منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب - عرض مشاركة واحدة - اولاد سي يحيى بن طالب
عرض مشاركة واحدة
قديم 2013-01-05, 18:47   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ام شرفو
عضو مميّز
 
إحصائية العضو










افتراضي

ورفلة اسم احد قبائل اولاد يحيى وهو اسم امازيغي منقرض التقويم الشهري القديم عند اولاد يحيى يناير فورار كوشط .............الخ وهته بعض الامثلة عن الاثار الامازيغية

من هو يحيى بن طالب

يحيى هو شيخ زاوية او مسجد اقيم له ضريح في منطقة المريج يلقب بولي صالح هته العادات ضهرت في عهد الدولة الفاطمية حيث انتشر بين الشعب الجزائري ما يعرف باضرحة الاولياء الصالحيين وهي عادات شاذة ومنحرفة وبدع ضهرت في عصر الدولة الفاطمية المتمثلة في اقامة الاضرحة وزيارتها والتبرك بها وهي عادات خاطئة وشادة دخيلة على الاسلام هته الاضرحة تنسب الى المغرب او الساقية الحمراء بحيث كل من يقام له ضريح تتم نسبته الى الاشراف والبعض ينتسب لسيدنا علي رضي الله عنه ويصنعون شجرة نسب وهمية وهته الضاهرة لا تقتصر على الجزائر بل وموجودة في كل شمال افريقية بدات عندما دخل ادريس بن عبد الله الكامل الى شمال افريقيا عندما فر اليها وتمت مباعيعته من الشعب الامازيغي في دلك الوقت ضهر المرابطون الدين ينتسبون اليه وضهرت ما يسمى بضاهرة الاولياء الصالحيين وانتشرت في كل شمال افريقيا هته الضاهرة بدات في المغرب الاقصى ثم انتشرت بعد دلك في كل انحاء شمال افريقيا بحيث صار شيوخ الزوايا يبنون الاضرحة في الزوايا ويقولون هدا ولي صالح ثم ينسبونه الى الى الاشراف

من هو طالب

عندما يقال يحيى بن طالب يقصد بها يحيى الطالب ومن المعروف قديما شيخ الزاوية يسمى مرابط او الطالب لدلك اطلقت بن طالب ويقصد بها يحيى الطالب يقال يعقوب بن طالب يقصد بها يعقوب الطالب في دلك الوقت حيث كان شيخ الزاوية يدعى المرابط او الطالب و كان في القديم شيخ الزاوية يكنى بن طالب كناية عن انه مرابط ويقصد بها الطالب او المرابط ولاتزال كلمة طالب الى اليوم متداولة في نواحي المريج وونزة تطلق على شيخ الزاوية او المعلم في المدرسة اي ان بن طالب هي كنية عن صفة شيخ الزاوية وليست نسب او انمتماء الى شخص اسمه طالب

خلاصة القول ان اولاد يحى هي كنفدرالية عدة قبائل امازيغية هوارية مستعربة تتكلم اللهجة الهوارية الامازيغية المستعربة تستوطن مند القدم ارض التلول الافريقية التي تمتد الى نواحي قابس جنوبا والى نواحي باجة شمالا و ليست شاوية ولم تستوطن جبل الاوراس والاختلاف في النطق واضح والشاوية مصطلح يطلق على سكان جبل الاوراس لدلك نجد لهجة اولاد يحيى اقرب الى بعض التوانسة المجاوريين وهم السكان الاصليون لموطن التلول الافريقية وفي المدة الاخيرة شهد الشرق الجزائري نزوح العديد من السكان من جبل الاوراس وارض التلول الافريقية بحيث اختلطت اللهجات ونشات لهجات جديدة لكن نلاحض في نواحي عنابة وسوق اهراس اللهجة الهوارية متغلبة نوعا ما وهدا ما يدل على ان غالبية السكان نزحو من الشرق بعكس نواحي قسنطينة وام البواقي وخنشلة وباتنة وخاصة خنشلة تبقت محافضة على اللهجة الزناتية الشاوية الاصلية لان الغالبية الساحقة من سكان خنشلة نازحيين من جبل الاوراس فهي دات غالبية زناتية تغلبت اللهجة الزناتية في تلك المناطق في الاخير اختتم هته الفقرة بقول سيدنا عمر بن الخطاب نحن قوم اعزنا الله بالاسلام فان ابتغينا العزة بغيره ادلنا الله والقرب من الرسول الحبيب صلى الله عليه وسلم لا يكون بالنسب او بالعروبة وانما يكون بالتقوى حيث يروى عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال" مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكي منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى"ويروى عنه ايضا انه قال لا فرق بين عربي واعجمي الا بالتقوى كما ان اللغة التي يتكلمها الناس في الماضي لا تعني الانتماء العرقي فقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال ليست العربية باحدكم باب او ام وانما هي اللسان فمن تكلم بالعربية فهو عربي نفس الشيء ينطبق على الامازيغية والفارسية والتركية والكردية ومن المعروف علميا ان الله عز وجل خلق الارض حسب ما اجتهد به العلماء قبل ملايير السنين ووجود الانسان في الارض قبل ملايين السنين كما ان الارض تتغير مناخيا وملامح الانسان تتكيف مع المناخ الدي يعيش فيه ولا تعتبر الملامح محددا للعرق او النسب لان الطفرة الوراثية تؤدي الى تغير الملامح للتكيف مع المناخ الدي نعيش فيه قد تضهر الطفرة بعد عشرات السنين وقد تضهر بعد الاف السنين لدلك من المؤكد بل من المستحيل ان تعرف اين عاش اجدادك في المرحلة الاولى او الى اي شخص تنتمي وكل ما يمكن ان تعرفه هو ان القوم الدي عاش فيهم جدك قبل حوالي الفي عام كانو يتكلمون اللغة الامازيغية ثم مع دخول الاسلام دخلت المفردات العربية الى اللغة الامازيغية فتكونت اللهجة الهوارية المستعربة التي هي في الاصل لغة امازيغية كما يجب ان نساهم في توعية الناس حيث للاسف الشديد لا زالت الى الان تقام شعائر منحرفة لا تمت للاسلام بصلة تتمثل في اقامة الزردات والوعدات ودعوة ما لا ينفع ولا يضر من الله شيئا لدلك كل من يقرئ هته المقالة عليه ان يكون سببا في هداية الناس حيث يروى عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال ((لئن يهدي الله بك رجلاً واحداً خير لك من حمر النعم)) والله اعلم بكل شيء يعلم ولا اعلم وهو عالم الغيب والشهادة اخطئ ولا يخطئ يعلم ولا اعلم سبحانه عز وجل لا اله الى هو وصلو وسلمو على الحبيب المختار صلى الله عليه وسلم والسلام عليكم شكرا









رد مع اقتباس