زواج رسول الله صلى الله عليه وسلم من أم سلمة رضي الله عنها - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > قسم التاريخ، التراجم و الحضارة الاسلامية

قسم التاريخ، التراجم و الحضارة الاسلامية تعرض فيه تاريخ الأمم السابقة ( قصص الأنبياء ) و تاريخ أمتنا من عهد الرسول صلى الله عليه و سلم ... الوقوف على الحضارة الإسلامية، و كذا تراجم الدعاة، المشائخ و العلماء


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

زواج رسول الله صلى الله عليه وسلم من أم سلمة رضي الله عنها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2018-10-01, 13:13   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مملكة الإسلام
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي زواج رسول الله صلى الله عليه وسلم من أم سلمة رضي الله عنها

زواج رسول الله صلى الله عليه وسلم من أم سلمة رضي الله عنها 4هـ


لما أن مات أبو سلمة -رضي الله عنه- سنة ثلاث من الهجرة إثر جُرح بأُحُد اندمل ثم انتُقِضَ[انظر: أسد الغابة]، حزنت لفراقه السيدة أم سلمة -رضي الله عنها- حزنًا كبيرًا.

وكان مما خفَّف عنها حزنها أنها سمعت أبا سلمة ذات يوم بعدما أتى من عند النبي صلى الله عليه وسلم فحدثها بحديث سمعه من النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لا يُصِيبُ أَحَدًا مِنَ الْمُسْلِمِينَ مُصِيبَةٌ فَيَسْتَرْجِعَ عِنْدَ مُصِيبَتِهِ»، ثُمَّ يَقُولُ: «اللَّهُمَّ أْجُرْنِي فِي مُصِيبَتِي، وَاخْلُفْ لِي خَيْرًا مِنْهَا. إِلاَّ فُعِلَ ذَلِكَ بِهِ» (رواه أحمد)، فلمَّا تُوُفِّي أبو سلمة استرجعت، وقالت: اللهم أجرني في مصيبتي، واخلف لي خيرًا منها.

تقول: «ثُمَّ رَجَعْتُ إِلَى نَفْسِي»، قُلْتُ: «مِنْ أَيْنَ لِي خَيْرٌ مِنْ أَبِي سَلَمَةَ؟!» (رواه أحمد)، وما درت أم سلمة بتقدير الله لها، ومكافأتها على صبرها واحتسابها وامتثالها لأمر الله ولأمر رسوله صلى الله عليه وسلم، فلما انقضت عدتها خطبها أبو بكر فردَّته، ثم خطبها عمر فردَّته... حتى جاء يوم سعدها ومكافأتها على صبرها واحتسابها، وقد أراد الرسول صلى الله عليه وسلم تكريمها بأن يعولها وأولادها بعد وفاة زوجها المجاهد أبي سلمة -رضي الله عنه-، فخطبها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

فقالت: «يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا بِي أَلَّا تَكُونَ بِكَ الرَّغْبَةُ فِيَّ، وَلَكِنِّي امْرَأَةٌ فِيَّ غَيْرَةٌ شَدِيدَةٌ، فَأَخَافُ أَنْ تَرَى مِنِّي شَيْئًا يُعَذِّبُنِي اللَّهُ بِهِ وَأَنَا امْرَأَةٌ دَخَلْتُ فِي السِّنِّ، وَأَنَا ذَاتُ عِيَالٍ. فقال: أَمَّا مَا ذَكَرْتِ مِنَ الْغَيْرَةِ، فَسَوْفَ يُذْهِبُهَا اللَّهُ -عَزَّ وَجَلَّ- مِنْكِ، وَأَمَّا مَا ذَكَرْتِ مِنَ السِّنِّ، فَقَدْ أَصَابَنِي مِثْلُ الَّذِي أَصَابَكِ، وَأَمَّا مَا ذَكَرْتِ مِنَ الْعِيَالِ فَإِنَّمَا عِيَالُكِ عِيَالِي. قَالَتْ: فَقَدْ سَلَّمْتُ لِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، فَتَزَوَّجَهَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، فَقَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ: فَقَدْ أَبْدَلَنِي اللَّهُ بِأَبِي سَلَمَةَ خَيْرًا مِنْهُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم» (رواه أحمد).

فتزوجها النبي صلى الله عليه وسلم في شهر شوال بعد أن قضت عدتها، يقول عمر بن أبي سلمة: « واعتدَّت أمي حتى خلت أربعة أشهر وعشرًا، ثم تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم ودخل بها في ليال بقين من شوال، فكانت أمي تقول: ما بأس في النكاح في شوال والدخول فيه؟! قد تزوجني رسول الله صلى الله عليه وسلم في شوال، وأعرس بي في شوال»[المغازي للواقدي].

زوجات الرسول







 

آخر تعديل مملكة الإسلام 2018-10-01 في 13:14.
رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2018-10-01, 15:14   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
ابن الجزائر11
مؤهّل منتديات التّصميم والجرافيكس
 
الصورة الرمزية ابن الجزائر11
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

رضي الله عن أمهات المؤمنين وأرضاهن نعم النساء هن .

بارك الله فيك على الموضوع .







رد مع اقتباس
قديم 2018-10-08, 01:17   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
Ahmed Zouhir
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

جزاك الله خيرا







رد مع اقتباس
قديم 2018-10-09, 00:43   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
Maliko1234
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيك*







رد مع اقتباس
قديم 2018-11-28, 14:05   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
amin derich
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

بارك الله فيكم







رد مع اقتباس
قديم 2018-12-01, 20:21   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
alperto
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

لااله الا الله محمد رسول الله







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أم سلمة, حياة الرسول, زوجات الرسول

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 18:47

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2018 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc