الجلفة إنفو للأخبار - الحلقة الثانية: الطيب، الجِلف والسارق ؟!!..
الرئيسية | التغيير | الحلقة الثانية: الطيب، الجِلف والسارق ؟!!..
قبيل الانتخابات.. بعيدا عن لغط الدعاية وفوضى الحملات !!..
الحلقة الثانية: الطيب، الجِلف والسارق ؟!!..
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

عوّدتنا التجارب السابقة أنّ أغلب الترشيحات حزبية كانت أو مستقلة تعتمد على شخصيات نافذة بطريقة أو بأخرى، سواء كان ذلك بشكل مشروعٍ أو غير مشروعٍ؛ كأن يستغل أولئك الأفراد المال "الشكارة" أو القبيلة "العرش" أو بعض مظاهر التديّن - وأقصد هنا استخدام المصطلح تبرئة للدين المُستغل - دون أن يكون لهؤلاء أي صلة بتطلعات المواطنين واهتماماتهم، ولا بضرورات المرحلة ورهاناتها..

إنّ المواطن الجلفاوي بصفة خاصة والجزائري بصفة أعم يتطلع إلى أوضاع أحسن واستقرار أشمل، بداية من أبسط تفصيلات ظروف معيشته اليومية، ووصولاً إلى التمتّع التام بمقوماته الإنسانية بما يخدم هويته وانتماءه الفكري والحضاري.. لذلك فقد ملّ هذا المواطن - والحديث عن الضمائر الحية - من الوعود التي يقدّمها مرشحوه في البرلمان أو المجلسين الولائي والبلدي؛ التي سرعان ما تتبخّر بمجرد إعلان النتائج، لأن تلك الوعود غير نابعة عن برامج عملية تستهدف معيشة الأفراد ورفاههم، ولا أخرى إستراتيجية تستهدف تغيير طريقة تفكيرهم في الحياة وكيفية مساهمتهم الفعالة في التوزيع العادل للموارد القابلة بطبيعتها للنفاد والحفاظ عليها لأجيال قادمة.

فالمنتخِب "الواعي" لا يأمل في المنتخَب "الساعي" سارقاً كان أو جلفاً أو طيباً - مثلما يصفه مرشِّحوه - إلاّ الالتزام بوعوده وبذل قصارى جهده، وتكبّد عناء الاهتمام ومشقة المتابعة، ليرتاح منتخِبوه، ولا تنفع "الطيبة" - التي تُغلف عادة "الغلظة والخيانة" - ولو إدّعى مرشِّحوه "طيبته" - إلاّ إذا كانت تلك "الطيبة" تمنعه من الصدح بالحق ومجابهة المشكلات وتحمّل مسؤوليات تمثيل الشعب، واستخدام "غلظته" للتهرّب منها فقط، مثلما تُحتّم عليه الحرص على مصالح المجتمع بجميع أفراده من هرول في حملته منهم ومن صوّت ضدّه، ولو تعارض ذلك مع مصالحه الشخصية أو مصالح جماعته أو حزبه..

وفي المقابل تجد شريحة معتبرة ممن ينتقدون المرشّح "السارق" الذي طيّبته "الشكارة" - أي حوّلته طيّباً - يتهافتون على حملته المُزدانة بالأدم والملذّات، ويتحمّلون في سبيل انتهازيتهم ما عاقبته الندم والمذلاّت؛ فيأكلون من "قصعته" ولا يتوانون بأصواتهم يوم الاقتراع عن "صفعته"، ثم سرعان ما يتوبون من قريب، وقد ظهرت نتائج فوزه بجدارة نتيجة فعالية أثر "الشكارة" في أمر غريب مريب؟!!..

فأين المزوِّر وأين المزوَّر ؟!! أهو المنتخَب "السارق" أو المنتخِب المحيّر ؟!!.. ولهذا كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول: "اللهم أشكو إليك جلد الفاجر وعجز الثقة"..

مثلما تجد آخرين ممن عزف على نغمة "الطيبة"؛ ما فتؤوا ينقلبون بمجرد عدم تمكّن "طيّبهم" من تحقيق مطالبهم، إذا أسعفه الحظ في الوصول إلى سدة المجلس، وإذا لم يستخدم "غلظته" لدرء شبهة "الطيبة" عنه، أو بمجرد اكتشافهم بأنّ "طيبة" صاحبهم مصطنعة، وأنه استغل أولئك المغفلين للتصويت عليه على أساس أنه "ناس ملاح" ليتحوّلوا فور فوزهم أو بالتدريج - حسب ضرورات المصلحة - إلى "ناس قباح" ؟!!.. دون أن ننسى آلاف "الطيّبين" الذين يرمي بهم رُعاة الحملات الانتخابية وتجّار الدعايات النيابية في مزبلة التاريخ، لأنهم من غير شرط النجاح "رابوش لا يهش ولا ينش" ولأنّ من استغل "طيبتهم" ليصدِّر بهم قوائمه لا يحتاجهم إلاّ بعد 05 سنوات، إذا ما هم بقوا على "طيبتهم" ؟!!.. لتتكرّر أحداث "الطيّب، الجِلف والسارق" التي دارت وقائعها في مجتمع رعاة البقر  Cowboy (*) لا من باب التشاؤم - لأن ذلك حدث فعلا عندنا - إذا ما أصرّ  المنتخَبون والمنتخِبون محاكاة الوضع في مجتمع يتعمّد أصحاب المصالح ويصرّون على وصف منطقته "بالرعوية"، رغم أنّ آلاف الرُّحل من أبناءه هائمون على وجوههم طلباً للكلأ من حدود البلاد إلى حدودها؟!!..

(*) الطيب والشرس والقبيح: فيلم من نوع الوسترن صدر في عام 1966، بطولة كلينت إيستوود و‌لي فان كليف و‌إيلاي والاك 

عدد القراءات : 4727 | عدد قراءات اليوم : 1

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(19 تعليقات سابقة)

نايلي
(زائر)
4:21 14/01/2017
بسم الله
موضوعكم حول الانتخابات يتميز بالثلاثيات ، ثلاثية الطيب الجلف السارق وثلاثية الشكارة والعرش ومظهر التدين ، ونضيف ثلاثية العزوف والتزوير والتصويت الحر ،
فالبنسبة للعزوف نجد فئة كبيرة تتحجج بان صوتها لايعمل به فهي تصوت لجهة والنجاح لجهة اخري وان الامر محسوم ،وفي نفس الوقت نجد فئة اخري وكانها غيرمعنية وهي غير واعية باهمية تصويتها وتعتبر يوم الانتخابات فرصة للتحواس وهي غير مبالية ، وهذا خلل .
وبالنسبة للتزوير فكثيرا مانسمع انقلبت الامور وخرجت لصالح ماكان غير متوقع في حهة او منطقة ما ، وبالنسبة للتصويت الحر فان فئة تصوت وتختار الانسب وواعية ولها ضمير حي ولاتبيع اصواتها ولاكرامتها ولاتؤثر الزرد عليها ، الا انها ليست كثيرة ،
وفي المحصلة اذا حورب اصحاب الشكارة والزرد وبمعاقبتهم بعدم التصويت عليهم ، ونقص التزوير ، وتقدم الشرفاء والنزهاء والغالبية من العزوف ، ستكون القوائم الفائزة في الانتخابات غالبيتها ناس ملاح وفعالة ، والله الموفق
الصـارم البـتـار
(زائر)
8:12 14/01/2017
من خلا كتاباته أعتقد أن بولرباح... راجل... زين... صادق
تعقيب : عبد السلام
(زائر)
22:45 14/01/2017
فعلا الدكتور زين ياسر و صادق بن بيت الله يكثر من امثاله
lina
(زائر)
12:15 14/01/2017
عجبتني الصورة تاع امريكا اللاتينية
محمد بن عسلون
(زائر)
12:50 14/01/2017
شكرا للاستاذ المحترم الدكتور بولرباح عسالي كلامك في الصميم.
لكن عندي ملاحظة فقط..
لاول مرة في حياتي اجد
النائب جعلاب السعيد والمعروف بالاخلاق و فعل الخير والمتمسك بالانظباط وروح المسؤولية من تعينه الى يومنا هذا ويشهد له بهذا من يعرفه.
وانا لا ازكي على احد.
م ج الجلفة
(زائر)
17:15 14/01/2017
مادام المال السياسي الفاسد يتحكم ، والشعب يتفرج ولاينهض لمحاربة هذه المظاهر فسواء تعلف عفوا تعلق الامر بشراء المراتب الاولى من طرف المترشحين ، او من طرف رجال الاعمال نيابة عن المترشحين بالمصاريف وشراء الاصوات ،
مقابل الحصول على المشاريع والصفقات ، فان الرداءة تبقى مهيمنة ، ومن باع صوته لاينتظر ممن اشتراه اي خدمة ، والشاري يسعى ولاينظر الا كيف يسترجع خسارته لمصالحه الخاصة الضيقة ، فهل سيكون البرلمان القادم مغاير للمهازل السابقة ، ام تكن صحوة تنفض غبار السلبية وتكن تشريعات مقبولة ؟
المبخوت
(زائر)
5:33 15/01/2017
المتابع للمشهد السياسي يلاحظ حاميها حراميها
في تصريح لعضو المكتب السياسي لجبهة التحرير المستقيل في قناة بير تيفي ،
قال دنيا بارك الوزير عمار قول وزع65 قطعة على معارفو وعلى جماعتوا في ديوان الوزير بدون وجه حق وبدون قانون ، وهو رئيس حزب ويدخل الا الانتخابات بهذه العقلية وينسبون بعض منها الئ الوزير رحماني هروبا من المسؤولية ، كما صرح بان مدير ديوان عمار اخذ قطع باسم عمار سعيداني ،يتصرفون في الملكية العامة ، وبكن الوزير الحالي كشقهم والوزير الاول باش ماسزسدش اللعب اعطاها للزوخ والي العاصمة اوباش تحبس ماتخرجش فضايح اخرى، واين منتخبي المجلس المجلس الوطني باش يفتحوا تحقيق ؟
ت ج
(زائر)
2:47 16/01/2017
كاين حزب راه مسعر المراتب الخمسة الاوائل في الترشيح ، اوراها الان التنا فس بين مير من شمال الولاية ومير من جنوبها على الخامسة بخمسة م د حسب ماراه شائع ، وكان الحزب ضامن خمسة ،لاديمقراطية ولاديمقراطي ولاهم يحزنون .
مواطن حاير
(زائر)
3:02 16/01/2017
على من ننتخب ياناس ؟
على برلمانيين كما هذون اللي راهم ذرك مفكوناش غير من فساد مديرية التربية لولاية الجلفة ، وما من شكاوي كثيرة راحت ليهم ، حتى لرئيس لجنة التيربية بالمجلس الشعبي الوطني ، اوبان بلي بايع السوق الشكوى الليي راحتلوا دار بيها صفقة ، راها سوق مديرية التربية في المناصب في الاستخلاف في لبون كوموند في البرمجة ،
وراهم المنتخبين اللي يتلاقاو مع الوزيرة مرارا وتكرارا ،ان شاء الله ذا المرة الاحزاب تانبهم ضمايرهم وايجيبونا منتخبين بلاشكارة ، ياسر عليهم من التبزنيس ، شكرا لك دكتور ولمدير الانفو
نور الدين
(زائر)
1:53 17/01/2017
لتداول ا علاميا لتفعيل لجان امنية في الولايات لمحاربة الشكارة في الانتخابات التشريعية ،
وللحد من هذه الظاهرة وجب محاربة البائع والشاري ، والتحريات الامنية لمن بشتري ،وبالتالي حرمانه من الترشح
وبهذا يمكن ان تتوقف ظاهرة الرشوة ، ويصبح المناضلين هو المترشحين ، فهل الدولة تكن صارمة ،وتحارب هذا الافة ؟
سالم/زائر
(زائر)
16:10 19/01/2017
الى أحرار الجلفة الى شبابها الى الغيورين عليها لماذا لا ترشحوا قائمة حرة كلها من ذوي المستويات العليا و ممثلة لكل جهات الولاية وغير منتمين الى اي تيار من التيارات لائكية اخوانية افلانية اراندية حتى لا ينضموا لأي حزب بعد ذلك مع أخذ في عين الاعتبار قوائم الأحزاب الأخرى لأن الجهوية ولعروشية لها تاثير كبير في مجتمعنا ولنسميها تيمنا ببيان اول نوفمبر قائمة البيان.
تعقيب : نوح amar ar
(زائر)
11:21 20/01/2017
لاأظنك يا أخ سالم تجهل حقيقة الكثيرين من ذوي المستويات العلبا سواءالذين اشتروا الشهادات أم الذين باعوهم تلك الشهادات ،وقد يدخل ظلما في زمرتهم حتى الذين هم أهل لشهاداتهم،فهل ترى في هذا الصنف من الكائنات منقذا لنا؟
فتسيير الشأن العام يتطلب كثيرا من الاخلاص وبعضا من واقعية ثقافةالتعاطي والتفاعل معه ويكفيه قليل من التعلم،والتسليم ب 'رب خ لك لم تلده أمك' . ومع كل هذا لن بستقيم الأمر إلا إذا بضبط وتخصين مصادر الريع الاجتماعي .
تعقيب : سالم/زائر
(زائر)
14:16 21/01/2017
كلامي هذا يا أخ نوح من باب اقل الضررين واعتقد انهم أحسن من الذين سيترأسون قوائم الأحزاب زد على ذلك الاختيار يكون منوط ببعض الشباب الواعي و المعروف بالنزاهة هم من يختارون الشخصيات والتي تعرفونها جيدا وما أكثرهم بالجلفة من الشمال الى الجنوب
أوافق لا أوافق
0
جمال الجلفة
(زائر)
17:34 19/01/2017
البارحة احيت البلدية بالجلفة حفل تكريم رؤساء البلديات السابقين ، بمناسة اليوم الوطني للمنتخبين بالبلدية ، لكن مع الاسف لم يستدعو الكثير من رؤساء البلديات او عائلتهم فمثلا عائلة المرحوم برق ابنه قريب جدا من البلدية ولم يعلموه ، القاعة فارفارغة فارغة ، والمير حرفوش دار الحفل باش ايكرم نفسوا ، وانتهى الحفل بفوضى عارمة بساحة البلدية المجتمع لو مايسمى بالمجتمع مايسمون انفسهم المجتمع مع والي ولاية الجلفة ، حيث طرحوا عليه مشاكل لان المنتخبين في يوم المنتخبين غايبين ،اياء يوم البلدية مهزلة نساو تقريبااغلبية رؤساء البلديات والمنتخبين داروها في ما بيناتهم ،هذا حال بلدية مقر الولاية يادكتور وياجلفة انفو امالا البلديات الاخرى وشتعود روح شوف في الفيسبوك كفاه انتهت الحفلة انتاج المنتخبين .
افلاني
(زائر)
19:09 19/01/2017
اجتمع المنتخبون لحزب جبهة التحرير بالمحافظة مع المشرف من المكتب السياسي ، لكن مازالت حليمة مازالت في عادتها القديمة ، قالفوضى وكشف التلاعبات ومشادات وقعت وتهم بين مير المجبارة وبن دراح مافط الجلفة ، كما احتج بقوة متاضلين واتهموا مناضلين من قسمة بويرة الاحداب لجبهة التحرير انهم قسمتهم لمنتخبين من حزب الحرية والعدالة ن
مازالت القيادة في محافظات الحزب بالجلفة ، لازم هذا القيادين ايخلوا الطريق باش اتكون الانتخابات انتاع الافلان ناجحة .
جلفاوي
(زائر)
6:16 20/01/2017
اهانة منتخب من منتخب
في حادثة ان احد ممن انتخبوا على مرشح ونجح هذا المترشح ، وقد كان الناجح يشتري في الاصوات ، ووصل الى المنصب وفي يوم من الايام جاءه ذلك الذي باع له صوته ، يطلب منه خدمة اوتدخل ، فاجابه بانه لايستطيع فذكره بانه اعطاه صوته في يوم من الايام فقال له نعم انت بعت وانا اشتريت ايا امشي روح تملح على روحك ، وهو جواب منطقي بالرجوع الى الوقائع ، وان كان كلاهما في سلة الرداءة ، فليتحمل انتهازيته المؤدية الى الندم كما جاء في موضوعكم ،
فهل تتوقف الشكارة ؟ وهل تحاسب الدولة رؤساء الاحزاب اللي ايبيعوا في القوائم ؟ وهل الشعب ينتقم من الاحزاب اللي دايرة الترشح مصدر للثرفاه في كل انتخاب ؟
عبد الرحمن م الجلفة
(زائر)
9:48 20/01/2017
سياسة الانتخابات عندنا في ولاية الجلفة ان احزابها تعتمد مقياس يليق برؤسائها والمتمثل في باستقطاب المترفهين الاغنياء ورجال المال والاعمال بغض النظر عن الدور المنوط بالمنتخب في مهام التشريع واعداد القوانين ورسم سياسة تتماشى وتطلعات الشعب والقيام بالرقابة الشعبية هذا في البرلمان ، وفي تطوير وفي حسن تسيير الجوانب التنموية الاقتصادية والاجتماعية والتقرب من المواطن وهذا في المجالس الولائية والبلدية ،
ولذلك مادام الترشيح يخضع لاصحاب الدراهم ، اللي بعضهم يشروا في الحصانة والبعض باش تتطور مقاولته ، والبعض ليزافير باش ايرجع دراهمو اللي شرا بيها تصدر القائمة ، فالنتيجة امامكم ، ولكن في 2017 بحالك تتغير ؟؟
مناضل بويرة
(زائر)
10:01 20/01/2017
جبهة التحرير بالجلفة تبيع في الانتخابات من القسمة للبلدية للولاية للبرلمان ،ونحن في بويرة الاحداب باعوا قسمة جبهة التحرير لمنتخبين في البلدية من حزب الحرية والعدالة او نحوا المناضلين الصحاح ، والدليل باين روحوا شوفو قائمة البلدية ذرك ،بدون جمعية بدون انتخاب ، وش من انتخابات تتحدث عليها ياسي عسالي ، بقات في جبهة التحرير الوصف الثالث بعد الطيب والجلف،
وراه المكتب السياسي ، شكرا جلفة انفو واصل في حلقاتك.
تواتي الجلفة
(زائر)
19:29 21/01/2017
منتخبي بلدية الجلفة يحتفلون ، بماذا يحتفلون بسوء التسيير والاهمال انتاعهم ؟ بغيابهم عن البلدية ؟ بعدم استقبالهم للمواطنين ،؟بالفوضى اللي صارت في ساحة البلدية الشعب مع الوالي ؟ ولات ساحة البلدية فوضى وضجيج وصراخ وعياط ، لماذا المير مينظمش اللقاء في قاعة ويتم النقاش بطريقة منظمة ،
نحتقل بالفوضى بعد 50سنة هذا هو المستوى ، يا مير الجلفة يارئيس المنتخبين وش راكم اديروا ؟ مراكمش ناجحين في والوا حت في اجتماع ؟

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(19 تعليقات سابقة)

تواتي الجلفة (زائر) 19:29 21/01/2017
منتخبي بلدية الجلفة يحتفلون ، بماذا يحتفلون بسوء التسيير والاهمال انتاعهم ؟ بغيابهم عن البلدية ؟ بعدم استقبالهم للمواطنين ،؟بالفوضى اللي صارت في ساحة البلدية الشعب مع الوالي ؟ ولات ساحة البلدية فوضى وضجيج وصراخ وعياط ، لماذا المير مينظمش اللقاء في قاعة ويتم النقاش بطريقة منظمة ،
نحتقل بالفوضى بعد 50سنة هذا هو المستوى ، يا مير الجلفة يارئيس المنتخبين وش راكم اديروا ؟ مراكمش ناجحين في والوا حت في اجتماع ؟
مناضل بويرة (زائر) 10:01 20/01/2017
جبهة التحرير بالجلفة تبيع في الانتخابات من القسمة للبلدية للولاية للبرلمان ،ونحن في بويرة الاحداب باعوا قسمة جبهة التحرير لمنتخبين في البلدية من حزب الحرية والعدالة او نحوا المناضلين الصحاح ، والدليل باين روحوا شوفو قائمة البلدية ذرك ،بدون جمعية بدون انتخاب ، وش من انتخابات تتحدث عليها ياسي عسالي ، بقات في جبهة التحرير الوصف الثالث بعد الطيب والجلف،
وراه المكتب السياسي ، شكرا جلفة انفو واصل في حلقاتك.
عبد الرحمن م الجلفة (زائر) 9:48 20/01/2017
سياسة الانتخابات عندنا في ولاية الجلفة ان احزابها تعتمد مقياس يليق برؤسائها والمتمثل في باستقطاب المترفهين الاغنياء ورجال المال والاعمال بغض النظر عن الدور المنوط بالمنتخب في مهام التشريع واعداد القوانين ورسم سياسة تتماشى وتطلعات الشعب والقيام بالرقابة الشعبية هذا في البرلمان ، وفي تطوير وفي حسن تسيير الجوانب التنموية الاقتصادية والاجتماعية والتقرب من المواطن وهذا في المجالس الولائية والبلدية ،
ولذلك مادام الترشيح يخضع لاصحاب الدراهم ، اللي بعضهم يشروا في الحصانة والبعض باش تتطور مقاولته ، والبعض ليزافير باش ايرجع دراهمو اللي شرا بيها تصدر القائمة ، فالنتيجة امامكم ، ولكن في 2017 بحالك تتغير ؟؟
جلفاوي (زائر) 6:16 20/01/2017
اهانة منتخب من منتخب
في حادثة ان احد ممن انتخبوا على مرشح ونجح هذا المترشح ، وقد كان الناجح يشتري في الاصوات ، ووصل الى المنصب وفي يوم من الايام جاءه ذلك الذي باع له صوته ، يطلب منه خدمة اوتدخل ، فاجابه بانه لايستطيع فذكره بانه اعطاه صوته في يوم من الايام فقال له نعم انت بعت وانا اشتريت ايا امشي روح تملح على روحك ، وهو جواب منطقي بالرجوع الى الوقائع ، وان كان كلاهما في سلة الرداءة ، فليتحمل انتهازيته المؤدية الى الندم كما جاء في موضوعكم ،
فهل تتوقف الشكارة ؟ وهل تحاسب الدولة رؤساء الاحزاب اللي ايبيعوا في القوائم ؟ وهل الشعب ينتقم من الاحزاب اللي دايرة الترشح مصدر للثرفاه في كل انتخاب ؟
افلاني (زائر) 19:09 19/01/2017
اجتمع المنتخبون لحزب جبهة التحرير بالمحافظة مع المشرف من المكتب السياسي ، لكن مازالت حليمة مازالت في عادتها القديمة ، قالفوضى وكشف التلاعبات ومشادات وقعت وتهم بين مير المجبارة وبن دراح مافط الجلفة ، كما احتج بقوة متاضلين واتهموا مناضلين من قسمة بويرة الاحداب لجبهة التحرير انهم قسمتهم لمنتخبين من حزب الحرية والعدالة ن
مازالت القيادة في محافظات الحزب بالجلفة ، لازم هذا القيادين ايخلوا الطريق باش اتكون الانتخابات انتاع الافلان ناجحة .
جمال الجلفة (زائر) 17:34 19/01/2017
البارحة احيت البلدية بالجلفة حفل تكريم رؤساء البلديات السابقين ، بمناسة اليوم الوطني للمنتخبين بالبلدية ، لكن مع الاسف لم يستدعو الكثير من رؤساء البلديات او عائلتهم فمثلا عائلة المرحوم برق ابنه قريب جدا من البلدية ولم يعلموه ، القاعة فارفارغة فارغة ، والمير حرفوش دار الحفل باش ايكرم نفسوا ، وانتهى الحفل بفوضى عارمة بساحة البلدية المجتمع لو مايسمى بالمجتمع مايسمون انفسهم المجتمع مع والي ولاية الجلفة ، حيث طرحوا عليه مشاكل لان المنتخبين في يوم المنتخبين غايبين ،اياء يوم البلدية مهزلة نساو تقريبااغلبية رؤساء البلديات والمنتخبين داروها في ما بيناتهم ،هذا حال بلدية مقر الولاية يادكتور وياجلفة انفو امالا البلديات الاخرى وشتعود روح شوف في الفيسبوك كفاه انتهت الحفلة انتاج المنتخبين .
سالم/زائر (زائر) 16:10 19/01/2017
الى أحرار الجلفة الى شبابها الى الغيورين عليها لماذا لا ترشحوا قائمة حرة كلها من ذوي المستويات العليا و ممثلة لكل جهات الولاية وغير منتمين الى اي تيار من التيارات لائكية اخوانية افلانية اراندية حتى لا ينضموا لأي حزب بعد ذلك مع أخذ في عين الاعتبار قوائم الأحزاب الأخرى لأن الجهوية ولعروشية لها تاثير كبير في مجتمعنا ولنسميها تيمنا ببيان اول نوفمبر قائمة البيان.
تعقيب : نوح amar ar
(زائر)
11:21 20/01/2017
لاأظنك يا أخ سالم تجهل حقيقة الكثيرين من ذوي المستويات العلبا سواءالذين اشتروا الشهادات أم الذين باعوهم تلك الشهادات ،وقد يدخل ظلما في زمرتهم حتى الذين هم أهل لشهاداتهم،فهل ترى في هذا الصنف من الكائنات منقذا لنا؟
فتسيير الشأن العام يتطلب كثيرا من الاخلاص وبعضا من واقعية ثقافةالتعاطي والتفاعل معه ويكفيه قليل من التعلم،والتسليم ب 'رب خ لك لم تلده أمك' . ومع كل هذا لن بستقيم الأمر إلا إذا بضبط وتخصين مصادر الريع الاجتماعي .
تعقيب : سالم/زائر
(زائر)
14:16 21/01/2017
كلامي هذا يا أخ نوح من باب اقل الضررين واعتقد انهم أحسن من الذين سيترأسون قوائم الأحزاب زد على ذلك الاختيار يكون منوط ببعض الشباب الواعي و المعروف بالنزاهة هم من يختارون الشخصيات والتي تعرفونها جيدا وما أكثرهم بالجلفة من الشمال الى الجنوب
أوافق لا أوافق
0
نور الدين (زائر) 1:53 17/01/2017
لتداول ا علاميا لتفعيل لجان امنية في الولايات لمحاربة الشكارة في الانتخابات التشريعية ،
وللحد من هذه الظاهرة وجب محاربة البائع والشاري ، والتحريات الامنية لمن بشتري ،وبالتالي حرمانه من الترشح
وبهذا يمكن ان تتوقف ظاهرة الرشوة ، ويصبح المناضلين هو المترشحين ، فهل الدولة تكن صارمة ،وتحارب هذا الافة ؟
مواطن حاير (زائر) 3:02 16/01/2017
على من ننتخب ياناس ؟
على برلمانيين كما هذون اللي راهم ذرك مفكوناش غير من فساد مديرية التربية لولاية الجلفة ، وما من شكاوي كثيرة راحت ليهم ، حتى لرئيس لجنة التيربية بالمجلس الشعبي الوطني ، اوبان بلي بايع السوق الشكوى الليي راحتلوا دار بيها صفقة ، راها سوق مديرية التربية في المناصب في الاستخلاف في لبون كوموند في البرمجة ،
وراهم المنتخبين اللي يتلاقاو مع الوزيرة مرارا وتكرارا ،ان شاء الله ذا المرة الاحزاب تانبهم ضمايرهم وايجيبونا منتخبين بلاشكارة ، ياسر عليهم من التبزنيس ، شكرا لك دكتور ولمدير الانفو
ت ج (زائر) 2:47 16/01/2017
كاين حزب راه مسعر المراتب الخمسة الاوائل في الترشيح ، اوراها الان التنا فس بين مير من شمال الولاية ومير من جنوبها على الخامسة بخمسة م د حسب ماراه شائع ، وكان الحزب ضامن خمسة ،لاديمقراطية ولاديمقراطي ولاهم يحزنون .
المبخوت (زائر) 5:33 15/01/2017
المتابع للمشهد السياسي يلاحظ حاميها حراميها
في تصريح لعضو المكتب السياسي لجبهة التحرير المستقيل في قناة بير تيفي ،
قال دنيا بارك الوزير عمار قول وزع65 قطعة على معارفو وعلى جماعتوا في ديوان الوزير بدون وجه حق وبدون قانون ، وهو رئيس حزب ويدخل الا الانتخابات بهذه العقلية وينسبون بعض منها الئ الوزير رحماني هروبا من المسؤولية ، كما صرح بان مدير ديوان عمار اخذ قطع باسم عمار سعيداني ،يتصرفون في الملكية العامة ، وبكن الوزير الحالي كشقهم والوزير الاول باش ماسزسدش اللعب اعطاها للزوخ والي العاصمة اوباش تحبس ماتخرجش فضايح اخرى، واين منتخبي المجلس المجلس الوطني باش يفتحوا تحقيق ؟
م ج الجلفة (زائر) 17:15 14/01/2017
مادام المال السياسي الفاسد يتحكم ، والشعب يتفرج ولاينهض لمحاربة هذه المظاهر فسواء تعلف عفوا تعلق الامر بشراء المراتب الاولى من طرف المترشحين ، او من طرف رجال الاعمال نيابة عن المترشحين بالمصاريف وشراء الاصوات ،
مقابل الحصول على المشاريع والصفقات ، فان الرداءة تبقى مهيمنة ، ومن باع صوته لاينتظر ممن اشتراه اي خدمة ، والشاري يسعى ولاينظر الا كيف يسترجع خسارته لمصالحه الخاصة الضيقة ، فهل سيكون البرلمان القادم مغاير للمهازل السابقة ، ام تكن صحوة تنفض غبار السلبية وتكن تشريعات مقبولة ؟
محمد بن عسلون (زائر) 12:50 14/01/2017
شكرا للاستاذ المحترم الدكتور بولرباح عسالي كلامك في الصميم.
لكن عندي ملاحظة فقط..
لاول مرة في حياتي اجد
النائب جعلاب السعيد والمعروف بالاخلاق و فعل الخير والمتمسك بالانظباط وروح المسؤولية من تعينه الى يومنا هذا ويشهد له بهذا من يعرفه.
وانا لا ازكي على احد.
lina (زائر) 12:15 14/01/2017
عجبتني الصورة تاع امريكا اللاتينية
الصـارم البـتـار (زائر) 8:12 14/01/2017
من خلا كتاباته أعتقد أن بولرباح... راجل... زين... صادق
تعقيب : عبد السلام
(زائر)
22:45 14/01/2017
فعلا الدكتور زين ياسر و صادق بن بيت الله يكثر من امثاله
نايلي (زائر) 4:21 14/01/2017
بسم الله
موضوعكم حول الانتخابات يتميز بالثلاثيات ، ثلاثية الطيب الجلف السارق وثلاثية الشكارة والعرش ومظهر التدين ، ونضيف ثلاثية العزوف والتزوير والتصويت الحر ،
فالبنسبة للعزوف نجد فئة كبيرة تتحجج بان صوتها لايعمل به فهي تصوت لجهة والنجاح لجهة اخري وان الامر محسوم ،وفي نفس الوقت نجد فئة اخري وكانها غيرمعنية وهي غير واعية باهمية تصويتها وتعتبر يوم الانتخابات فرصة للتحواس وهي غير مبالية ، وهذا خلل .
وبالنسبة للتزوير فكثيرا مانسمع انقلبت الامور وخرجت لصالح ماكان غير متوقع في حهة او منطقة ما ، وبالنسبة للتصويت الحر فان فئة تصوت وتختار الانسب وواعية ولها ضمير حي ولاتبيع اصواتها ولاكرامتها ولاتؤثر الزرد عليها ، الا انها ليست كثيرة ،
وفي المحصلة اذا حورب اصحاب الشكارة والزرد وبمعاقبتهم بعدم التصويت عليهم ، ونقص التزوير ، وتقدم الشرفاء والنزهاء والغالبية من العزوف ، ستكون القوائم الفائزة في الانتخابات غالبيتها ناس ملاح وفعالة ، والله الموفق
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16
أدوات المقال طباعة- تقييم
4.50
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات