قول "أمي" لأم الزوج أو الزوجة - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > قسم خاص لطلبة العلم لمناقشة المسائل العلمية


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

قول "أمي" لأم الزوج أو الزوجة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-03-17, 12:55   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نبض قلبي
مشرفة المنتديات الطبيّة، و منتدى التّرفيه
 
إحصائية العضو










افتراضي قول "أمي" لأم الزوج أو الزوجة

السلام عليكم و رحمة الله تعالى

في معظم الأحيان ، تقول المرأة لأم زوجها "أمي" ، أو الرجل لأم زوجته

فهل يجوز ذلك؟
أريد شرحا للفتوى بالدليل

بارك الله فيكم







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2019-03-17, 13:52   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

عليكم السلام ورحمه الله و بركاتة

اختي الفاضلة


لا ينبغي أن تقول المرأة لأم زوجها يا أمي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا ينبغي للمرأة المسلمة أن تقول لأم زوجها يا أمي

لأن في ذلك ما يوهم أنها أمها على الحقيقة

ولو كانت أم زوجها أماً لها لكان زوجها أخاً لها

فتحرم عليه تحريماً أبدياً. ولعل هذا المعنى هو الذي من أجله كره النبي صلى الله عليه وسلم أن يقول الرجل لامرأته يا أختي،

فقد روى أبو داود أن رجلاً قال لامرأته يا أُخَيّة

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أأختك هي؟ فكره ذلك. وذهب بعض أهل العلم إلى كراهة ذلك، وبعضهم ذهب إلى تحريمه، وإن كان لا يترتب عليه طلاق.

قال مالك في المدونة: إن قال لزوجته يا أمي أو يا خالتي أو يا عمتي فلا شيء، وذلك من كلام السفه. وعليه درج خليل المالكي في مختصره فقال: وسُفّه قائل يا أمي ويا أختي.

وعلى هذا، فعلى السائلة الكريمة إذا أرادت أن تنادي أمّ زوجها باحترام أن تقول لها: يا خالتي

أو ما أشبه من ألفاظ الاحترام والتوقير

مما ليس فيه شبهة الأمومة التي تحتمل أخوتها لزوجها.

والله أعلم.






رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 13:55   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نبض قلبي
مشرفة المنتديات الطبيّة، و منتدى التّرفيه
 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم

شكرا اخي عبد الرحمان على الجواب

انا الذي حيرني وجدت اجابات مختلفة و متعددة

فمثلا بمناداتي لجدتي بكلمة "امي " ، فهل تصبح الوالدة اخت و الاخوال اخوة و اولادهم محرمين للزواج؟
هي من نفس المنوال لا ؟







رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 14:00   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

حكم مناداة الرجل أم زوجته بيا أمي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا نرى مانعاً من مناداة أم زوجتك بماما أو بيا أمي لاعتبارات ثلاثة:

الأول: أن هذا اللفظ يحمل معنى الاحترام والتوقير لها، فكأنها في مقام أمك احتراماً.

الثاني: أن فيه إرضاء لها ولزوجتك وتوددا إليهما وهذا مماً ندب إليه الشرع، وهو يدخل ضمن قول الله عز وجل: وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً [البقرة:83]، أي قولوا لهم الطيب من القول.

الثالث: أنه لا يترتب على ذلك محذور من جهة الشرع، لأن أم الزوجة محرمة على الزوج مؤبداً بمجرد العقد على الزوجة، فلم يكن في قوله لها أمي، محذور، بخلاف ما لو قال ذلك لزوجته

ولهذا قال الفقهاء: يكره أن يسمي الرجل امرأته بمن تحرم عليه كأمه وأخته

لما روى أبو داود: أن رجلا قال لامرأته: يا أخية، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أختك هي؟! فكره ذلك ونهى عنه.

فهذا اللفظ هنا يشبه الظهار، وإن كان لا يترتب عليه حكم الظهار.

والله أعلم.


المصدر

https://www.google.com/url?sa=t&rct=...h9Slk4CmqnCMs5






رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 14:12   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










vb_icon_m (5)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبض قلبي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

شكرا اخي عبد الرحمان على الجواب

انا الذي حيرني وجدت اجابات مختلفة و متعددة

فمثلا بمناداتي لجدتي بكلمة "امي " ، فهل تصبح الوالدة اخت و الاخوال اخوة و اولادهم محرمين للزواج؟
هي من نفس المنوال لا ؟

الحمد لله الذي بفضلة تتم الصالحات

عليكم السلام و رحمه الله و بركاتة

اختي الفاضلة نبض قلبي

الشكر موصول لحضورك الطيب مثلك

و بخصوص السؤال عن الاجداد

الأجداد كالوالدين في البِّر، لا يسقط حقهم وإن أساؤوا

المصدر


https://www.google.com/url?sa=t&rct=...KW7FL1ImRf9t1z






آخر تعديل *عبدالرحمن* 2019-03-17 في 14:14.
رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 14:16   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
نبض قلبي
مشرفة المنتديات الطبيّة، و منتدى التّرفيه
 
إحصائية العضو










افتراضي

اهلا اخي عبد الرحمان

يعني مايفهم من خلال ما قيل
هل هو حرام أم مكروه؟







رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 14:43   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










vb_icon_m (5)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبض قلبي مشاهدة المشاركة
اهلا اخي عبد الرحمان

يعني مايفهم من خلال ما قيل
هل هو حرام أم مكروه؟

اهلا و سهلا اختي نبض

ان كنتي تقصدي السؤال بخصوص الاجداد

فالهم حق علي الاحفاد مثل حقوق الاباء في جميع انواع البر

و حين يقول الابناء لاجددهم بقولهم ابي او امي فهو امر واجب شرعي

لانه باب من ابواب البر بهم

و الله اعلي و اعلم






آخر تعديل *عبدالرحمن* 2019-03-17 في 14:44.
رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 14:58   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
نبض قلبي
مشرفة المنتديات الطبيّة، و منتدى التّرفيه
 
إحصائية العضو










افتراضي

لا اخي عبد الرحمان

بل اقصد على منادات ام الزوج بأمي؟ هل هو حرام ام مكروه؟







رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 15:26   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
*عبدالرحمن*
مشرف المنتدى الاسلامي
 
الصورة الرمزية *عبدالرحمن*
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبض قلبي مشاهدة المشاركة
لا اخي عبد الرحمان

بل اقصد على منادات ام الزوج بأمي؟ هل هو حرام ام مكروه؟

اختي نبض


إذا كان العمل مشتبها

أو مختلفا في حله وحرمته

فتركه من الورع

لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( فَمَنْ اتَّقَى الشُّبُهَاتِ اسْتَبْرَأَ لِدِينِهِ وَعِرْضِهِ وَمَنْ وَقَعَ فِي الشُّبُهَاتِ وَقَعَ فِي الْحَرَامِ كَالرَّاعِي يَرْعَى حَوْلَ الْحِمَى يُوشِكُ أَنْ يَرْتَعَ فِيهِ )

رواه البخاري (52) ومسلم (1599).

وقوله : ( دَعْ مَا يَرِيبُكَ إِلَى مَا لا يَرِيبُكَ )

رواه الترمذي (2518) والنسائي (5711)

وقال الترمذي : هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ، وصححه الألباني في صحيح الترمذي.

و علماء المسلمين حكموا علي قول امي لام الزوجه من الشبهات

و علي حد قولهم

لأن في ذلك ما يوهم أنها أمها على الحقيقة

ولو كانت أم زوجها أماً لها لكان زوجها أخاً لها

و علي هذا فان قول امي لام الزوج حرام و ليس مكروه لاجتناب الشبهات

و الله اعلي و اعلم






رد مع اقتباس
قديم 2019-03-17, 15:38   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
نبض قلبي
مشرفة المنتديات الطبيّة، و منتدى التّرفيه
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *عبدالرحمن* مشاهدة المشاركة


اختي نبض


إذا كان العمل مشتبها

أو مختلفا في حله وحرمته

فتركه من الورع

لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( فَمَنْ اتَّقَى الشُّبُهَاتِ اسْتَبْرَأَ لِدِينِهِ وَعِرْضِهِ وَمَنْ وَقَعَ فِي الشُّبُهَاتِ وَقَعَ فِي الْحَرَامِ كَالرَّاعِي يَرْعَى حَوْلَ الْحِمَى يُوشِكُ أَنْ يَرْتَعَ فِيهِ )

رواه البخاري (52) ومسلم (1599).

وقوله : ( دَعْ مَا يَرِيبُكَ إِلَى مَا لا يَرِيبُكَ )

رواه الترمذي (2518) والنسائي (5711)

وقال الترمذي : هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ ، وصححه الألباني في صحيح الترمذي.

و علماء المسلمين حكموا علي قول امي لام الزوجه من الشبهات

و علي حد قولهم

لأن في ذلك ما يوهم أنها أمها على الحقيقة

ولو كانت أم زوجها أماً لها لكان زوجها أخاً لها

و علي هذا فان قول امي لام الزوج حرام و ليس مكروه لاجتناب الشبهات

و الله اعلي و اعلم
شكرا اخي عبد الرحمان

بارك الله فيك






رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 00:04

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc