موضوع مميز الزوجة بين الإقبال والنفور - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتدى الأسرة و المجتمع > منتدى الحياة الزوجية

منتدى الحياة الزوجية كل ما يتعلق بالزواج السعيد من وحي ديننا الحنيف، ...


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

الزوجة بين الإقبال والنفور

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2018-09-20, 21:31   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي الزوجة بين الإقبال والنفور

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم.
الكثير من الجزائريين والعرب يشتكون من زوجاتهم ...
فمنهم من يتزوج عنها وهذا ربما في الوقت الحاضر تحول إلى شبه مستحيل خاصة في المدن ..
ومنهم من ينعزل عن المجتمع وطبعا الأمراض في انتظاره وأولها وأخطرها الزهايمر....
ومنهم من ينحرف وهذا طبعا قليل .....
في زمن أجدادنا كان التعدد موجودا وبكثرة رغم الفقر والجهل وكذلك الزواج بصغيرة السن لكن المرأة كانت تعيش مع زوجها في السراء والضراء ومع العائلة الكبيرة ولا تنزعج أبدا وكل ما كبر أولادها ازدادت تمسكا بزوجها مهما كان عددهم .
ولكن في عصرنا الحاضر فبمجرد أن يكبر أولادها تنفر من زوجها وكأنها تقول له أنت انتهيت وأصبح عندي بدل الرجل رجال...
ومنهن من يطلبن الطلاق للفوز بشقة في عمارة وتعيش مع أولادها والزوج ينتهي به الوضع إلى ما لا يُحمد عقباه ......
ترى ما هي أكثر الأسباب شيوعا تجعل الزوجة تنفر زوجها بعد الإنجاب وخاصة عندما يكبر أولادها ؟؟؟
مع العلم أن بعض الزوجات بمجرد أول ولد تتغير والتغيير هنا للأسوأ طبعا للأسف الشديد فما رأيكم؟؟






 

آخر تعديل أثر 2018-09-20 في 21:56.
رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2018-09-20, 22:04   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أثر
مشرفة قسم عُلـوم القـرآن
 
الصورة الرمزية أثر
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 
إحصائية العضو










افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



موضوع مميز أستاذ جمال





مؤسف حقا ما ذكرته خاصة حين تنكر الزوجة عشرة سنوات وسنوات


لأجل بضعة دراهم فانية




لكن هذا لاينفي وجود زوجات وفيات لازواجهم للممات



ربما تكون الزوجة التي ذكرتها قد ضمنت جانب الحياة المشرق لما اشتد عود أبنائها


فلم تعد لها حاجة لتتعب نفسها بخدمة زوجها




والله المستعان






متابعة للموضوع









رد مع اقتباس
قديم 2018-09-20, 22:07   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
سَامِيَة
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ع.جمال مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم.
الكثير من الجزائريين والعرب يشتكون من زوجاتهم ...
فمنهم من يتزوج عنها وهذا ربما في الوقت الحاضر تحول إلى شبه مستحيل خاصة في المدن ..
ومنهم من ينعزل عن المجتمع وطبعا الأمراض في انتظاره وأولها وأخطرها الزهايمر....
ومنهم من ينحرف وهذا طبعا قليل .....
في زمن أجدادنا كان التعدد موجودا وبكثرة رغم الفقر والجهل وكذلك الزواج بصغيرة السن لكن المرأة كانت تعيش مع زوجها في السراء والضراء ومع العائلة الكبيرة ولا تنزعج أبدا وكل ما كبر أولادها ازدادت تمسكا بزوجها مهما كان عددهم .
ولكن في عصرنا الحاضر فبمجرد أن يكبر أولادها تنفر من زوجها وكأنها تقول له أنت انتهيت وأصبح عندي بدل الرجل رجال...
ومنهن من يطلبن الطلاق للفوز بشقة في عمارة وتعيش مع أولادها والزوج ينتهي به الوضع إلى ما لا يُحمد عقباه ......
ترى ما هي أكثر الأسباب شيوعا تجعل الزوجة تنفر زوجها بعد الإنجاب وخاصة عندما يكبر أولادها ؟؟؟
مع العلم أن بعض الزوجات بمجرد أول ولد تتغير والتغيير هنا للأسوأ طبعا للأسف الشديد فما رأيكم؟؟
على حسب ما لاحظت في مجتمعنا الطيب الظاهرة بالفعل موجودة وإن لم يكون نفور ظاهري كان باطني وإن لم يكن كلي كان جزئي؛لماذا؟
كما تفضلتم بالموضوع حددتم فترة النفور في الخيار الأول بكبر أبنائها وهنا أقول أن كثير من الحالات التي تصبر فيها المرأة على ظلم زوجها أو سوء أخلاقه يكون من أجل أبنائها من أجل أن لا تيتمهم ومن أجل نظرة المجتمع خاصة وأنهم في مرحلة الطفولة يكونون ببناءات نفسية هشة بوسعها التأثر بالقيل والقال..ولكن بمجرد أن يكبر الأبناء ستتحرر المرأة نفسيا نوعا ما من تلك القيود خاصة إن لاقت تفهما من الأبناء..يمكن القول بأن الموضوع أشبه برد الدين..لهذا على الزوج ان يزرع بذورا طيبة حتى يحصد ثمارا اطيب
هذا عن الحالة الأولى
أما عن الحالة الثانية تتغير بعد ولادة طفل أو اثنين فذلك ربما راجع إلى عدم تمكنها من الموازنة بين الأدوار المنوطة بها إذ يطغى دور الأم على دور الزوجة فقد كثرت اهتماماتها وهذا يحدث كثيرا للأسف إذ يجد الزوج نفسه يوشك على الخروج من دائرة الإهتمام..وإذا ما ابتعد أصبحت تتساءل لماذا؟








رد مع اقتباس
قديم 2018-09-22, 10:57   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأثر الجميل مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



موضوع مميز أستاذ جمال



مؤسف حقا ما ذكرته خاصة حين تنكر الزوجة عشرة سنوات وسنوات


لأجل بضعة دراهم فانية




لكن هذا لاينفي وجود زوجات وفيات لازواجهم للممات



ربما تكون الزوجة التي ذكرتها قد ضمنت جانب الحياة المشرق لما اشتد عود أبنائها


فلم تعد لها حاجة لتتعب نفسها بخدمة زوجها




والله المستعان






متابعة للموضوع



أولا :بارك الله فيك على تثبيت الموضوع وإضافة لمسة التميز عليه وخاصة وأن الموضوع جاء في اليوم العالمي للزهايمر.

ثانيا: الحالات موجودة ولربما ستتحول إلى ظاهرة بعد البوح بها من طرف الكثير من الرجال والذين التزموا الصمت وخاصة ممن أصبحوا أجدادا والله المستعان.






آخر تعديل ع.جمال 2018-09-22 في 11:03.
رد مع اقتباس
قديم 2018-09-22, 11:01   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سَامِيَة مشاهدة المشاركة
على حسب ما لاحظت في مجتمعنا الطيب الظاهرة بالفعل موجودة وإن لم يكون نفور ظاهري كان باطني وإن لم يكن كلي كان جزئي؛لماذا؟
كما تفضلتم بالموضوع حددتم فترة النفور في الخيار الأول بكبر أبنائها وهنا أقول أن كثير من الحالات التي تصبر فيها المرأة على ظلم زوجها أو سوء أخلاقه يكون من أجل أبنائها من أجل أن لا تيتمهم ومن أجل نظرة المجتمع خاصة وأنهم في مرحلة الطفولة يكونون ببناءات نفسية هشة بوسعها التأثر بالقيل والقال..ولكن بمجرد أن يكبر الأبناء ستتحرر المرأة نفسيا نوعا ما من تلك القيود خاصة إن لاقت تفهما من الأبناء..يمكن القول بأن الموضوع أشبه برد الدين..لهذا على الزوج ان يزرع بذورا طيبة حتى يحصد ثمارا اطيب
هذا عن الحالة الأولى
أما عن الحالة الثانية تتغير بعد ولادة طفل أو اثنين فذلك ربما راجع إلى عدم تمكنها من الموازنة بين الأدوار المنوطة بها إذ يطغى دور الأم على دور الزوجة فقد كثرت اهتماماتها وهذا يحدث كثيرا للأسف إذ يجد الزوج نفسه يوشك على الخروج من دائرة الإهتمام..وإذا ما ابتعد أصبحت تتساءل لماذا؟


بارك الله فيك على اثراء الموضوع بمشاركتك الطيبة والتي فعلا تخدم الموضوع .






رد مع اقتباس
قديم 2018-09-26, 23:52   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ع.عيسى
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

هذا النفور الذي تتحدث عنه هو نفور من اول ايام الزواج ، ولكن نظرا للظروف الزوجين صبرا من اجل الاولاد ومن اجل العائلة ...لذلك منذ البداية يطلق ويبحث عمن تحبه وتحترمه







رد مع اقتباس
قديم 2018-09-28, 10:57   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ع.عيسى مشاهدة المشاركة
هذا النفور الذي تتحدث عنه هو نفور من اول ايام الزواج ، ولكن نظرا للظروف الزوجين صبرا من اجل الاولاد ومن اجل العائلة ...لذلك منذ البداية يطلق ويبحث عمن تحبه وتحترمه
بالعكس فالنفور يبدأ مباشرة بعد الإنجاب وقد يكون هذا حسب رائي المتواضع ثقافة سائدة عند المرأة العربية عموما وعليه فالخاسرالأكبر هو الزوج ثم حتى من تزوجوا عن حب واحترام حصل مع البعض مما تناولته في موضوعي وبارك الله فيك عن المشاركة الطيبة.






رد مع اقتباس
قديم 2018-11-02, 10:57   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عزيف
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

قال السابقون:
"خير شطري عمر الرجل اخره و شره اوله، وخير شطري عمر المرأة اوله وشره اخره"
وقول حماة شريح القاضي له :
"إن المرأة لاترى في حال أسوأ خلقاً منها في حالتين ...
اذا حظيت عند زوجها .
واذا ولدت غلاما. "

والامر كله ان تحت الرماد نارا، والكريم من راعى وداد لحظة

بوركتم







رد مع اقتباس
قديم 2018-11-07, 09:31   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزيف مشاهدة المشاركة
قال السابقون:
"خير شطري عمر الرجل اخره و شره اوله، وخير شطري عمر المرأة اوله وشره اخره"
وقول حماة شريح القاضي له :
"إن المرأة لاترى في حال أسوأ خلقاً منها في حالتين ...
اذا حظيت عند زوجها .
واذا ولدت غلاما. "
والامر كله ان تحت الرماد نارا، والكريم من راعى وداد لحظة

بوركتم
شكرا لك على إثراء الموضوع وبارك الله فيك وجزاك عنا خير الجزاء.






رد مع اقتباس
قديم 2018-11-24, 21:59   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
moh_chita
عضو نشيط
 
إحصائية العضو










افتراضي

مؤسف حقا ما ذكرته ولاكن هذا هوا الواقع للأسف سببه فهم المرأة إلى الحرية بشكل خاطئ و تتبعها للغرب و أيضا القوانين الوضعية التي تنادي بمساوات بين المرأة و الرجل نحن لسنا ضدى المرأة ولكن في شريعة الإسلامية لا يوجد هذهي المسارات







رد مع اقتباس
قديم 2018-11-26, 00:04   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
Om inesanis
عضو مشارك
 
إحصائية العضو










افتراضي

ولكن ربما هذه الزوجة قد عانت من سنوات جفاف عاطفي أو إهمال من طرف الزوج وربما قد صبرت من أجل الاولاد كما هو شائع وما أن اشتد عودهم وجدت أن السبب الذي كانت تتحمل من أجله قد اضمحل فقررت اتخاذ قرار صعب عليها وابناءها صغار، هدا لا ينفي وجود نساء فهموا التحرر والاستقلالية بمنظار آخر وقد هان عليهم زواجهم واستوفو بازواج قضو معهم عشرة عمر ، ويبقى هنا لكل مقال مقام شكرا على الطرح المميز







رد مع اقتباس
قديم 2018-12-18, 09:47   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة moh_chita مشاهدة المشاركة
مؤسف حقا ما ذكرته ولكن هذا هوا الواقع للأسف سببه فهم المرأة إلى الحرية بشكل خاطئ و تتبعها للغرب و أيضا القوانين الوضعية التي تنادي بالمساواة بين المرأة و الرجل نحن لسنا ضد المرأة ولكن في شريعة الإسلامية لا يوجد هذه المساراة
تبا للحرية إن كانت بهذا المفهوم عند المرأة المسلمة وبارك الله فيك ودمت بود.






رد مع اقتباس
قديم 2018-12-18, 09:47   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
ع.جمال
مراقب خيمة الجلفة
 
الصورة الرمزية ع.جمال
 

 

 
الأوسمة
المشرف المميز 2014 وسام المشرف المميّز لسنة 2011 وسام أفضل مشرف وسام التميّز بخيمة الجلفة 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة om inesanis مشاهدة المشاركة
ولكن ربما هذه الزوجة قد عانت من سنوات جفاف عاطفي أو إهمال من طرف الزوج وربما قد صبرت من أجل الاولاد كما هو شائع وما أن اشتد عودهم وجدت أن السبب الذي كانت تتحمل من أجله قد اضمحل فقررت اتخاذ قرار صعب عليها وابناءها صغار، هدا لا ينفي وجود نساء فهموا التحرر والاستقلالية بمنظار آخر وقد هان عليهم زواجهم واستوفو بازواج قضو معهم عشرة عمر ، ويبقى هنا لكل مقال مقام شكرا على الطرح المميز
الجفاف العاطفي بشكل عام تتسب فيه المرأة حسب مفهومي المتواضع لأن المرأة هي من تبدأ تُهمل حالها مع الوقت وبارك الله فيك.






رد مع اقتباس
قديم 2019-02-16, 05:55   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
الطيب الشريف
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية الطيب الشريف
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

حتى الجانب المادي له دور في تعنت وتعالي المرأة على الزوج بحيث ترى نفسها انها كاملة السيادة مادام المال موجود +الاولاد فيصبح الرجل في خبر كان







رد مع اقتباس
قديم 2019-08-06, 10:28   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
تاج الوقار16
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية تاج الوقار16
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

هنا تحضرني فكرة بعض النساء
ان الزوج مجرد ستار لسد افواه الناس
تحضرني خطاب صديقتين تحكي الواحدة الأخرى ان زوجها مخيب للظن كثيرا وان العيش معه مجرد ظنك فاجابتها الأخرى
لازال اولادك صغارا يحتاجون اباهم
لا ابرر تصرفات جميع النساء ولكني سأناقش
اسباب هذا
نتحدث طبعا عن امرأة واعية متدينة لا تملك
أي نية سيئة قبل الزواج
وكلها امل ان تخدم هذا الزوج وتعف نفسها
وتربي جيلا صالحا وتعيش في سعادة
مع أجمل ما في الحياة وهو تكوين أسرة
يكون الزوج فترة الخطبة حنونا طيبا متفهما
بعد الزواج تصدم المرأة بطباع تمقتها واهل
للزوج يخاف الشيطان من تصرفاتهم وتحيز
الزوج لأهله
وكلما ناقشت فكرة عانت من الصراخ او حتى
الضرب !!
تموت في اليوم الف مرة ولكنها تنجب
وتربي ومع ظروفها وضعف جسمها
وتحطم نفسيتها يزداد اهمالها لنفسها
لم تعد ترى أنها أنثى مرغوب بها
يلبسها ارخص الثياب ويجري وراء
المتبرجات اللواتي لا هم لهم سوى اللباس
ثم لا يسمعها كلمة محفزة على الصبر او مواصلة الطريق
ماذا يطلب الزوج ؟
اخدميني واخدمي اهلي ولا تتزيني فهناك
أبي واخوتي ولا أملك سكنا مستقلا لترتاحي فيه
وبالمقابل أخته تتزين وتلبس وتخرج للشارع
وهذه المرأة محتشمة تعرف انها لا يمكن أن تتزين أمام الغير
والمشكل تتحرج في أسرة كبيرة حتى
من الاغتسال بعد إشباع رغبة زوجها فهي
تعيش في بيت يتجاوز فيه عدد الاخوات 2
ولم يتزوجن فيحسدنها على تعاستها
مع آخيهم ويزدنها تعاسة!!!
ام الزوج التي لم تتمتع بصغرها تكره كنتها
وتحسدها وتعيشها في الجحيم
ثم ينتظرون من هذا المخلوق الضعيف
ان يكون أكثر جمالا وأكثر أنوثة
والله لن يات الموت الأكبر إلا ليجدها جثة
قد مات احساسها وهي في الحياة

في غفلة من الزمن يكبر الأولاد فتتحرر نعم
تتحرر فهي لم يعد لها صغير تخاف
على شعوره من الطلاق
ربما مات والداها فلم تعد تخشى اذيتهما
من طلاق ابنتهما
كبر سنها لن تخشى المجتمع واتهامات
فلما تحمل نفسها عناء تحمل
ذلك المخلوق الذي قتلها قبل الأوان ؟




كما أن الاستقلال المادي يدعمها هذا ان لم تفكر في الطلاق من البداية وترضى بتحمل كل الأعباء الأخرى




أتحدث هنا عن واعية متدينة
كانت رغبتها الزواج طيبة


وبعد التشخيص الا يجدر بنا البحث عن الحل

اتحدى أي رجل يحسن التصرف ويعتني بالأنثى التي استامنه الله عليها ان تستطيع التنفس بدونه
ولا أقصد هنا تدليلها ووووو



بل
إن يكون حازما وقت الحزم شديدا وقت الشدة طيبا حنونا اوقات ذلك

لا ان يشبعها ضربا لأجل كأس تكسر!!!

والشاهد على كلامي نساء كبيرات في السن
تقول لزوجها* سيدي *وهي فخورة بذاك الرجل الذي تراه مثلا أعلى تفضله على ابيها ان خيرت بينهما!
وحتى ان هناك من أن مات زوجها
لا ترضى بزوج بعده فهي متأكدة أنها
لن تحضى بحب واحترام الزوج القديم
وبعض الزوجات تقول اتمنى ابنا يشبه الله
في كل شيء لشدة إعجابها به
تحب المرأة أشياء بسيطة لا تعجز الرجل
ولكنه يرى في القيام به إهانة لرجولته


انا لا ابرر تصرفات الكثيرات ولكن
لنا في رسول الله أسوة حسنة
كيف عامل زوجاته
وما أجمل أن تبسط الحياة عند المرأة والرجل
وهنأ يجدر بنا تربية أبنائنا على حسن معاملة الطرف الآخر
لا ان انمي لابني انه ذكر ويجب عليه قهر الأنثى ووووو
فإذا تزوج استعرض كل ما فيه من عنف لمن جعلها الله عنده امانة







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 05:49

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc