سوناطراك مضطرة لخوض حرب مع الشركات الأمريكية - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الأخبار و الشؤون السياسية > قسم الأخبار الوطنية و الأنباء الدولية

قسم الأخبار الوطنية و الأنباء الدولية كل ما يتعلق بالأخبار الوطنية و العربية و العالمية...

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

سوناطراك مضطرة لخوض حرب مع الشركات الأمريكية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2015-12-25, 21:04   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أبو هاجر القحطاني
عضو فضي
 
الصورة الرمزية أبو هاجر القحطاني
 

 

 
الأوسمة
العضو المميز لسنة 2013 
إحصائية العضو










B18 سوناطراك مضطرة لخوض حرب مع الشركات الأمريكية

سوناطراك مضطرة لخوض حرب مع الشركات الأمريكية

أعلنت منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك"، عن أن الطلب على نفطها سوف يتراجع حتى عام 2020، وأن أسعار البترول قد تلامس عتبة السبعين دولار ببطء بعد أربع سنوات وتأتي توقعات أوبك وقرار الكونجرس الأمريكي بإعادة الصادرات الأمريكية إلى السوق لتقبر كل الآمال المعلقة بانتعاش أسعار النفط إلى مستويات مقبولة على الأقل وتستمر بذلك انتكاسة الأسعار ومعها شدة وطأة السياسات التقشفية التي انتهجتها عدد من دول أوبك ومنها الجزائر.

وتعيش الجزائر صدمة تراجع مزيج "برنت" وهو خام القياس بالنسبة للبترول الجزائري لأول مرة منذ 11 سنة تحت سعر خام القياس الأمريكي كأولى تداعيات موافقة الكونغرس الأمريكي على رفع حظر فرض قبل 40 عاما على تصدير إمدادات الخام الأمريكية ما يمثل ضربة موجعة وضغطا إضافيا لمنتجي النفط الخفيف وفي مقدمتهم الجزائر وليبيا ونيجيريا، حيث تستهدف صادرات الخام الأمريكية الأسواق الأوروبية والأسيوية بالأساس القرار الأمريكي الذي ينتظر توقيع الرئيس الأمريكي باراك أوباما ليصبح ساري المفعول، ستشتد بفعله منافسة شرسة بين النفط الأمريكي الخفيف ونفط الجزائر وليبيا ونيجيريا، وستنقل الشركات الأمريكية المنتجة للبترول والغاز الصخري حربها مع الشركات الناشطة في الخليج إلى الجزائر، وعلى هذا الأساس، فإن صناعة المحروقات في الجزائر ستضطر مجبرة لا مخيرة إلى الذهاب نحو تعزيز الإنتاج للمحافظة على حصصها وعكس الشركات الخليجية التي تستفيد من تكاليف الإنتاج المنخفضة هناك في حربها على الزيت الصخري الأمريكي فإن هامش المناورة للجزائر إن اعتمدت على نفس استراتيجية كسر الأسعار ضعيفة على اعتبار أن تكاليف البرميل في الجزائر مرتفعة مقارنة بغيرها، حيث تصل إلى 20 دولار للبرميل وباحتساب الأسعار الحالية فإن هوامش الربح للاستثمار في البترول الجزائري لا تحفز بتاتا شركات الإنتاج على خوض هكذا مغامرة، خصوصا إذا أضفنا لهذه العوامل التركيبة القانونوية للاستثمار في الجزائر التي تفرض ضرائب على الأرباح بـ25 في المائة وتفرض على الأجانب مشاركة الحقول مع سوناطراك بنسبة أقلية 49 مقابل 51 للشريك الحكومي، مما يعني أن أي منافسة بين سونطراك والشركات الأمريكية تعد خاسرة قبل أوانها بعد أن تراجعت الجزائر عن مجاراة أمريكا في استغلال الغاز الصخري بسبب الاحتجاجات الداخلية وعجز مالي عن تمويل المشاريع، وإلى جانب صادرات أمريكا من النفط الخفيف التي ستزاحم البترول الجزائري من نفس النوع تواجه الأسعار هاجسا آخر هذه الأيام بعد انتشار ظاهرة "خيار البيع المستقبلي Put Options"، حيث يعمد بعض المضاربين إلى ترويج لأسعار نفط بـ15 دولار للبرميل بهذه الصيغة من عقود التحوط التي تعطي لمشتريها حق شراء أو بيع سلعة في تاريخ محدد بسعر متفق عليه مسبقا، ولا يترتب على المشتري بموجب العقد أية التزامات.


https://www.elbilad.net/Article/detail?id=49039







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لخوض, مضطرة, الأمريكية, الشركات, سوناطراك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 08:38

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc