في أشربة القُرآن عِلاجٌ للسّرطانْ~ - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الثقافة الطبية و العلوم > منتدى الثقافة الصحية والطب البديل > قسم الثقافة الصحية


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

في أشربة القُرآن عِلاجٌ للسّرطانْ~

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2018-02-16, 13:57   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










vb_icon_m (12) في أشربة القُرآن عِلاجٌ للسّرطانْ~

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرضٌ يزرعُ الرّعْبَ في النّفوس، يسمونه المرض الخبيث، وإن كان من بين الابتلاءات التي تُصيب الإنسان بمشيئةٍ من الله وحده
وما على المُبتلى به إلاّ أن يثق في حكمة اللهِ، ويؤمن بقدرهِ، ويتمسّك بالصّبر ويسأله العافية،
والشفاءُ بيد الله، فلا شيء يُعجزه سبحانه.

وعن عائشة رضي الله عنها قالت: سمعتُ رسول الله يقول:
{ما من مسلم يشاك شوكة فما فوقها إلا كتبت له بها درجة، ومُحيت عنه بها خطيئة} [مسلم]



ومن الضّروريّ اطّلاعنا ولو بصفة عامّة عن الأسباب التي تؤدّي لإصابة الجسم بهذا المرضِ الخطير
الذي بات هاجِساً ينمّي مخاوفنا ..


ومن خلال موضوعي هذا -الذي استندتُ في تجسيدِه على مقالات طبيّة أثرتْها بحوثٌ ودراسات مختلفة- سنحاولُ معًا التعرّف لحدٍّ ما عن مرض السّرطان

لنتطرّقَ تدريجيّا لمعرفة أهمّ العوامل المُسرطنة، وأهمّ الأشربة المذكورة في القرآن الكريم،
والفعّالة في كبح تحوّل وانتشار الخلايا السّرطانيّة.

كيف يحدُثْ مرَضْ السّرطان؟

يؤدي حدوث أيّ خللٍ بسيطٍ في الحِمضِ النّوويِّ، إلى تحوّل الخلايا السليمة إلى خلايا سرطانيّة.
إذ يمكن لأيّ خليةٍ من خلايا الجسمِ الكثيرة، أن تتحوّل في أي وقت من خلية سليمةٍ إلى خليّةٍ سرطانيّة،
مثلما تساعد على تحوّلها بعض الأمور كالتعرّض للأشعّة والموادّ الكيميائيّة- إذ تعدُّ مادّة البنزوبيرين الهيدروكربونية على سبيل المثال من أهم مسبّبات السّرطان.


معْلومة/
تتكوّن مادّة البنزوبيرين الهيدروكربونية أثناء الحرائق، وتوجد بكثرة في السّجائِر.

والتي تتحوّل عند دخولها في الجسم إلى مادّة تلتصق كيميائيا بالحِمض النّووي، لتقوم بتغيير خواصّه، مما يُغيّر خواصّ الخلايا وانقسامها الطبيعي، كما ترتفع هذه المادة في الجسم مع زيادة فترة التّدخين، وبالتالي تزيد خطورة حدوث السّرطان في أي لحظة.

كما يمكن أن تتغيّر طبيعة الخلايا مع تقدّم أعمارِنا وقلة كفاءة عمل أجسامنا، وتتجسّد خطورة هذا التغيّر في طبيعة الخلايا بشكلٍ واضحٍ عندما يصل الأمر إلى الجينات،وبعض البروتينات المسؤولة عن نمو الخلايا، مما يسرّع في تكون الخلايا السرطانيّة التي يمكن أن تتكاثر بشكل سريع يصعُبُ التحكّم فيه.

معلومة/

الأحماض النوويّة: جزيئاتٌ مسؤولة عن تخزين وترجمة المعلومات الوراثية في الكائنات الحية.



ومنها نوعان: الحِمض النّووي الرايبوزي منقوص الأكسجين دي أن أي dna))
والحمض النووي الرايبوزي آر أن أي rna). ) ويسمّى الحمض النووي أيضابالمادة الوراثيّة.

ما هي أهمّ العوامل المسرطنة؟
-التّدخيــن
-الإشعاع أو الموادّ الكيميائية
-العوامل المرضية المعدية
-التشوهّات الوراثية:
المكتسبة من خلال الأخطاء العشوائية في التضاعف الصبغي والتي تنتقل بالتوريث.
-المواد الحافظة:

الموجودة في الأطعمة، سواء المعلبات أو الحلويات المغلفة،
-الأسمدة الكيماوية التي تضاف للتربة عند الزراعة
-الهُرمونات التي تعطى للحيوانات، كالدّجاج، والأبقار...

وإضافة لما قلناه،
فتعتبر الأكْسدة واحدة من العوامل الرئيسة، التي تسبّب مرض السّرطان


فما هي الأكْسَدة؟ وكيف تحدُث؟


معْلومة/
عندما نقوم بتقشير تفّاحة وتركها في الغرفة قليلا من الوقت،
نلاحِظ أن التفاحة بدأت تتحوَّل إلى اللون البني
بفعل الأوكسجين الموجود في الهواء، وهذا ما يعرف بالأكسدة،

ويُنصَحْ
بوضع قليل من عصير الحمضيات عند تقشير التفاحة أو عصرها،
حتى لا يتغير لونها.
ما يعني أنّ عملية عصر الحمضيات على التفاحة

يمنع أكسدة التفاحة لاحتوائه على مضادات للأكسدة

تُعرف عمليّة الأكسدة بالنسبة لعنصر ما أو لجُزيءٍ يحوي عنصر تُجرى عليه هذه العملية، بأنها زيادة في عدد أكسدة هذا العنصر، في حين أن الاختزال
(أو الإرجاع) هو النقصان في عدد الأكسدة
.

حيث تتعرّض خلايا الجسم للأكسدة، بحدوث خلل يمسّها، إذ تعتبر إحدى
التفاعلات
الأساسية في جسم الإنسان، والتي تقوم بتقسيم جُزيئات الخليّة وتدميرِها،
كما تُدمّر الأحماض الدُّهنية الموجودة في الخلية، مما يجعل أجسامنا
عرضه للعديد من الالتهابات والفيروسات والسّرطانات
.

ما هي العوامل التي تؤدّي إلى أكسدة خلايا أجسامنا؟


ومن العوامل الخارجية التي تساعد على أكسدة خلايا أجسامنا:

-التعرض إلى الإشعاع.
- تناول الغذاء الذي يحتوي على هرمونات صناعية
- التدخيــــن
- استنشاق هواء ملوث والتعرّض للمبيدات الحشرية
- بعض الأدوية التي تُؤخَذ لعلاج بعض الأمراض
- تناول أغذية تحتوي على موادّ حافظة.


ومن المعروف أنّ الجسم يحتوي على آلية حماية تُدمّر الخلايا الضارّة،
موجودة ضمن جهازِنا المناعيّ، هي مُضادّات
الأكسدة، التي تلعبُ دورا كبيرا
في الوقاية من السّرطان، ومنع تكاثر الجذور الحرّة، وخاصة في حالات
سرطان المريء، الفم، الأمعاء والمعدة..


وعلى الرغم من أن أجسامنا تصنع مضادات للأكسدة، إلا أنّنا نحتاج إلى
زيادة الحماية
لأعضاء الجسم، عن طريق الأغذية المحتوية على
مضادات الأكسدة الطبيعيّة التي وفّرها لنا
-الخالق جلّ وعلا- في:
الخُضراوات الطّازجة، والفواكه، والأغذية البحريّة، وبعض المكسّرات ...،

والتي تساعد على حدوث أكسدة إيجابية للخلايا، وبالتالي
رفع جهاز المناعة لدينا، والوقاية من الأمراض عامّةً.

وكما سبقَ الذّكرُ في بداية الموضوع، فهناك أشربةٌ تغذّي أجسامنا، وتحميها وتحتوي على مضادّات الأكسدة
بنسبة عالية أخصّ منها الآتية ذكرُها تِباعاً، والله الموفّقُ وهو المُستعان.

...يُتبَعْ بعونِ الله







 

آخر تعديل صَمْـتْــــ~ 2018-02-16 في 19:35.
رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2018-02-16, 14:27   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

فمن الأشربة النّافعةِ لنا والمذكورة في القرآن الكريم

المــــاءْ~ (وإن كان لا يحتوي على مُضادّات حيويّة إلاّ أنّه يستحقّ التطرّق إلى فوائده)


قال تعالى في محكم تنزيله:
[
وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ} (الأنبياء، 30)]

سبحان الخالقِ كيف جعل من الماءِ مصْدرا للحياة، الذي لا يمكننا الاستغناء
عنه ولو يوما واحدا،
كونه مرسى لكلّ التفاعلات الحيوية في البدن،
ي
نظّم حرارة أجسامِنا، ويشغل ثلثيّ خلاياها، وتسعين بالمئة من سوائلها
المتمثّلة في (الدم واللمف والسائل النخاعي)


*
*

فالماء من أشربة القرآن الكريم،

وإن كانت أهميّتُه قد برزَتْ في قوله تعالى أنّه العاملُ الأوّل
الذي يُحْيي خلقَه بتقديرٍ منه فيهمّنا التعرّف أكثر على فوائده الصحيّة
*
*

مكوّنات الماء
يتكوّن هذا السّائل الشفّاف من اتّحاد ذرّة الأكسجين وذرّتين من الهيدرروجين،
وتمثّله الصّيغة الكيميائيّة H2O

من أهمّ خصائصِه وفوائِدِه أنّه:

- مُذيب لعدد كبير من الموادّ
- ينقل الأكسجين بين الدّم والخلايا
- يزوّد الجسم بالطّاقة
- يحتوي على كائنات دقيقة مفيدة للجسم.
- يمنع جفاف الجسم ويخفّف الأملاح الموجودة فيه،
ممّا يخفّف الإرهاق والتّعب
- يُطهّر الأمعاء من السّموم التي قد تتسبّب في حدوث أمراض السّرطان.


نصيحة /

* تأخذ كوبين من الماء فور الاستيقاظ من النّوم، تطهيرا للأعماء.
حيث يمكنك إضافة بضع قطرات من عصير اللّيمون.

* لا تشرب أو تأكل أي شيء قبل مرور حوالي ساعة بعد شرب الماء
حتى تتمّ عمليّة التّنظيف بآليّة تعود على جسمك بالمنفعة.

* المياه الباردة تُبطئ عملية الهضم، وبتفاعل الزّيوت مع الأحماض
يجعل امتصاصها من قبل الأمعاء أسرع من الطعام الصلب.
ممّا يحول الأحماض إلى دهون، ويؤدي إلى الإصابة بالسّرطان.
وعليه فالأفضل شرب الماء الدافئ بعد تناول وجبة الطعام، تسهيلا لعمليّة
الهضم التي
تسهّل انتقال الطعام من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة،
وتوفّر للجسم الفيتامينات التي يحتاج لبنائِه والحفاظ على سلامتِه.

وافضَلُ الماءِ للعِلاج من مرض السّرطان:[ماءُ زمزم]
لما فيهِ من بركةٍ ومزايا خصّه الله بها.

حيث وردَ عن النبيّ صلى الله عليه وسلم أنّه قال:
((إِنَّهَا مُبَــارَكَةٌ إِنَّهَا طَعَامُ طُعْمٍ))
[رواه الإمام مسلم عن أبي ذر]

((وَشِفَـــاءُ سُقْمٍ))
رواه الطبراني في الأوسط الصغير

وعن ابن جريج أنّه قال:
((خَيْرُ مَاءٍ فِي الأَرْضِ مَاءُ زَمْزَمَ...))







رد مع اقتباس
قديم 2018-02-16, 14:35   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي


العسَـل



قال تعالى في محكم تنزيله:
[يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ]
النّحل:69

ويُستعمل العسل إضافة لاستعمالاته الأخرى، كشراب مغذٍّ للجسم، حيث يُعتبرُ مصدرا من مصادر الكربوهيدرات، ومن مكوّناته نِسب من:
الفيتامينـات
(أهمّها ب6، اللثيامين، النياسين، حمض البانتو ثنيك وبعض الأحماض الأمينية)
ومن المعــادن (الكالسيوم، النّحاس، الحديد، المغنيسيوم، المنغنيز، الفوسفور، البوتاسيوم، الصوديوم والزنك)
والبروتينــات.


من أهمّ خصائصه وفوائده أنّه:

- مضادّ للبكتيريا وللأكسدة

لاحتوائه على مركّب الريبوفلافينويد،

يلعب دور المضادّات الحيويّة لتفاعلاته مع خلايا في الجسم تفرز موادا مطهّرة تقلل من من الالتهابات والتسمّمات.

- خلوِّهِ من الدّهون
(مما يؤدّي لخفض دهون الجسم التي تغذي بعض أنواع الخلايا السّرطانيّة).

- مصدر للطاقة المستهلكة
بسبب المجهود الجسمي أو الذّهني

- يُعزّز هيموجلوبين الدم ويزيدُه

وهناك منتجات أخرى لخليّة النّحل لا تقلّ فوائدها عن فوائد العسل هي:


صمغ العسل (العكبر، البروبوليس)
يتم جمعه بواسطة نحلات العسل من عصارة الأشجار، أو البراعم، أو من أي مصادر أخرى.


حيث يكون ممزوجاً من لعاب النحل وحبوب اللقاح، ولونه يترواح ما بين اللون الأسود المخضر واللون البني الغامق المحمر

من مكوّناته:


مكون من الراتنج، الشمع، الزيوت الاثيرية (الزيوت الاساسية)، مسحوق حبوب لقاح النحل، الفيتامينات (بالأساس b2، b1، e)والمعادن مثل الحديد، الكالسيوم، المنغنيز، والزنك والأحماض الأمينيّة.

من أهمّ خصائصه:
- مضادّ حيوي للجراثيم والالتهابات


(يحمي البشر من مخاطر العدوى والامراض التي تسببها الجراثيم،

الفيروسات والعفن).
يؤثّر بشكل إيجابيّ على عمليات استقلاب الكالسيوم، والفسفور في الجسم.
- يخفض دهون الجسم.



غذاء الملكات
وهو عبارة عن حليب ينتجه النحل الذي لا يستطيع التّحليق، والذي يطلق عليه اسم "النحل المرضع"
يحتوي غذاء الملكات الماء، والبروتينات، والدّهنيّات ، والكربوهيدرات،


وفيتامينات b و e، وأنزيمات هاضمة.
من أهمّ خصائصه أنّه:
- مُضادّ للأكسدة


(نظرا لاحتوائه على فيتامين e الذي يحفظ غذاء الملكات من خطر الأكسدة والتلف)
- يزيد نسبة الهيموغلوبين


(ممّا يُعزّز ويقوّي الجهاز المناعي).


مسحوق حبوب لقاح النحل

عبارة عن عنصر ذكوري للأزهار، يحتوي على أحماض أمينية،
فيتامينات a،b، c، معادن، مواد مضادّة للجراثيم وأنزيمات.


يتميز كل مسحوق من حبوب اللقاح بتأثير مختلف،
طبقا للأزهار التي تم إنتاجه منها.


من أهمّ فوائده أنّه:

- مُضادٌّ حيويّ
- مقوّي لجهاز المناعة



شمع النحل
يقوم النّحل بإنتاجه ويتمّ ذلك في غدد الشمع، التي تقع في منطقة بطن النحلة
ويتكون من عدة معادن أهمّها الكالسيوم والفوسفور،

من أهمّ خصائصه وفوائده أنّه:


- مُضادّ حيويّ

يساعد على علاج بعض الأمراض، والقضاء على البكتيريا الضارّة في الجسم.

- مضادّ للالتهابات

- يساعد في معالجة فُقر الدم

ممّا يقوّي مناعة الجسم ويجعله قادرا على مقاومة الأمراض.
يساهم في معالجة تضخّم البروستاتا

.........يُتْبَع







رد مع اقتباس
قديم 2018-02-16, 14:44   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

زيت الزّيتون


ذكر زيت الزيتون في قوله تعالى:

[يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ][النّور:35]

وقال رسولُنا الكريم صلّى الله عليه وسلّم:

[ كلوا زيتَ الزّيتونِ وادّهنوا به فإنّه من شجرة مباركة]


فما أعظم شجرة الزّيتون، وقد أقسم الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز بالزيتون في سورة التين فقال:

[وَالتِّيـنِ وَالزَّيْتُـونِ]، وما أعظم حَبّها الذي يُعتبَر مصْدرا لزيتٍ نقيّةٍ نافعةٍ.

هذا الزّيت الذي ترجِع قيمتُه الغذائيّة، ووظائفِه الصحيّة لاحتوائه على كثير من مضادات الأكسدة، والعناصر الغذائية المهمة مثل:
الأحماض الدُّهنيّة الأُحاديّة غير المشبعة (حمض الأوليك)
ومكونات أخرى مثل الستيرول (.. بيتا سيتوستيرول)،
والهيدروكربونات (السكوالين)،
ومركبات طيارة، التوكوفيرول (..ألفا توكوفيرول)،
وأصباغ مثل (الكلوروفيل).


من أهمّ خصائصِه وفوائِدهأنّه:
- مضادٌّ للسّرطان


- مضاد للالتهابات

- مانعٌ لتجلُّط الصفائح الدموية

- يضبط مستوى الكولسترول الضارّ في الدم والدّهون الثلاثية.

- يسرّع عمليّة الهضم:


حيث أنّ تناوله على الرّيق ممزوجا مع ملعقة من عصير اللّيمون



نصيحة/

يُنصح باستعمال زيت الزّيتون في الطبخ، على أن يتمّ ذلك على نارٍ هادئة

وحرقُه يطمس فوائده ويجعله مضرّا.






رد مع اقتباس
قديم 2018-02-16, 15:03   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي


اللّبـــن



وورد ذكرُ اللّبنِ في قوله تعالى:

[وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَناً خَالِصاً سَائِغاً لِلشَّارِبِينَ]
[النّحل: 66]

يحتوي اللبن على نوعين من البكتيريا النافعة، لاكتوباسيلس ( Lactobacillus) وبيفيدوباكتيريوم (Bifidobacterium)، ويعتبرُ مصدرا كبيرا للبروتينات،

من أهمّ خصائصه وفوائدِه أنّه:


- مضادٌّ حيويٌّ فعّال

لاحتوائه على مضادّات حيويّة طبيعيّة، تقتل البكتيريا الضارّة،
المتمركزة بالأمعاء والمعدة، قبل وصولها للكلية وللجهاز البولي،
مما يقي من الإصابة بقرحة وسرطان المعدة.


حيث تشير دراسات أخرى إلى أن اللبن يحوي موادّا تخفّف من الأورام.


كما تشير بعض البحوث والدّراسات إلى أنّ البكتيريا المفيدة، الموجودة
في اللبن، تفيد في علاج الإسهال الذي يرافق تناول المضادات الحيوية
.

- معالجة التسمّمات

حيث يساعد على علاج تسمم الأمعاء، فهو يزيل الالتهاب من الأمعاء
ويزيل بإزلة السموم ومنعها من الوصول إلى الكبد،
كما يزيل الالتهابات من الجسم.


- مقوٍّ لجهاز المناعة

حيث تشير الدّراسات إلى أنّ الأشخاص الذين يتناولون كوبين من اللبن
يومياً لمدة ثلاث أشهر، تزداد لديهم المناعة بشكل كبير، فالبكتيريا المفيدة
الموجودة في اللبن تحفز خلايا الدم البيضاء في محاربة الأمراض.


نصيحة/


* يُنصح بشرب اللبن في مختلف الأعمار، وبشكل خاص عند المسنين
والأطفال لتقوية مناعتهم.


* ينصح بتناول كوبين من اللّبن يومياً عند من يرغب بالقضاء على
البكتيريا الموجودة في الجسم


* من المفيد تناول اللبن مع قطعة من الفاكهة أو هرس الفاكهة داخل اللبن
وتناولها معه لإزالة السموم من الجسم
.






رد مع اقتباس
قديم 2018-02-16, 17:02   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

الزّنجبيل


وذكر الحقّ جلّ وعلا الزّنجبيلَ في قوله:
[ ويُسقون فيها كأساً كان مزاجها زنجبيلا][الإنسان:17]


إذ يحتوي الزّنجبيل على مركّبات لا غنى لأجسادنا عنها، من أهمّها الحديد، البروتينات، حمض الفوليك، الألياف، وعناصر أخرى كالبوتاسيوم والكالسيوم، وفيتامين سي، وب6، التي تساهم في بناء الجسم، وحمايته، وتسهيل عمليّة تأدية وظائفه.
وأظهرت بعض الدّراسات والأبحاث أهميّة الزّنجبيل في إبطاء نمو الخلايا السّرطانيّة، والقضاء عليها.



إذ يمكن استعمال الزنجبيل كمشروب، مثلما يمكن إضافته كمتبّل للطّعام.


ومن أهمّ خصائصِه وفوائدِه أنّه:
- مضادٌّ للالتهابات (يقتل البكتيريا المتسبّبة فيها)
-
مسكّن للألم
- تحوي جذوره، مركّبات مضادّة للأكسدة


( تقتُل وتُثبّط نموّ الخلايا السّرطانيّة)
-
يُسهّل عمليّة الهظم

(بتكسير البروتينات، وتحفيز افراز المخاط الذي يحمي من قرحة الأمعاء والمعدة)
-
يمنع تراكُم الدّهون في الجسم

(ممّا يمنع الغذاء عن بعض أنواع السّرطانات التي تنمو على الدّهون).
-
ينشّط الدّورة الدمويّة

(التي تعزّز الجسم بتأدية وظائفه. وتقلل خطر إصابته بالأمراض).

نصيحة/

يُنصَح باتّباعه كعلاج وقائي، إلى جانب الحجامة،

وإلى جانب النّظام الغذائي السّليم.

موانع استعماله
يمنع استعماله مع أدوية مرضى السكّر، والأدوية التي توصف
لسيولة الدّم (مرضى القلب).

يمنع على المرأة الحامل تناوله

(الأكثر عرضة للنّزيف)
يمنع إعطاؤه للأطفال دون السّنتين.
لا يجب الإفراط في استعماله كمتبّل في الطّعام.









رد مع اقتباس
قديم 2018-02-18, 11:53   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
الأصيــل
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية الأصيــل
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك على هاته المعلومات ا لقيمة وجعلها في ميزان حسناتك
لكن لي سؤال بعد اذنك فيما يخص زيت الزيتون
بالمحلات يوجد انواع منن زيت الزيتون مكتوب في مكوناتها انها ممزوجة بزيت صوجا .. لا ادري ان كانت نافعة مثلما تتفضلتي
؟






رد مع اقتباس
قديم 2018-02-18, 19:51   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأصيـ الجزائري ـل مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك على هاته المعلومات ا لقيمة وجعلها في ميزان حسناتك
لكن لي سؤال بعد اذنك فيما يخص زيت الزيتون
بالمحلات يوجد انواع منن زيت الزيتون مكتوب في مكوناتها انها ممزوجة بزيت صوجا .. لا ادري ان كانت نافعة مثلما تتفضلتي
؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وفيك بارك الله

أخي الفاضل أهم ما أعرفه عن زيت الصّوجا الذي جربته غير ممزوج بزيت الزيتون أنه مفيد جدا لمرضى ارتفاع الكولسترول الضار ldl
حيث يعمل على تعديله في الدم، ويعتبر أخف على المعدة..

وربما مزجه مع زيت الزيتون يعطي منفعة أكبر كونهما مضادّين حيويّن.
والله أعلم.






رد مع اقتباس
قديم 2018-02-18, 20:26   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
كلنا راحلون
عضو محترف
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمت الأمل مشاهدة المشاركة

اللّبـــن



وورد ذكرُ اللّبنِ في قوله تعالى:

[وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَناً خَالِصاً سَائِغاً لِلشَّارِبِينَ]
[النّحل: 66]

يحتوي اللبن على نوعين من البكتيريا النافعة، لاكتوباسيلس ( Lactobacillus) وبيفيدوباكتيريوم (Bifidobacterium)، ويعتبرُ مصدرا كبيرا للبروتينات،

من أهمّ خصائصه وفوائدِه أنّه:


- مضادٌّ حيويٌّ فعّال

لاحتوائه على مضادّات حيويّة طبيعيّة، تقتل البكتيريا الضارّة،
المتمركزة بالأمعاء والمعدة، قبل وصولها للكلية وللجهاز البولي،
مما يقي من الإصابة بقرحة وسرطان المعدة.


حيث تشير دراسات أخرى إلى أن اللبن يحوي موادّا تخفّف من الأورام.


كما تشير بعض البحوث والدّراسات إلى أنّ البكتيريا المفيدة، الموجودة
في اللبن، تفيد في علاج الإسهال الذي يرافق تناول المضادات الحيوية
.

- معالجة التسمّمات

حيث يساعد على علاج تسمم الأمعاء، فهو يزيل الالتهاب من الأمعاء
ويزيل بإزلة السموم ومنعها من الوصول إلى الكبد،
كما يزيل الالتهابات من الجسم.


- مقوٍّ لجهاز المناعة

حيث تشير الدّراسات إلى أنّ الأشخاص الذين يتناولون كوبين من اللبن
يومياً لمدة ثلاث أشهر، تزداد لديهم المناعة بشكل كبير، فالبكتيريا المفيدة
الموجودة في اللبن تحفز خلايا الدم البيضاء في محاربة الأمراض.


نصيحة/


* يُنصح بشرب اللبن في مختلف الأعمار، وبشكل خاص عند المسنين
والأطفال لتقوية مناعتهم.


* ينصح بتناول كوبين من اللّبن يومياً عند من يرغب بالقضاء على
البكتيريا الموجودة في الجسم


* من المفيد تناول اللبن مع قطعة من الفاكهة أو هرس الفاكهة داخل اللبن
وتناولها معه لإزالة السموم من الجسم
.

اختي هدي معلومة كانت فسابق وتم طيها وجدوها في امريكا سبب الرئيسي لسرطان بروسطاط عند الرجال هو حليب والبان .........ممكن استعمال رايب ماعز او حليب ابل مدة شهر لتعزيز بكتيريا مفيدة اد قلنا مريض بحاجة تعزيز بكتيريا مفيدة لكن اسئلي وابحثي ......مريض السرطان ممنوع عليه اي منتوج حيواني وبمأنو البان من جماعة منتج حيواني اذن توقف عليه احسن واسئلي متواجدين لمختصين ................والله اعلم..........
+
سؤال عن زنجبيل هو من عائلة كركم ولد عمو في ظني لكن من الأقوى اليس الكركم اقوى بكثير من الزنجبيل
+
زيت ارقان او يقال له زيت اركان للأسف غير موجود فلجزاير و اد قالو موجود غش .......موجود فلمغرب الشقيق
هد حسب مانعرف والله اعلم
سلام.............






رد مع اقتباس
قديم 2018-02-18, 23:33   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كلنا راحلون مشاهدة المشاركة
اختي هدي معلومة كانت فسابق وتم طيها وجدوها في امريكا سبب الرئيسي لسرطان بروسطاط عند الرجال هو حليب والبان .........ممكن استعمال رايب ماعز او حليب ابل مدة شهر لتعزيز بكتيريا مفيدة اد قلنا مريض بحاجة تعزيز بكتيريا مفيدة لكن اسئلي وابحثي ......مريض السرطان ممنوع عليه اي منتوج حيواني وبمأنو البان من جماعة منتج حيواني اذن توقف عليه احسن واسئلي متواجدين لمختصين ................والله اعلم..........
+
سؤال عن زنجبيل هو من عائلة كركم ولد عمو في ظني لكن من الأقوى اليس الكركم اقوى بكثير من الزنجبيل
+
زيت ارقان او يقال له زيت اركان للأسف غير موجود فلجزاير و اد قالو موجود غش .......موجود فلمغرب الشقيق
هد حسب مانعرف والله اعلم
سلام.............
السلام عليكم
مرحى بك أخي وبكل آرائك
لاحظ المقتبس أسفله، وسوف تجد أننا ركزنا على جانب الوقاية من مرض السرطان..فهو أمرٌ يتوجب الوقوف عليه ثم ننتقل تدريجيا لتناول بعض الوصفات العلاجية التي لا تمس بالعلاجات الطبيّة ولا تنفيها.




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمت الأمل مشاهدة المشاركة

لنتطرّقَ تدريجيّا لمعرفة أهمّ العوامل المُسرطنة، وأهمّ الأشربة المذكورة في القرآن الكريم،
والفعّالة في كبح تحوّل وانتشار الخلايا السّرطانيّة.

///////////
وعلى الرغم من أن أجسامنا تصنع مضادات للأكسدة، إلا أنّنا نحتاج إلى
زيادة الحماية
لأعضاء الجسم، عن طريق الأغذية المحتوية على
مضادات الأكسدة الطبيعيّة التي وفّرها لنا
-الخالق جلّ وعلا- في:
الخُضراوات الطّازجة، والفواكه، والأغذية البحريّة، وبعض المكسّرات ...،

والتي تساعد على حدوث أكسدة إيجابية للخلايا، وبالتالي
رفع جهاز المناعة لدينا، والوقاية من الأمراض عامّةً.

وكما سبقَ الذّكرُ في بداية الموضوع، فهناك أشربةٌ تغذّي أجسامنا، وتحميها وتحتوي على مضادّات الأكسدة
بنسبة عالية أخصّ منها الآتية ذكرُها تِباعاً، والله الموفّقُ وهو المُستعان.

...يُتبَعْ بعونِ الله

أولا أخي ثقتنا فيما أوجد الله كبيرة، وهو من دعانا في قوله سبحانه:

وإن لكم في الأنعام لعبرة نسقيكم مما في بطونه من بين فرث ودم
لبنا خالصا سائغا للشاربين
[ النحل 66 ] لأن نتدبّر فوائد هذا الشّراب النّافع..


وإن تحدثنا عن اللبن الرائب، فهو يحتوي على نسب مختلفة من الدهون
حسب نوعية مصدره..وأغلب الألبان تحتوي على نسبة من الكالسيوم
الذي يحفّز حرق الدهون المتراكمة في الجسم..


وبالتالي فاللبن الرائب مفيد لتخليص الجسم من الدهون المتراكة،
وقد يسبب خطرا لدى مرضى السرطان إذا تم تناوله بإفراط،
دون تزويد الجسم بتغذية متوازنة ترتكز على الخضراوات بأنواعها
لإمداد أجسامهم بما يقوي جهاز المناعة لديهم

وَكُلُّ شَيْءٍ عِندَهُ بِمِقْدَارٍ
-------
وننصح المرضى بالامتناع عن السكريّات المصنّعة بالدرجة الأولى
التي تعتبر الغذاء الأساسي للخلايا السرطانية+
الدّهون التي تنتُج عن الإفراط في تناول اللّحوم الحمراء..

كما يُنصح بعدم تناول اللّبن الرّائب أثناء العلاج الكيميائي لصعوبة هضمه.

أما أن يكون الحليب أو اللبن الرائب من المسببات الأولى لسرطان البروستاتا
فذلك ما يصعب تصديقه، مقارنة بالدّراسات التي تسنده لعامل التقدّم في السنّ،
والوراثة، وزيادة في هرمون
التوستسترون الذي يسبب هذا المرض..
والله أعلم.

لي عودة إن شاء الله للردّ على باقي تساؤلاتك
كما أرجو إفادتنا من أهل الاختصاص.







آخر تعديل صَمْـتْــــ~ 2018-02-19 في 18:04.
رد مع اقتباس
قديم 2018-02-19, 09:39   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
كلنا راحلون
عضو محترف
 
إحصائية العضو










افتراضي

حتى انا لي عودة ان شاء الله..............







رد مع اقتباس
قديم 2018-02-19, 13:36   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
هبة الله الرحمن
عضو محترف
 
الصورة الرمزية هبة الله الرحمن
 

 

 
إحصائية العضو










Post




السلام علَيكم ورحْمة الله وبَركَاته
بَارك الله فِي مَسْعاكِ النبِيل وجَعَل كُل حَرف شِفاء لِمَن يُعَانون من هذا المَرض وزَادكِ عِلما ورِفْعة ..
وقد قَالها الله فِي مُحْكم تَنزِله (ونُنَزل مِن القُرآن مَا هُو شِفَاء) فَإي مَريض ابتُلي بِهذا المَرض لابُد أن يَكُون إيمَانه قَوى بِأن لا شِفاء الا شِفاءه وبِقُدرته في التَغير مِن حَالة المَرض إلى حَالة العَافية .
تَقْديري لمَجْهُوداتكم






رد مع اقتباس
قديم 2018-02-19, 19:42   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كلنا راحلون مشاهدة المشاركة
سؤال عن زنجبيل هو من عائلة كركم ولد عمو في ظني لكن من الأقوى اليس الكركم اقوى بكثير من الزنجبيل
+
زيت ارقان او يقال له زيت اركان للأسف غير موجود فلجزاير و اد قالو موجود غش .......موجود فلمغرب الشقيق
هد حسب مانعرف والله اعلم
سلام.............
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي الفاضل، يعتبر الكركم من عائلة الزّنجبيل، حتى أنهما يتشابهان في شكلهما فهما من فئة الجذريّات..
عن منافع الكركم فلا أعرف من خلال تجارب الواقع سوى أنّه نافع بإذن الله لمرض الرّبو..

لكن اطّلاعي على فوائده جعلني ادرك أن منافعها تتعدّى ما ذكرت
ومع هذا فلا يمكننا الجزم بأن مفعوله العلاجي أقوى من مفعول الزّنجبيل..
مثلما لا يمكننا الجزم بعكس هذا

أمّا عن زيت الأرقان (الأرغان) فبعض المقالات تُعلمنا بوجود أشجاره في الجزائر أيضا ولا إشكال في مكان وجودها..

بل الأهم أنّ الزيت مفيدة ومتوفّرة لدينا، وهناك من يستعلمنها لتغذية فروة رؤوسهن ولتليين بشرتهنّ...

وننتظر إفادات أخرى.






آخر تعديل صَمْـتْــــ~ 2018-02-19 في 19:51.
رد مع اقتباس
قديم 2018-02-19, 19:55   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
bahi65b
مشرف عـامّ
 
الصورة الرمزية bahi65b
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كلنا راحلون مشاهدة المشاركة
اختي هدي معلومة كانت فسابق وتم طيها وجدوها في امريكا سبب الرئيسي لسرطان بروسطاط عند الرجال هو حليب والبان .........ممكن استعمال رايب ماعز او حليب ابل مدة شهر لتعزيز بكتيريا مفيدة اد قلنا مريض بحاجة تعزيز بكتيريا مفيدة لكن اسئلي وابحثي ......مريض السرطان ممنوع عليه اي منتوج حيواني وبمأنو البان من جماعة منتج حيواني اذن توقف عليه احسن واسئلي متواجدين لمختصين ................والله اعلم..........
+
سؤال عن زنجبيل هو من عائلة كركم ولد عمو في ظني لكن من الأقوى اليس الكركم اقوى بكثير من الزنجبيل
+
زيت ارقان او يقال له زيت اركان للأسف غير موجود فلجزاير و اد قالو موجود غش .......موجود فلمغرب الشقيق
هد حسب مانعرف والله اعلم
سلام.............

السلام عليكم ورحمة الله
الأخ الفاضل بالنسبة للكركم هو من عائلة الزنجبيليات و ليس العكس بأن الزنجبيل من عائلة الكركم
و فعلا بأن الكركم ذو خصائص أقوى من الزنجبيل في مضادات الإلتهاب

- بالنسبة لشجرة الأرقان موجود بأقصى الجنوب الجزائري و أكثرها تواجدا كثروة غابية موجودة بتندوف
و أهل المنطقة يستعملون زيته حتى في طعامهم .
- بلادنا من الله عليها بكل الخيرات .

شكرا لك أخير و بالتوفيق






آخر تعديل bahi65b 2018-02-19 في 20:26.
رد مع اقتباس
قديم 2018-02-20, 10:50   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
كلنا راحلون
عضو محترف
 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم جميعا



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمت الأمل مشاهدة المشاركة

عن منافع الكركم فلا أعرف من خلال تجارب الواقع سوى أنّه نافع بإذن الله لمرض الرّبو..

لكن اطّلاعي على فوائده جعلني ادرك أن منافعها تتعدّى ما ذكرت
ومع هذا فلا يمكننا الجزم بأن مفعوله العلاجي أقوى من مفعول الزّنجبيل..
مثلما لا يمكننا الجزم بعكس هذا


أمّا عن زيت الأرقان (الأرغان) فبعض المقالات تُعلمنا بوجود أشجاره في الجزائر أيضا ولا إشكال في مكان وجودها..

بل الأهم أنّ الزيت مفيدة ومتوفّرة لدينا، وهناك من يستعلمنها لتغذية فروة رؤوسهن ولتليين بشرتهنّ...



والحمد لله يوجد دليل قوي عن الكركم وقال الأخ باهي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bahi65b مشاهدة المشاركة

السلام عليكم ورحمة الله
الأخ الفاضل بالنسبة للكركم هو من عائلة الزنجبيليات و ليس العكس بأن الزنجبيل من عائلة الكركم
و فعلا بأن الكركم ذو خصائص أقوى من الزنجبيل في مضادات الإلتهاب

- بالنسبة لشجرة الأرقان موجود بأقصى الجنوب الجزائري و أكثرها تواجدا كثروة غابية موجودة بتندوف
و أهل المنطقة يستعملون زيته حتى في طعامهم .
- بلادنا من الله عليها بكل الخيرات .


شكرا لك أخير و بالتوفيق
شكرا على معلومات زيت ارقان موجود فلبلاد وربي يحفظكم...... اصلا تندوف او سكان الصحراء بأكملهم هنيئا لهم على المكان الصحراوي وتمتعهم بالصحة


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bahi65b مشاهدة المشاركة


الأخ الفاضل بالنسبة للكركم هو من عائلة الزنجبيليات و ليس العكس بأن الزنجبيل من عائلة الكركم

سبق وقلت في ردي اول هوما من عائلة واحدة في ظني ولد عمو وكركم شجاع على زنجبيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمت الأمل مشاهدة المشاركة


وننتظر إفادات أخرى.
سي نورمال لي رجعة حول الحليب
وخير الكلام من يريد هروب من السرطان يتجنب السكر و لحوم و البان والمصنعات(مواد حافظة) هذا هو المربع البرمودي السرطاني والعدو اللدود هو الصيام والتركيز على الركن الروحاني والعيش في الصحراء ولي عودة حول الحليب ان شاء الله






رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 16:56

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc