منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب - عرض مشاركة واحدة - أمي رحمها الله قالت.....
عرض مشاركة واحدة
قديم 2021-01-21, 17:56   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
Ali Harmal
عَـبَـقٌ مِن اليَمَـنْ
 
الصورة الرمزية Ali Harmal
 

 

 
إحصائية العضو










افتراضي أمي رحمها الله قالت.....


أمي رحمها الله قالت....


أمي رحمها الله قالت جملة عظيمة لأنها كانت عظيمة...
‏الواطي لو كشفته ممكن يجلس إليك ساعات طويلة يتفلسف...
‏ولو وضعت أمامه البراهين يتحول الى حيوان شرس...
‏ولو بعدت عنه ولم تهتم لثرثرته...
يجالس عدوك ويسبح ويغرد...
تمنيت أن يكون هناك دائما قوافل من الخير تزور قولبنا...
رسائل مثقلة بكلمات حب وصدق تأتي من كل مكان لإنسان يتألم...
وفي سجودك تشعر بأن الله في قلبك وأنت في رحمته فتزداد إطمئنانا...
وتسلم على قلبك والفرحة في كل وجدانك...
وفي الأفق تموج الأفكار هنا وهناك من الفرح والغبطة والعافية...
وتحب وترغب أن تشارك الجميع بهذه الغبطة...إنها تملأ القلب فأتركها تصل الى الجميع...
هذه بضاعة لن تتلف ولن تفسد ولن يتغير رائحتها أبدا...
طريق خفي يقتل الظلام وتجد على أعتابه شمس أخرى وقمر آخر...
وكنا نظن بأن القانون هو الوحيد الذي يستطيع أن يساوي بين الناس...
ولكن إكتشفنا بأن الموت فقط هو الذي يساوي بين البشر لأنه حق...
ما أروع أن يترك الإنسان الحياة وهو عظيم...
واليوم نسأل ما ذنب أطفالنا في البلاد العربية يستيقظون على أصوات غريبة
وينامون أيضا على أصوات غريبة...ولا يشمون إلا رائحة الدخان...
لا تبقى في الضباب...ولا تدافع عن ما لا تعرفه فتقع في ورطة...
لا تكن في الحياة كذبة أنت تصدقها وتذكر بأن أمك هي التي سوف تتأذى...
وتذكر بأن دائما في الشوارع لصوص...وهنا لا أظن أحدا...
أذا كنت من طينة مثل طينة أمك فلماذا الحقد علي...
ولماذا تريدني أن أنظر الى الأرض عندما أقف أمام...أنت لست سيدي...
وكل يوم أصحوا...والحياة تخبرني بأني إنسان...
وأني أسكن في بيت مثل بيتك تقريبا...وعلمتني أمي أن أخلع كبريائي...
وأن أرفض أن أكون ذليلا...
وعلمتني نشيد الحب...والمحبة...والإخاء...
هذه بذوري...فتعود إلي ثمرا شهيا...
وهذا حقي في الحياة...لقد غسل النور قلبي...
وما عدت أشعر برطوبة الحياة...لأن الفجر مشى الى عالمي...
وصرت أسمع خطوات بالرغم من أنها هادئة...وهادئة للغاية...
وصرت أشعر وكأن الشجر في شوارعي تبتسم لي...
وخلفي ينام الإطمئنان...وأمامي يعيش الأمل...
وفي البعد الحقيقي ألف أمنية وأمنية...
أنا لا أقول لكم أني إنسان عظيم...ولكن قلبي أبيض كالثلج...
ولا أشتهي مناصب كبيرة...
وكنت دائما أحن أن أكون الى جوار أمي...
تحياتي








 

رد مع اقتباس