الجلفة إنفو للأخبار - الإطاحة بشبكة وطنية مختصة في تزوير الملفات القاعدية للمركبات بمسعد و استرجاع 28 مركبة
الرئيسية | الأخبار | أخبار البلديات | الإطاحة بشبكة وطنية مختصة في تزوير الملفات القاعدية للمركبات بمسعد و استرجاع 28 مركبة
في عملية نوعية
الإطاحة بشبكة وطنية مختصة في تزوير الملفات القاعدية للمركبات بمسعد و استرجاع 28 مركبة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تمكنت قوات الشرطة بأمن دائرة مسعد من الإطاحة بشبكة وطنية متكونة من خمسين (50) مشتبه فيه تتراوح أعمارهم ما بين 20 و 58 سنة البعض منهم مسبوق قضائياً، مختصة في تزوير الملفات القاعدية للمركبات والنصب والاحتيال وانتحال صفة الغير، تنشط على محور بعض ولايات الوطن.

حيثيات القضية، حسب بيان صادر عن خلية الإتصال بأمن الولاية، تلقت "الجلفة إنفو" نسخة منه،  تعود إلى تلقي مصالح الشرطة بأمن دائرة مسعد لمعلومات مفادها الإشتباه في صحة بطاقتين رماديتين لمركبتين نفعيتين. ليتم فور ذلك فتح تحقيق في القضية من قبل قوات الشرطة، أين تبين أن البطاقتين الرماديتين مزورتان، كما تم في إطار هذا التحقيق التوصل لاكتشاف عدة ملفات قاعدية خاصة بالمركبات مزورة هي الأخرى.

وبعد سلسلة من الأبحاث والتحريات المعمقة في القضية شملت التحقيق في الملفات القاعدية للمركبات وتمديد الإختصاص لعدة ولايات من القطر الوطني، تمكن المحققون من خلالها من إسترجاع (28) مركبة من مختلف الأحجام والأنواع ملفاتها القاعدية مزورة، مع توقيف 50 مشتبه فيه لضلوعهم في القضية تم تقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة مسعد، الذي أمر بوضع خمسة (05) منهم رهن الحبس المؤقت و ثلاثة (03) تحت الرقابة القضائية فيما استفاد بقية المشتبه فيهم من الإفراج.

الكلمات الدلالية :

عدد القراءات : 4159 | عدد قراءات اليوم : 7

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

عبد الوهاب
(زائر)
5:54 31/07/2018
تحية لمصالح امن ولاية الجلفة
المواطن يرتاح عندما يلاحظ الاطاحة باهل الفساد الذين يلعبون باموال الناس ويعطلون مصالحهم ، الان ضحايا هذ الفاسدين تتازم لان مركبته تتوقف في محشر البلدية للشمس والعوامل الطبيعية لمدة طويلة ،
وقس عليه مصالح المواطنين لما تضيع حقوقعم في المسابقات والامتحانات ، ابعودو المواطنين يكرهو دولتهم ، والدولة حاشاها بعض المفسدين من خانو ثقة الدولة ، وفي ولاية الجلفة موجودبن ، وينظر المواطن في تلاعباتهم في مؤسسات الدولة، وكانهم في مقاولاتهم الخاصة اوفي مزارع ابياتهم ؟
يريد الخير للجلفة
(زائر)
23:33 31/07/2018
أه لو تطيح أجهزة أمننا الوطني على أكبر عصابة موجودة في مديرية التربية لولاية الجلفة كما أطاحت بعصابة السيارات نهبت الأموال بلكاديمي وتلاعبت بالأمتحانات الرسمية ومسابقات التوظيف بالرشوة والتبزنيس والمعريفة والجاه والتزوير والريزوات.. وهضمت حقوق كل من أعطته الدولة الحق في النجاح وتلاعبت بالمناصب والتعيينات والتوظيف... تحت اشراف كبيرهم ريمانهم فتحاسبهم وتحاكمهم على أكبر الجرائم التي اقترفوها والتي لم تشهدها الجلفة من قبل والفضائح المدوية التي شهدها القطاع بسببهم خاصة في السنوات الأخيرة فستعادبذلك هيبة الدولةفي ولايتناوسيكتب عنهم التاريخ في الجلفة وقد يتنفس المواطن الجلفاوي الصعداء؟؟؟
tahar
(زائر)
14:26 02/08/2018
نهب اموال الشعب وتلاعب بمستقبل الجلفة امر يجب المعاقبة عليه من طرف الشعب ويجب ان نقف معا في وجه المنحطين او بمصطلح اخر يجب ان نغير قانون الادماج من اول الى اخر فا بعد الفضائح التي شهدتها الجلفة في الاونة الاخيرة من فضاىح مادية او فضاىح بتلاعب بمناصب والتعينات في الاون الاخيرة وخاصة في السنوات الاخيرة فا هيبة الدولة في ولايتنا سيكتب عنهم التاريخ في الجلفة وقد يتنفس المواطن الجلفاوي

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

tahar (زائر) 14:26 02/08/2018
نهب اموال الشعب وتلاعب بمستقبل الجلفة امر يجب المعاقبة عليه من طرف الشعب ويجب ان نقف معا في وجه المنحطين او بمصطلح اخر يجب ان نغير قانون الادماج من اول الى اخر فا بعد الفضائح التي شهدتها الجلفة في الاونة الاخيرة من فضاىح مادية او فضاىح بتلاعب بمناصب والتعينات في الاون الاخيرة وخاصة في السنوات الاخيرة فا هيبة الدولة في ولايتنا سيكتب عنهم التاريخ في الجلفة وقد يتنفس المواطن الجلفاوي
يريد الخير للجلفة (زائر) 23:33 31/07/2018
أه لو تطيح أجهزة أمننا الوطني على أكبر عصابة موجودة في مديرية التربية لولاية الجلفة كما أطاحت بعصابة السيارات نهبت الأموال بلكاديمي وتلاعبت بالأمتحانات الرسمية ومسابقات التوظيف بالرشوة والتبزنيس والمعريفة والجاه والتزوير والريزوات.. وهضمت حقوق كل من أعطته الدولة الحق في النجاح وتلاعبت بالمناصب والتعيينات والتوظيف... تحت اشراف كبيرهم ريمانهم فتحاسبهم وتحاكمهم على أكبر الجرائم التي اقترفوها والتي لم تشهدها الجلفة من قبل والفضائح المدوية التي شهدها القطاع بسببهم خاصة في السنوات الأخيرة فستعادبذلك هيبة الدولةفي ولايتناوسيكتب عنهم التاريخ في الجلفة وقد يتنفس المواطن الجلفاوي الصعداء؟؟؟
عبد الوهاب (زائر) 5:54 31/07/2018
تحية لمصالح امن ولاية الجلفة
المواطن يرتاح عندما يلاحظ الاطاحة باهل الفساد الذين يلعبون باموال الناس ويعطلون مصالحهم ، الان ضحايا هذ الفاسدين تتازم لان مركبته تتوقف في محشر البلدية للشمس والعوامل الطبيعية لمدة طويلة ،
وقس عليه مصالح المواطنين لما تضيع حقوقعم في المسابقات والامتحانات ، ابعودو المواطنين يكرهو دولتهم ، والدولة حاشاها بعض المفسدين من خانو ثقة الدولة ، وفي ولاية الجلفة موجودبن ، وينظر المواطن في تلاعباتهم في مؤسسات الدولة، وكانهم في مقاولاتهم الخاصة اوفي مزارع ابياتهم ؟
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         أقلام
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



بومدين سلسبيل
في 9:22 21/10/2018