مساحة حرّة : أجمل وأصدق ما قرأت اليوم - الصفحة 72 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات إنشغالات الأسرة التربوية > منتدى الانشغالات النقابية واقوال الصحف

منتديات الجلفة ... أكثر من 14 سنة من التواجد على النت ... قم بالتسجيل في أكبر تجمع جزائري - عربي و استفد من جميع المزايا، تصفّح دون اعلانات، اشترك في المواضيع التي تختارها ليصلك الجديد على بريدك الالكتروني

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

مساحة حرّة : أجمل وأصدق ما قرأت اليوم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-01-15, 14:58   رقم المشاركة : 1066
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
عضو محترف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

الكفاءة لتولّي منصب القيادة على مختلف المستويات لا علاقة له بالسن
إنما بشخصية الإنسان و قدراته .. قد يتجاوز طفل صغير كفاءة و حكمة الشيوخ


منقول من صفحة الاستاذ رمضان البخاري


توفي أحد شيوخ العشائر ، و أرادت العشيرة تنصيب شيخ جديد ،لأن إبن الشيخ صغير على المشيخة.
وطرحوا أسماء خمسة من أبناء العشيرة للمشيخة، وبعد أن إختلفوا لبس كل منهم عباءة، و ذهبوا للقاضي ومعهم الطفل الصغير إبن الشيخ المتوفى ، وعندما وصلوا بيت القاضي تركوا الولد الصغير فى الخارج ودخلوا على القاضي..
وبعد ماسمع القاضي كلامهم ، صب لكل واحد منهم فنجان قهوة وقال لهم :
أريد من كل واحد منكم أن يعيد الفنجان فارغا بشرط ألا تشربوا القهوة ولا تسكبوها !
،
إحتار الرجال ونظر بعضهم لبعض ؛ ولما رآهم القاضي محتارين قال لهم : شيخكم الميت عنده أولاد؟
قالوا له نعم لكنه صغير بالعمر وأحضرناه معنا، وتركناه فى الخارج....
فطلبه القاضي وأعطاه فنجان القهوة وقال له :
أريد منك أن تعيد الفنجان فارغا بشرط ألا تشرب القهوة ولا تسكبها ! ..
وضع الولد طرف الشماغ (غطاء رأسه) بالفنجان إلى أن إمتص القهوة كاملة ، وقال للقاضي : فنجانك فارغ وقهوتك على رأسي
قال له القاضي :ما المكسب، ورأس المال، والخسارة؟
قال الولد: المكسب أن تكون أحسن من أبيك ورأس المال تكون مثل أبيك أما الخسارة أن تكون أردى منه ..
قال له القاضي : ما أول أمس، وأمس ، واليوم ؟
قال الولد : أول أمس هو جدي وأمس هو أبي واليوم هو أنا ..
قال القاضي : أعزك الله إنك تستاهل المشيخة، قوموا يا رجال وخذوا شيخكم وإذهبوا .
إكتساب الخبرة أهم من المال ولبس العباءات ؛ فالولد الصغير تربى في بيت شيخ القبيلة وتعلم منه أشياء لم يكن يدر عنها أي من الرجال أصحاب العباءات .
ولنا في قصة يوسف عبرة ؛ وذلك لأنه تربى في بيت العزيز إكتسب خبرات كثيرة لذلك قال للملك وبكل ثقة:إجعلني على خزائن الأرض إني حفيظ عليم .
ليس كل من ملك المال ؛ ولبس عباءة صار شيخاً

يقول الحكيم :
جالس العلماء بعقلك ؛و جالس الأمراء بعلمك ؛وجالس الأصدقاء بأدبك ؛
و جالس أهل بيتك بعطفك ؛ وجالس السفهاء بحلمك .








 

رد مع اقتباس
قديم 2021-01-21, 21:49   رقم المشاركة : 1067
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
عضو محترف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

مقارنة بين أحداث مسيرتي النبيين ( يوسف وموسى ) عليهما السلام

معجزات مذهلة قد نغفل عنها

نقلا عن صفحة الاستاذ ساعد بولعواد


وصلتني مقارنة بديعة بين قصتي ( يوسف وموسى ) عليهما السلام
- كلاهما بدأت قصته ( بمصر ).
كلاهما كان( مفقودا ) .
- كلاهما تم ( إلقاؤه ) : أحدهما في (الجب) الآخر في (اليم)
- سيدنا (يوسف) أُلقي في الجب: (بيدٍ مبغضيه): إخوته أوَأَلْقُوهُ فِي غَيَابَتِ الْجُبِّ
- وسيدنا (موسى) أُلقي في (اليم) (بيدٍ محبه) : أمه بأمر ربها فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي
بين كلمتي : وَأَلْقُوهُ ....و.....فَأَلْقِيهِ
- الأولى : تحمل كمية كبيرة من ( الحقد والكره ) . - والثانية : تحمل كمية كبيرة من (الحنان والرعاية) .
(الأولى) : من (تدبير البشر) .. و(الثانية) : من (تدبير رب البشر)
- كلاهما( عاش ) في قصرٍ ذي شأن . - (أم موسى) كانت (حزينة عليه).. و(أبو يوسف) كان (حزينا عليه).
في القصر الذي سكن به موسى : ( زوجة صاحب القصر ) هي من طلبت أن يتربى موسى لديها.
وَقالَتِ امرَأَتُ فِرعَونَ قُرَّتُ عَينٍ لي وَلَكَ لا تَقتُلوهُ عَسى أَن يَنفَعَنا أَو نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَهُم لا يَشعُرونَ
في القصر الذي عاش فيه يوسف : * الزوج * هو من طلب أن يتربى يوسف لديه .
وَقالَ الَّذِي اشتَراهُ مِن مِصرَ لِامرَأَتِهِ أَكرِمي مَثواهُ عَسى أَن يَنفَعَنا أَو نَتَّخِذَهُ وَلَدًاَ
- (زوجة) صاحب القصر الذي عاش به (موسى) : كانت مصدر أمان له .
(زوجة) صاحب القصر الذي عاش به (يوسف): كانت مصدرأذى وقلق له .
- كلاهما تحدث القرآن عند بلوغه سن الرشد بصيغتين متشابهتين :
الصيغة الخاصة (بيوسف) عليه السلام : وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدّهُ آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ
الصيغة الخاصة (بموسى) عليه السلام : ( وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَى آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا غڑوَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ
- (أم موسى) حكى عن (حزنها) القرآن : وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَى فَارِغًا
(أبو يوسف) حكى عن(حزنه) القرآن : يَا أَسَفَى عَلَى يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ .
- إخوان يوسف هم من ألقوا أخاهم وآذوه . أخت موسى هي من بحثت عنه و ساعدته .
- عند البحث عن موسى (أم موسى) هي من طلبت البحث عنه وأرسلت أخته وَقالَت لِأُختِهِ قُصّيهَِ
وعند البحث عن يوسف (أبو يوسف) هو من طلب البحث عنه وأرسل إخوة يوسف:
يَا بَنِيَّ اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِن يُوسُفَ .
- بداية الفرج لأم موسى بلقاء ولدها : وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ
بداية الفرج لأبي يوسف بلقاء ابنه : إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ .
- رب العالمين أوحى لأم موسى أنه سيرد لها ابنها : إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ
رب العالمين أوحى لأبي يوسف أنه سيرد له ابنه : وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ
- أصحاب القصر الذي عاش به (موسى) عندما كَبُر تصادم معهم وطاردوه :
فَأَتبَعوهُم مُشرِقينَ فَلَمّا تَراءَى الجَمعانِ قالَ أَصحابُ موسى إِنّا لَمُدرَكونَ
أصحاب القصر الذي عاش به (يوسف) عندماكَبُر تصالحوا معه وقرّبوه :
وَقالَ المَلِكُ ائتوني بِهِ أَستَخلِصهُ لِنَفسي فَلَمّا كَلَّمَهُ قالَ إِنَّكَ اليَومَ لَدَينا مَكينٌ أَمينٌ
في قصة يوسف لم تذكر * أمـه * .. وفي قصة موسى لم يذكر * أبـوه *








رد مع اقتباس
قديم 2021-01-26, 14:17   رقم المشاركة : 1068
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
عضو محترف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

لا تستعجل .. هناك قوة فوق جميع المسؤولين وجميع من على الارض إنه الله
يسخر لك من عباده المخلصين ما يوصل لك من خلالهم رزقه الذي قسمه لك ..
ويرزقك من حيث لا تحتسب


نقلا عن صفحة الصديق بن مساهل عبد الرحمان


حكى لي صديق يعمل في الموارد البشرية عن إحدى المقابلات الوظيفية التي كانت يجريها لأحد المرشحين رفقة مسؤول عن التجارة.
يقول :
كان هذا المترشح للوظيفة متمكن جدا في مجاله و يتقن اختصاصه.
المسؤول الذي كان معي بدأ يطرح الأسئلة عليه كثيرا و أحسست انه كان متحمس جدا الإستماع اليه ولم يكتفي بهذا القدر بل أعطاه ورقة و قلم ليشرح له بعض التفاصيل دقيقة.
وبعد انتهاء المقابلة قال لي هذا المسؤول :
كان عندي مشكل في العمل و هذا الشخص اعطاني الحل الذي كنت ابحث عنه.
و عند الاختيار النهائي تفاجأت بإقصاء هذا الشخص ، فتكلمت مع مسؤول التجارة في هذا الأمر و قال لي فعلا هذا الشخص مميز لكن هناك توصية لشخص آخر من طرف مدير التجارة.
حقيقة احسست بظلم كبير واستغلال لهذا الشخص، فتكلمت مع مديري و حكيت له ما جرى، فقال لي انه لا يستطيع ان يفعل أي شيئ بما أن مدير تجارة قرر اختيار شخص آخر.
في تلك الليلة لم أستطع أن أنام و تأثرت بهذا الشخص مع العلم عندي أكثر من 5 سنوات في هذا الاختصاص و لم يسبق لي أن شخص أخذ اهتمامي مثله.
بعد ثلاث ايام كنت جالس في المقهى مع صديق يعمل في إحدى الشركات الكبيرة و الرائدة و حكيت له ما جرى.
وفي الصباح التالي تلقيت مكالمة من هذا الصديق و طلب مني أن ارسل له سيرة ذاتية لهذا الشخص.
و فعلا تم توظيفه في مركز هام وبراتب اعلى من ذلك المسؤول و في شركة أجنبية عالمية.
هناك قوة فوق جميع المسؤولين وجميع من على الارض.
انه الله سبحانه، يسخر لك من عباده المخلصين ويرزقك من حيث لا تحتسب.


بقلم حمزة خالد








رد مع اقتباس
قديم 2021-02-04, 22:56   رقم المشاركة : 1069
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
عضو محترف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

" التسول الالكتروني والعدالة الربانية ''
يمكنك إستغلال طيبة الناس فتخدع الكثيرين منهم .. لكن .. إن ربك لبالمرصاد


" التسول الالكتروني والعدالة الربانية '' .. قصة حقيقية.
رجل استغلالي، يجلس خلف شاشة اللابتوب، ويجلس إدعاءً بشكل احتيالي على "كروسة" "كرسي متحرك" ويرسل لامرأة مسلمة تعيش في فرنسا رسالة مناشدة واستغاثة ويقول لها بأنه مُقعد، وخسر قدمه إثر حادثة، ويستجديها ثمن عملية يريد أن يجريها في ألمانيا، فتذهب تلك المرأة المخلصة المحترمة لتجمع له مبلغ " 36" الف دولار من الجالية المسلمة في فرنسا. وبعد أن أخذ المال أغلق حساباته الفيسبوكية واختفى عن الأنظار، فأثار استغراب المرأة وفضولها، وسألت عنه فإذ به رجل سليم معافىً، وقد قام بشراء سيارتين على الخط بما سرقه من المرأة، إضافة إلى شغله القديم، ولم تمر عليه سنة حتى اصطدمت سيارته التي كان يقودها بعربة شاحنة كبيرة وخسر قدميه في هذا الحادث.
#أرجوكم لا تكذبوا و #لا تنافسوا الفقراء الحقيقيين في أموالهم وحقوقهم. " #إِنّ رَبّكََ لبِالمِرْصَادْ ".


منقول من حساب الاستاذ فهمي شراب








رد مع اقتباس
قديم 2021-02-12, 22:21   رقم المشاركة : 1070
معلومات العضو
BOUTAHAR ABDELLATIF
عضو محترف
 
الصورة الرمزية BOUTAHAR ABDELLATIF
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

ولم يتمالك الكهنة وأهل سمرقند أنفسهم
حتى خرجوا أفواجاً ،وهم يرددو شهادة


نقلا عن الأخ المناضل النقابي Said Chouya

من أروع المحاكمات على مر التاريخ
نادىِ الحاجب : ياقتيبة (هكذا بلا لقب) ، فجاء قتيبة وجلس وهو قائد جيوش المسلمين
قال القاضي: ما دعواك يا سمرقندي ؟
قال : اجتاحنا قتيبة بجيشه ، ولم يدعونا إلى الإسلام ولم يمهلنا حتى ننظر في أمرنا
التفت القاضي إلى قتيبة وقال: و ما تقول في هذا يا قتيبة ؟
قال قتيبة : الحرب خدعة ، وهذا بلد عظيم ، وكل البلدان من حوله كانوا يقاومون
ولم يدخلوا الإسلام ولم يقبلوا بالجزية ...
قال القاضي: يا قتيبة هل دعوتهم للإسلام أو الجزية أو الحرب؟
قال قتيبة: لا .إنما باغتناهم كما ذكرت لك.
قال القاضي : أراك قد أقررت .. وإذا أقر المدعى عليه انتهت المحاكمة ، يا قتيبة ما نصر الله هذه الأمة إلا بالدين واجتناب الغدر وإقامة العدل ..
قضينا بإخراج جميع المسلمين من أرض سمرقند من حكام وجيوش ورجال وأطفال ونساء ،وأن تُترك الدكاكين والدور ، وأنْ لا يبقى في سمرقند أحد ،على أنْ ينذرهم المسلمون بعد ذلك !!
• لم يصدّق الكهنة ما شاهدوه وسمعوه ؛ فلا شهود ولا أدلة ولم تدم المحاكمة إلا دقائق معدودة ولم يشعروا إلا والقاضي والحاجب وقتيبة ينصرفون أمامهم .
• بعد ساعات قليلة سمع أهل سمرقند بجلبة تعلو وأصوات ترتفع وغبار يعمّ الجنبات ، ورايات تلوح خلال الغبار ، فسألوا .. فقيل لهم : إنَّ الحكم قد نُفِذَ ، وأنَّ الجيش قد انسحب ، في مشهدٍ تقشعر منه جلود الذين شاهدوه أو سمعوا به .. وما إنْ غرُبت شمس ذلك اليوم إلا وقد خلت طرقات سمرقند ، وصوت بكاءٍ يُسمع في البيوت على خروج تلك الأمة العادلة الرحيمة من بلدهم .
ولم يتمالك الكهنة وأهل سمرقند أنفسهم ، حتى خرجوا أفواجاً ، وكبير الكهنة أمامهم باتجاه معسكر المسلمين وهم يرددو شهادة ((أن لا إله إلا الله وان محمداً رسول الله )).
و كانت أعظم محاكمة سمع بها على مر التاريخ
أتدرون من هو القاضي ؟
انه : (( عمر بن عبد العزيز )) خامس الخلفاء الراشدين رحمه الله








رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 22:13

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2020 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc