هل خلتِ الجزائر والمغرب العربي من العلماء؟2 - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات الدين الإسلامي الحنيف > قسم التاريخ، التراجم و الحضارة الاسلامية

قسم التاريخ، التراجم و الحضارة الاسلامية تعرض فيه تاريخ الأمم السابقة ( قصص الأنبياء ) و تاريخ أمتنا من عهد الرسول صلى الله عليه و سلم ... الوقوف على الحضارة الإسلامية، و كذا تراجم الدعاة، المشائخ و العلماء

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

هل خلتِ الجزائر والمغرب العربي من العلماء؟2

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-08-23, 16:47   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
الصورة الرمزية علي قسورة الإبراهيمي
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي هل خلتِ الجزائر والمغرب العربي من العلماء؟2


بسم الله الرحمن الرحيم
وهذا علمٌ لا يزال يُهتدى بعلمه
جمع علوم شتى وتبحر فيها وأصبح له الصدارة فيها
إنه فريد عصره، ووحيد مصره.
فضله برهان حقٍّ وعلمه بلسان صدقٍ.
وما كتابه " المعيار المعرب والجامع المغرب عن فتاوى أهل إفريقية والأندلس والمغرب"
المسوعة الفقهية المالكية.
إلاّ يشهد عليه، وحجة له في تبحره في العلوم.
إنه العلامة الفهامة العالم الجليل
أبو العباس أحمد بن يحيى الونشريسي
تُرى من هو؟
في المداخلة القادمة بحول الله نميط اللثام عن هذا العالم الجليل.
تحياتي






 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2019-08-23, 19:13   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مشرف الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
الصورة الرمزية علي قسورة الإبراهيمي
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي


كما قلتُ:
هو الأمام الحافظ للمذهب المالكي:أبو العباس أحمد بن يحيى الونشريسي.
هناك زميل دراسة كان يحضّر رسالة دكتوراه. وهو من ناحية تيسمسيلت العريقة في الفخر
أخبرني أن الونشريسي قد ولد في جبال الونشريس في منطقة تابعة لبلدية الازهرية. حوالي 834 هـ
ولكن عائلته رحلت واتخذت تلمسان كموطنٍ.
وهناك درس على جماعة من العلماء الاعلام
وفي مقدمتهم شيخ التفاسير وإمام النحاة العلامة/ أبو عبد الله محمد بن العباس
قد برع على اقرانه، وأصبح يضاهي شيوخه، تفوق عليهم، فشهدوا له بالتفوق.
قال فيه ابن قاضي " لو كان سيبويه حيا لتتلمذ علي يديه
والذي ربما يجهله البعض.
أن الونشريسي زيادة على ما ناله من العلم، لم يكن يومًا من الذين يداري أو يتملق السلطان، بل أنه كان قويَّ شديدَ الشكيمة لا يخشى في الله لومة لائم، ولا تخفيه في قول الحق سلطة حاكمٍ.
فأدى ذلك أن نقم عليه وغضب منه السلطان الزياني أبو ثابت .. فارسل رجاله في طلبه ونهب منزله.
فخرج الونشريسي فارّا بنفسه إلى مدينة فاس.
مخافة أن يقع في ايدى رجال السلطان الزياني.
وما إن وصل فاس حتى لقيه بحفاوة كبرى من رجالها وفقهائها وأقبل طلبة اهل العلم للنهل من علمه مما أنساه الغربة عن الوطن والاهل والخلان، وجعله ينسجم في بيئته الجديدة إنسجامًا تامًّا.
وفي المداخلة الآتية ــ بحول الله ــ نواضل الكلام عن الونشريسي
علم وعلم الجزائر وكل المغرب العربي، بل وكل الامصار.
تحياتي






رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الجزائر، المغرب، العلماء

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 13:00

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc