الجلفة إنفو للأخبار - العقارات والاستثمار العقاري في تركيا
الرئيسية | سوق | العقارات والاستثمار العقاري في تركيا
العقارات والاستثمار العقاري في تركيا
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تطور المجال العقاري في تركيا بشكل غير مسبوق، ويعد الاستثمار العقاري في تركيا الآن بمثابة الوقود المحرك لعجلة الاقتصاد التركي، بلغت نسبة الاستثمار العقاري حوالي 20 % من الاقتصاد العام لتركيا وتأتي تركيا في المركز السادس من حيث الاقتصاد اوروبيًا بناتج تصل قيمته إلى 785 مليار دولار، لذلك تطوير الاستثمار والقطاع العقاري بشكل عام أصبحت من أولويات الحكومة التركية.

 وضعت السلطات التركية والحكومة برنامج شامل من أجل تطوير البنية التحتية وزيادة عدد المطارات وتوسيع شبكة المواصلات العامة من أجل زيادة فرص الاستثمار وتشجيع المستثمرين على شراء أراض جديدة وبناء المجمعات السكنية والوحدات الادارية لكي تتمكن من جذب أكبر نسبة مهاجرين ومستثمرين.

 وتأتي مدينة اسطنبول على رأس المدن الأكثر شعبية وشهرة داخل الأراضي التركية، كما أنها المدينة الاكثر جذبًا للاستثمار الخارجي، حيث تمكن المدينة خلال الأعوام القليلة السابقة من تحقيق نسبة مبيعات رائعة للأراضي والوحدات السكنية وشهدت نسبة غير مسبوقة وغير متوقعة وجاءت مدينة أنقرة في المرتبة الثانية، وتتمتع اسطنبول بموقع جغرافي متميز في وسط تركيا كما انها المدينة المشتركة بين قارتي آسيا وأوروبا يجعلها مركزاً ثقافي وتجاري هام بالنسبة لتركيا والمستثمرين في آن واحد، كما تتمتع بالعديد من المناظر الطبيعية الخلابة والأماكن الاثرية والتاريخية.

 مؤخراً أصبحت تركيا أكثر الدول المستضيفة للعرب حيث بلغت نسبة المستثمرين والمهاجرين العرب حوالي 60 % من المستثمرين بها، وتأتي العراق على رأس الدول العربية بعد فترة من عدم الاستقرار السياسي وصل العديد من العراقيين إلى الأراضي التركية من أجل المعيشة والاستثمار بها ثم تأتي المملكة العربية السعودية كثاني الدول العربية في الهرة والاستثمار في تركيا، وازدادت نسبة المبيعات للعقارات سواء الجديدة "حديثة المنشأ" او العقارات المبينة بالفعل وتم إعادة بيعها بشكل كبير ويستهدف دائمًا لعرب مدينة اسطنبول وهي المدينة التي تحتوي على أكبر نسبة من العرب في تركيا.

 وفي عام 2014 فقط أنفق العرب المتوجهين إلى تركيا ما يقارب من 4.3 مليار دولار في العقارات التركية، وزدات النسبة في عام 2015 بنسبة 24 %، ويستثمر العرب في العقارات التركية بعدة اشكال مختلفة مثل إعادة البيع في حالة ارتفاع سعر العقار أو تأجير العقار في المواسم السياحية، ويستهدف العرب تلك المدن إسطنبول ثم بورصة وأنطاليا وطرابزون وذلك تبعاً للأهمية السياحية لهذه المدن.

 الاستثمار في الفلل بشكل خاص

أصبحت الفلل في تركيا من أهم الاستثمارات العقارية الناجحة الآن، حيث يمكن الاستفادة منها في عدة أغراض متفرقة مثل إنشاء الشركات الصغيرة وروضات الاطفال او المراكز الصحية، كما يمكن استغلالها في المناطق السياحية وجعلها مطاعم أو مقاهٍ سياحية، حتى شهدت أسعار الفلل في تركيا صعود.

الكلمات الدلالية :

عدد القراءات : 808 | عدد قراءات اليوم : 7

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: | عرض:

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         أقلام
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات