الجلفة إنفو للأخبار - شباب بلدية قطارة يواصلون انتفاضتهم للأسبوع الثالث على التوالي مطالبين برحيل المجلس البلدي
الرئيسية | الأخبار | أخبار البلديات | شباب بلدية قطارة يواصلون انتفاضتهم للأسبوع الثالث على التوالي مطالبين برحيل المجلس البلدي
طالبوا حضور والي الولاية للوقوف على معاناتهم
شباب بلدية قطارة يواصلون انتفاضتهم للأسبوع الثالث على التوالي مطالبين برحيل المجلس البلدي
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

لا تزال بلدية قطارة أقصى جنوب الولاية، تعيش على وقع احتجاجات الشباب لليوم الـ 21 على التوالي، حيث يواصل المحتجون اعتصامهم أمام  مقر البلدية وكذا قطع الطريق الرابط بين تڨرت و قطارة، مطالبين حضور والي الولاية للوقوف على المشاكل العالقة في بلدية قطارة.

 وحسب تصريحات المحتجين لـ"الجلفة إنفو" فإن على الوالي تطبيق تعليمات وتوصيات السيد الرئيس عبد المجيد تبون والذي اعطى توجيهات صارمة وحازمة للولاة ورؤساء الدوائر للوقوف على انشغالات البلديات والتحقيق في المشاكل التي يعيشها المواطنون، ولا سيما التهميش الذي يتعرض له ساكنة البلدية من طرف المجلس البلدي "الفاسد" -حسبهم - مطالبين برحيله وفتح تحقيق جاد وشامل في التنمية وتسيير البلدية، كما أكدوا بأنهم سيواصلون وقفاتهم حتى تتحقق مطالبهم.

عدد القراءات : 2748 | عدد قراءات اليوم : 1

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

متضرر
(زائر)
22:34 20/02/2020
قاطع الطريق ملعون ولو بالخبز. هذا إن كنتم مسلمون. وان كنتم من ديانة أخرى فالاخلاق تمنعكم من قطع الطريق عابري الطريق الطويل والشاق وليس لهم دخل في مشاكلكم وليسوا هم من أفسد بلدتكم. اغلقوا البلدية أو تنقلوا إلى الولاية واعتصموا حتى يحل المشكل. أما عمل قطاع الطرق الذي أصبح في كل مكان فهو منافي للدين ولاخلاق ولا يرضاه أحد لنفسه.
sam said
(زائر)
8:56 26/02/2020
Bonjour, Chaque mois, De Hassi Messaoud vers Djelfa, je traverse le village Guettara.Je m'arrete parfois le temps de prendre un café où quelque chose à manger. J'adore le coin. Il est paisible,Le calme regne. de temps à autre comme pour rompre la monotonie, maitresse des lieux, un taxi, un micro bus s'arrete et s'en va.Guettara merite bien un coup de pouce de la part des autorités.mais pour l'heure, je me pose la question de savoir si mon prochain itineraire passe par Guettara ( RN1 b)ou alors par Ghardaia ( RN1)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

sam said (زائر) 8:56 26/02/2020
Bonjour, Chaque mois, De Hassi Messaoud vers Djelfa, je traverse le village Guettara.Je m'arrete parfois le temps de prendre un café où quelque chose à manger. J'adore le coin. Il est paisible,Le calme regne. de temps à autre comme pour rompre la monotonie, maitresse des lieux, un taxi, un micro bus s'arrete et s'en va.Guettara merite bien un coup de pouce de la part des autorités.mais pour l'heure, je me pose la question de savoir si mon prochain itineraire passe par Guettara ( RN1 b)ou alors par Ghardaia ( RN1)
متضرر (زائر) 22:34 20/02/2020
قاطع الطريق ملعون ولو بالخبز. هذا إن كنتم مسلمون. وان كنتم من ديانة أخرى فالاخلاق تمنعكم من قطع الطريق عابري الطريق الطويل والشاق وليس لهم دخل في مشاكلكم وليسوا هم من أفسد بلدتكم. اغلقوا البلدية أو تنقلوا إلى الولاية واعتصموا حتى يحل المشكل. أما عمل قطاع الطرق الذي أصبح في كل مكان فهو منافي للدين ولاخلاق ولا يرضاه أحد لنفسه.
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
1.00
image
         بلال ذيب
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات