الكلم الطيب : حكمة ... دعاء ... فرصة. - الصفحة 88 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > منتدى نصرة الرسول صلى الله عليه و سلم

منتدى نصرة الرسول صلى الله عليه و سلم كل ما يختص بمناقشة وطرح مواضيع نصرة سيد البشر محمد صلى الله عليه وسلم و كذا مواضيع المقاومة و المقاطعة...

منتديات الجلفة ... أكثر من 14 سنة من التواجد على النت ... قم بالتسجيل في أكبر تجمع جزائري - عربي و استفد من جميع المزايا، تصفّح دون اعلانات، اشترك في المواضيع التي تختارها ليصلك الجديد على بريدك الالكتروني

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

الكلم الطيب : حكمة ... دعاء ... فرصة.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2021-04-20, 09:09   رقم المشاركة : 1306
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

لي رب يجبـر كسري, ويرحم ضعفي, ويعظـم أجري في صبـري, لي رب ما خذلـنـي..








 

رد مع اقتباس
قديم 2021-04-20, 09:10   رقم المشاركة : 1307
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

عـامل الله, وكـن واثـقـا مع الله..








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-20, 09:11   رقم المشاركة : 1308
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

السـعـادة في قـلبـك حينمـا تـرضـي ربـك..








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-21, 10:06   رقم المشاركة : 1309
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

لا تحسن الخاتمة إلا بالإسلام، وبالإيمان وبطاعة الله عز وجل، فإذا أراد الله أن يسعد عبـده أوقـفه في آخر أعتـاب هذه الدنـيـا على أعلى مراتب الطاعة.

فأسعد الناس في هذه الدنـيـا : من كان من طاعة إلى طاعة، حتى إذا ختم له، ختم له بعـلو الدرجات والفوز بالرحمة والمرضات.








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-21, 10:08   رقم المشاركة : 1310
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

من اغتر بطاعته فقد زاغ عن سبيل ربه، إياك ثم إياك إن أردت أن تستمر على الطاعة أن تظن أن لك فضلا على الله، أو أن هذه الطاعة جاءت بحولك وقوتك، بل جاءت بـفضل الله...








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-23, 01:39   رقم المشاركة : 1311
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

كان السلف إذا قيل للرجل : اتـق الله، جلس يبكي من خشيـة الله عز وجل، والخوف منه، وبذلك سمت نفوسهم إلى العـليـا وإلى الخـيرات، ففازوا بخيري الدين والدنيا والآخرة..








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-23, 01:41   رقم المشاركة : 1312
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

إذا ضاقت عليك الأرض بما رحبت، وعظمت عليك الهموم والغموم، وأصبحت في ضيق، وغلق العباد أبوابهم فاعلم أن الله سبحانه وتعالى لا يغلق بابه،"أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء".








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-23, 01:43   رقم المشاركة : 1313
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

المتعلـق بالله سبحانه وتعالى من أصدق دلائـله :

أنك تجده من أغنى الناس بالله عز وجل، فلو عرضت عليه الدنيا بحذافيرها من فتنها، وزينتها، وزخارفها، ولهوها، لا يلقي لها بالا إذا لم تكن على طاعة الله سبحانه وتعالى...








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-24, 09:27   رقم المشاركة : 1314
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

من يذهب إلى وليمة الذئب، يجب أن يصحب كلبه معه.








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-24, 09:30   رقم المشاركة : 1315
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

لا تتحدّى إنساناً ليس لديه شيء يخسره.








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-24, 09:32   رقم المشاركة : 1316
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

الرجال كالأرقام، قيمتهم عند مواضعهم.








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-24, 13:38   رقم المشاركة : 1317
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

التعلق بالله سبحانه وتعالى أن تدعوا الله أن يجعل الآخرة أكبر همك، ومبـلغ علمك، وغاية رغبـتك وسؤلك.








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-24, 13:40   رقم المشاركة : 1318
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

من أعظـم أسباب التـعلـق بالله أن يعـرف العبـد من هو ربه، تعـلقت قلوب بربها حينما علمت أنه ملك الملوك، وأنه إله الأولين والآخرين، وأنه ديان يوم الدين، وأن الأمر له أولا وآخرا وظاهرا وباطنا وسرا وعلنا، وأنه إليه يرجع الأمر كله، عنـدها تعـلقت بالله سبحانه وتعالى...








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-25, 10:05   رقم المشاركة : 1319
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

التـعـلـق بالله سبحانه وتعالى هو الغنى الذي ليس بعده غنـى، والتـعـلـق بالله سبحانه وتعالى هو الأمن الذي لا يصحبه خوف، والتـعـلـق بالله سبحانه وتعالى هو النصر الذي لا يكون معه كسر، والتـعـلـق بالله سبحانه وتعالى هو الطمأنـينـة والراحة التي لا يشوبها قلق، {ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون * الذين آمنوا وكانوا يتقون} (1)

(1) [يونس:62-63]








رد مع اقتباس
قديم 2021-04-25, 10:09   رقم المشاركة : 1320
معلومات العضو
كمال بدر
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية كمال بدر
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

للتـعـلـق بالله دلائل :

فإنك تجد الإنسان منذ أن يصـبح أول ما يفـكر، كيف يرضي الله سبحانه وتعالى، وتجده إذا أراد أن ينام أول ما يفـكر كيف حاله مع الله في يومه كـله، وتجده إذا شغـل بشيء في مستقـبله جاءت الآخـرة أمام عيـنـيه فأنسـته هما غيرها، فأصبح يـفـكر كيف القـدوم على الله سبحانه وتعالى، وهل حاله اليوم أحسن وأصلح من حاله بالأمس، المتعـلق بالله جـبر الله كسره، وأصلح الله أمره، ورفع الله قـدره حينـما أعطاه أعظـم عطيـة وهي : التـعـلـق بالله سبحانه وتعالى...








رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 14:01

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2020 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright آ© 2018 vBulletin Solutions, Inc