الجلفة إنفو للأخبار - البرتغال بلد الانتماء العربي، وأسطورة أسرار فاطمة
الرئيسية | زكاة الفكر | البرتغال بلد الانتماء العربي، وأسطورة أسرار فاطمة
البرتغال بلد الانتماء العربي، وأسطورة أسرار فاطمة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

هي دولة صغيرة بشعب مهذب ومتسامح، وهي الدولة التي تحتوي لغتها على أكثر من 3000 كلمة أصلها عربي ، مقارنة بدولة اسبانيا التي تحتوي على أكثر من 4000 كلمة أصلها عربي.

لكن شعبها يختلف عن الشعب الاسباني والشعوب الغربية والأوربية، فالشعب البرتغالي شعب اجتماعي، لا ينبذ الأجنبي، ودليل ذلك وجود أكبر الجاليات من دول البرازيل، والبنغلاديش، والهنود، يمارسون التجارة والخدمات، وأقلية عربية لا تتجاوز 4000 نسمة عبر كامل التراب البرتغالي، كما صرح أحد العارفين بالشأن الديموغرافي في لقاء معه قبل أيام، وهو يتأسف لقلة العرب مقارنة بوجودهم في دول أخرى، رغم التقارب الثقافي، والتشابه في العادات وقربها من دول المغرب الكبير.

ما يُميز البرتغال هو أنها دولة سياحية بامتياز ، حيث القصور والقلاع التي يعود تاريخ تشييدها إلى القرن 11 ميلادي ، والتي مازالت تحافظ على طابعها العمراني الجميل، رغم الزلزال الذي ضرب البلاد في سنوات مضت. وهي البلد الذي كانت الجزائر تتفوق عليه صناعيا في عهد الزعيم الراحل الرئيس هواري بومدين رحمة الله عليه. وهاهو يتفوق علينا بعدما انتهجنا كارثة إعادة الهيكلة للمؤسسات العمومية، والتي رجعنا الآن إلى تجمعيها بعد أكثر من 30 سنة من تجزئتها.

البرتغال هي بلد عنوانه النظافة والانضباط، لم يفرط في الطابع العمراني القديم، إضافة إلى البناءات الشامخة العصرية، ويمتاز بمخطط مروري مدروس بدقة ، فهناك الميترو ، والحافلات ، وسيارات الأجرة الموحدة اللون ( الأسود والأخضر)، وهناك الترومواي الكهربائي القديم حيث يتنقل من وسط المدينة إلى كل أنحاء العاصمة لشبونة، التي تقع على تضاريس جبلية عالية، مما يتيح للسائح التنزه والتمتع بالمناظر العجيبة بما فيها كثافة الغابات.

ما يشد الانتباه، هو نظافة الشوارع ، والبناءات المُشيَدة بالقرميد الأحمر، والمساحات الخضراء، واتساع الشوارع ، ضَف إلى ذلك ، احترام إشارات المرور من طرف السائقين والراجلين، فلا تجد سائقا لا يحترم الإشارات الضوئية، وحتى الإشارات الأخرى، ونفس الشيء بالنسبة للراجلين حتى وإن كان الشارع فارغا، أو في فترة الليل، وعملية المرور تكون بمرونة وسلاسة منقطعة النظير، أي أن احترام القانون ثقافة وليس بسبب العقوبات والغرامات المالية، إلى جانب أنه لا يلحظ وجود رجال الشرطة في الشارع نهارا ، بعكس الفترة الليلية التي تكون فيها دوريات راجلة.  

و بمجرد وصول الزائر لمطار البرتغال، يجد مكاتب للاستعلامات يتحدث موظفوها أغلب اللغات العالمية، ويزودنه بدليل وخطط المدينة، وحتى مخطط مواقف الحافلات ، وعناوين الفنادق والمطاعم ، والأماكن السياحية.

هي زيارتي الأولى لهذا البلد مقارنة مع الدول الأوربية التي زرتها العديد من المرات، حيث كانت هذه الزيارة بدعوة كريمة من رئيسة الغرفة التجارية الصناعية العربية البرتغالية، الدكتورة الناشطة " عايدة بوعبدالله"  الجزائرية الأصل، حيث أرادت هذه المرة أن يكون محور اللقاء العالمي يركز على الجانب التاريخي الذي يربط العرب والمسلمين بالبرتغال، بعنوان : يوميات عربية " التذكير بالتواجد العربي الاسلامي في البرتغال – حوار الحضارات " ، وكان ذلك بحضور الرئيس البرتغالي الحالي الشخصية المتواضعة البروفيسور "مارسيلو ربيلو دي سوزا" ، والذي قال في كلمته أنه يعتز بالانتماء العربي ، وذكر عدد من الكلمات أصلها عربي ، ودعا الدول العربية إلى التعاون أكثر، والتطلع إلى مستقبل مشترك وواعد، وحضر اللقاء كذلك الرئيس السابق السيد الدكتور " جورج سامبايو، الممثل السامي للأمم المتحدة لحوار الحضارات ( 2007 -2013 )، وحضور ممثل عن الجامعة العربية، وكذا سفراء الدول العربية المعتمدين لدى دولة البرتغال ، بما فيها دولة فلسطين،  وعن الجزائر حضر السيد "علي رجَال" رئيس ديوان وزير الثقافة ، والسفيرة الجزائرية السيدة فتيحة سلمان، والعديد من الباحثين ورجال الأعمال، حيث كانت هناك محاضرات في غاية الأهمية، نذكر منها محاور الجلسات الثلاثة : " الإرث الثقافي العربي في شبه الجزيرة الأيبيرية "، " أهمية التواجد العربي الإسلامي في شبه الجزيرة الأيبيرية" ، "تعابير الإرث العربي الإسلامي في شبه الجزيرة الأيبيرية" .

أما اليوم الثاني فكان مخصصا لزيارات لمناطق سياحية أثرية وتاريخية ، تخلله وجبة غداء بدعوة من رئيس بلدية سنترا، الذي يتخذ من قصر قديم في غاية الجمال مقرا للبلدية. وقد جاءت تسمية هذه البلدية نسبة للآلة الموسيقية الغيثارة  (السنيترا) بالعامية، هذه المدينة التي لا تعاني من الديون في ميزانيتها ، وهي تعتمد على السياحة بدرجة أولى، حيث صرح رئيس البلدية أن 5 ملايين سائح زائر حلَوا بالبلدية السنة الماضية، ويتوقع 6 ملايين هذه الصائفة، ما يفوق زوار الجزائر والمغرب وتونس مجتمعين.  

 السفيرة الجزائرية وممثل وزارة الثقافة ينقذان الموقف 

إن ما ميَز هذه السانحة، هو غياب الجامعات الجزائرية و الغرفة الوطنية للتجارة والصناعة، رغم دعوتهما للمشاركة في موضوع الملتقى، ولتقديم الجزائر، ومما يضحك ويؤسف له، هو رد تلك الجامعات بأنهم مشغولون بالانتخابات التشريعية مع العلم أن الحدث جاء بعد تاريخ الانتخابات ؟ الأمر الذي جعل السفيرة الجزائرية تتأسف، حيث خاطبتني ممتعضة : " أنا جد منزعجة لغياب هؤلاء، لأن أصدقاءنا البرتغاليين يجهلون عنَا الكثير" ، رغم أننا نحن الأقرب لهم من الشعوب والدول الأخرى، ولولا مداخلة ممثل وزير الثقافة الجزائري لكانت الجزائر غائبة بامتياز مقارنة بالحضور المصري القوي ، والمغربي ، والأردني ، والإماراتي، أي أن المغرب الشقيق هو من حضر من شمال إفريقيا ، بدعم من السفيرة المغربية ومستشارتها، وكذا ممثلة وكالة الأنباء المغربية المعتمدة في لشبونة.

حقيقة ، إنها ليست المرة الأولى التي أسجل فيها غياب من يمثل بلدي في مثل هذه التظاهرات الدولية، والسبب قد يعود إلى الإهمال وعدم الاكتراث. 

ماذا عن أسطورة القديسة فاطمة؟

نعود إلى قصة الأسطورة فاطمة، والتي سميت عليها مدينة تبعد عن العاصمة لشبونة بـ 200 كلم ، وكانت محل زيارة بابا الفاتيكان الأسبوع ما قبل الأخير من شهر ماي، حيث حضر التجمع أكثر من 6 ملايين حاج كما يسمون أنفسهم، والغريب أن هذا التجمع جرى بتنظيم محكم ، ولم يسجل فيه أي حادثة دوار أو غثيان، مقارنة بما يجري كل سنة بالنسبة لحجاجنا والذين لم يتعد عددهم 2 مليون حاج؟ ربما لأننا نعشق الفوضى ولا نقبل النصح. 

قصة هذه القديسة طويلة وتحمل أسرارا، يؤمن بها أغلب سكان البرتغال والمسيحيين، واسم فاطمة هو اسم يعتبره المسيحيون اسما للسيدة مريم العذراء عليها السلام ، وهناك من يقول أنه مأخوذ من اسم فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد ظهرت القديسة فاطمة في سنة 1917 ، ويقال أنها ظهرت قبلها في فرنسا سنة 1842 .

وللاطلاع أكثر على قصة هذه القديسة الأسطورة يمكن الولوج للرابط التالي : حكاية القديسة المسلمة

في الأخير، إنه لمن الضروري أن يتعامل بلدي مع دولة البرتغال بصفة قوية واستثنائية ، لكي نستفيد من تحويل التكنولوجيا والاستفادة من خبرائها ، بعيدا عن كل خلفيات تاريخية، أو عقدة استعمارية التي تربطنا مع فرنسا،  لأن ما يجمع البلدين أكثر بكثير، مما يوسع الهوَة في ربط أواصر التعاون.

كلمة ممثل وزارة الثقافة

رئيس بلدية سنترا مع رئيس مجلس إدارة الغرفة العربية البرتغالية

مقر بلدية سينترا

مدخل قلعة سان جورج بأعلى نقطة في العاصمة لشبونة

منظر من قصر في سينترا

صور من العاصمة لشبونة

عدد القراءات : 7226 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(8 تعليقات سابقة)

سالم/زائر
(زائر)
10:45 31/05/2017
شكرا عن هذه البطاقة الفنية للبرتغال وشكرا على تلبية الدعوة أما مرضنا فالعلة واضحة والطبيب بحد ذاته مريض.
مواطن
(زائر)
19:10 31/05/2017
الاستاذ الكريم تقلت لنا حاجة مليحة ونموذج في النظافة والحضارة ، وفي احترام وتطبيق تطبيق القانون ، بصح وجعتنا قلوبنا وش صايرعندنا من عدم النظافة عدم احترام قانون المرور وما يموت بسببه من بشر ومواطنين ،
عدم احترام القانون في الادارة
غدم احترام قانون الانتحابات البارح بالجلفة التعفاس على القانون من طرف ولاية الجلفة والمجلس الشعبي الولائ ، فوضى كبيرة وحديث وكلام سوقي ومهزلة بين الاعضاء، على بلاصت بن نعوم رئاسة المجلس
وتزيد اتشوف المغرب المروك خير منا ، كما راه قايضك الحال رانا نتاسف على بلادنا اللي كانت نواره،
شكرا
mohamed
(زائر)
0:25 01/06/2017
**** اوصل بك الاعجاب بمعتقداتهم الى ذم شعائرنا، يقول تعالى ذكره { ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّم شَعَائِر اللَّه فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوب }
****
صالح
(زائر)
1:49 01/06/2017
قلتم يازائر ان الجزائر كانت متفوقة على البرتقال في عهد الرئيس الراحل المرحوم هواري بومدين ،اما الان فنحن كارثة في كل شيء ،
هل عندهم نواب بالبرلمان بالشكارة والتزوير ؟ طبعا لا
هل عندهم اعضاء في المجالس الشعبية الولائية كحالنا ، كما قال المواطن عن مهزلة مجلس الجلفة الولائ والمستوى الهابط ؟
هل بلدية البرتقال مثل بلدية الجلفة
كل مافي الامر هم يختارون الكفاءات والناجحين ، ونحن نختار الرداءة ونشجع الرداءة عل تبوا المناصب ،
وليست لهم فضائح كفضيحة وزير لم يعمر اكثر من يومين ،
هل رايت من يخترقون القانون عندهم في البرتقال ؟ ونحن عندنا تسمع واحد ياخذ بولاية الجلفة مايفوق 8ملاير تسبيق بدون قانون ، وهل سمعت عندهم من يزور الوثائق ويضع لمقاول الدرجة 5 من اجل الضفر بمشروع وياخذ 8مليار
هل رايت ؟ وهل رايت ؟ الصفقات بالصفقات ، والترافيك في المسابقات والشهادات عندهم ؟
وهل رايت ولالاتهم كولاتنا هل والي الجلفة كوالي البرتقال؟
عبدالله ج
(زائر)
7:59 01/06/2017
الشكر في البداية لصاحب الرحلة وللنماذج المحتذى بها فعلا تستحق التنويه ، لكن انبه صاحب التعليق صالح ان الخرقات القانونية ليست من الم راه المدبر الدراق دراق راه ايحوس على ق س ول ش معتاها ؟ تجد هذا في ا لبرتغال ياسي بلقاسم ؟؟؟؟
ادو المسؤلين انتاع الجلفة ايشوفو بعينهم . جلس الولائ بل هي من ممثل ولاية الجلفة ، الذي رفض ترشيح ط س من الافلان ومعه 9امضاءات تزكية من بين 16 وهوقانوني ترشيحه الاغلبية عنده ، لكن ممثل الادارة والتنظيم ، استمع الى س ق الباقي عنده 7 اعضاء هوتحيز لمن ق س ام ماذا؟ ماهي الطريقة ماضيين او حاضرين امامه مع ط س

هذا التصرف تجده في البرتغال يامسعوودي ، قل لمسؤولي ولاية الجلفة ايرحو هناك في لشبونة.
س نايل
(زائر)
10:35 02/06/2017
لاحظ بيننا وبينهم الان ، بعد ان كانت الجزائر مفخرة في الداخل والخارج باش تولي رئيس مصلحة او رئيس فرع بلدي في قرية ، اتفوت على سبعين غربال تحقيق ، واليوم اتعود وزير في الحكومة من بعد انهارين تتنح والعالم يضحك علينا ،
البارح اللي ايحوسوا يحكموالمجلس الولائ الشعبي انتاع الجلفة ، مهزلة وكلام الفضح والدبزة والركلة بحضور الدوابتية ، ونشر اسرارهم واحد ايقول خرجتك من الحبس لعضوة واحد ايقول لعضو ملفك اكحل ، واحد ايقول للدوابتيه وش دخلكم ،
على جال شهرين اعطوهم لامراة او ريحو راكم كينتوا من التبزنيس ؟؟؟وافهمو من البرتغال .
جلفاوي
(زائر)
18:05 02/06/2017
اللوبيات الضاغطة والمال الفاسد
اعتقد امر مثل هكذا لايخطر على بال اي كان في البرتغال ، سواء كانو مسؤولين اوشعب ، ولذلكم كان نجاح هذا البلد ،
ولو مثلا فكرت واتصلت بمجلسهم البلدى ومجلسهم الولائ بالبرتغال لتنظيم توامة ،
بماذا نتميز عليهم بالفساد والاهمال الرشوة والمال الفاسد والمسييرين والمنتخبين الاكثر رداءة ،
خذ مثالا بلدية الجلفة ماهو عملها عمل منتخبيها الا الصفقات الاكثرية منها لهم ولعائلاتهم ومن يدقغ والخدمة رديءة ،
في المجلس الشعبيى الولائ الان يبحثون على من يكن اكثر فساد وواكثر رداءة من سابقه هو المعيار والشرط ،
واللوبي الضاغط ح س مرشحه ق س سيكون ممثل الحزب ، ايجيبها بالمزاد وهو مايتداول وحتى الادارة يحاول التاثير عليها ،
ولذا سي مسعودي ماورطتناش باقدامك على التفكير في التوامة بين ولاية لشبونة وولاية الجلفة ، خلي البئر بغطاه .
عمر
(زائر)
3:57 03/06/2017
رب عذر اقبح من ذنب
غياب الجامعات الجزائرية بسبب الانتخابات ، حقهم الانتخابات في الجزائر يجحدوها ،
انتخابات الشكاره ، انتخابات المال الفاسد المال الفاسد ينتج االمفسدين
ولعل المثال الحي امامنا بلاية الجلفة ، نجح اصحاب المال رجال الاعمال المقاولين ،
اومازال الانتخابات الجايه هم اللي يحكموا لجنة الترشيحات ، زيديرورايهم في البلديات والمجلس الولائ
فتاسفك انت السفيرة في محله ، مازالت الامور فاسدة والمثقفين قاع سلبيين واعضاي البلدية والولابة اكثرهم غايبين ولصالحهم قاضيين .

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(8 تعليقات سابقة)

عمر (زائر) 3:57 03/06/2017
رب عذر اقبح من ذنب
غياب الجامعات الجزائرية بسبب الانتخابات ، حقهم الانتخابات في الجزائر يجحدوها ،
انتخابات الشكاره ، انتخابات المال الفاسد المال الفاسد ينتج االمفسدين
ولعل المثال الحي امامنا بلاية الجلفة ، نجح اصحاب المال رجال الاعمال المقاولين ،
اومازال الانتخابات الجايه هم اللي يحكموا لجنة الترشيحات ، زيديرورايهم في البلديات والمجلس الولائ
فتاسفك انت السفيرة في محله ، مازالت الامور فاسدة والمثقفين قاع سلبيين واعضاي البلدية والولابة اكثرهم غايبين ولصالحهم قاضيين .
جلفاوي (زائر) 18:05 02/06/2017
اللوبيات الضاغطة والمال الفاسد
اعتقد امر مثل هكذا لايخطر على بال اي كان في البرتغال ، سواء كانو مسؤولين اوشعب ، ولذلكم كان نجاح هذا البلد ،
ولو مثلا فكرت واتصلت بمجلسهم البلدى ومجلسهم الولائ بالبرتغال لتنظيم توامة ،
بماذا نتميز عليهم بالفساد والاهمال الرشوة والمال الفاسد والمسييرين والمنتخبين الاكثر رداءة ،
خذ مثالا بلدية الجلفة ماهو عملها عمل منتخبيها الا الصفقات الاكثرية منها لهم ولعائلاتهم ومن يدقغ والخدمة رديءة ،
في المجلس الشعبيى الولائ الان يبحثون على من يكن اكثر فساد وواكثر رداءة من سابقه هو المعيار والشرط ،
واللوبي الضاغط ح س مرشحه ق س سيكون ممثل الحزب ، ايجيبها بالمزاد وهو مايتداول وحتى الادارة يحاول التاثير عليها ،
ولذا سي مسعودي ماورطتناش باقدامك على التفكير في التوامة بين ولاية لشبونة وولاية الجلفة ، خلي البئر بغطاه .
س نايل (زائر) 10:35 02/06/2017
لاحظ بيننا وبينهم الان ، بعد ان كانت الجزائر مفخرة في الداخل والخارج باش تولي رئيس مصلحة او رئيس فرع بلدي في قرية ، اتفوت على سبعين غربال تحقيق ، واليوم اتعود وزير في الحكومة من بعد انهارين تتنح والعالم يضحك علينا ،
البارح اللي ايحوسوا يحكموالمجلس الولائ الشعبي انتاع الجلفة ، مهزلة وكلام الفضح والدبزة والركلة بحضور الدوابتية ، ونشر اسرارهم واحد ايقول خرجتك من الحبس لعضوة واحد ايقول لعضو ملفك اكحل ، واحد ايقول للدوابتيه وش دخلكم ،
على جال شهرين اعطوهم لامراة او ريحو راكم كينتوا من التبزنيس ؟؟؟وافهمو من البرتغال .
عبدالله ج (زائر) 7:59 01/06/2017
الشكر في البداية لصاحب الرحلة وللنماذج المحتذى بها فعلا تستحق التنويه ، لكن انبه صاحب التعليق صالح ان الخرقات القانونية ليست من الم راه المدبر الدراق دراق راه ايحوس على ق س ول ش معتاها ؟ تجد هذا في ا لبرتغال ياسي بلقاسم ؟؟؟؟
ادو المسؤلين انتاع الجلفة ايشوفو بعينهم . جلس الولائ بل هي من ممثل ولاية الجلفة ، الذي رفض ترشيح ط س من الافلان ومعه 9امضاءات تزكية من بين 16 وهوقانوني ترشيحه الاغلبية عنده ، لكن ممثل الادارة والتنظيم ، استمع الى س ق الباقي عنده 7 اعضاء هوتحيز لمن ق س ام ماذا؟ ماهي الطريقة ماضيين او حاضرين امامه مع ط س

هذا التصرف تجده في البرتغال يامسعوودي ، قل لمسؤولي ولاية الجلفة ايرحو هناك في لشبونة.
صالح (زائر) 1:49 01/06/2017
قلتم يازائر ان الجزائر كانت متفوقة على البرتقال في عهد الرئيس الراحل المرحوم هواري بومدين ،اما الان فنحن كارثة في كل شيء ،
هل عندهم نواب بالبرلمان بالشكارة والتزوير ؟ طبعا لا
هل عندهم اعضاء في المجالس الشعبية الولائية كحالنا ، كما قال المواطن عن مهزلة مجلس الجلفة الولائ والمستوى الهابط ؟
هل بلدية البرتقال مثل بلدية الجلفة
كل مافي الامر هم يختارون الكفاءات والناجحين ، ونحن نختار الرداءة ونشجع الرداءة عل تبوا المناصب ،
وليست لهم فضائح كفضيحة وزير لم يعمر اكثر من يومين ،
هل رايت من يخترقون القانون عندهم في البرتقال ؟ ونحن عندنا تسمع واحد ياخذ بولاية الجلفة مايفوق 8ملاير تسبيق بدون قانون ، وهل سمعت عندهم من يزور الوثائق ويضع لمقاول الدرجة 5 من اجل الضفر بمشروع وياخذ 8مليار
هل رايت ؟ وهل رايت ؟ الصفقات بالصفقات ، والترافيك في المسابقات والشهادات عندهم ؟
وهل رايت ولالاتهم كولاتنا هل والي الجلفة كوالي البرتقال؟
mohamed (زائر) 0:25 01/06/2017
**** اوصل بك الاعجاب بمعتقداتهم الى ذم شعائرنا، يقول تعالى ذكره { ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّم شَعَائِر اللَّه فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوب }
****
مواطن (زائر) 19:10 31/05/2017
الاستاذ الكريم تقلت لنا حاجة مليحة ونموذج في النظافة والحضارة ، وفي احترام وتطبيق تطبيق القانون ، بصح وجعتنا قلوبنا وش صايرعندنا من عدم النظافة عدم احترام قانون المرور وما يموت بسببه من بشر ومواطنين ،
عدم احترام القانون في الادارة
غدم احترام قانون الانتحابات البارح بالجلفة التعفاس على القانون من طرف ولاية الجلفة والمجلس الشعبي الولائ ، فوضى كبيرة وحديث وكلام سوقي ومهزلة بين الاعضاء، على بلاصت بن نعوم رئاسة المجلس
وتزيد اتشوف المغرب المروك خير منا ، كما راه قايضك الحال رانا نتاسف على بلادنا اللي كانت نواره،
شكرا
سالم/زائر (زائر) 10:45 31/05/2017
شكرا عن هذه البطاقة الفنية للبرتغال وشكرا على تلبية الدعوة أما مرضنا فالعلة واضحة والطبيب بحد ذاته مريض.
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8
أدوات المقال طباعة- تقييم
4.50
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



علي الجلفة
في 15:47 23/01/2019