تجنب استرقاء مدعي الروحانية - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > قسم الرقية الشرعية


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

تجنب استرقاء مدعي الروحانية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-01-21, 17:04   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










B8 تجنب استرقاء مدعي الروحانية


اخوة الاسلام

أحييكم بتحية الإسلام
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته



السؤال

ما حكم المعالج الروحاني الذي يداوي بالقرآن ويداوي الحالات المستعصية فقط؟ أعطيت رقما لأحد المشايخ باليمن

وبعد أن عرف حالتي طلب مني الاسم الرباعي، وأخبرني أنه سيكشف ثم يرد علي، وبالفعل رد علي في اليوم التالي، فسألته: كيف عرفت؟ فأخبرني أنه من عائلة روحانية يعالجون بالقرآن منذ فترة.

الجواب

الحمد لله


والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن القرآن يشرع العلاج والرقية به؛ فقد قال الله تعالي: وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا {الإسراء:82}، وقال تعالي: قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُولَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ {فصلت:44}.

ولكن المدّعين للروحانية -بالوصف الذي ذكرتِ- يعتبرون من الدجالين الذين يتعاملون مع الجن، ويأخذون الأخبار منهم؛ فالواجب تجنب استرقائهم، والتعاملِ معهم، وسؤالِهم، وتصديقِهم


المصدر

https://www.google.com/url?sa=t&rct=...RcPHbDC43bb9ah

.






 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2019-01-21, 17:04   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


موقف الشرع من الروحانيين

السؤال

هل الروحانيات عمل جني؟ أم أنه إلهام من الله؟ في حين أن الشخص يقول إنه يمكن معرفة الأشياء

التي لا يمكن مشاهدتها ويستطيع أن يعالج الشخص المريض ـ أي الذي مسه جن ـ ويقول إنه عالجه بالقرآن فقط؟ الرجاء التوضيح، وما هي الروحانيات؟.


الجواب

الحمد لله

والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد شاع عند الناس إطلاق مصطلح الروحانيات على أمور تتعلق بالدجل والتعامل مع الجن، والذي يتعامل مع الجن ويأخذ الأخبار منهم لا يصدق في كلامه

لأن الجن إذا أخبروه بشيء من الحق أضافوا إليه مائة كذبة، فدعوى شخص ما معرفة ما لا تمكن مشاهدته

يدل على أنه مشعوذ دجال، ولا يصدق في دعواه أنه يعالج بالقرآن فقط، إذ الغالب من هؤلاء أن يقدموا للجن قرابين وأن يرتكبوا ما لا يحل حتى يحصلوا مطلوبهم من الجن، ومثل هؤلاء

يجب الحذر منهم والتنبيه على خطرهم، كما ينبغي الاستغناء عنهم بالرقاة المعروفين باتباع السنة وصلاح المعتقد

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...52mdf_rAboVd77
.






رد مع اقتباس
قديم 2019-01-21, 17:05   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي




الروحانيون وادعاء التعامل مع الملائكة


السؤال


ما حكم التعامل مع المشايخ الروحانيين والذين يدعون بأنهم يتعاملون مع جان مسلمين وأنهم يستخدمونهم في الأمور المشروعة والمباحة، حيث يستخدمونهم في أعمالهم في الآفاق

ودعواهم أنهم يتعاملون مع جان علويين وسفليين ومع الملائكة ـ أيضا ـ والطلب منهم بتحقيق الثراء عن طريقهم بحكم أن ذلك يعتبر من الأمور المباحة؟.


الجواب

الحمد لله

والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالراجح هو منع استخدام الجن في الأمور المباحة، فضلا عن غيرها، لما تؤول إليه من مفاسد

وأما من يعرفون بالروحانيين ودعواهم التعامل مع الملائكة: فهذا كذب وضلال، وهم إنما يتعاملون مع الشيطان

ولا يخرج عملهم هذا عن الاستمتاع الذي أشار إليه قوله تعالى: وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ ا

لْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُمْ مِنَ الْإِنْسِ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُمْ مِنَ الْإِنْسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَا قَالَ النَّارُ مَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ. {الأنعام: 128}.

وقد ذكر المفسرون أن استمتاع الجن بالإنس يكون بعبادتهم إياهم بالذبائح والنذور والدعاء، وأن استمتاع الإنس

بالجن يكون بقضاء الجن لحوائج الإنس التي يطلبونها منهم، وإخبارهم ببعض المغيبات التي يطلع عليها الجن في بعض الجهات النائية، أو يسترقونها من السمع، أو يختلقون ذلك ويكذبونه ـ وهو الأكثر

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...QEL6H7Zek12S5H

.






رد مع اقتباس
قديم 2019-01-21, 17:05   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي



عالم الروحانيات وعالم الأرقام - بيان وتوضيح


السؤال

أود أن تجيبوا على سؤالي هذا بأقرب فرصة وإنني بحاجة ماسة للإجابة وأود أن تكون الإجابة شرعية وبالأدلة لأنني أريد مواجهة شخص بهذه الأدلة وسؤالي هو: ما هو عالم الروحانيات؟

وما حقيقته؟ وهل هو صواب أم لا؟

وما هو عالم الأرقام أي الأرقام المرتبطة بالذكر؟


الجواب


الحمد لله


والصلاة والسلام على رسول الله وع لى آله وصحبه أما بعد: فالغالب في إطلاق اصطلاح (عالم الروحاينات) هو عالم الجن، والتعامل معهم وتسخيرهم، فيقال: فلان معه روحاني

يعنون: أن معه جنياً يتعام ل معه ويخدمه ويخبره بالمغيبات، فإن كان هذا الجني مسلماً سموه (عُلوياً) وإن كان كافراً سموه (سُفلياً)، ولمعرفة ما يتعلق بالتعامل مع الجن وتسخيرهم راجع الفتوى القادمة ففيها جواب كافٍ

ونقولات وافية والحمد لله. أما عالم الأرقام المرتبطة بالأذكار، فيعنون به: أن لكل اسم من أسماء الله خداماً من الجن، وكذلك لكل عدد من الأذكار، فإذا ذكر الإنسا ن بعدد معين حضر الخادم الموكل بهذا العدد

وكان في خدمة الذاكر، وهو مرتبط بعالم الروحانيات. واعلم أن الأذكار مبناها على التوقيف أي أنه لا يجوز الذكر بشيء من الأذكار إلا إذا وافق السنة النبوية

وإلا كانت عبادة من غير دليل وشرعاً لم يأذن به الله، قال الله تعالى: أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ م ِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ وَلَوْلا كَلِمَةُ الْفَصْلِ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ [الشورى:21].

وإن أية خصوصية لذكر معين أو عدد معين لابد أن تثبت بدليل شرعي، ولما لم يرد شيء من الأدلة في ما يتعلق بذلك علم أنه بدعة وضلالة، خاصة إذا كان الذكر بأسماء ليست هي من أسماء الله

أو الذكر بالأسماء المفردة، ولمعرفة تفصيل الجواب عن الذكر بالعدد

راجع الفتوى بعد القادمه

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...vXQOrAODL7BinA
.






رد مع اقتباس
قديم 2019-01-21, 17:06   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


تسخير الإنس للجن وحكمه.


السؤال

ما حكم الإسلام في من يدّعون تسخير الجن؟

الجواب

الحمد لله

والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد قال الله تعالى: (ويوم يحشرهم جميعاً يا معشر الجن قد استكثرتم من الإنس

وقال أولياؤهم من الإنس ربنا استمتع بعضنا ببعض وبلغنا أجلنا الذي أجلت لنا قال النار مثواكم خالدين فيها إلا ما شاء الله إن ربك حكيم عليم) [الأنعام: 128].

وقد ذكر علماء التفسير أن استمتاع الجن بالإنس يكون بعبادتهم إياهم بالذبائح، والنذور، والدعاء وأن استمتاع الإنس بالجن يكون بقضاء الجن لحوائج الإنس التي يطلبونها منهم

وإخبارهم ببعض المغيبات التي يطلع عليها الجن في بعض الجهات النائية، أو يسترقونها من السمع، أو يختلقون ذلك ويكذبونه وهو الأكثر، قال الإمام ابن كثير: قال الحسن: وما كان استمتاع بعضهم ببعض

إلا أن الجن أمرت، وعملت الإنس.. وقال ابن جريج: كان الرجل في الجاهلية ينزل الأرض فيقول: أعوذ بكبير هذا الوادي، فذلك استمتاعهم، فاعتذروا به يوم القيامة

وأما استمتاع الجن بالإنس، فإنه كان فيما ذكر: ما ينال الجن من الإنس من تعظيمهم إياهم في استعانتهم بهم، فيقولون: قد سدنا الإنس والجن.أهـ.

تفسير ابن كثير 2/238.

وما أحسن ما ذكره الإمام ابن تيمية من التفصيل في أحوال الإنس مع الجن، إذ يقول: والمقصود هنا أن الجن مع الإنس على أحوال:

- فمن كان من الإنس يأمر الجن بما أمر الله به ورسوله من عبادة الله وحده وطاعة نبيه صلى الله عليه وسلم، ويأمر الإنس بذلك، فهذا من أفضل أولياء الله تعالى، وهو في ذلك من خلفاء الرسول ونوابه.

- ومن كان يستعمل الجن في أمور مباحة له، فهو كمن استعمل الإنس في أمور مباحة له، وهذا كأن يأمرهم بما يجب عليهم وينهاهم عما حُرِّم عليهم، ويستعملهم في مباحات له، فيكون بمنزلة الملوك الذين يفعلون ذلك.. إلخ.

- ومن كان يستعمل الجن فيما ينهى الله عنه ورسوله، إما في الشرك، وإما في قتل معصوم الدم، أو في العدوان عليهم بغير القتل، كتمريضه وإنسائه العلم وغير ذلك من الظلم، وإما في فاحشة كجلب

من يطلب منه الفاحشة، فهذا قد استعان بهم على الإثم والعدوان، ثم إن استعان بهم على الكفر فهو كافر، وإن استعان بهم على المعاصي فهو عاص: إما فاسق، وإما مذنب غير فاسق..

انظر: مجموع الفتاوى (11/307، 308)

وبناءً على ما تقدم نقول وبالله التوفيق: إن المدعي تسخير الجنّ إما أن يكون كاذباً في دعواه

ولا يقدر على ذلك، وإنما يدعي ما يّدعيه لأجل ترهيب بعض الناس وإخافتهم أو للحصول على منافع منهم كالأموال وغيرها بالشعوذة ونحوها.. وإما أن يكون يسخر الجنّ فعلاً، وعندئذ ينظر:

1- إن استخدمهم في طاعة مثل: أن يكون له صاحب من الجن مؤمن يأخذ عنه العلم، فيستخدمه في تبليغ الشرع لنظرائه من الجن، أو في المعونة على أمور مطلوبة شرعاً، فإنه يكون أمراً محموداً أو مطلوباً

وهو من الدعوة إلى الله ـ عز وجل ـ والجن حضروا النبي صلى الله عليه وسلم، وقرأ عليهم القرآن

وولَّوا إلى قومهم منذرين، والجن منهم الصلحاء، والعباد، والزهاد، والعلماء، لأن المنذر لابد أن يكون عالماً بما ينذر عابداً. انظر فتاوى الشيخ ابن عثيمين في العقيدة (1/290، 291)، ولكن هذا قليل جداً.

2- وإن استخدمهم في أمور مباحة، فهذا جائز بشرط أن تكون الوسيلة مباحة، فإن كانت محرمة، فهو محرم، مثل أن لا يخدمه الجني إلا أن يشرك بالله، كأن يذبح للجني، ويركع له، أو يسجد ونحو ذلك.

3- وإن استخدمهم في أمور محرمة كنهب أموال الناس وترويعهم فهذا محرم، وإن كانت الوسيلة محرمة أو شركاً، فهو محرم، أو شرك بحسب الحال، وأكثر الذين يتعاملون مع الجن ويسخرونهم لخدمتهم

في الواقع بعيدون عن الهدى، حائدون عن الصراط، مقارفون للكبائر، تاركون للصلوات أو مضيعون لها، مجاورون للأقذار والنجاسات، كذابون أفاكون دجالون، يبتزون الأموال، ويتعاطون السحر ويتعاملون به

مع أن السحر كفر، ويستخدمون الطلاسم، والكلمات غير المعروفة ولا المفهومة، ومنهم من يذبح للجن القرابين، أو يستنجي باللبن كما يأمره الجن إلى غير ذلك من الأمور المكفرة

ومن كان كذلك فإنه يجب الحذر منه، وعدم الذهاب إليه لأنه دجال، والواجب على أهل الدعوة والصلاح أن ينهوا هؤلاء وأمثالهم عن المنكر، وأن يقوموا بنصحهم وتوجيهه

فإن رجعوا إلى الحق وابتعدوا عن المنكر فحسن، وإلا وجب رفع أمرهم إلى من يستطيع منعهم وكف شرهم.

والله أعلم.

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...89NSbq1aeXIJdl

.






رد مع اقتباس
قديم 2019-01-21, 17:06   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي



التقيد في الأذكار بعدد معين بدعة إلا ما حدده الشرع

السؤال

ما حكم التسبيح ببعض أسماء الله الحسنى بأرقام معينة؟

وكذلك ذكر اسم الله الأعظم في أرقام معينة ؟

هل في ذالك شيء أفتونا يرحمكم الله ؟

..
الجواب

الحمد لله

والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فما شرعه الله تعالى من الذكر والتسبيح والاستغفار نوعان:

الأول: ما علق الفضل فيه على عدد معين، فينبغي تحصيل هذا العدد والتزامه، وذلك كالتسبيح والتحميد والتكبير والتهليل بعد الصلوات الخمس، وكبعض أذكار الصباح والمساء المقيدة بعدد معين.

والثاني: ما جاء مطلقاً، كالتسبيح والاستغفار ونحوه سائر اليوم، فلا يشرع فيه التزام عدد معين، لما في ذلك من مضاهاة التشريع.

وليعلم أنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أصحابه ذكر الله بالألفاظ المفردة نحو: الله الله. حي حي. عليم عليم.. إلخ. كما يفعله بعض مبتدعة الصوفية، وأشد

من ذلك قول بعضهم في ذكر الله: هو هو، أو: لا لا، أو: آه آه، أو: هاها، أو:هـ هـ، أو: أ أ، أو: آه آه.

فهذا يعلم قطعاً أنه ليس من دين الإسلام، وأنه تحريف لأسماء الله تعالى. والمقطوع به أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يترك مجالاً من مجالات الذكر، ولا موقعاً من المواقع التي يؤمر فيها بذكر معين

إلا وَبيَّن صيغة الذكر المطلوب في ذلك الظرف، وقد عني الأئمة بجمع ذلك وتدوينه كما فعل النووي في الأذكار، وابن تيمية في الكلم الطيب وغيرهما.

وبهذا يعلم خطأ من يعين أذكاراً تقال بعد العصر، وأخرى بعد الفجر مثلاً، مما لم يعينه رسول الله صلى الله عليه وسلم كقول بعضهم: يقال بعد الفجر (الله) ألف مرة أو غير ذلك من العدد

وبعد العصر: حي أو قيوم كذا من المرات، فهذا فيه محاذير: الأول: كونه باللفظ المفرد. والثاني: التزامه في وقت معين. والثالث: التقييد بهذه الأعداد المحدثة.

وعن الذكر بالاسم المفرد يقول شيخ الإسلام ابن تيمية كما في مجموع الفتاوى 10/556 (فأما الاسم المفرد مظهراً مثل: الله الله. أو مضمراً مثل: هو هو

فهذا ليس بمشروع في كتاب ولا سنة، ولا هو مأثور أيضاً عن أحد من سلف الأمة، ولا عن أعيان الأمة المقتدى بهم، وإنما نهج به قوم من ضُلاَّل المتأخرين) انتهى.

ولأهل البدع شبهات يتعلقون بها في هذا الباب لا تثبت مدعاهم، كما بين ذلك أهل العلم.

وأما اسم الله الأعظم فقد اختلف العلماء فيه، فمنهم من قال إنه: الله. ومنهم من قال: إنه الرب لكون أدعية الأنبياء في القرآن مفتتحة به، ومنهم من قال إنه: الحي القيوم.

ومما جاء في السنة الصحيحة في هذا الباب:

1- ما رواه الترمذي وأبو داود عن بريدة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سمع رجلاً يقول: اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله، لا إله إلا أنت، الأحد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد

ولم يكن له كفواً أحد. فقال: " والذي نفسي بيده، لقد سأل الله باسمه الأعظم، الذي إذا دُعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى". وإسناده صحيح.

2- وما رواه الترمذي وأبو داود والنسائي عن أنس قال: دخل النبي صلى الله عليه وسلم المسجد ورجل قد صلى، وهو يدعو، ويقول في دعائه: اللهم إني أسألك لا إله إلا أنت، المنان، بديع السموات والأرض

ذو الجلال والإكرام [ياحي يا قيوم]. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أتدرون بم دعا؟ دعا الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى".

3- وما رواه الترمذي وأبو داود عن أسماء بنت يزيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم

قال: "اسم الله الأعظم في هاتين الآيتين (وإلهكم إله واحد لا إله إلا هو الرحمن الرحيم) [البقرة: 163]

وفاتحة سورة آل عمران (الم الله لا إله إلا هو الحي القيوم) [آل عمران: 1،2]. وهو حديث حسن، حسنه الترمذي وغيره.

والله أعلم.

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...D6JlMGt4hlH0c6

.






رد مع اقتباس
قديم 2019-01-21, 17:07   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي، قسم مشكلتي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

و للاطلاع علي المزيد






لا يجوز العلاج عند الكهان ولو أضافوا بعض أمور الخير

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...ydp39Nryn8HJmS


مجرد ظهور الخوارق على يد إنسان ليس دليلاً على صلاحه

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...Pqo0cU5daOIDA4.

حكم مشاركة الجن وأخذ العلم عنهم

المصدر

https://www.google.com/url?sa=t&rct=...yyklGMh7QVyXNX

حكم الاستعانة بالجن في حل السحر عن المسحور

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...yyklGMh7QVyXNX

,






رد مع اقتباس
قديم 2019-06-18, 10:59   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
marwaalwfaa
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

مشكور علي المشاركة







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 07:13

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc