الجلفة إنفو للأخبار - المستفيدون من قطع الأراضي بدار الشيوخ يطالبون بتسريع عملية التوزيع
الرئيسية | الأخبار | أخبار البلديات | المستفيدون من قطع الأراضي بدار الشيوخ يطالبون بتسريع عملية التوزيع
فيما أخلّت السلطات المحلية بوعودها
المستفيدون من قطع الأراضي بدار الشيوخ يطالبون بتسريع عملية التوزيع
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
صورة من الأرشيف

ما تزال قضية توزيع قطع الأراضي التي تم الإعلان عنها في شهر جويلية 2018 تشغل الرأي  العام في بلدية دار الشيوخ، كونها تجاوزت الوقت الممنوح لها في التوزيع، فأربع سنوات كانت كافية لبناء مدينة  كاملة يقدر عدد مساكنها  أكثر من  1200 مسكن.

 سكان المدينة استبشروا خيرا خاصة الشباب منهم حينما أعلنت السلطات المحلية آنذاك عن توزيع 1215 قطعة سكنية بالإضافة إلى 404 سكن اجتماعي، إلا أنهم اصطدموا بواقع مرير  تسببت فيه السلطات المحلية التي كان من المفروض  عليها تسليم القطع لأصحابها بعد تهيئتها إلا أنها لم تستطع في تلك المدة تهيئة سوى 550 قطعة بعد مرور 3 سنوات ورغم ذلك لم توزع لحد كتابة هذه الأسطر كما أنها لم تحرك ساكنا في هذا الملف الذي أصبح حديث الشارع منذ 2018.

 ورغم الاحتجاجات المتكررة لشباب المدينة نهاية السنة الماضية، بعد أن قررت الدولة رصد قيمة مالية تقدر بـ 720000 دينار جزائري لمن استفاد من قطعة ارض صالحة للبناء، هذا ما زرع الأمل من جديد في ساكنة المدينة، بالإضافة إلى وعود والي ولاية الجلفة "دومي الجيلالي" بتوزيع قطع الأراضي على مستوى ولاية الجلفة قبل  نهاية 31 جانفي 2021 إلا أن دار لقمان ما تزال على حالها وما يزال الشباب يعاني التنقل  من مسكن إلى مسكن مع ارتفاع فاحش في أسعار الكراء.

يذكر أن السلطات المحلية ببلدية دار الشيوخ كانت قد تعهدت بمتابعة ملف قطع الأراضي في 02 فيفري 2021 والإسراع في التحقيقات مع مديرية السكن وستكون هناك قرعة عامة للمستفيدين والمقدر عددهم ب 550 مستفيد على أن تتم متابعة ملفات باقي المستفيدين، من جانب آخر ذكر رئيس دائرة دار الشيوخ في بيان رسمي صدر يوم 02 فيفري 2021  بان مديرية السكن استكملت تحقيقاتها على مستوى الصندوق الوطني للسكن لحصة 460+ 75 قطعة وباقي التحقيق جاري على مستوى المحافظات العقارية ، لكن مع مرور أكثر من ثلاثة أشهر ما تزال وعود السلطات المحلية حبرا على ورق ولم تتجسد على ارض الواقع.

 

عدد القراءات : 2666 | عدد قراءات اليوم : 21

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: | عرض:

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         أسامة وحيد
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات