عن أي دولتين يتحدثون !!? - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الأخبار و الشؤون السياسية > صوت فلسطين و نصرة القضايا العادلة

صوت فلسطين و نصرة القضايا العادلة خاص بدعم فلسطين المجاهدة، و كذا أخبار و صور لنصرة الأقصى الشريف أولى القبلتين و ثالث الحرمين الشريفين ...

منتديات الجلفة ... أكثر من 15 سنة من التواجد على النت ... قم بالتسجيل في أكبر تجمع جزائري - عربي و استفد من جميع المزايا، تصفّح دون اعلانات، اشترك في المواضيع التي تختارها ليصلك الجديد على بريدك الالكتروني

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

عن أي دولتين يتحدثون !!?

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2009-02-09, 21:39   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الأميرة بديعة الحسني
كبار الشخصيات
 
إحصائية العضو










Lightbulb عن أي دولتين يتحدثون !!?

عن أي دولتين يتحدثون ؟

ستون عاماً وأكثر عمر هذا الكيان الذي أقاموه وأرادوا أن يصنعوا منه دولة ، وهو مشروع قديم عند صهاينة العالم – حاولوا في عهد السلطان عبد الحميد الثاني وقدموا له عروضاً مغرية ، وكان الطلب هو رخصة تسمح لهم بناء استراحة صغيرة لإقامة اليهود في أيام عبادتهم ، بدلاً من نزولهم في الفنادق ، هذا فقط . فرفض السلطان طلبهم بشدة قائلاً لا يمكن اقتطاع شبر من أرض فلسطين لكم ، ثم أرسل مبعوثاً إلى ممدوح باشا وزير الداخلية يأمره بالاتصال برؤوف باشا إلى القدس الشريف ليتحرى فوراً عن اليهود في فلسطين ويمنع أي فرد منهم البقاء في البلاد أكثر من ثلاثة أيام .
ولكن بعد القضاء على الخلافة وتمزيق الدولة العثمانية سَهِل على الحلفاء الأوروبيين تحقيق الحلم الصهيوني بوعد بلفور ، وهيئوا الظروف المناسبة لتحقيقه .
أولاً بالثورة العربية الكبرى التي قادتها بريطانيا ثم باستعمار بلاد الشام كمرحلة أولى وبعدها نفذوا المشروع أي وعد بلفور فجاؤوا بآلاف من اليهود البولوني والروسي والأمريكي والألماني وغير ذلك ، أغروهم ببلادٍ جميلة وحياةٍ أسطورية سيحيوها في الأرض الموعودة ، حركوا فيهم الموروث القديم من معتقداتهم الخرافية ، ما أنزل الله بها من سلطان ، ملؤوا الآلاف منهم البواخر وأنزلوهم في بلادٍ مأهولة بالسكان العرب منذ آلاف السنين ، أوهموهم بأنها بلادهم ، ولم يكن عند هؤلاء المهاجرين أي اعتراض على السكن في بيوتٍ لغيرهم أُخرجوا سكانها من بيوتهم بالقوة ، إما بقتلهم أو طردهم ثم القيام بمذابح جماعية تقشعر منها المشاعر لهول بشاعتها هذا إلى جانب تجنيد كتابهم وشعراءهم فألفوا كتباً ونشراتٍ (عن عودة الإسرائيلي إلى داره) ككتاب بيير جيبومار اليهودي البلجيكي عام 1935 ، ومحاضرات كمحاضرة حاييم وايزمان في القدس بعنوان (نهضة اليهود) هدّد فيها وايزمان العالم كله عام 1936 .
وظهرت أعمال أدبية طلت برأسها ملأت بالأكاذيب والخيالات الحاقدة المريضة والسلبيات الصارخة ، ظنّ أصحابها أنهم قد تربعوا على عرش الأدب في العالم ، وفي العشرينيات كتب الباحث الافرنسي (هنري دو منغريد) عن حقيقة الصهيوني ومداخل نفسيته ، فقال إن الواحد منهم يقتل نفسه ليعلم أولاده القتل ، إنهم من طينة مختلفة عن البشر ، لأنهم يعتقدون أنهم فوق البشر ، وهو الشعور بالتمايز ، وعدم الثقة بغير اليهودي والمغالاة والتطرف في هذه النزعات غير الإنسانية المتأصلة لديهم ، وهم يتفاخرون بهذه الأمراض العقلية عندهم المتوارثة وهي التي تسمى (البرانويا) التي تجيز حتى قتل الأصدقاء والدليل أن الولايات المتحدة التي لم تقتل بحياتها إسرائيلياً واحداً دكّت إسرائيل في عام 1967 في تلك الحرب على مصر دكت إسرائيل بالقنابل والتوربيدات الحارقة سفينة التجسس الأمريكية الشهيرة (ليبرتي) ، وأغرقتها بكل ما فيها من الأمريكيين ، هذه السفينة التي جعلت إسرائيل تفوز بالحرب على مصر ، والسؤال لماذا دمرتها وهي أمريكية حتى بلغت خسائر الأمريكيين باعترافهم سبعة ملايين دولار في ذلك الوقت .
وفي فلسطين ألم تدمر فندق الملك داود عام 1946 في القدس المليء بالجنود البريطانيين لأغراضٍ سياسية ؟ دمرته عصابة الاركون الصهيونية فقتلت كل من كان فيه من البريطانيين ، ويقول الأستاذ إيمانويل رايس من جامعة نيويورك في كتابه (محاضرات في الأمراض النفسية البشرية) إن المصابين بالبارانويا هم بالدرجة الأولى عدوانيون – شكاكون، يتهمون الآخرين بالتجني عليهم ، ولذا يحرصون على خداعهم ، يتهربون من كل القوانين الدولية والإنسانية ، يستمتعون بتعذيب الغير ، يعني (ضربني وبكى سبقني واشتكى) ، هذا سلوكهم وهذا رأي الدكتور جمال حمدان المحلل النفسي وغيره من المؤرخين والمحللين النفسيين الذين درسوا تاريخ اليهود منذ أقدم العصور ، وقرأوا توراتهم التي كتبوها بأيديهم من إصحاحات والتلمود . والدليل على كل ما ذكر ما يجري الآن في فلسطين وغزه في هذه الأيام وما جرى منذ ستون عاماً حتى الآن في البلاد العربية التي اختارها الغرب الأوربي والمجتمع الدولي وطناً قومياً لهؤلاء المرضى بالبرانويا ، كما شهد بذلك عالم النفس اليهودي الدكتور هيرمان روبتشاين ، شهد بأن الصهيونية مصابة بهذا المرض ، وكتب عن أسباب هذا المرض وأرجعها إلى أربعة أسباب وأنماط ، وهذه التجربة التي قام بها الغرب الأوروبي والأمريكي بمساعدة هؤلاء المرضى الذين تحولوا إلى مافيا بعد أن أدخلتهم إلى فلسطين المأهولة بالسكان الآمنين ليسرقوا وطناً ويشرّدوا شعباً ، ويملكوا أرضاً لا تمت لهم بصلة ودوراً سرقوها بالتزوير والقتل وجرائم لا مثيل لها ، ومن لا يذكر مذابح دير ياسين وكفر قاسم والعفولة وغيرها.. ومذبحة قانا وصبرا وشاتيلا .. والآن غزة الصامدة .
وهنا لا بد لنا من كلمة حق ، كم كان الرئيس رحمه الله حافظ الأسد حكيماً شجاعاً وسياسياً قديراً حينما رفض التطبيع مع هذا الكيان المفبرك وجميع رؤساء الدول التي ما زالت حتى الآن رافضة لهذا التطبيق الذي يعني الاعتراف بدولة ليس لها مقومات الدول المعترف بها ، وهنا الحل ليس إلا بعودة اللاجئين إلى بيوتهم المسروقة في دولة واحدة عربيةً إسلامية فلسطينية بعد أن يعود كل صهيوني إلى بلده التي جاء منها ، والقدماء من اليهود سيعيشون ككل يهودي في أي دولة من العالم ، وهذا لن يكون إلا عن طريق المقاومة كما قال بورقيبة يوماً ما لجعل كل صهيوني يخشى على حياته في العيش بهذا الكيان في دولة أو ما سُمّي دولة قادتها من المجانين المجرمين .
أيها الأخوة العقلاء من أبناء شعبنا .. وهنا لا نخاطب المجاهدين الأبطال لأنهم لا يحتاجون لمن يذكرهم بالماضي ولا بتاريخ من يحاربونهم من الصهاينة ، ولا بإشعال حتى شمعة أمامهم لأنهم هم نور هذه الأمة جعلهم الله ينيرون ظلماتها من جديد ، حماهم الله ونصرهم آمين .
ولكننا نطرح سؤالاً على من يتكلم عن دولتين وأيضاً إلى من اعترف بهذا الكيان الوظيفي المفبرك منذ ستون عاماً ، إلى من اعترفوا بها كدولة كما وصفها رئيس جمهورية فرنسا ساركوزي في رام الله منذ أسبوع ، بأنها دولة ديمقراطية وأمة كبيرة .
أليس مستر بلفور هو الذي وعد الصهاينة بوطن يهودي وكأن هذه البلاد ملكاً له ورثه عن أبيه وجده فتبرع به ليهود العالم بكل بساطة .
والسؤال هنا : كيف اعترفتم بهذا الكيان وهو ثكنة عسكرية أجنبية أو قاعدة معادية أجنبية وليست دولة تعترف بالقوانين الدولية ، ألا يدرون أنها كيان يعيش على المساعدات الدولية ، وهل يدركون أن هذا الكيان الذي سموه دولة هي نووية إرهابية لإرهابهم ، إرهاب من اعترفوا بها من العرب والمسلمين ، ألا يعلمون أن الله قال في آياته : { وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمْ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ } .
ولم يقل الله عز وجل استسلموا لهم واخشوهم ، وإنما قال تعالى في سورة البقرة : {قَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبِّ الْمُعْتَدِينَ} .
وقال تعالى في سورة التوبة : { وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ} .
وهنا نخاطب الحكام الذين يدعّون أنهم عرب مسلمون ..
قال مساء أمس على القناة الفضائية العربية رئيس السلطة الفلسطينية (إن كانت المقاومة لا تخدم شعبنا فلسنا بحاجة إليها) .
فهل هو بحاجة فقط لزيارات الصهاينة الودية والجلوس معهم على موائدهم وعناقهم ببشاشة ظاهرة في الوجوه والشد على أيديهم الملوثة بدماء أبناء أمتنا ، أما المقاومة التي أمر بها الله رب العالمين وجميع القوانين البشرية والعالمية هو ليس بحاجة إليها ، ثم إن مصر ، مصر أنور السادات وزمرته الآن ، فهي أيضاً في هذه الأيام تريد أن تتقي شر الصهاينة بكسب ودهم والشد على أيديهم أمام العالم وعلى شاشات التلفزيون ، ومساعدتهم بالسر والعلانية وهم الآن يحاولون رد هجمات شعوب الأرض على مواقفهم المشينة يتخذون دريئة وهي عظمة مصر السابقة (مصر عبد الناصر) وليس مصر أنور السادات الذي جعل منها نجماً صغيراً يدور في فلك الدول الأجنبية بعد أن كانت مصر شمساً أحيت الدارس من الأمجاد .
سمعت قبل يومين في قناة المجد حديثاً عن الملك فيصل رحمه الله ، وقد سأله أحد السياسيين الأجانب (كيف الطريقة لحل مشكلة إسرائيل) ، فأجابه الملك (الحل هو بزوالها)، ولكن للآخرين رأي آخر وهو بتقويتها ومساعدتها على البقاء وعلى التوسع لتحقيق حلمها المعروف ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .
فعن أيّ دولتين يتكلمون ؟؟! .. وعن أي مفاوضاتٍ يتحدثون ؟!.. أليس لهم عيونٌ ينظرون بها .. وعقولٌ يفكرون بها .. وآذانٌ يسمعون بها .. كيف يفكرون بأنه في الإمكان للحمل العيش إلى جانب الذئب الكاسر المتوحش الجائع الذي لا يشبع ؟؟!!... وإذا نفذّت خارطة الطريق كما يريدون وبكيانٍ آخر منـزوع السلاح ، مقطع الأوصال .. وظيفته الأساسية حماية الكيان الأول وتأمين الأمان له وإذا قصّر يوماً بوظيفته ، ألا يحدث له ما يحدث الآن لغزة ؟ أليس هو سؤال يطرح ، وهل ستدافع عنه الدول الغربية أو أمريكا ؟! .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

دمشق في 13/1/2009








 

رد مع اقتباس
قديم 2009-02-09, 22:27   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
AMARAGROPA
رحمــــــــه الله
 
الصورة الرمزية AMARAGROPA
 

 

 
الأوسمة
وسام التميز 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركته .

كلامك أيتها الأم سمو الأميرة في الصميم و شدت إنتباهي جملة أن اليهود ليسو من طينة البشر فهذا والله معك كل الحق فيه .

وما زلت لم أكمل كتاب الكنز المرصود في قواعد التلمود ... والذي أرعبني ما كتب فيه عن هاته المخلوقات وسفكها للدم بدون أدنى وازع - أعتذر للأم والإخوة الأعضاء كما الزوار عن ما سأنقله هنا لكن هي حقيقتهم :

((( جاء في كتاب - بوليميك - أن لحم الأميين لحم حمير ،ونطفتهم نطفة حيوانات غير ناطقة ، أما اليهود فإنهم تطهروا على طور سيناء . والأجانب تلازمهم النجاسة لثالث درجة من نسلهم ، ولذلك أمرنا بإهلاك من كان غير يهودي )))

هنا لا يسعني إلا أن أقول أن هذه المخلوقات وحوش تسفك الدماء بلا رحمة ولا وازع ... ولو كان إنسانيا .

سلام...








رد مع اقتباس
قديم 2009-02-10, 13:28   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أفنان سارة
مراقب سابق
 
الصورة الرمزية أفنان سارة
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

فيما مضى كان الصهاينة الذين احتلوا أرض فلسطين يمثلون همّ الامة العربية ومشكلتهم غير أن اليوم الذي زال فيه الرجال أضحى الحكام العرب اكبر الهم وأعظم مشكلة .... ولا زوال للهم والمشكلة الاولى إلا بزوال الهم والمشكلة الثانية أو تصحيحها على الأقل.... أعتقد ان هذه هي الخلاصة









رد مع اقتباس
قديم 2009-02-16, 02:03   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عمي صالح
مشرف عام
 
الصورة الرمزية عمي صالح
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز **وسام تقدير** وسام أفضل خاطرة المرتبة  الثانية وسام التميز وسام الحضور المميز في منتدى الأسرة و المجتمع وسام الحفظ 
إحصائية العضو










Flower2

بـــــــــــــــــــــــــــسم الله الرحـــــــــــــــــــــــــمن الـــــــــــــــــــــــــــــرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وبعد:
الـــــــــــــــــــــسلام عــــــــــــــــليكم ورحــــــــــــــمة الله وبـــــــــــــــــركاته
جزأك الله خيرا على الموضوع القيمو بارك الله فيك
والـــــــــــــــــــــسلام عــــــــــــــــليكم ورحــــــــــــــمة الله وبـــــــــــــــــركاته








رد مع اقتباس
قديم 2009-03-17, 20:06   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
beent falasteen1991
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية beent falasteen1991
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

الصهاينه ليس لهم وطن ولن يكون لهم وطن ،،

اعاد الى الاذهان كلامك عندما قلتي عن تدمير الصهاينه بعض المصالح الامريكيه الا أن اليهود لايحترمون حتى من يساندهم

لان الشر والحقد متجذر في قلوبهم وعقولهم فالصهاينه هم اساس اي مصيبه او كارثه في العالم !

وهنالك فئه ليست بالهينه من العرب وللاسف تدعمهم وتقويهم وتعاملهم على انهم بشر يجب التفاوض معهم او تقبيلهم

فالحل يكون بزوال شيئ اسمه اسرائيل ولا شيئ اخر عن طريق المقاومه والمقاومه والمقاومه ..

كلامك رائع يا استاذتي ...









رد مع اقتباس
قديم 2009-03-23, 10:14   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مصطفى ابو عزيز
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية مصطفى ابو عزيز
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

جزاك الله كل خير وأعطاك الصحة والعافية ودمت في خدمة المنتدى









رد مع اقتباس
قديم 2009-03-29, 10:46   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
RAYANE22
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية RAYANE22
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

جزأك الله خيرا على الموضوع القيم









رد مع اقتباس
قديم 2009-03-29, 11:25   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
رَكان
مشرف عـامّ
 
الأوسمة
المشرف المميز **وسام تقدير** وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام التميز وسام الحضور المميز في منتدى الأسرة و المجتمع 
إحصائية العضو










Hourse


غابت شمس الحق ........وصار الفجر غروب..
دوما اردد هذه الكلمات من اغنية لا ادري من قائل كلماتها ارددها كلما اسمع او ارى سقوطا في مستنقع الردة عن ثوابت الأمة واستكانة لقرارات المجتمع الدولي الجائرة في حقنا والذي لا يمثل سوى عصابة شر تقودها جثة الأمريكي الضخمة براس صهيونية واطراف تقتسمها دول الأتحاد الأوروبي..
عندما ياتي صوت كصوت اميرتنا حفيدة اميرنا اشعر برغبة في ادخال بعض التعديل على تلك الكلمات فاقول...
غابت شمس الحق ....حتما ستشرق من جديد
وصار الفجر غروبا...ليطل علينا بثوب جديد..

ادعو الله ايتها الأميرة الكريمة ان يحفظك ويرعاك ويطيل عمرك ويبقي قلمك يصدع بكلمة الحق في زمن تحطمت فيه اقلام وديست محابر تحت اقدام الذل والخنوع والأستكانة...والسلام عليكم...









رد مع اقتباس
قديم 2009-04-18, 12:28   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
متفائل
عضو محترف
 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك وجزاك خيرا









رد مع اقتباس
قديم 2009-05-05, 23:32   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
أبو سمرة
عضو مجتهـد
 
الأوسمة
وسام القلم المميّز 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك وجزاك كل الخير على هذه الكلمات المحقة ، والأيام دول بين الناس وسوف يهيء الله لهذه الأمة من الرجال من يقيلوها من كبوتها ، ويومها لن يكون تحرير فلسطين بأهون عندهم من فتح القسطنطينية ذات مرة ، ولا من فتح فارس وغيرها ... وما ذلك على الله بعزيز .....








رد مع اقتباس
قديم 2009-08-05, 00:45   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
الـ^ـسَّــآآحِـ^ــرْ ،
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية الـ^ـسَّــآآحِـ^ــرْ ،
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

بـــارك الله فيك .









رد مع اقتباس
قديم 2009-08-07, 21:40   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
بقة الحاج
مشرف منتديات التّعليم الثّانوي
 
الصورة الرمزية بقة الحاج
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

جزاكم الله خيرا وأعطاكم الصحة والعافية









رد مع اقتباس
قديم 2009-08-07, 21:41   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
بقة الحاج
مشرف منتديات التّعليم الثّانوي
 
الصورة الرمزية بقة الحاج
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

جزيتم عنا كل خير









رد مع اقتباس
قديم 2009-11-09, 23:09   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
aissa fatma
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية aissa fatma
 

 

 
إحصائية العضو










Hourse إلى العظيمة حفيدة العظيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كم جميل أن أحمل ريشتي الإلكترونية وأكتب لكي سيدتي من هذا المنبر العظيم ، هذه العظائم التي نحاول أن نعتليها حتى نستشرف بهذا الإنتماء العظيم ...أن نكون من أحفاد العظيم عبد القادر






بارك الله فيك أمي





ابنتك الأستاذة عيسى فاطمة









رد مع اقتباس
قديم 2010-12-24, 15:01   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
وردة مـن ذهـب
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية وردة مـن ذهـب
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيييييييييييكم









رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 20:40

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2020 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc