الطب النبوي - الصفحة 4 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > قسم البرامج الإسلامية

قسم البرامج الإسلامية يعنى بجمع البرامج الإسلامية كالأقراص الاسلامية لتعليم القرآن و برامج الأذان ...وكذا تفريغ الخطب والمحاضرات


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

الطب النبوي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-10-30, 14:39   رقم المشاركة : 46
معلومات العضو
ـ‗جواهرودررالسلف‗ـ
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

فوائـــــــد الزعتر

الزعتر: هو السعتر ويسمى الصعتر وهو نبات مشهور من الفصيلة الشفوية ويكثر بصفة عامة في دول حوض الأبيض المتوسط ويطلق عليه صفة مفرح الجبال لأنه يعطر الجبال برائحته الذكية. وله رائحة عطرية قوية و طعمه حار مر قليلاً. وللسعتر نوعان : بري و نوع آخر يزرع.



الاسم العلمي : Thymus Vulgaris
الجزء الطبي المستعمل منه: الفروع المزهرة، و الأوراق.



طريقة تناوله: تغلى عروقه المزهرة و أوراقه مع الماء و تشرب (كالشاي)، و ذلك بتناول مغلي العشبة بنسبة نصف ملعقة لكل كاس من الماء الساخن بدرجة الغليان مع ملعقة عسل، و يتناول المريض كاس واحد الى ثلاثة كاسات في اليوم الواحد لعدة أيام.. وطبيخه مع التين يفيد الربو وعسر النفس والسعال, وإذا أخذ مع الخل ازداد مفعوله في طرد الرياح, وإدرار البول والحيض, وتنقية المعدة والكبد والصدر, وتحسين اللون.



أكدت الأبحاث العلمية فوائد الزعتر في الإسهام في علاج:

الجهاز التنفسي: أهمية نبات الزعتر وفوائده الطبية في شفاء كثير من الامراض لاسيما مايتعلق بالجهاز التنفسى مثل السعال الديكى والالتهابات الشعبية والربو وفي هذه الحالة يعمل الزعتر على تلين المخاط الشعبي مما يسهل طرده للخارج كما يهدئ الشعب الهوائية ويلطفها. وإن مغلي الزعتر الممزوج بالعسل يعطي نتائج ممتازة في حالة التهابات الشعب التنفسية .



تقوية الجهاز المناعي : وأن احتواء نبات الزعتر على مواد شديدة تعمل على تقوية الجهاز المناعى لدى الانسان يساعد على استخدامه باضافة بعض المكونات الاخرى مثل غذاء الملكات وحبة البركة والزنجبيل وكذلك اذا استخدم مع الثوم وحبة البركة والعسل... ويحتوى على بعض المواد شديدة الفاعلية من شأنها علاج بعض الامراض حيث يحتوى على مواد لها خاصية مسكنة للألم ومطهرة ومنشطة للدورة الدموية. وينشط الزعتر عامة كل الوظائف المضادة للتسمم, ويسهل إفراز العرق, ويدر البول. و الزعتر يحتوى على مواد راتنجية مقوية للعضلات وتمنع تصلب الشرايين ويعمل على توسيع الشرايين وتقوية عضلات القلب ويعالج التهابات المسالك البولية والمثانة ويشفي من مرض المغص الكلوي ويخفض الكوليسترول.



فاتح للشهية : الزعتر يعمل على تنبيه المعدة وطرد الغازات ويمنع التخمرات ويساعد على الهضم وامتصاص المواد الغذائية وطرد الفطريات من المعدة والأمعاء الى جانب أنه يزيد الشهية لتناول الطعام فهو يحتوى على مادة الثيمول التى تعمل على قتل الميكروبات وتطرد الطفيليات من المعدة اضافة الى مادة الكارفكرول وهى مسكنة ومطهرة وطاردة للبلغم ومضادة للنزيف والاسهال ، اضف الى أن الزعتر ملطف للأغذية واذا وضع مع الخل لطف اللحوم وأكسبها طعما لذيدا, وهو طارد للديدان فقد أثبتت التجارب العلمية ان زيت الزعتر يقتل الاميبا المسببة للدوسنتاريا في فترة قصيرة ويبيد جراثيم القولون. وهو يزيد في وزن الجسم لأنه يساعد على الهضم وامتصاص المواد الدهنية. ونحب أن نضيف أن الزعتر قد يسبب الإمساك (القبض) أحيانا فيفضل أخذه مع زيت الزيتون.


مضاد للأكسدة : وذكر مطر أن الزعتر يحتوى أيضا على مواد مضادة للاكسدة مما يمكن الاستفادة منه باضافة زيت الزعتر الى المواد الغذائية المعلبة مثل (علب السمن) ليمنع الاكسدة بدلا من اضافة مواد صناعية قد تضر بصحة الانسان.


منبه للذاكرة: ويؤكد السلف السابق على أهمية تناول الزعتر كسندويش مع زيت الزيتون صباحا وقبل الذهاب الى المدرسة للاعتقاد بان الزعتر منبه للذاكرة ويساعد الطالب على سرعة استرجاعالمعلومات المختزنة وسهولة الاستيعاب.



لعلاج اللثة
ووجع الأسنان : ويعتبر الزعتر منشطا ممتازا لجلد الرأس ويمنع تساقط الشعر ويكثفه
وينشطه, ومضغه ينفع في وجع الأسنان والتهابات اللثة خاصة اذا طبخ مع القرنفل في الماء, ثم ينصح بالتمضمض به بعد أن يبرد. كما انه يقي الأسنان من التسوس وخاصة اذا مضغ وهو اخضر غض.

فنبات
الزعتر عامل مهم في معالجة التهابات الحلق والحنجرة والقصبة الهوائية ويعمل على
تنبيه الأغشية المخاطية الموجودة في الفم ويقويها. و يدخل السعتر في معاجين
الأسنان فهو يطهر الفم و مضغه يسكن آلام الاسنان



الاستعمال الخارجي:

يوصى باستعمال الصعتر
كلما دعت الحاجة إلى تنظيف وتطهير الجروح, والقروح, والمهبل في حال الظهور السيلان
الأبيض .



ويستعمل الزعتر أيضا كدواء خارجي, فهو يريح الأعصاب المرهقة, وإذا ما أخذ المرء حماما معطرا من مغلي قوي للزعتر, كانت له فائدة كبيرة, كما أن الأطفال المصابين بالكساح يجدون فيه مقويا ناجحا. وهو شديد الفاعلية, باعتباره مهدئا للآلام الروماتزمية, والنقرس, والتهاب المفاصل. وهو يتيح تحضير مغاطس مقوية تكثر التوصية باستعمالها للأطفال الهزلى. وإضافة(50) غراما من السعتر إلى أربعة ليترات من الماء والاغتسال بها يزيل التعب العام, ويخفف آلام الروماتيزم, والمفاصل, وعرق النسا.



وللجمال نصيبه من الصعتر: فهو منشط ممتاز لجلد الرأس, يمنع ويوقف تساقط الشعر, ويكثفه وينشط نموه.








 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2013-10-30, 14:41   رقم المشاركة : 47
معلومات العضو
ـ‗جواهرودررالسلف‗ـ
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي


ثبت في صحيح البخاري من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال : ما أنزل الله داء إلا أنزل له شفاء .

وفي صحيح مسلم من حديث جابر بن عبد الله قال: قال رسول الله: لكل داء دواء فإذا أصاب دواء الداء برأ بإذن الله .

وفي مسند الإمام أحمد من حديث أسامة بن شريك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إن الله لم ينزل داء إلا أنزل له شفاء، علمه من علمه وجهله من جهله، وفي لفظ: إن الله لم يضع داء إلا وضع له شفاء، أو دواء، إلا داء واحدا، قالوا: يا رسول الله ما هو ؟ قال: الهرم قال الترمذي: هذا حديث صحيح .

((ليكن غذاؤك دواؤك، وعالجوا كل مريض بنباتات أرضه فهي أجلب لشفائه)) (أبو قراط)

ازدادت اهتمامات الوسط الطبي والمهتمين بالصحة بأساليب الطب الشعبي والعودة
إلي الطبيعة لمعالجة الكثير من الأمراض, الأدوية الحالية تم إنتاجها في
عصرنا الحالي فقط بينما تعامل أجدادنا على مدى عصور كثيرة مع النباتات
كمصدر طبيعي لعلاج الأمراض وذلك لخلوها من التأثيرات الجانبية على جسم
الإنسان.
بالرجوع إلى علم الصيدلة نجد إن العديد من الأدوية مستخلصة من النباتات
والأعشاب مع إضافات كيميائية, وللأسف نجد بعض الأدوية يتم سحبها من الأسواق
بعد إن تثبت التجارب مضارها.
احدي المعوقات في استخدام الأعشاب في زمننا هذا عدم معرفة بعض أسماء
الأعشاب التي تم وصفها في المؤلفات القديمة أو اختلاف اسمها من منطقة إلى
أخري, وافتقار العديد من المتعاطين للطب الشعبي للعلم والخبرة.
في بعض البلدان مثل الصين والقارة الهندية يتم التداوي بالأعشاب بصفة كبيرة
وهناك العديد من المتخصصين في علم الأعشاب يتوارثوه أب عن جد مما جعل له
مكانة كبيرة في العلاج من الأمراض.
تم تجميع معلومات صفحاتنا من العديد من الكتب المهتمة بالطب الشعبي وعلم
النباتات ومصادر معلوماتهم كتب قيمة كتبت على أيدي قدامى العلماء المتخصصين
في الطب حاولنا تبسيطها بقدر الإمكان لتكون مرجع سريع للمتصفحين ندعو الله
إن تعم الفائدة على المجتمع ويشفي مرضاه.
________________________________________
يعتبر التداوى بالاعشاب من الظواهر العريقة فى شبة الجزيرة العربية منذ قديم الزمان، وكان الاطباء

العرب القدماء يؤمنون بانه لا يوجد مرض لا يمكن علاجه بالنباتات، وقد تدرجت معرفة هذا النوع من

التداوى من سلالة الى اخرى حتى كونت ما يسمى بالطب الشعبى فى العالم العربي...

ولقد اشتهر العرب فى تطوير التداوى بالاعشاب خلال العصور الوسطى، وانتشرت أبحاث ومخطوطات

مبنية على قواعد قوية إبان العصر الذهبي للطب الاسلامى، حيث اشتهر الأطباء العرب عبر العالم

مع انتشار الاسلام، وبالاخص عن طريق الحجاج الذين يتوافدون على مكة المكرمة والمدينة المنورة...

وتمتاز الاقطار العربية باتساع رقعتها واعتدال جوها، لذلك فهى تملك ثروة طبيعية واخرى

اقتصادية هائلة من الاعشاب الطبية والعطرية، استخدمها قدماء المصريين والعرب من

قديم الزمان، ويشهد على ذلك ما دونه المصريين فى بردياتهم، والعرب فى مذكراتهم

وموسوعاتهم عن النباتات الطبية، وكذلك ما تحويه اسواق العطارين من الاعشاب والثمار

والبذور التى يستخدمها العامه فى علاج امراضهم،

وما يزال تجار العطارة يستخدمون موسوعة ابن سينا، وتذكرة داود ومؤلفات الرازى وابن البيطار،

وغيرها من كتب العلماء العرب لعلاج المرضى.


ويعتبر العرب اول من اسس مذاخر الادوية او الصيدليات فى بغداد، وهم اول من استخدم

الكحول لاذابة المواد الغير قابلة للذوبان فى الماء، و اول من استخدم السنمكه والكافور

وجوز القبىء والقرنفل وحبة البركة فى التداوى، واول من اماطوا اللثام عن كثير من اسرار

هذه الاعشاب الطبية، واصبحت حقائق فى العلوم والتكنولوجيا.


وهذه مقدمة بسيطة عن أهمية التداوي بالأعشاب والنباتات عند العرب القدماء.








رد مع اقتباس
قديم 2013-10-30, 14:42   رقم المشاركة : 48
معلومات العضو
ـ‗جواهرودررالسلف‗ـ
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

قال تعالى (( ويسقون فيها كأساً كان مزاجها زنجبيلا ، عيناً فيها تسمى سلسبيلا ))
يكفيه فخراً أن الله ذكره في كتابه الكريم

الزنجبيل في الطب النبوي قال أبو سعيد الخدري- رضى الله عنه-:

(( أهدى ملك الروم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم جرة زنجبيل، فأطعم كل إنسان قطعة، وأطعمني قطعة)).

( أبو نعيم في كتاب الطب النبوي )

وقال ابن القيم- رحمه الله:

" الزنجبيل معين على الهضم، ملين للبطن تليينا معتدلا، نافع من سدد الكبد
العارضة عن البرد، والرطوبة، ومن ظلمة البصر الحادثة عن الرطوبة كحلا
واكتحالا، معين على الجماع، وهو محلل للرياح الغليظة الحادثة في الأمعاء
والمعدة، وهو بالجملة صالح للكبد والمعدة)).

طريقة الاستعمال
تغلى ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل في نصف كوب ماء ويحلى بالسكر، ويشرب
بعد الفطور أو بعد العشاء. انتهى.. ويقول محمد العربي الخطابي في كتابه
((الأغذية والأدوية عند مؤلفي الغرب الإسلامي)): الزنجبيل حار رطب يقوى
الباه، ويقوى المعدة، ويزيد في الحفظ، لا مضرة فيه، أفضله العطر الذي ليس
بمسوس، يؤكل منه بمقدار.


أمـراض يـعـالـجـهـا الـزنـجـبـيـل




لـتـقـويـة الـذاكـرة ولـلـحـفـظ وعـدم الـنـسـيـان:

يـؤخـذ مـن الـزنـجـبـيـل المطحون قدر 55 جرام، ومن اللبان الـدكـر
(الـكـنـدر) 50 جـرام، ومـن الـحـبـة الـسـوداء 50 جـرام تخلط معا وتعجن في
كيلو عسل نحل وتؤخذ منه ملعقة صغيرة على الريق يوميا مع صنوبر وزبيب.




لـعـلاج الـصـداع والـشـقـيـقـة:

يعجن الزنجبيل المطحون قدر ملعقة صغيرة في فنجان زيت زيتون ويدلك منه مكان
الألم مع شرب مغلي الزنجبيل مع النعناع، وحبة البركة من كل ملعقة صغيرة
كالشاي.



لـعـلاج الـعـشـى الـلـيـلـي:

يشرب كوب عصير جزر عليه نصف ملعقة زنجبيل مطحون مع إمرار مرود معجون زنجبيل بعسل نحل على العينين قبل النوم.



لـلـدوخـة ودوار الـبـحـر:

تصنع أقراص من زنجبيل مطحون من سكر نبات مطحون ونشا بنسب 1:1 : 3 وتجفف في
الظل ويستحلب قرص عند الشعور بالدوخة أو قبل السفر (القرص يكون في حجم
الكرزة).




لـتـقـويـة الـنـظـر:

يشرب عصيرجزر عليه ربع ملعقة صغيرة من زنجبيل مطحون غسل العينين بمغلي الشمر صباحا.


لـعـلاج بـحـة الـصـوت وصـعـوبـة الـتـكـلـم:

تدهن الحنجرة بمعجون الزنجبيل والنعناع وزيت الزيتون بنسبة 1 3 مع شرب مغلي الينسون محلى بسكر نبات أو مص سكر نبات.


لـتـطـهـيـر الـحـنـجـرة والـقـصــبــة الـهـوائـيــة:

نـفـس الـطـريـقـة الـسـابـقـة مع مـضـغ الـبـقـدونـس وشرب نـقـيـع الـلـبـان الـدكـر والـعــســل.


لـلـتـوتـر الـعـصـبـي:

يـنـقـع زهـر الـخـزامـى قـدر مـلـعـقـة صـغـيـرة فـي نـصـف كـوب مـاء مـات
الـمـسـاء لـلـصـبـاح، ثـم يـصـفـى ويـحـلـى بـعـسـل نـحـل ويضاف إليه ربع
ملعقة منا زنجبيل مطحون ويشرب عند اللزوم.


لـلأرق والـقـلـق:

يضرب كوب حليب ساخن عليه ربع ملعقة صغيرة من زنجبيل مطحون مع دهن الجسم
بزيت زيتون ولا تنسى قراءة القران وذكر الـلـه: ألا بـذكـر الـلـه
تـطـمـئـن الـقـلـوب.


لـلـتـبـلـد الـذهـنـي:

يشرب كوب حليب مغلي فيه ربع ملعقة زنجبيل مطحون ويؤكل بعده زبيب مع حب الصنوبر بما تيسر.



مـفـرح ومـنـعـش :

يشرب مغلي الزنجبيل مع الحبة السوداء والنعناع قدر كوب كل استنشاق أزيج الياسمين أو الريحان وهو غض.



لـتـقـويـة الـجـسـم ومـكـافـحـة الأمـراض وتـجـنـب الـخـمـول:

ما وجدت منشطا للجسم مثل الزنجبيل المحلى بالعسل، وأما أكل مربى بالعسل مع
الفستق والخولنجان فكما يقول داود الأنطاكي في (تذكرته): فيه سر عظيم.



كـيـفـيـة صـنـع مـربـى الأبـطـال:

يؤخذ كيلو عسل نحل وعلى نار هادئة تنزع رغوته، ثم تضاف إليه هذه الأعشاب،
وهى مطحونة: 25 جرام زنجبيل- 25 جرا راوند- 25 جرام حبة البركة- 10 جرام
زعتر برى- 25 جرا حنسنج - 15 جرام بهمن- ه2 شمر. ثم يطبخ كالحلوى (المربى)
وتؤخذ منه ملعقة بعد كل أكل.





لـبـيـاض الـعـيـن والـسـبـل:

يعجن زنجبيل مطحون قدر ربع ملعقة صغيرة في عسل نحل قدر ملعقة صغيرة.، ويعبأ في قطارة عيون وقبل النوم يقطر من ذلك للعينين.





لـلـصـداع:

يضرب الـزنـجـبـيـل قدر ربع ملعقة صغيرة مع نصف معلقة من طحين حبة البركة
بـعـد غـلـيـهـمـا جـيـدا فـي قـدر نـصـف كـوب مـاء، ثـم يـحـلـى بـسـكـر
مـع دهـن مـكـان الـصـداع بـزيـت الـزنـجـبــيــل .





لـلـشـقـيـقـة:

يعجن من الزنجبيل المطحون قدر ملعقة صغيرة مع رماد فحم قدر فنجان ويضمد بذلك مكان الألم مع شرب الزنجبيل مع النعناع كالشاي.





لـعـلاج الـكـحـة وطـرد الـبـلـغـم:

يـؤخـذ مـن زنـجـبـيـل مـطـحـون قدر 50 جرام، ومن اللبان الدكر المطحون 50
جرام، ويعجنان في عسل قصب قدر 500 جرام، وتؤخذ ملعقة صغيرة بعد كل أكل.





لـتـطـهـيـر الـمـعـدة وتـقـويـتـهـا:

يؤخذ من زنجبيل مطحون 25 جرام، ومن كراوية مطحونة 25 جرام،ومن الزعتر
المطحون 25 جرام، ومن النعناع المطحون 25 جرام، وفى كيلو عسل نحل تعجن
وتؤخذ ملعقة صغيرة من ذلك قبل الأكل.





لـلـقـولـون الـعـصـبـي:

يمزج زنجبيل مطحون قدر 50 جرام مع كمون مطحون 50 جرام على نصف كوب ماء عليه ملعقة صغيرة من الخل ويشرب ذلك عند الشعور بالألم.





مـلـيـن لـعـلاج الإمـسـاك:

عـلى كوب حلـيـب بارد يضاف ربع ملعقة صغيرة من ويشرب عند الشعور بالإمساك.





لـتـدفـئـة الـجـسـم ومـقـاومـة أمـراض الـشـتـاء:

يشرب الزنجبيل على الحليب أو يشرب مع القرفة مع قليل السمسم محلى بسكر أو عسل.




لـلـزكـام:

يشرب الزنجبيل بعد غليه وتحليته بسكر مع تقطير زيت حبة البركة في الأنف والحلق مع

استنشاق عصير الليمون.



لـلـنـزلـة الـشـعـبـيـة:

يشرب الزنجبيل محلى بعسل نحل مع مضغ نصف ملعقة صغيرة من حبة البركة صباحا ومساء.



لـضـيــق الـنـفـس والـربـو:

يمضغ لبان دكر وتبلع عصارته، ثم يشرب مغلي الزنجبيل مع الحلبة الحصى وذلك صباحا ومساء.



لـتـفـتـيـح سـدد الـكـلـى والـكـبـد:

يصنع هذا المركب من زنجبيل مطحون قدر 25 جرام ورق الغار (اللاور) 35 جرام
ويطحن، ومن حبة البركة 50جرام وتطحن، وفي كيلو عسل نحل يطبخ ذلك وتؤخذ من
ذلك ملعقة صغيرة بعد كل أكل.





لـمـنـع الـعـطـش وإصـلاح الـخـلـطـى (الإفـرجـة):

يؤكل الزنجبيل مطبوخا مع السمك كبهار له مع الكمون ويشرب كشراب الورد مثلجا وذلك بنقع قليل من الزنجبيل في ماء ويحلى بسكر.





لـضـعـف الـكـبــد وكـسـلــه:

يمزج الزنجبيل مطحون في عسل قصب مع طحينة ويؤكل على الفطار والعشاء يوميا
مع وضع لبخة على الجنب الأيمن من مخروط النعناع الأخضر من المساء للصباح.



لـلـسـعـة الـحـشـرات:

تؤخذ ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون وتمضغ حتى تصير عجينة توضع بعد ذلك على مكان اللسعة.



لـتـصـلـب الـمـفـاصـل والـفـقـرات:

يؤخذ الزنجبيل مطحون قدر فنجان، ومن الأشق (صمغ الكلخ- صمغ الطرثوت- لزاق
الذهب) قدر فنجان ويعجنان سويا ويضمد بها على مكان التصلب من المساء
للصباح.


لـظـلـمـة الـبـصـر والـغـشــاوة:

يـؤخـذ كـبـد مـاعـز فـور ذبـحـه ويـوضـع عـلـيـهـا زنـجـبـيـل مـطـحـون
ويـتـرك لـمـدة ربـع سـاعـة، ثـم يـكـشـط ويـجـفــف الـزنـجـبـيـل حـتـى
يـجـف تـمـامـا ويـكـحـل مـنـه لـلـعـيـن يـومـيـا حتى يتم الشفاء بإذن
الـلـه تعالى.



لـتـقـويـة الـقـلـب وتـنـشـيـط الـدورة الـدمـويـة وإذابـة الكـوليستـرول:

تؤخذ من الزنجبيل المطحون 25 جرام، ومن حب الرشاد 25 ص ومن الينسون 25
جرام، ومن حبة البركة 25 جرام يطحن الجميع ويعجن في عسل نحل قدر نصف كيلو
وتؤخذ ملعقة بعد كل أكل.



لـتـقـويـة الـعـضـلات والأعـصـاب:

يصنع مركب من الأعشاب الآتية وهي مطحونة: زنجبيل- دارا صيني- رواند- شمر-
بهمن- نعناع- بذر كرفس من كل 10 جرام، يعجن كل ذلك مجموعا في عسل منزوع
الرغوة قدر كيلو وتطبخ حتى تصبح كالمربى، وتعبأ في برطمان زجاج وتؤخذ ملعقة
صغيرة بعد كل أكل.



لـعـلاج الـتـوتـر الـعـصـبـي:

يؤخذ طشت مملوء بالماء الفاتر تلقى فيه ملعقة صغيرة من زنجبيل مطحون مع
فنجان ماء الزهر أو ماء ورد وتقلب ذلك جيدا، ثم رجليك حتى ثلث الساق وتستلق
على ظهرك وأنت مسترخي الجسم واشغل لسانك بذكر الـلـه وسترى عجبا من الهدوء
والراحة التامة بإذن الـلـه.



لـعـلاج الإرهـاق:

تشرب كوب من زنجبيل مغلي كالشاي (قدر نصف ملعقة صغيرة من زنجبيل مطحون على
كوب ماء ساخن محلى بعسل نحل أو سكر ثم تدلك كل الجسم بزيت زيتون ممزوج
بقدره حجما من خل مع رج الزجاجة جيدا قبل الاستعمال.



لـلـقـوة الـتـنـاسـلـيـة ولـلـحـيـويـة والـنـشـاط:

يؤخذ نصف رطل لبن بقرى أو جاموس ويغلى فيه نصفا صغيرة من زنـجـبـيـل مـطــحـون ويحلى بعسل أو سكر ويشرب صباحا ومساء لمدة شهر وسترى.



مـعـجـون الـزنـجـبـيـل الـمـركـب لـتـقـوية الـبـاءة:

يؤخذ 50 جرام زنجبيل مطحون و 55 جرام بذر جزر مطحون و 50 جرام بذر كرفس
مطحون و 50 جرام ينسون مطحون و 50 جرام بذر جـرجـيـر مطحون تخلط جيدا في
كيلو عسل نحل، وتؤخذ ملعقة صغيرة بعد الغداء يوميا.



لـلـنـشـاط وحـث الـطـاقـة الـتـنـاسـلـيـة:

تؤخذ نصف ملعقة صغيرة (تقريبا) من الزنجبيل وتقلب في كوب حليب ويسخن ذلك،
ثم يصفى ويحلى بعسل نحل ويشرب عند الحاجة ويا حبذا بعد العشاء.



لـعـلاج صـفـرة الـوجـه:

تؤخذ ملعقة صغيرة من الزنجبيل وتغلى في حليب، ثم تحلى بعسل نحل وتشرب صباحا ومساء مع دهن الوجه بزيت زيتون قبل النوم.



مـقـوى لـلـقـلـب:

يصنع معجون يتكون من عسل نحل قدر كيلو يطبخ فيه زنجبيل مطحون قدر 50 جرام
مع قرنفل قدر 25جرام، ونعناع مطحون 25جرام، ومن البهمن المطحون 10 جرام
ويقلب جيدا حتى يعقد كالحلوى، ويعبأ في برطمان، وتؤخذ منه ملعقة بعد كل
وجبة طعام مع مراعاة تجنب الشحوم والمجهود الشاق والعصبية.



لـتـدفـئـة الـجـسـم:

تمزج ملعقة صغيرة من زنجبيل مطحون في فنجان عسل نحل وتوضع في خبز وتؤكل شاطر ومشطور(سندوتش)على الفطار أو حينما تشعر بالبرد.



لـلإنـفـلـونـزا:

يشرب كوب حليب عليه نصف ملعقة زنجبيل مطحون محلى بعسل نحل صباحا ومساء مع تقطير زيت حبة البركة (كسعوط) في الأنف.



لـنـزلات الـبـــرد:

يشرب عصير برتقال عليه ربع ملعقة من زنجبيل مطحون مع تدليك الصدر والظهر قبل النوم بزيت حبة البركة.



السالم عليكم

هده بعض منافع الزنجبيل قرءتها واعجبت به

لكن ماهو الزنجبيل بالمغربية وما شكله و اين ممكن ان اجده

لـلـرومـاتـيـــزم:

دهنا وشرابا معجون الزنجبيل بعسل النحل بنسبة 1: 3 وذلك قبل النوم مع شرب مغلي الشمر كالشاي.



لـعـرق الـنـسـاء:

يشرب مغلي الزنجبيل يوميا قدر كوب يضاف إليه 7 قطرات حبة البركة مع تدليك الكعب بقوة بكريم الزنجبيل وزيت الزيتون قبل النوم.



لـلـنـقـرس:

نفس الوصفة السابقة مع شرب شواش الذرة والشمر الزنجبيل مغلياً على الريق
وشرب الليمونادة بكثرة مع تدليك مكان الألم بكريم الزنجبيل وزيت الزيتون
قبل النوم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ملاحظة: يمنع الزنجبيل عن المصابين بارتفاع الظغط الدموي







رد مع اقتباس
قديم 2013-10-30, 14:47   رقم المشاركة : 49
معلومات العضو
ـ‗جواهرودررالسلف‗ـ
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

كليل الجبل ينشط الدوره الدموية والجهازالهظمي والعصبي ادارة الغذاءوالدواءالامريكية ولجنةالخبراء الالمان ادرجتة ضمن قائمة الاعشاب الامنه الاستعمال
يستخدم بكثرة لقلي اللحوم وشوائها
يساعد على تخفيف احتقان الانف والصدر
علاج فعال للصداع وعسر الهظم والاكتاب
وعلاج للذاكرة ونشاط الدماغ ويقوي التركيز يساعد على سرعة البديهيه








رد مع اقتباس
قديم 2013-10-30, 14:50   رقم المشاركة : 50
معلومات العضو
ـ‗جواهرودررالسلف‗ـ
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

ان الزعفران من اغلى التوابل \حيث ان 70000 الف زهرة زعفران تنتج نصف كيلو ا
ومن الطريف ان الزعفران كان يستخدم في المكياجات القديمة حيث يطحن الزعفران ويوضع في علبه معدنية ويوضع فوقه القطن وعندما يوضع على الخدود يكون صبغة حمراء لاتزول الابعد ثلاثة ايام مع العلم انه يصفي البشرة ويعالج الكلف ويمنع التجاعيد وان احمر الشفاه هو السماق \
يطحن السماق وينضف به الاسنان فانه مبيض اسنان ويمنع التسوس والبلاك ويحمر الشفاه







رد مع اقتباس
قديم 2013-10-31, 09:31   رقم المشاركة : 51
معلومات العضو
المسبح لله
عضو جديد
 
الصورة الرمزية المسبح لله
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

احسن الله اليك على الفوائد القيمة والنافعة







رد مع اقتباس
قديم 2013-10-31, 11:29   رقم المشاركة : 52
معلومات العضو
أبو عبد الرحمن الجزائري
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية أبو عبد الرحمن الجزائري
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيكم على هذا المجهود القيم نفع الله بك







رد مع اقتباس
قديم 2013-11-10, 10:27   رقم المشاركة : 53
معلومات العضو
ام حاتم
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم هل من مرحب موضوع رااااااااااااائع بارك الله فيك







رد مع اقتباس
قديم 2013-11-12, 12:48   رقم المشاركة : 54
معلومات العضو
Sofiane-dz
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية Sofiane-dz
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

merci baraka allaho fik







رد مع اقتباس
قديم 2013-11-12, 13:49   رقم المشاركة : 55
معلومات العضو
badichenouf
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك على الجهد







رد مع اقتباس
قديم 2013-11-12, 13:50   رقم المشاركة : 56
معلومات العضو
badichenouf
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك
بارك الله فيك على الجهد







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
النبوي, الطب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 11:37

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc