ماذا يحدث في بورما - ميانمار ؟ (متجدد) - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > القسم الاسلامي العام

القسم الاسلامي العام للمواضيع الإسلامية العامة كالآداب و الأخلاق الاسلامية ...

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

ماذا يحدث في بورما - ميانمار ؟ (متجدد)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2012-07-16, 19:48   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي ماذا يحدث في بورما - ميانمار ؟ (متجدد)

السلام عليكم


ما يحصل في بورما هو حرب من البوذيين ضد المسلمين


السبب : إعلان حكومة بورما الجديدة عن نيتها منح بطاقة المواطنة للمسلمين(((هوية اعتراف فقط))) في أراكان، وهو ما اعتبرته الجامعة البوذية الماغ حرباً ضدهم لأنهم مازالوا يعتبرون المسلمين عرقاً دخيلاً على بورما ويصنفونهم كدخلاء. فهجموا عليهم بالسكاكين وجميع ادوات القتل

ماذا فعل جيش بورما
عمل حماية بسيطة واقل من الممكن للمساجد والغريب انه ترك البوذيين على حريتهم ومنع المسلمين من الحركة وكانهم هم المعتدين


يصل عدد سكان ميانمار لأكثر من 50 مليون نسمة، منهم 15% من
المسلمين اي عدد المسلمين هناك بحدود 8 ملايين


شاهد عيان ::: أكد عبد الله حبيب محمد إما مسجد بإقليم أراكان
أن المسلمين في بورما يحتاجون لكل شيء تقريباً، فلا مأوى ولا طعام ولا أمان.
واوضح أن تشتت العائلة الواحدة في أكثر من مخبأ ساهم في حالة من الخوف على مصير الأبناء وخاصة الفتيات اللواتي يتعرضن للاغتصاب، ما دفع البعض منهن إلى رمي أنفسهن في البحر أثناء رحلة العودة إلى بورما بعد إرجاع حكومة بنجلاديش لقوارب الفارين من الموت.

وحسبي الله ونعم الوكيل









 

رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 19:50   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي

استغرب النائب السابق د.جمعان الحربش تجاهل منظمات حقوق الإنسان لما يحدث في بورما لافتا في الوقت نفسه الى عدم ذهاب أي منظمه انسانيه إلى هناك لمساعدة اللاجئين والمسلمين



وأشار الحربش خلال المؤتمر الصحافي لكتلة التنمية والاصلاح عن مجازر المسلمين في بورما الى ان سبب اقامة هذا المؤتمر هو التضامن مع اخواننا المسلمين في بورما والحرب التي يتعرضون لها وتحديدا في اقليم اراكان.



وبين ان عدد سكان بورما يبلغ 50 مليونا منهم 10 ملايين مسلم وقد بدأت الحرب عليهم منذ سنة 1942 ثم تجددت سنة 1962 بتهجير مئات الألوف الى بنغلاديش حتى وصل الأمر الى منع المسلمين من الزواج لمدة ثلاث سنوات ومنع الشاب من الزواج حتى اكمال الثلاثين عاما بالإضافة الى اجبار المرأة المسلمة بعد الزواج الذهاب الى مخفر الشرطة كل شهر للكشف عليها. وأضاف الحربش ان هذه المجازر تجددت في الشهر الماضي عندما قام 420 بوذيا بقتل عشرة مسلمين حيث قامت وزارة الداخلية هناك بتأليف قصة كاذبة مفادها ان شابا مسلما اغتصب فتاة بوذية مما جعلهم يقومون بقتل هؤلاء المسلمين وبعد هذه الحادثة بدأت حرب الإبادة من جديد وتم حرق 16 قرية وقتل مئات الألوف من المسلمين، ورغم ذلك فان العالم لا يلتفت لما يحدث في بورما لذلك شكل بعض النواب لجنة من اجل مساعدة اخواننا المسلمين في بورما.



وزاد «بالمقابل فإن وزارة الخارجية لم تقم إلا بإصدار بيان يتيم ازاء ما يحدث، مناشدا صاحب السمو الأمير باسم الإسلام ان يقوم بلفت أنظار الدول العالمية لما يحدث في بورما، مبينا ان ما يحدث فيها لا يقل عما يحدث في الشام من قتل وإبادة، معلنا عن طلبه لقاء سمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك كي يقدم له بعض المطالب من اجل تحرك الحكومة في هذا الجانب.



من جهته، قال النائب السابق أسامة الشاهين: ان بورما تتعرض لمجزرة كبرى ولا يتم تسليط الضوء على ما يحدث هناك ومساعدة المسلمين ولذلك أوجه رسائل الى حكومات العالم وخصوصا حكومات بلاد المسلمين بأن يقفوا وينتصروا لاخواننا المسلمين في بورما الذين يتعرضون لحرب إبادة ولا يوجد مناصر لهم.



ووجه رسالة أخرى لحكومتنا التي قامت مشكورة من خلال وزارة الخارجية بتوجيه بيان ولكننا نريد اكثر من التضامن القلبي وهذا يكون بقطع العلاقات مع بورما وسحب السفير ومنعهم من العمل بالكويت، كما يجب ألا نجلس مع المسؤولين في الحكومة البورمية في اي من المحافل الدولية، داعيا اللجان والجمعيات الخيرية الى مساعدة وعمل حملات اغاثة للمسلمين في بورما كما هو الحال في مساعدتهم لاخواننا في سورية واليمن حيث تقوم الجمعيات بمساعدتهم بشكل واضح وملموس، مطالبا رجال الإعلام والصحافة بتسليط الضوء على مجازر بورما.



وبدوره، استنكر مرضي العياش ما تعرض له اخواننا البدون من ضرب من قبل رجال الداخلية رغم ان مظاهرتهم كانت سلمية ومستمدة من المادة 44 من الدستور التي تجيز لهم عمل المظاهرات السلمية مشيرا الى ان حقوق الإنسان لا يمكن ان تتجزأ ولا تختلف من دولة الى أخرى، وان ما يحدث في بورما من قتل للإنسان وإبادة لهم امر يدمى له القلب وسط سلبية المجتمع الدولي والذي لا يسلط الضوء على القضايا التي تخص المسلمين بالشكل المطلوب.



وطالب العياش وزارة الخارجية بالتحرك بهذا الاتجاه وعمل جميع الإجراءات اللازمة لمساعدة المسلمين في اقليم اراكان بدولة بورما، مبينا ان الدور الإعلامي له أهمية كبرى بهذه القضية وقد يتفوق احيانا على الدور القانوني الذي له اهمية كبرى بهذا الجانب.



نبذة عن بورما



بورما أو «ميانمار» حاليا أكبر الدول في جنوب شرق آسيا من حيث المساحة، وتشارك في الحدود بنغلاديش والهند والصين ولاوس وتايلند، ويقع اقليم اراكان المسلم في جنوب غرب بورما.



المساحة




تقدر المساحة الكلية لميانمار الحالية أكثر من 261.000 ميل وتقدر مساحة اقليم اراكان بورما قرابة 20.000 ميل مربع.



الديانة




البوذية الديانة الرسمية وتبلغ نسبتها 89%، المسيحية 4% والإسلام 4%.



اللغة




اللغة الرسمية البورمية، ولغات أخرى خاصة بالأقليات العرقية المختلفة.



عدد السكان


يبلغ تعداد السكان نحو 55 مليون نسمة وتشير الإحصاءات الرسمية في بورما الى ان نسبة المسلمين في هذا البلد تقل عن 15% من اجمالي عدد السكان، حيث يتراوح عدد المسلمين بين 8 و10 ملايين نسمة نصفهم في اقليم اراكان بورما.









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 19:52   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي











رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 19:55   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي











رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 19:58   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي














رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 19:58   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ولد حمد الباتني
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 20:02   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي





رئيس البلاد اقترح ترحيلهم خارج البلاد ودعوات لمحاصرة سفارات بورما

قتل أكثر من ألفي مسلم في بورما (جمهورية اتحاد ميانمار) وشرد أكثر من 90 ألفا آخرين في أحداث الإبادة التي تشهدها البلاد، بحسب ما كشفت عنه رئاسة الشؤون الدينية التركية في بيان رسمي.

وطالب البيان الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي والمنظمات والهيئات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان بوضع حد لهذا الظلم الذي يتعرض له شعب الأراكان المسلم، مشيرة إلى أن المسلمين في ميانمار يتعرضون للظلم والتعذيب والقتل والتهجير القسري فيما تتعرض بيوتهم ومساجدهم للتخريب ونساؤهم للاغتصاب.

وكان الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، أكمل الدين إحسان أوغلو، قد أعرب مؤخرا عن "عميق انشغاله" إزاء التقارير التي أفادت بوقوع أعمال عنف ضد أقليات مسلمة في مقاطعة أراكان وأنحاء أخرى من ميانمار.

ويتعرض مسلمو ميانمار لعملية "تطهير عرقي" من قبل الأغلبية البوذية، التي اقترفت الشهر الماضي بقرى منطقة الأراكان قرب الحدود مع بنغلاديش مذبحة رهيبة ضد السكان المسلمين.
مطالب بمحاصرة سفارات بورما
ومن جهتها، طالبت جبهة علماء الأزهر بمحاصرة سفارات بورما حول العالم احتجاجًا على المذابح التي يتعرض لها المسلمون هناك.

وأكدت جبهة علماء الأزهر أن "بورما لا بواكي لها"، مشيرة إلى ما يحدث للمسلمين في بورما من قتل وتعذيب وحرق، وعدم وجود أية محاولة لمنع ذلك على المستوى الدولي أو الإسلامي، وفقًا لبوابة الوفد.

وقالت جبهة علماء الأزهر: "بورما تلك الدولة المسلمة الضعيفة المستضعفة بسبب دينها التي تعاني منذ عقود من غطرسة وإجرام وتجبُّر وقهر الحكم الشيوعي الأثيم الذي استحلَّ فيها كل جريمة، وعمل فيها بوحشية كل منكر على أفظع وأنكى مما فعل اليهود في فلسطين والأسد في سوريا، والاستعمار الأوربي في كل بقعة نزل بها وابتليت به".
رئيس بورما يقترح طرد المسلمين
اعتبر رئيس بورما ثين سين، أن الحل الوحيد المتاح لأفراد أقلية الروهينجيا المسلمة غير المعترف بها، يقضي بتجميعهم في معسكرات لاجئين أو طردهم من البلاد.

وقال الرئيس سين خلال لقاء مع المفوض الأعلى للأمم المتحدة للاجئين انتونيو جيتيريس، كما جاء في موقعه الرسمي، "ليس ممكنا قبول الروهينجيا الذين دخلوا بطريقة غير قانونية وهم ليسوا من اثنيتنا".

وقال سين إن "الحل الوحيد في هذا المجال هو إرسال الروهينجيا إلى المفوضية العليا للاجئين لوضعهم في معسكرات تحت مسؤوليتها".
العنف يقتل 2000 ويشرد 90 ألف مسلم في بورما
رئيس البلاد اقترح ترحيلهم خارج البلاد ودعوات لمحاصرة سفارات بورما

ويعيش حوالى 800 ألف من الروهينجيا الذين تعتبرهم الأمم المتحدة إحدى أكثر الأقليات تعرضا للاضطهاد في العالم، في شمال ولاية راخين.

وهم ليسوا في عداد المجموعات الإثنية التي يعترف بها النظام في نايبيداو، ويعتبر كثير من مواطني ميانمار هؤلاء الروهينجيا مهاجرين بنجاليين غير شرعيين ولا يخفون العداء حيالهم.

وأشاد المراقبون الشهر الماضي بدعوة ثين سين إلى الهدوء، بعد أعمال العنف بين البوذيين والمسلمين التي أسفرت عن أكثر من 80 قتيلا في ولاية راكين وأدت إلى موجة عداء ضد الأجانب على شبكات التواصل الاجتماعي في البلاد.
مأساة بدوافع انتقامية
القصة بدأت نهاية مايو الماضي بما قيل إنه اغتصاب ثلاثة "روهينجيا" لفتاة بوذية وقتلها، فقام البوذيون بالانتقام من خلال قتل عشرة مسلمين ليسوا من الروهينجيا وكانوا في زيارة إلى الولاية، فقام الروهينجيا بعد صلاة الجمعة بالهجوم على البوذيين وقتلوا سبعة منهم، مما أدى لاندلاع أحداث شغب متبادلة وحرق منازل ومحال ووصل عدد القتلى إلى 54 من الجانبين في البداية، وإحراق نحو 2500 منزل ومعبد ومسجد، وتشريد 15 ألف مسلم وبوذي.

وعقب ذلك أعلن الرئيس حالة الطوارئ في الولاية ونشر الجيش فيها وفرض حظر التجول مما أوقف الاشتباكات.

وأمام حالة الاضطهاد، تتواصل محاولات الروهينجيا للجوء إلى بنجلاديش هرباً من اضطهاد الحكومات المتعاقبة لهم والمستمر منذ عقود، حيث لا تعترف بهم الحكومة كمواطنين ولا تمنحهم أي حقوق وتحاصرهم في شمال الولاية ولا تسمح لهم بالسفر خارجها، فهي تعتبرهم لاجئين بدعوى أنهم نزحوا لميانمار مع الاحتلال الإنجليزي.









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 20:05   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي




تحت عنوان لا للتمييز ننشر ...
اراكان هي احدي أقاليم بورما يوجد فيها المسلمين بنسبة75%
تبلغ مساحة اراكان 20الف ميلمربع.
كما يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة.

يحد اراكان من الشرق والجنوب بورما كما انها تطل علي خليج البنغال من الغرب وتحدهابنغلاديش من جهة الشمال الغربي

ولاية أراكان الإسلامية الروهنجية.

محتلة من عام 1947م

في حكم ميانمار ( بورما )

العاصمة ( إكياب )

اللغة الرسمية ( الروهنجيا - العربية )

الديانة ( الإسلام )

العملة ( تيا )ty









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-16, 20:06   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي



العنف يقتل 2000 ويشرد 90 ألف مسلم في بورما









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-17, 08:21   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-17, 08:22   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي

روت الفتاة البورمية المسلمة عائشة صلحي، تفاصيل بشعة حول حرب إبادة على المسلمين في بورما، مشيرة إلى أن البوذيين يخيرون المسلمين بين الخمر ولحم الخنزير والموت، فيختارون الموت.
وقالت الفتاة البورمية التي تدرس الشريعة الإسلامية في مصر إنها تعيش جحيماً في كل دقيقة تقضيها في غربتها، وهي تشاهد المجازر المروعة التي ترتكب في حق أهلها.
وبحسب صحيفة الوطن المصرية اليوم الجمعة، تضيف عائشة صلحي: "أين المسلمون، فأهلي يقتلون؟ أليسوا أكثر من مليار مسلم، فلماذا الصمت إذن؟ ولكن على أي حال يكفينا فخرا أننا نموت شهداء، وسيكتب التاريخ الإسلامي أن الموت أسهل عند شعب بورما من ارتكاب المعاصي، فكثيرا ما يتم تخييرنا بين شرب الخمر أو أكل لحم الخنزير أو الموت وطبعا نختار الموت".
وتشير إلى أنها منذ أيام اتصلت بأهلها فأبلغوها أنهم هربوا إلى بنجلاديش بعد أن هدم البوذيون منزلهم وقتلوا بعض أفراد العائلة وأن صديقتها المقربة راحت ضحية هذه المجازر البشعة.
وأكدت عائشة أن المسلمات في بورما يتعرضن للاغتصاب فى أبشع صوره، قائلة: "ابنة خالتي ظل الجيش يغتصبها لمدة ثلاثة أعوام وأنجبت طفلين لا تعرف أباً لهما".
وتضيف عائشة: "عشرة ملايين من المسلمين فى بورما وهم 10 بالمئة من السكان يعيشون جحيماً، حيث تتعامل معهم السلطات والجيش كأنهم وباء لابد من القضاء عليه، فما من قرية فيها مسلمون إلا وتمت إبادة المسلمين فيها، حتى يسارع النظام العسكري الحاكم بوضع لوحات على بوابات هذه القرى، تشير إلى أن هذه القرية أو تلك خالية من المسلمين".
يذكر أن المسلمين في بورما يتعرضون لحرب إبادة، من قبل الهندوس والبوذيين، حصدت الحملة الأولى منها والتي تشنها مجموعة «ماغ» البوذية المتطرفة على المسلمين فى بورما راح ضحيتها عشرات الآلاف بين قتيل و جريح و مخطوف، وتم تدمير 20 قرية و2000 منزل و300 ألف لاجئ هربوا إلى بنجلاديش.









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-17, 11:51   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي




تركيا تدعو المجتمع الدولي إلى حماية مسلمي بورما


دعت رئاسة الشؤون الدينية التركية الهيئات والمنظمات الدولية لوضع حد لأعمال العنف التي يتعرض لها مسلمو بورما (الأركان).

وذكر بيان صادر عن الرئاسة الدينية، السبت 14 يوليو، أن أكثر من ألف مسلم في بورما قتلوا فيما شرد أكثر من 90 ألفا آخرين في أحداث العنف التي شهدتها البلاد.

وطالبت الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي والمنظمات والهيئات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان بضرورة وضع حد لهذا الظلم الذي يتعرض شعب الأركان المسلم، مستنكرة المجازر التي وقعت تحت أنظار العالم.

وأكدت أن المسلمين في بورما يتعرضون للظلم والتعذيب والقتل والتهجير القسري فيما تتعرض بيوتهم ومساجدهم للتخريب ونساؤهم للاغتصاب وهذا أمر لا يمكن القبول به.

وناشدت العالم الإسلامي وجميع دول العالم مساعدة مسلمي بورما، مطالبة الحكومة البنغالية الالتزام بالقواعد الدولية في مسألة منح حق اللجوء للاجئي بورما.

وميانمار (بورما) إحدى دول شرق آسيا تقع على امتداد خليج البنغال، ويمتد ذراع منها نحو الجنوب الشرقي في شبه جزيرة الملايو، وانفصلت في أول أبريل 1937 عن حكومة الهند البريطانية نتيجة اقتراع شعبي لتصبح مستعمرة بريطانية منفصلة، بعد أن كانت إحدى ولايات الهند البريطانية، وتتألف من عدة ولايات هي بورما وكارن وكابا وشان وكاشين وشن.

وفي سنة 1989، غيرت الحكومة البورمية العسكرية رسميا الترجمات الإنجليزية للكثير من المناطق، شاملة اسم الدولة من بورما إلى "ميانمار"، وإعادة التسمية مازالت مسألة مختلف عليها، فاعترفت الأمم المتحدة بالاسم الجديد "ميانمار" بعد خمسة أيام من إعلانه، كما اعترفت به دول منها ألمانيا، الهند، اليابان، روسيا، وجمهورية الصين الشعبية، بالإضافة إلى اتحاد دول جنوب شرق آسيا، فيما يرفض الكثير من الدول لا تزال تعترف باسم "بورما" منها أستراليا، كندا، فرنسا، المملكة المتحدة والولايات المتحدة.الاخبار اليوم









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-17, 11:52   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
islameaya
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية islameaya
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

حسبي الله ونعم الوكيييييييييييل
بعد ادنك لقد نشرت الرابط على الفيسبوك









رد مع اقتباس
قديم 2012-07-17, 11:55   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
محمد همام الحارث
عضو مجتهـد
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة islameaya مشاهدة المشاركة
حسبي الله ونعم الوكيييييييييييل
بعد ادنك لقد نشرت الرابط على الفيسبوك
نعم لك ان تنشر الروابط و الاخبار عن بورما المنكوبة في غفلة منّا و من المسلمين كافة

لا حول ولا قوة الا بالله








رد مع اقتباس
قديم 2012-07-17, 12:27   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
Yourself030
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

حسبي الله ونعم الوكيييييييييييل









رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
(متجدد), ماذا, ميانمار, بورما, جيدة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 05:21

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2022 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc