موضوع مميز تحفيظ حديث شريف لكل تلميذ(ة) في القسم - الصفحة 419 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > منتدى نصرة الرسول صلى الله عليه و سلم

منتدى نصرة الرسول صلى الله عليه و سلم كل ما يختص بمناقشة وطرح مواضيع نصرة سيد البشر محمد صلى الله عليه وسلم و كذا مواضيع المقاومة و المقاطعة...

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

تحفيظ حديث شريف لكل تلميذ(ة) في القسم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2016-10-21, 07:24   رقم المشاركة : 6271
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

ال عمران (آية:118):
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا بِطَانَةً مِّن دُونِكُمْ لَا يَأْلُونَكُمْ خَبَالًا وَدُّوا مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاءُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ ۚ قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الْآيَاتِ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْقِلُون.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة﴾ أصفياء تطلعونهم على سرِّكم
﴿من دونكم﴾ أي غيركم من اليهود والنصارى والمنافقين
﴿لا يألونكم خبالا﴾ نصب بنزع الخافض أي لا يقصرون لكم في الفساد
﴿ودُّوا﴾ تمنَّوا
﴿ما عنتم﴾ أي عنتكم وهو شدة الضرر
﴿قد بدت﴾ ظهرت
﴿البغضاء﴾ العداوة لكم
﴿من أفواههم﴾ بالوقيعة فيكم وإطلاع المشركين على سركم
﴿وما تخفي صدورهم﴾ من العداوة
﴿أكبر قد بينا لكم الآيات﴾ على عدواتهم
﴿إن كنتم تعقلون﴾ ذلك فلا توالوهم.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، لا تتخذوا الكافرين أولياء من دون المؤمنين، تُطْلعونهم على أسراركم، فهؤلاء لا يَفْتُرون عن إفساد حالكم، وهم يفرحون بما يصيبكم من ضرر ومكروه، وقد ظهرت شدة البغض في كلامهم، وما تخفي صدورهم من العداوة لكم أكبر وأعظم. قد بيَّنَّا لكم البراهين والحجج، لتتعظوا وتحذروا، إن كنتم تعقلون عن الله مواعظه وأمره ونهيه.








 


رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:27   رقم المشاركة : 6272
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

ال عمران (آية:130):
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا الرِّبَا أَضْعَافًا مُّضَاعَفَةً ۖ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُون.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا الذين كفروا﴾ فيما يأمرونكم به
﴿يردوكم على أعقابكم﴾ إلى الكفر {فتنقلبوا خاسرين}.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، إن تطيعوا الذين جحدوا ألوهيتي، ولم يؤمنوا برسلي من اليهود والنصارى والمنافقين والمشركين فيما يأمرونكم به وينهونكم عنه، يضلوكم عن طريق الحق، وترتدُّوا عن دينكم، فتعودوا بالخسران المبين والهلاك المحقق.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:29   رقم المشاركة : 6273
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

ال عمران (آية:149):
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تُطِيعُوا الَّذِينَ كَفَرُوا يَرُدُّوكُمْ عَلَىٰ أَعْقَابِكُمْ فَتَنقَلِبُوا خَاسِرِين.




تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا الذين كفروا﴾ فيما يأمرونكم به
﴿يردوكم على أعقابكم﴾ إلى الكفر {فتنقلبوا خاسرين}.

تفسير الميسر

يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، إن تطيعوا الذين جحدوا ألوهيتي، ولم يؤمنوا برسلي من اليهود والنصارى والمنافقين والمشركين فيما يأمرونكم به وينهونكم عنه، يضلوكم عن طريق الحق، وترتدُّوا عن دينكم، فتعودوا بالخسران المبين والهلاك المحقق.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:31   رقم المشاركة : 6274
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

ال عمران (آية:156):
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَاتَكُونُوا كَالَّذِينَ كَفَرُوا وَقَالُوا لِإِخْوَانِهِمْ إِذَا ضَرَبُوا فِي الْأَرْضِ أَوْ كَانُوا غُزًّى لَّوْ كَانُوا عِندَنَا مَا مَاتُوا وَمَا قُتِلُوا لِيَجْعَلَ اللَّهُ ذَٰلِكَ حَسْرَةً فِي قُلُوبِهِمْ ۗ وَاللَّهُ يُحْيِي وَيُمِيتُ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِير.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا لا تكونوا كالذين كفروا﴾ أي المنافقين
﴿وقالوا لإخوانهم﴾ أي في شأنهم
﴿إذا ضربوا﴾ سافروا
﴿في الأرض﴾ فماتوا
﴿أو كانوا غُزٌى﴾ جمع غاز فقتلوا
﴿لو كانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا﴾ أي لا تقولوا كقولهم
﴿ليجعل الله ذلك﴾ القول في عاقبة أمرهم
﴿حسرة في قلوبهم والله يحيي ويميت﴾ فلا يمنع عن الموت قعود
﴿والله بما تعملون﴾ بالتاء والياء
﴿بصير﴾ فيجازيكم به.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، لا تُشابهوا الكافرين الذين لا يؤمنون بربهم، فهم يقولون لإخوانهم من أهل الكفر إذا خرجوا يبحثون في أرض الله عن معاشهم أو كانوا مع الغزاة المقاتلين فماتوا أو قُتِلوا: لو لم يخرج هؤلاء ولم يقاتلوا وأقاموا معنا ما ماتوا وما قُتلوا. وهذا القول يزيدهم ألمًا وحزنًا وحسرة تستقر في قلوبهم، أما المؤمنون فإنهم يعلمون أن ذلك بقدر الله فيهدي الله قلوبهم، ويخفف عنهم المصيبة، والله يحيي مَن قدَّر له الحياة -وإن كان مسافرًا أو غازيًا- ويميت مَنِ انتهى أجله -وإن كان مقيمًا- والله بكل ما تعملونه بصير، فيجازيكم به.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:32   رقم المشاركة : 6275
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

ال عمران (آية:200):
يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُون.


تفسير الجلالين
﴿يا أيُّها الذين آمنوا لا يحلُّ لكم أن ترثوا النساء﴾ أي ذاتهن
﴿كرها﴾ بالفتح والضم لغتان أي مكرهيهن على ذلك كانوا في الجاهلية يرثون نساء أقربائهم فإن شاءوا تزوجوهن بلا صداق أو زوَّجوهن وأخذوا صداقهن أو عضلوهن حتى يفتدين بما ورثنه أو يمتن فيرثوهن فنُهوا عن ذلك
﴿ولا﴾ أن
﴿تعضلوهن﴾ أي تمنعوا أزواجكم عن نكاح غيركم بإمساكهن ولا رغبة لكم فيهن ضرارا
﴿لتذهبوا ببعض ما آتيتموهن﴾ من المهر
﴿إلا أن يأتين بفاحشة مبيَّنة﴾ بفتح الياء وكسرها أي بينت أو هي بينة أي زنا أو نشوز فلكم أن تضاروهن حتى يفتدين منكم ويختلعن
﴿وعاشروهن بالمعروف﴾ أي بالإجمال في القول والنفقة والمبيت
﴿فإن كرهتموهن﴾ فاصبروا
﴿فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا﴾ ولعله يجعل فيهن ذلك بأن يرزقكم منهن ولدا صالحا.

تفسير الميسر
يا أيها الذين آمنوا لا يجوز لكم أن تجعلوا نساء آبائكم من جملة تَرِكتهم، تتصرفون فيهن بالزواج منهن، أو المنع لهن، أو تزويجهن للآخرين، وهن كارهات لذلك كله، ولا يجوز لكم أن تضارُّوا أزواجكم وأنتم كارهون لهن؛ ليتنازلن عن بعض ما آتيتموهن من مهر ونحوه، إلا أن يرتكبن أمرا فاحشا كالزنى، فلكم حينئذ إمساكهن حتى تأخذوا ما أعطيتموهن. ولتكن مصاحبتكم لنسائكم مبنية على التكريم والمحبة، وأداء ما لهن من حقوق. فإن كرهتموهن لسبب من الأسباب الدنيوية فاصبروا؛ فعسى أن تكرهوا أمرًا من الأمور ويكون فيه خير كثير.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:38   رقم المشاركة : 6276
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية:19):
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَرِثُوا النِّسَاءَ كَرْهًا ۖ وَلَا تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُوا بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ إِلَّا أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ ۚ وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ ۚ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا.

تفسير الجلالين
﴿يا أيُّها الذين آمنوا لا يحلُّ لكم أن ترثوا النساء﴾ أي ذاتهن
﴿كرها﴾ بالفتح والضم لغتان أي مكرهيهن على ذلك كانوا في الجاهلية يرثون نساء أقربائهم فإن شاءوا تزوجوهن بلا صداق أو زوَّجوهن وأخذوا صداقهن أو عضلوهن حتى يفتدين بما ورثنه أو يمتن فيرثوهن فنُهوا عن ذلك
﴿ولا﴾ أن
﴿تعضلوهن﴾ أي تمنعوا أزواجكم عن نكاح غيركم بإمساكهن ولا رغبة لكم فيهن ضرارا
﴿لتذهبوا ببعض ما آتيتموهن﴾ من المهر
﴿إلا أن يأتين بفاحشة مبيَّنة﴾ بفتح الياء وكسرها أي بينت أو هي بينة أي زنا أو نشوز فلكم أن تضاروهن حتى يفتدين منكم ويختلعن
﴿وعاشروهن بالمعروف﴾ أي بالإجمال في القول والنفقة والمبيت
﴿فإن كرهتموهن﴾ فاصبروا
﴿فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا﴾ ولعله يجعل فيهن ذلك بأن يرزقكم منهن ولدا صالحا.

تفسير الميسر
يا أيها الذين آمنوا لا يجوز لكم أن تجعلوا نساء آبائكم من جملة تَرِكتهم، تتصرفون فيهن بالزواج منهن، أو المنع لهن، أو تزويجهن للآخرين، وهن كارهات لذلك كله، ولا يجوز لكم أن تضارُّوا أزواجكم وأنتم كارهون لهن؛ ليتنازلن عن بعض ما آتيتموهن من مهر ونحوه، إلا أن يرتكبن أمرا فاحشا كالزنى، فلكم حينئذ إمساكهن حتى تأخذوا ما أعطيتموهن. ولتكن مصاحبتكم لنسائكم مبنية على التكريم والمحبة، وأداء ما لهن من حقوق. فإن كرهتموهن لسبب من الأسباب الدنيوية فاصبروا؛ فعسى أن تكرهوا أمرًا من الأمور ويكون فيه خير كثير.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:39   رقم المشاركة : 6277
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :29) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ إِلَّا أَن تَكُونَ تِجَارَةً عَن تَرَاضٍ مِّنكُمْ ۚ وَلَا تَقْتُلُوا أَنفُسَكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل﴾ بالحرام في الشرع كالربا والغصب
﴿إلا﴾ لكن
﴿أن تكون﴾ تقع
﴿تجارة﴾ وفي قراءة بالنصب أن تكون الأموال أموال تجارة صادرة
﴿عن تراضى منكم﴾ وطيب نفس فلكم أن تأكلوها
﴿ولا تقتلوا أنفسكم﴾ بارتكاب ما يؤدي إلى هلاكها أيّا كان في الدنيا أو الآخرة بقرينة
﴿إن الله كان بكم رحيما﴾ في منعه لكم من ذلك.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، لا يحل لكم أن يأكل بعضكم مال بعض بغير حق، إلا أن يكون وَفْقَ الشرع والكسب الحلال عن تراض منكم، ولا يقتل بعضكم بعضًا فتهلكوا أنفسكم بارتكاب محارم الله ومعاصيه. إن الله كان بكم رحيمًا في كل ما أمركم به، ونهاكم عنه.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:41   رقم المشاركة : 6278
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :43) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْرَبُوا الصَّلَاةَ وَأَنتُمْ سُكَارَىٰ حَتَّىٰ تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ وَلَا جُنُبًا إِلَّا عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّىٰ تَغْتَسِلُوا ۚ وَإِن كُنتُم مَّرْضَىٰ أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُورًا.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين أوتوا الكتاب آمنوا بما نزّلنا﴾ من القرآن
﴿مصدّقا لما معكم﴾ من التوراة
﴿من قبل أن نطمس وجوها﴾ نمحو ما فيها من العين والأنف والحاجب
﴿فنردها على أدبارها﴾ فنجعلها كالأقفاء لوحا واحدا
﴿أو نلعنهم﴾ نمسخهم قردة
﴿كما لعنَّا﴾ مسخنا
﴿أصحاب السبت﴾ منهم
﴿وكان أمر الله﴾ قضاؤه
﴿مفعولا﴾ ولما نزلت أسلم عبد الله بن سلام فقيل كان وعيدا بشرط فلما أسلم به ببعضهم رفع وقيل يكون طمس ومسح قبل قيام الساعة.

تفسير الميسر
يا أهل الكتاب، صدِّقوا واعملوا بما نزَّلنا من القرآن، مصدقًا لما معكم من الكتب من قبل أن نأخذكم بسوء صنيعكم، فنمحو الوجوه ونحولها قِبَلَ الظهور، أو نلعن هؤلاء المفسدين بمسخهم قردة وخنازير، كما لعنَّا اليهود مِن أصحاب السبت، الذين نُهوا عن الصيد فيه فلم ينتهوا، فغضب الله عليهم، وطردهم من رحمته، وكان أمر الله نافذًا في كل حال.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:44   رقم المشاركة : 6279
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :59) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ ۖ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي﴾ وأصحاب
﴿الأمر﴾ أي الولاة
﴿منكم﴾ إذا أمروكم بطاعة الله ورسوله
﴿فإن تنازعتم﴾ اختلفتم
﴿في شيء فردوه إلى الله﴾ أي إلى كتابه
﴿والرسول﴾ مدة حياته وبعده إلى سنته أي اكشفوا عليه منهما
﴿إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك﴾ أي الرد إليهما
﴿خير﴾ لكم من التنازع والقول بالرأي
﴿وأحسن تأويلاً﴾ مآلاً.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، استجيبوا لأوامر الله تعالى ولا تعصوه، واستجيبوا للرسول صلى الله عليه وسلم فيما جاء به من الحق، وأطيعوا ولاة أمركم في غير معصية الله، فإن اختلفتم في شيء بينكم، فأرجعوا الحكم فيه إلى كتاب الله تعالى وسنة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم، إن كنتم تؤمنون حق الإيمان بالله تعالى وبيوم الحساب. ذلك الردُّ إلى الكتاب والسنة خير لكم من التنازع والقول بالرأي، وأحسن عاقبة ومآلا.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:46   رقم المشاركة : 6280
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :71) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ فَانفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انفِرُوا جَمِيعًا.




تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا خذوا حذركم﴾ من عدوكم أي احترزوا منه وتيقظوا له
﴿فانفروا﴾ انهضوا إلى قتاله
﴿ثُبَاتٍ﴾ متفرقين سرية بعد أخرى
﴿أو انفروا جميعا﴾ مجتمعين.

تفسير الميسر
يا أيها الذين آمنوا خذوا حذركم بالاستعداد لعدوكم، فاخرجوا لملاقاته جماعة بعد جماعة أو مجتمعين.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:48   رقم المشاركة : 6281
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :94 ) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَىٰ إِلَيْكُمُ السَّلَامَ لَسْتَ مُؤْمِنًا تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فَعِندَ اللَّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ ۚ كَذَٰلِكَ كُنتُم مِّن قَبْلُ فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا.


تفسير الجلالين
ونزل لما مر نفر من الصحابة برجل من بني سليم وهو يسوق غنما فسلم عليهم فقالوا ما سلم علينا إلا تقية فقتلوه واستاقوا غنمه ﴿يا أيها الذين آمنوا إذا ضربتم﴾ سافرتم للجهاد
﴿في سبيل الله فتبينوا﴾ وفي قراءة فتثبتوا في الموضعين
﴿ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلام﴾ بألف أو دونها أي التحية أو الانقياد بكلمة الشهادة التي هي أمارة على الإسلام
﴿لست مؤمنا﴾ وإنما قلت هذا تقيه لنفسك ومالك فقتلوه
﴿تبتغون﴾ تطلبون لذلك
﴿عرَضَ الحياة الدنيا﴾ متاعها من الغنيمة
﴿فعند الله مغانم كثيرة﴾ تغنيكم عن قتل مثله لماله
﴿كذلك كنتم من قبل﴾ تعصم دماؤكم وأموالكم بمجرد قولكم الشهادة
﴿فمنَّ الله عليكم﴾ بالاشتهار وبالإيمان والاستقامة
﴿فتبينوا﴾ أن تقتلوا مؤمناً وافعلوا بالداخل في الإسلام كما فُعل بكم
﴿إن الله كان بما تعملون خبيرا﴾ فيجازيكم به.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه إذا خرجتم في الأرض مجاهدين في سبيل الله فكونوا على بينة مما تأتون وتتركون، ولا تنفوا الإيمان عمن بدا منه شيء من علامات الإسلام ولم يقاتلكم؛ لاحتمال أن يكون مؤمنًا يخفي إيمانه، طالبين بذلك متاع الحياة الدنيا، والله تعالى عنده من الفضل والعطاء ما يغنيكم به، كذلك كنتم في بدء الإسلام تخفون إيمانكم عن قومكم من المشركين فمَنَّ الله عليكم، وأعزَّكم بالإيمان والقوة، فكونوا على بيِّنة ومعرفة في أموركم. إن الله تعالى عليم بكل أعمالكم، مطَّلع على دقائق أموركم، وسيجازيكم عليها.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:50   رقم المشاركة : 6282
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :135) :
۞ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّهِ وَلَوْ عَلَىٰ أَنفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ ۚ إِن يَكُنْ غَنِيًّا أَوْ فَقِيرًا فَاللَّهُ أَوْلَىٰ بِهِمَا ۖ فَلَا تَتَّبِعُوا الْهَوَىٰ أَن تَعْدِلُوا ۚ وَإِن تَلْوُوا أَوْ تُعْرِضُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا.



تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين﴾ قائمين
﴿بالقسط﴾ بالعدل
﴿شهداء﴾ بالحق
﴿لله ولو﴾ كانت الشهادة
﴿على أنفسكم﴾ فاشهدوا عليها بأن تقروا بالحق ولا تكتموه
﴿أو﴾ على
﴿الوالدين والأقربين إن يكن﴾ المشهود عليه
﴿غنيّا أو فقيرا فالله أولى بهما﴾ منكم وأعلم بمصالحهما
﴿فلا تتَّبعوا الهوى﴾ في شهادتكم بأن تحابوا الغني لرضاه أو الفقير رحمةّ له لـ
﴿أن﴾ لا
﴿تعدلوا﴾ تميلوا عن الحق
﴿وإن تلووا﴾ تحرفوا الشهادة وفي قراءة بحذف الواو الأولى تخفيفا
﴿أو تعرضوا﴾ عن أدائها
﴿فإن الله كان بما تعملون خبيرا﴾ فيجازيكم به.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، كونوا قائمين بالعدل، مؤدين للشهادة لوجه الله تعالى، ولو كانت على أنفسكم، أو على آبائكم وأمهاتكم، أو على أقاربكم، مهما كان شأن المشهود عليه غنيًّا أو فقيرًا؛ فإن الله تعالى أولى بهما منكم، وأعلم بما فيه صلاحهما، فلا يحملنَّكم الهوى والتعصب على ترك العدل، وإن تحرفوا الشهادة بألسنتكم فتأتوا بها على غير حقيقتها، أو تعرضوا عنها بترك أدائها أو بكتمانها، فإن الله تعالى كان عليمًا بدقائق أعمالكم، وسيجازيكم بها.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:51   رقم المشاركة : 6283
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :136) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي أَنزَلَ مِن قَبْلُ ۚ وَمَن يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا.


تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمَنوا آمِنوا﴾ داوموا على الإيمان
﴿بالله ورسوله والكتاب الذي نزَّل على رسوله﴾ محمد صلى الله عليه وسلم وهو القرآن
﴿والكتاب الذي أنزل من قبل﴾ على الرسل بمعنى الكتب، وفي قراءة بالبناء للفاعل في الفعلين
﴿ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر فقد ضل ضلالا بعيدا﴾ عن الحق.

تفسير الميسر

يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه داوموا على ما أنتم عليه من التصديق الجازم بالله تعالى وبرسوله محمد صلى الله عليه وسلم، ومن طاعتهما، وبالقرآن الذي نزله عليه، وبجميع الكتب التي أنزلها الله على الرسل. ومن يكفر بالله تعالى، وملائكته المكرمين، وكتبه التي أنزلها لهداية خلقه، ورسله الذين اصطفاهم لتبليغ رسالته، واليوم الآخر الذي يقوم الناس فيه بعد موتهم للعرض والحساب، فقد خرج من الدين، وبَعُدَ بعدًا كبيرًا عن طريق الحق.









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 07:53   رقم المشاركة : 6284
معلومات العضو
العوفي العوفي
عضو برونزي
 
إحصائية العضو










B9 يا أيها الذين آمنوا .....

النساء (آية :144) :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ ۚ أَتُرِيدُونَ أَن تَجْعَلُوا لِلَّهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا مُّبِينً.



تفسير الجلالين
﴿يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا الكافرين أولياء من دون المؤمنين أتريدون أن تجعلوا لله عليكم﴾ بموالاتهم
﴿سلطانا مبينا﴾ برهانا بينا على نفاقكم.

تفسير الميسر
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، لا توالوا الجاحدين لدين الله، وتتركوا موالاة المؤمنين ومودتهم. أتريدون بمودَّة أعدائكم أن تجعلوا لله تعالى عليكم حجة ظاهرة على عدم صدقكم في إيمانكم؟









رد مع اقتباس
قديم 2016-10-21, 19:26   رقم المشاركة : 6285
معلومات العضو
MohamedDewly
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات................










رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
القسم, تلميذ(ة), تخفيظ, جيدة, زريف

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 00:16

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2024 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc