موضوع مميز التلـــوث اللفظــــي - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > خيمة الجلفة > الجلفة للمواضيع العامّة

الجلفة للمواضيع العامّة لجميع المواضيع التي ليس لها قسم مخصص في المنتدى


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2018-10-13, 21:22   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
السجنجل
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية السجنجل
 

 

 
الأوسمة
العضو المميز 
إحصائية العضو










B10 التلـــوث اللفظــــي

إن المتنصتَ إلى ضوضاءِ هذا المجتمع ،حتمًا سيسمعُ جلبةً بخيطٍ من خدشِ الحياءِ تترقع، وألفاظٍ تضربُ ستارَ الخجلِ
فينتزع،حينَها سيتأسفُ ويتحسر الأريحي لما سمع ،بل ويتمنى لنفسه الصُم كي يجتنب الجَزع،ولا يصيبُه من ضوضاءِ ذك
الخَناَ الفزع،كأن لسانَ السفيه رشاشُ دمار ،يقذف ُرصاص الخنا جهارا نهار ا،ولا يُلقي له أدنى اعتبار،فيا أيها الخبيثُ
لسانكَ عيبٌ عليكَ وعار، أن تطلق العنانَ لذاك اللسان ،الذي يُخرجك من زمرة الإنسان ،بقولكَ الفحش والقذف والبُهتان
فشتانَ بين لسانٍ ذاكر وآخر فتان ،فمنَ المُروءةِ أن تضعَ لمِقولكِ ميزان ،فلا ينطقُ إلا بما يُثقـّل به الميزان ،إنّ الذي جعلَ
لُُبــي حيران ،أن لا تُحترم مسامعُ الأهلِ والجيران ،أوأن لا تستحي الفياتُ والفتيان ،من أشياءٍ يُتقطع منها الجَنان ،ويدمي
الفؤادُ وتدمعُ العينان ،فما عادتْ تدري حَوبائي ،كيفَ ذبُلت خصالُ أجدادِي وآبائِي،وتزيَّنت ردائلُ بناتي وأبنائِي،بألوانٍ
مستعارةٍ من الحِرباء ، المدسُوس بيننَا من طرفِ الأعداء،فاختلط كثيرمن العمل بالرياء ،فترانا ندَّعي الصِّدق وما نحنُ عن
الكذبِ بأبرياء ،كاشفينَ أسرارا كعارضي الجسم في أزياء ،ونُلقي اللَّوم على الجميع ونحن منهم ،زمرةً تُناقض
بأفعالها كلامها وتقول لا يهم ،آهٍ على نفاقٍ متناسقٍ بين أطياف هذا المجتمع ،نفاقٌ يعيش بأمان ويرتع ،ثم يكثر فيترعرع وينتشر
ويتسع ، فهل فينا من بهذا الكلام يقتنعْ ،فيحجم عن الحرام ويمتنعْ ،كي يزول الشر من بيننا ويكْتنع ْ؟؟؟
السجنجل







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2018-10-13, 21:45   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
ta9wa
عضو جديد
 
إحصائية العضو










Icon24

نعم أخي جزاك الله خيرا وشكرا







آخر تعديل مياسم الصمت 2018-10-14 في 17:45.
رد مع اقتباس
قديم 2018-10-13, 23:59   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
bmlsy
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية bmlsy
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

الكلام الفاحش كلنا ننزعج منه ولا نقبله بتاتا
لكن والحمد لله قد نقصت حدته في الاسواق
با رك الله على اثراء الفكرة لكي يتعقل من يتعامل به
الحياء جزء من الايمان وهومزين لشخصية الفرد ايما تزيين
شكرا لك







رد مع اقتباس
قديم 2018-10-14, 21:11   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
السجنجل
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية السجنجل
 

 

 
الأوسمة
العضو المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ta9wa مشاهدة المشاركة
نعم أخي جزاك الله خيرا وشكرا
شكرا لمرورك وتعقيبك ..جعلك الله ممن يحبون الخير والصلاح ويسعون في ذلك جاهدين مجاهدين من غير كلل ولا وصب ولا ضجر






رد مع اقتباس
قديم 2018-10-14, 21:27   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
السجنجل
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية السجنجل
 

 

 
الأوسمة
العضو المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

[QUOTE=bmlsy;3997684819]الكلام الفاحش كلنا ننزعج منه ولا نقبله بتاتا



نعم تا الله إنه لمن المؤسف ان تسمع كلام الفحش من فتيان وحتى من فتيات خاصة حينما تكون مع عائلتك ...إنه لشيء مشين مهين
أليس هذا من نقص التربية والإنحطاط الفضيع
شكرا على مرورك وتعقيبك العطر







رد مع اقتباس
قديم 2018-10-14, 21:56   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
صَمْـتْــــ~
فريق إدارة المنتدى ✩ مسؤولة الإعلام والتنظيم
 
الصورة الرمزية صَمْـتْــــ~
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز المشرف المميز 2014 وسام التقدير لسنة 2013 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام القلم الذهبي لقسم القصة 
إحصائية العضو










افتراضي

السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكلِّ أنواعِ التلوُّثِ مصدر، وللتلوّث اللّفظيّ مصدرٌ هو التلوّث الأخلاقي
وإذا أصيبت أخلاقنا أصيبَ لسانُ المرء منّا والعياذ بالله
ثمّ هل يمكن أن يصدُر الكلام الفاحش عن شخصٍ حسن الأخلاق؟
مؤكّد لا..
وإن أردنا أن نتجنّب المبالغة في الإنكار فيمكننا القول أنّ بعض الضّغوط تجرّ للغضب،
هذا الأخير الطي قد يوقع بأحدهم رغم حسن أخلاقه، ولكن هيهات فلا عُذرَ
لمن ينطق بفُحش..

ببساطة لأنّ لسان المرءِ ذاتَه رسولُ أخلاقِه.

ويحضُرني قول ابن الجوزي رحمه الله:
[رُبَّ كَلِمَةٍ جَرَى بها اللِّسَانُ، فَهَلَكَ بِهَا الإنسان!!].
كما قال بعضُ الفُصحاء:
[اعْقِلْ لِسَانَك إلَّا عَنْ حَقٍّ تُوَضِّحُهُ، أَوْ بَاطِلٍ تَدْحَضُهُ، أَوْ حِكْمَةٍ تَنْشُرُهَا،
أَوْ نِعْمَةٍ تَذْكُرُهَا].
==========
أخي السّجنجل/ بارك الله فيك على طيبِ طرحِك
نسألُ الرّحمن سلامة اللّسان ونِعمة الجِنان.







آخر تعديل صَمْـتْــــ~ 2018-10-14 في 22:02.
رد مع اقتباس
قديم 2018-10-14, 22:09   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
المكارم
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم
صدقت في موضوعك أخي الكريم
انتشر الكلام الفاحش في مجتمعنا انتشار النار في الهشيم ولم يسلم منه الصغير والكبير ومن كلا الجنسين
صارت جلسات المقاهي وزوايا الأحياء لا تحلو عند أصحابها إلا بفحش الكلام كأنه لا توجد في مصطلحاتهم
سوى الكلمات الخادشة للحياء ...
نسأل الله الهداية لهم ولنا
بارك الله فيك






رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 22:01   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
السجنجل
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية السجنجل
 

 

 
الأوسمة
العضو المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

[QUOTE=صَمْـتْــــ~;3997685447][center][font=lateef][size=5]السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكلِّ أنواعِ التلوُّثِ مصدر، وللتلوّث اللّفظيّ مصدرٌ هو التلوّث الأخلاقي


نعم فالكلام البذيء من مساوئ الأخلاق، وهو خصلة من أقبح الخصال، وهو داء يدل على ضعف الإيمان وقلّة الدّين، وخبث الطّويّة، وقلّة الحياء، فهو مرض انتشر بين الناس، وعمت رائحته المنتنة كل الأزقة والأحياء... ذلكم هو فحْش الكلام وبَذاءَة اللسان. مرض أصيب به الصغار والكبار، والذكور والإناث، ومن سَلِمَ من الوقوع فيه لم يَسْلمْ مِن سَماعِه هنا وهناك، ولا حول ولا قوة إلا بالله.
فمن الناس من اعتاد النطق بالكلمات النابية والألفاظ الساقطة، ولا يستحيي أن يجهر بها بين الناس؛ لأن لسانه قد تعوّدَها، وطبعَه قد أشرِبَها، فهو يتشدّق بها طول نهاره، ويفتخر بها بين أقرانه.. كلامُه قبيح ومنطقه خبيث، وَصْف للعورات، وتتبع للزلات، وقذف وسبّ واستهزاء... لا يستحيي من خالقه الذي يسمعه، ولا يستحيي من رجل ولا امرأة، ولا يعرف وقارا لصغير ولا كبير..
ومن الناس من عوّد لسانه السبّ والشتم، واعتاد النطقَ بلعن الأشخاص والأماكن والدوابّ، حتى أصبح النطقُ باللعنة أسهلَ الألفاظ عليه، يسبّ خالقه، ويسب دينه، ويسب قريبه وجاره، ويسب صديقه وعدوّه.. فالسبّ شِعارُه، والشتمُ دِثارُه، لا يمنعه من ذلك عقل ولا مُروءة ولا دين..
ومن الناس مَن إذا كانت بينه وبين أخيه المسلم منازعة أو مشادّة، يُطلِق لسانه عليه بالسبّ والشتم والتعيير والتنقيص، ويَقذفه ويَرميه بما ليس فيه من المعايب والقبائح..
ومن الناس مَن جرّدَ لسانَه مِقراضًا للأعراض، وهاتِكا للأستار، بكلمات تنضحُ بالسوء والفحشاء، سليط اللسان، مسرف في العدوان على العباد بالسخرية والاستهزاء، والتنقص والازدراء، وتعداد المعايب، والكشف عن المثالب، وتلفيق التهم والأكاذيب، وإشاعة الأباطيل، لا يَحْجُزُه عن ذلك دينٌ ولا مروءة ولا حياء..
إن الفحشُ في القول وبذاءةُ اللسان؛ مرض خطير، وشرّ مستطير، حرّمه الله تعالى على عباده صيانة لهم ورفعة لهم، فقال سبحانه: قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ .الاعراف
الفحشُ في القول وبذاءةُ اللسان؛ طريق إلى الهلاك والخسران، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أنّه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الحياء من الإيمان، والإيمان في الجنّة، والبذاء من الجفاء، والجفاء في النّار». صححه الالباني
وعن معاذ بن جبل رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم في وصيته له، أخذ بلسانه وقال: «كفّ عليك هذا»، فقال مُعاذ: يا نبيّ الله، وإنا لمؤاخَذون بما نتكلم به؟ فقال: «ثكِلتك أمك يا معاذ، وهل يَكبّ الناسَ في النار على وجوههم - أو على مناخرهم - إلا حصائدُ ألسنتهم». أخرجه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح. والمراد بحصائد الألسنة جزاءُ الكلام المحرّم وعقوباته، فإن الإنسان يزرع بقوله وعمله الحسنات والسيئات ثم يَحصُد يوم القيامة ما زرع، فمن زرع خيرا من قول أو عمل حصد الكرامة، ومن زرع شرا من قول أو عمل حصد الندامة.
شكرا لمرورك وتعقيبك الدي أثري الموضوع وزاده فهما وتبسيطا أحسنت فبارك الله فيك







رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 22:05   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
السجنجل
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية السجنجل
 

 

 
الأوسمة
العضو المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المكارم مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
صدقت في موضوعك أخي الكريم
انتشر الكلام الفاحش في مجتمعنا انتشار النار في الهشيم ولم يسلم منه الصغير والكبير ومن كلا الجنسين
صارت جلسات المقاهي وزوايا الأحياء لا تحلو عند أصحابها إلا بفحش الكلام كأنه لا توجد في مصطلحاتهم
سوى الكلمات الخادشة للحياء ...
نسأل الله الهداية لهم ولنا
بارك الله فيك

نعم فالكلام البذيء من مساوئ الأخلاق، وهو خصلة من أقبح الخصال، وهو داء يدل على ضعف الإيمان وقلّة الدّين، وخبث الطّويّة، وقلّة الحياء، فهو مرض انتشر بين الناس، وعمت رائحته المنتنة كل الأزقة والأحياء... ذلكم هو فحْش الكلام وبَذاءَة اللسان. مرض أصيب به الصغار والكبار، والذكور والإناث، ومن سَلِمَ من الوقوع فيه لم يَسْلمْ مِن سَماعِه هنا وهناك، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

شكرا لتعقيبك ومرورك بارك الله فيك






رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 08:57

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2018 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc