بالكيل الذي به تكيلون، يُكال لكم. - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > خيمة الجلفة > الجلفة للنقاش الجاد

الجلفة للنقاش الجاد قسم يعتني بالمواضيع الحوارية الجادة و الحصرية ...و تمنع المواضيع المنقولة ***لن يتم نشر المواضيع إلا بعد موافقة المشرفين عليها ***


في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

آخر المواضيع

بالكيل الذي به تكيلون، يُكال لكم.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-06-15, 21:29   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مؤهل الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
إحصائية العضو










افتراضي بالكيل الذي به تكيلون، يُكال لكم.



بسمِ الله الرّحمَن الرّحيم
أحبّتي وخلاّني.
إليكم كتابي نائبًا عن زيارتي** ومَن لم يجدْ ماءً تيمم بالتربِ.
حين قلّ الوازع الخُلقي في الضمائر، والناس مع الجشع من غاشٍ إلى صائر، والقوم الى الرذائلٍ كم من سائرٍ.
فعمّت الشدائد، وتبدّلتِ العقائد، وأصبح الخداع هو السائد.
ما دام الأمر لم يتولاهُ أربابه، فلم يغدو الشأن إلى نصابه.
ليت "الجمل من جوفه يجترّ"
وما دام الأمر في الكسب الحلال، حيث نعلق على ذلك المنى والآمال.
فذروني احكي لكم هذه القصة، حتى لا يُصابُ الحلقوم بغصة:
سافر قرويٌّ من قريتِه إلى سوق المدينة يا سادة، ليبيعَ ما تصنعه زوجته من الزبدة كالعادة.
وكانت قطع الزبد كل قطعة على شكل الكُرةِ، تزن كل منها كيلو غراما بالمرّة.
باع القروي ذلك الزبد جملةً لبقّال، بسرعة وفي الحال.
واشترى منه ما يلزمه من سكرٍ، وقهوةٍ، وشايٍ وزيتٍ، ثم عاد إلى قريتهِ ولات حين وقتٍ.
وما إن البقال بدأ يَضع الزبد في الثلاجة، حتى خطرت له فكرةٌ و في نفسه كم من حاجة.
فقرر أن يعيد ليزنَ قطع الزبد، ليعرفَ القصد.ولكن يالِهولِ ما رأى، فتسمّر في مكانه ورجع القهقرى
فإذا به يكتشف أن القطعة الموزونة تنقص مقدارًا معلوما، وأصبح القصد مفهوما. فما كان منه إلاّ ووزن قطعة أخرى فوجدها كحالِها ، وكذلك كل الزبد الذي أحضره القروي مثلها..
وفي الأسبوع الموالي حضر القروي كالمعتاد، ليبيعَ الزبد في سوق المدينة للعباد.
فاستقبله البقّال بصوت عال ٍوقبيح، وشتمه بكلامٍ صريح:
كم أنت من رجلٍ غشاش، يا ابن الأوباش... فكل قطع الزبد التي بعتها لي في وزنها بعض النقص، وأنت حاسبتني على كيلو كاملاً عند القصّ
فما كان من القروي أن هز رأسه في أسى وحسرة، وبعد تنهيدة قال في حيرة :
لا تسىء الظن بي يا سيدي ..
فنحن أناس فقراء على الدوام، لا نمتلك عيار الكيلو غرام
فعندما اشتري منك كيلو السكر أضعه على كفّةٍ؛ وأزنُ الزبدَ في الكفة الأخرى..
وكأني بالقروي يقول لذلك البقال
بالكيل الذي به تكيلون، يُكال لكم.
ولكم أن تقارنوا ما يقع في أسواق مدن جزائرنا الغالية.
لتحكموا
أم على قلوبٍ أقفالها ؟
دعوة للنقاش عن ما يحدث في الأسواق من غشّ وخداع.







 

آخر تعديل علي قسورة الإبراهيمي 2019-06-15 في 21:30.
رد مع اقتباس
مساحة إعلانية

قديم 2019-06-16, 12:00   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
Elwawy
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

صديق لي ملتزم, دوما يتحجج من التجارة التي تدفع المرء للحلف الكذب و الخداع للتمكن من بيع كل شيء. هذا هو, الكل يخدع الأخر سواءا عن قصد غير قصد أو مرغم, هذا لا يمنع أنه ممكن أن تقيم تجارة لا تسرق فيها الكيل, لا تغبن الزبون أو تغدره, تتحايل عليه أو تكذب, و تضعه في خانة الملك.

نوعا ما تشبه مرض التسول, تصبح عادة فيظن البائع أنه يتسبب لكنه في الحقيقة يتسبب في كسب الإثم, بكل الطرق دون أن يشعر, كما أنه يختلق تبرير لكل شيء : إشتريت صندوق خضر دون أن أختار, سأبيعه كاملا دون أن يختار أحد.












رد مع اقتباس
قديم 2019-06-16, 13:58   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ام أميرة
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية ام أميرة
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

حكمة مفيدة و ليت هذه الحكم تعود ،لقد تطور الغش و ارتقى و فمن و تزين بزينة الخداع لبخرج في حلة جديدة أن سألها الغش ماذا تفعلين أجابت و من أنت متنكرة له و ادعت أنها الصدق و الاخلاص
ربي يعفو عنا و يهدينا







رد مع اقتباس
قديم 2019-06-16, 18:02   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مؤهل الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة elwawy مشاهدة المشاركة
صديق لي ملتزم, دوما يتحجج من التجارة التي تدفع المرء للحلف الكذب و الخداع للتمكن من بيع كل شيء. هذا هو, الكل يخدع الأخر سواءا عن قصد غير قصد أو مرغم, هذا لا يمنع أنه ممكن أن تقيم تجارة لا تسرق فيها الكيل, لا تغبن الزبون أو تغدره, تتحايل عليه أو تكذب, و تضعه في خانة الملك.

نوعا ما تشبه مرض التسول, تصبح عادة فيظن البائع أنه يتسبب لكنه في الحقيقة يتسبب في كسب الإثم, بكل الطرق دون أن يشعر, كما أنه يختلق تبرير لكل شيء : إشتريت صندوق خضر دون أن أختار, سأبيعه كاملا دون أن يختار أحد.



الواوي/ أيها الرجل المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
غفر الله لي ولك. فأي إلتزام عند " صديقك " هذا؟! ما دام يتحجج ويجد الاعذار لمثل هؤلاء الذين يروجون سلعهم بالأيمان الكاذبة، والخداع لرواج بضاعتهم.
وأين هم وما جاءت به السنة المطهرة؟ فقد جاء في سنن الترمذي، أن المصطفى ـــ صلى الله عليه وسلم ــ قال:" التاجر الصدوق الأمين مع النبيين والصديقين والشهداء يوم القيامة"
يا محترم
إن المرء ليكون أمينًا معاملته، وذلك من الإسلام.
سرني مرورك، وجميل تعليقك.
فبارك الله فيك. تحياتي






رد مع اقتباس
قديم 2019-06-16, 19:05   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
تاج الوقار16
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية تاج الوقار16
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

أكبر اختبار لايمان المرء في مهنته*
و ما يضر الغير عن قصد فهو اثم لا عذر له*
فالاولى بالمؤمن ان يختبر ايمانه في مهنته
والجزاء من جنس العمل
اما التحجج بالظروف فلا يخلو عمل من ضغوطات ومحاولات الفساد
وعلى المرء ان يخصص مبلغا الصدقة بنية تعويض التقصير غير المقصود







رد مع اقتباس
قديم 2019-06-16, 20:28   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
Elwawy
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي قسورة الإبراهيمي مشاهدة المشاركة
الواوي/ أيها الرجل المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
غفر الله لي ولك. فأي إلتزام عند " صديقك " هذا؟! ما دام يتحجج ويجد الاعذار لمثل هؤلاء الذين يروجون سلعهم بالأيمان الكاذبة، والخداع لرواج بضاعتهم.
وأين هم وما جاءت به السنة المطهرة؟ فقد جاء في سنن الترمذي، أن المصطفى ـــ صلى الله عليه وسلم ــ قال:" التاجر الصدوق الأمين مع النبيين والصديقين والشهداء يوم القيامة"
يا محترم
إن المرء ليكون أمينًا معاملته، وذلك من الإسلام.
سرني مرورك، وجميل تعليقك.
فبارك الله فيك. تحياتي

متلزم قصدت, ملتحي مواظب على الصلاة الخ...كما أنه إنسان حتى لو كان ملتزم في أشياء لابد أن تغيب عنه أشياء, كالجميع, الإلتزام في جهة و في الجهة الأخرى ما يُجاهَد : أوساخ نفاق سرقة خداع نميمة حقد الخ...

كلمة "و الله مافيها" حين أسمعها أقول دوما : لا تحلف, قل لا أستطيع , لا أبيع لكن لا تحلف. إذن هي عادات نَزعُها يهدد المدخول, أظنه إمتحان صعب للتاجر إن كان حقا يؤمن أن رزقه مكتوب أو في جيب من أمامه, تماما كمن تسبب للزواج بالغش قليلا (عرض aperçu/preview من النوعية, مثال حجاب غير مكتمل)






رد مع اقتباس
قديم 2019-06-16, 22:23   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مؤهل الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام أميرة مشاهدة المشاركة
حكمة مفيدة و ليت هذه الحكم تعود ،لقد تطور الغش و ارتقى و فمن و تزين بزينة الخداع لبخرج في حلة جديدة أن سألها الغش ماذا تفعلين أجابت و من أنت متنكرة له و ادعت أنها الصدق و الاخلاص
ربي يعفو عنا و يهدينا
ام أميرة/ أيا فاضلة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
هو فعلا تطوّر الغش، وصار الناس يتباهون بالخداع.
وما دام قد قلّ الوازع الديني والأخلاق، والأمانة لا وجود لها
ولعلكِ يا فاضلة توافقينني بما جاءت به السنة المطهرة، أ لم يأتِ في سنن ابن ماجة أن المصطفى ــ صلى الله عليه وسلم قال:
" المسلم أخو المسلم؛ لا يحلُّ لمسلمٍ باعَ من أخيه بيعًا فيه عيبٌ إلا بيَّنه له"
هكذا يكون من يدين بالاسلام، وإلاّ نجعل ديننا وراء ظهورنا.
أم أميرة يا أختاه.
سرني مرورك وتعليقك القيّم على موضوعي.
لكِ مني جزيل الشكر.
تحياتي






رد مع اقتباس
قديم 2019-06-17, 12:33   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
Dr talhi
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

شكرا على المجهودات







رد مع اقتباس
قديم 2019-06-17, 12:34   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
Dr talhi
عضو جديد
 
إحصائية العضو










افتراضي

انا ايضا اكتب تابعوني وترقبو مقالاتي*







رد مع اقتباس
قديم 2019-06-17, 13:34   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
navigator
عضو مجتهـد
 
الصورة الرمزية navigator
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي

الله يصلح الحال
شكرا لك على المشاركة المعبرة







رد مع اقتباس
قديم 2019-07-11, 14:37   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مؤهل الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تاج الوقار16 مشاهدة المشاركة
أكبر اختبار لايمان المرء في مهنته*
و ما يضر الغير عن قصد فهو اثم لا عذر له*
فالاولى بالمؤمن ان يختبر ايمانه في مهنته
والجزاء من جنس العمل
اما التحجج بالظروف فلا يخلو عمل من ضغوطات ومحاولات الفساد
وعلى المرء ان يخصص مبلغا الصدقة بنية تعويض التقصير غير المقصود

تاج الوقار/ أختاه! يا ذات الوقار.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
دعيني أرحب بكِ في متصفحي.
حياكِ الله وبيّاكِ، وأعلى قدركِ بالسمو ورقاكِ.
يا بنت الكرام.
إن بالصواب قد نطقتِ، وإن شاء الله بالحق كتبتِ.
سرني قدومكِ على موضوعي.
فَلكِ قوافل الشكر تترى.
تحياتي






آخر تعديل علي قسورة الإبراهيمي 2019-07-11 في 14:38.
رد مع اقتباس
قديم 2019-07-11, 14:47   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
علي قسورة الإبراهيمي
مؤهل الخيمة والمنتديات الأدبيّة
 
إحصائية العضو










افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة dr talhi مشاهدة المشاركة
شكرا على المجهودات
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة dr talhi مشاهدة المشاركة
انا ايضا اكتب تابعوني وترقبو مقالاتي*
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة navigator مشاهدة المشاركة
الله يصلح الحال
شكرا لك على المشاركة المعبرة

أصحاب هذه المداخلات، أتعبتم أنفسكم، وضيّعتم أوقاتكم " الثمينة بردكم على موضوع أنتم له غير مرتاحين.
ودعوني أعمل بأصلي ؛أحييكم بتحية الإسلام، فأقول:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
ودمتم هكذا.
تحياتي






رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 05:26

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2019 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)

Powered by vBulletin .Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc