الجلفة إنفو للأخبار - الشعب يلغي حفلات قطاع الثقافة بمدينة الجلفة ... ويرفع مطالب التنمية!!
الرئيسية | الأخبار | أخبار الجلفة | الشعب يلغي حفلات قطاع الثقافة بمدينة الجلفة ... ويرفع مطالب التنمية!!
أقاموا صلاة المغرب جماعة
الشعب يلغي حفلات قطاع الثقافة بمدينة الجلفة ... ويرفع مطالب التنمية!!
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تم اليوم الجمعة إلغاء الحفل الساهر المعلن عنه بعد أن حاصرت جموع غفيرة من المواطنين مدخلي دار الثقافة "ابن رشد" بعاصمة ولاية الجلفة.

وأكد السيد "جلال العيد"، مدير دار الثقافة، في تصريح لـ "الجلفة إنفو" الغاء الحفل الذي يموّله "الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة" في اطار قافلة فنية تجوب عدة ولايات.

وحسب ما رصدته "الجلفة إنفو" فإن العديد من الشباب قد توافدوا على مدخل دار الثقافة ابتداء من الساعة السادسة مساء للمطالبة بإلغاء الحفل ليخرج مدير الدار ويعلن أمام الحضور عن الالغاء بينما قرّر المحتجون إقامة صلاة المغرب جماعة. وقد حدث كل ذلك وسط حضور لافت للشرطة وقوات التدخل عند مفترق الطرق المؤدي الى حي "دشرة الخونية".

وقد تأكد أيضا إلغاء حفل سابق ليلة أمس بقاعة "الديوان البلدي للثقافة والسياحة الشهيد زيتوني محمد"(سينما الكواكب سابقا). وهو واحد من بين 03 حفلات كان يُفترض أن تحتضنها مدينة الجلفة حيث سيكون الحفل الثالث يوم غد السبت في نفس التوقيت بقاعة سينما الكواكب سابقا. وهذه الحفلات قد تم الاعلان عنها من طرف مديرية الثقافة التي يتواجد مديرها في عطلته السنوية وسط حديث عن تحويله الى ولاية تيبازة.

جدير بالذكر أن الوقفة الاحتجاجية اليوم قد جاءت بعد مسيرة ضخمة بمطالب تنموية والتي قادها أبناء ولاية الجلفة يوم الـ 29 جويلية 2018  تنديدا بتجاهل السلطات المحلية (والي الولاية) والمركزية لجنازة العقيد أحمد بن شريف وازدواجية السلطة في التعامل مع الولايات. كما جاءت وقفة اليوم أيضا بعد وقفات مشابهة ضد حفلات قطاع الثقافة في ولايات ورقلة وسيدي بلعباس والجلفة والأغواط.

وبالتوازي مع الحراك الغاضب الذي تشهده ولاية الجلفة تم طرح أرضية لمطالب التنمية بولاية الجلفة على موقع حملات المجتمع العالمي "أفاز" حيث تم فيها رصد احتياجات الولاية في 21 قطاع مع مطالب عامة.

حملة أرضية المطالب الشعبية لتنمية ولاية الجلفة، اضغط هنا

 

لقراءة أرضية المطالب كاملة وتحميلها

 

للمتابعة: منتدى شرفاء و أحرار الجلفة على الفايسبوك

 

عدد القراءات : 5738 | عدد قراءات اليوم : 3

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(13 تعليقات سابقة)

ابن مجاهد جلفاوي حر
(زائر)
0:13 11/08/2018
هذا مؤشر يجعل كل واحد منا واخص بالذكر شرفاء وأحرار الجلفة وأشبال أسود الجلفة الذين يريدون الخير لولايتنا الحبية وللوطننا العزيز يناشد جميع السلطات والمسؤولين بالولاية بالتحرك العاجل لمحاربة الفساد الكبير الذي استشرى في الولاية خاصة في قطاع التربية ومحاكمةالفاسدين والمفسدين و عزلهم وانتخاذ اجراءات قانونية صارمة ضدهم وضد من يساندهم من من لصوص معروفة في الجلفة بالفساد والرشوة والبزنسة والتزوير والريزوات.. تعمل داخل ادارة لكاديمي ومرتزقة وبلطجية منتشرة داخلها و منتخبين بالمجلس الولائي تابعين للقطاع لهم يد في هذا الفساد و تدافع عنهم بشراسة وتحمي فيهم وكل من له مصالحة في هذا الفساد.. فاالشعب الجلفاوي يعيش الأحتقان والضغط بسبب التهميش وهذاالفساد الكبير وصبره نفذ..فلا أحد منا يريد استغلاله لنشر البلبة والفوضى في ولايتنا التاريخية المجاهدة المعرفة بالكرم والتسامح والسلم.
تعقيب : ابن الشعب
(زائر)
18:22 12/08/2018
بعد تصدي جيش التحرير لعمليات شال الجهنمية التي استهد فت شمال الجزائر خاصة منطقة القبائل هب الشعب الجزائري كرجل واحد لمناصرة الثورة بعدة انتفاضات وعلى سبيل المثال مظاهرات ديسمبر1960
و في جويلية1962 نالت الجزائر إستقلالها بفضل تصويت الشعب با99 بالمائة نصرة لجبهة وجيش التحرير بدون أي مقابل إلا العيش في الكرامة و من حق شعب ولاية الجلفة رفع مطالب التنمية وعلى السلطات المعنية الإ ستجابة. الشعب يريد الحلول المدروسة ...نريد جزائر المواطنة لا جزائر الإبن ...نحن سائمنا من الأفكار البالية التي لم تسمن ولم تغني من جوع في زمن التكنولوجية ...ولله المستعان.
تعقيب : لحسن
(زائر)
9:55 11/08/2018
"إن الفتى من يقول ها أنا ذا ليس الفتى من يقول كان أبي"....
مسلم جزائري وأفتخر
(زائر)
14:12 11/08/2018
تحية طيبة لكم ملؤها التقدير والإحترام يا أبناء الجلفة ؛ هذه رسالة واضحة لكل النظام بل الحطام المتهاوي المتداعي على وعي الشعب الجزائري وتمسكه بمقوماته ، ونسأل الله أن يحفظكم ويبارك فيكم ويضع وقفتكم هذه في موازين حسناتكم وكل الشعب الجزائري الحر الأصيل آمين ؛ الحمد لله الذي هدانا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله ؛
مهموم
(زائر)
15:14 11/08/2018
انها اسمى معاني التضامن وارقى المناهج والطرق تعبيرا عن حجم المعانات والطريقة المثلى واروع رسالة تعكس مدى الحس المدني مزاوجة بين الاحتجاج السلمي ونبذ الفساد وشكرا لكل الطاقم الصحفي للجلفة انفو.
كلمة حق
(زائر)
21:35 11/08/2018
جاء رجليين لاحد الائمةيستفتونه في (القايطة حلال ولا حرام فاجابهم بتنهت كي تكون القايطة حلال قطالباتك !!!!! ) ومن هذا المنطلق نحن نتكلم على الاقل 500 الف شاب من ولاية الجلفة لايملكون ثمن تذكرة الحفل كابسط شيئ.ام ان الحكومة بتاثرها بالافلام الهندية تنظر الى المواطن الجلفوي افعى تنام على اصوات المزمار. لكن ما لا تعرفه الحكومة ان في الهند من يقدس الافعي و ما لاتعرفه ان رسالة المواطن في الجلفة هي رسالة فكر لا رسالة اسطرها تمحوها حمير تنهق بل هي كرامة اولا واعتلاء في المكانة من خلال فرضها كمعادلة في تنفيذسياسة الحكومة مثلها مثل ولايات تتربع على عرش البرامج قد لايمثل ثقلها ثقل بلدية من بلديات الجلفة. وارجوا من شبابنا ان يبدأ باأرعاع الجلفة لانهم يمثلون الصورة القاتمة للجلفة
سليم
(زائر)
10:06 12/08/2018
قبل الحديث وانا من ابناء الجلفة ، اكيد كلامي لا يعجب احد ، ممكن لم يتم التطرق إليه ، لكن الملاحظ ان ابن البلد في جميع القطاعات اصبح مهمش من ابناء بلده نعطيك مثلا لو كان حارس في مؤسسة ما من الشمال ، نحترم مهنة الحارس نعطي كمثال ، تعطى له قيمة اكبر من اطار ولو من البلد ، كثير مما حدث ان يقف شرطي من الشمال كل الناس تاهبه و تتذمر منه ولو كان ظالما ، و كي يكون شرطي من ابن البلد يقولك غي فلان ، خليك منو ، راه كذا وكذا ، يجب قبل طرح الكثير ان تكون الشخصية الجلفوية قوية لازم رفع النيف ، انا لا اتكلم عن ابناء الشمال على انهم غرباء بل هم ابناء البلد ، انا اتكلم عن نظرة التفرقة التي عندنا كمجتمع جلفاوي نحقروا ابن البلد ، وهذه حقيقة و تكون بالدليل وشكرا
ابو يوسف
(زائر)
18:30 12/08/2018
هو مؤشر للفوضى . كل واحد يعترض ما لا يتوافق مع رغبته . كان حري بهؤلاء أن ينصحوا الشباب الجلفاوي بأن يعزفوا عن الاستماع لهؤلاء الذين يسمون فنانين . بطريقه فيها جهد . انا اسأل المشاركين في هاته الوقفة . كم من مره صادفت شابا داير سماعات ويستمع للفن الهابط وقتله واش راك تسمع . ونصحته بطريقه مهذبة.يا ناس ديرو الحاجه الصعيبه وخلوكم من الساهله اللي ماكم خاسرين فيها والو
تعقيب : سليم
(زائر)
19:03 12/08/2018
شكرا للجميع و اعطبني طرحك ، كما بكري واحد المثل يقول الخشبة ما هي طالة على عوجها ، المجتمع منهار لدرجة ان الكثير يركب الموجة من اجل المأرب الشخصية ، نعلم كلنا ان المستفيدن من ريع الدولة هي مجموعة من العصابة التي تستعمل هذه الاحتجاجات للضغط، نعرف ان المسؤوليين يتصرفون بطريقة سلبية ويتم الضغط عليهم من طرف اشباه حراك الجمعوي ، من اجل ان تكون لهم اولوية في في اعداد قوائم السكن الاجتماعي ، والاراضي، حدث في بلدية ما الجلفة ان محموعة مما يسمون انفسهم المجتمع المدني قامو بالضعط على رئيس البلدية و اعطاهم وتم ارضائهم ومنها سكتو سكوت لا كلام بعده ، و للحديث قياس
نصرو- الجلفة
(زائر)
20:44 12/08/2018
بعد السلام والنحية
اشكر كل من ساهم في المسيرة الشعبية السلمية الحضرية الف تحية لسكان ولاية الجلفة على رفضهم القاطع للفن هذه المرة وهي ليست من الاولويات ليفهم المواطن وخاصة في هذا الظرف التي تعاني منه الولاية من شتى المشاكل العويصة ولناكد ثاني ليس كرها في الفن الثقافي بل الظروف الحالية هي التي تغلب عنها فقط.
كما نهني موقف قوات الامن على سهر المواطنين وحراستهم بدون حدث وتسهيلاتهم ومعاملتهم بطريقة اكثر من كل شيىء اذا في هذه الحالة نحن في دولة القانون ودولة التعبير السلمي اصبحنا نلمسه الذي لا مفر منه شكرا كثيرا على كل التغطيات الخاصة من طرف الاعلاميين ومن طرف كذالك (الجلفة انفو) بارك الله فيكم وفي مسعاكم تحيا الجزائر المجد والخلود لشهدائنا الابرار.
مواطن ج
(زائر)
12:26 13/08/2018
اين التقشف اين ترشيد المال العام ؟
الشغب يعلتي من لبيكلبى ةالشباب ايخوس عن العمل ـ وولايات كثيرة عبر الوطن قالوا حبسوا علينا هذا المهازل ،
حبسوا علينا علنا جماعة الرشوة في مديريات التربية ومديرية الصحة والشبه الطبي ومركز الردم التفني نهب بلا حدود على مراى ومسمع المسؤولين ، اداريين ومنتخبين بولاية الجلفة
خارج قلبو
(زائر)
14:08 14/08/2018
ياو فقنالكم كل الامور راها واضحة وكل الامور راها باينة ورانا نشوفو في كلش وكلش باين بتقنية HD ماعندكم ماتدرقو خلاص انتهي وقت العصابات وانتهى وقت تبزنيس .
دا تدرقو ورا الكرسي؟ الكرسي مابقلوش ويروح ربي يحفظ لي كان قاعد فيه .وربي يجيبنا ماخير منو .
ربي يحفظ الجلفة انفو.
RAHMOUN MAHAMED
(زائر)
2:00 30/08/2018
كل مشاريع الجلفة وابنائها النبلى مهمشة بفعل فاعل الى متى والى اين...............؟؟؟؟؟؟؟

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(13 تعليقات سابقة)

RAHMOUN MAHAMED (زائر) 2:00 30/08/2018
كل مشاريع الجلفة وابنائها النبلى مهمشة بفعل فاعل الى متى والى اين...............؟؟؟؟؟؟؟
خارج قلبو (زائر) 14:08 14/08/2018
ياو فقنالكم كل الامور راها واضحة وكل الامور راها باينة ورانا نشوفو في كلش وكلش باين بتقنية HD ماعندكم ماتدرقو خلاص انتهي وقت العصابات وانتهى وقت تبزنيس .
دا تدرقو ورا الكرسي؟ الكرسي مابقلوش ويروح ربي يحفظ لي كان قاعد فيه .وربي يجيبنا ماخير منو .
ربي يحفظ الجلفة انفو.
مواطن ج (زائر) 12:26 13/08/2018
اين التقشف اين ترشيد المال العام ؟
الشغب يعلتي من لبيكلبى ةالشباب ايخوس عن العمل ـ وولايات كثيرة عبر الوطن قالوا حبسوا علينا هذا المهازل ،
حبسوا علينا علنا جماعة الرشوة في مديريات التربية ومديرية الصحة والشبه الطبي ومركز الردم التفني نهب بلا حدود على مراى ومسمع المسؤولين ، اداريين ومنتخبين بولاية الجلفة
نصرو- الجلفة (زائر) 20:44 12/08/2018
بعد السلام والنحية
اشكر كل من ساهم في المسيرة الشعبية السلمية الحضرية الف تحية لسكان ولاية الجلفة على رفضهم القاطع للفن هذه المرة وهي ليست من الاولويات ليفهم المواطن وخاصة في هذا الظرف التي تعاني منه الولاية من شتى المشاكل العويصة ولناكد ثاني ليس كرها في الفن الثقافي بل الظروف الحالية هي التي تغلب عنها فقط.
كما نهني موقف قوات الامن على سهر المواطنين وحراستهم بدون حدث وتسهيلاتهم ومعاملتهم بطريقة اكثر من كل شيىء اذا في هذه الحالة نحن في دولة القانون ودولة التعبير السلمي اصبحنا نلمسه الذي لا مفر منه شكرا كثيرا على كل التغطيات الخاصة من طرف الاعلاميين ومن طرف كذالك (الجلفة انفو) بارك الله فيكم وفي مسعاكم تحيا الجزائر المجد والخلود لشهدائنا الابرار.
ابو يوسف (زائر) 18:30 12/08/2018
هو مؤشر للفوضى . كل واحد يعترض ما لا يتوافق مع رغبته . كان حري بهؤلاء أن ينصحوا الشباب الجلفاوي بأن يعزفوا عن الاستماع لهؤلاء الذين يسمون فنانين . بطريقه فيها جهد . انا اسأل المشاركين في هاته الوقفة . كم من مره صادفت شابا داير سماعات ويستمع للفن الهابط وقتله واش راك تسمع . ونصحته بطريقه مهذبة.يا ناس ديرو الحاجه الصعيبه وخلوكم من الساهله اللي ماكم خاسرين فيها والو
تعقيب : سليم
(زائر)
19:03 12/08/2018
شكرا للجميع و اعطبني طرحك ، كما بكري واحد المثل يقول الخشبة ما هي طالة على عوجها ، المجتمع منهار لدرجة ان الكثير يركب الموجة من اجل المأرب الشخصية ، نعلم كلنا ان المستفيدن من ريع الدولة هي مجموعة من العصابة التي تستعمل هذه الاحتجاجات للضغط، نعرف ان المسؤوليين يتصرفون بطريقة سلبية ويتم الضغط عليهم من طرف اشباه حراك الجمعوي ، من اجل ان تكون لهم اولوية في في اعداد قوائم السكن الاجتماعي ، والاراضي، حدث في بلدية ما الجلفة ان محموعة مما يسمون انفسهم المجتمع المدني قامو بالضعط على رئيس البلدية و اعطاهم وتم ارضائهم ومنها سكتو سكوت لا كلام بعده ، و للحديث قياس
سليم (زائر) 10:06 12/08/2018
قبل الحديث وانا من ابناء الجلفة ، اكيد كلامي لا يعجب احد ، ممكن لم يتم التطرق إليه ، لكن الملاحظ ان ابن البلد في جميع القطاعات اصبح مهمش من ابناء بلده نعطيك مثلا لو كان حارس في مؤسسة ما من الشمال ، نحترم مهنة الحارس نعطي كمثال ، تعطى له قيمة اكبر من اطار ولو من البلد ، كثير مما حدث ان يقف شرطي من الشمال كل الناس تاهبه و تتذمر منه ولو كان ظالما ، و كي يكون شرطي من ابن البلد يقولك غي فلان ، خليك منو ، راه كذا وكذا ، يجب قبل طرح الكثير ان تكون الشخصية الجلفوية قوية لازم رفع النيف ، انا لا اتكلم عن ابناء الشمال على انهم غرباء بل هم ابناء البلد ، انا اتكلم عن نظرة التفرقة التي عندنا كمجتمع جلفاوي نحقروا ابن البلد ، وهذه حقيقة و تكون بالدليل وشكرا
كلمة حق (زائر) 21:35 11/08/2018
جاء رجليين لاحد الائمةيستفتونه في (القايطة حلال ولا حرام فاجابهم بتنهت كي تكون القايطة حلال قطالباتك !!!!! ) ومن هذا المنطلق نحن نتكلم على الاقل 500 الف شاب من ولاية الجلفة لايملكون ثمن تذكرة الحفل كابسط شيئ.ام ان الحكومة بتاثرها بالافلام الهندية تنظر الى المواطن الجلفوي افعى تنام على اصوات المزمار. لكن ما لا تعرفه الحكومة ان في الهند من يقدس الافعي و ما لاتعرفه ان رسالة المواطن في الجلفة هي رسالة فكر لا رسالة اسطرها تمحوها حمير تنهق بل هي كرامة اولا واعتلاء في المكانة من خلال فرضها كمعادلة في تنفيذسياسة الحكومة مثلها مثل ولايات تتربع على عرش البرامج قد لايمثل ثقلها ثقل بلدية من بلديات الجلفة. وارجوا من شبابنا ان يبدأ باأرعاع الجلفة لانهم يمثلون الصورة القاتمة للجلفة
مهموم (زائر) 15:14 11/08/2018
انها اسمى معاني التضامن وارقى المناهج والطرق تعبيرا عن حجم المعانات والطريقة المثلى واروع رسالة تعكس مدى الحس المدني مزاوجة بين الاحتجاج السلمي ونبذ الفساد وشكرا لكل الطاقم الصحفي للجلفة انفو.
مسلم جزائري وأفتخر (زائر) 14:12 11/08/2018
تحية طيبة لكم ملؤها التقدير والإحترام يا أبناء الجلفة ؛ هذه رسالة واضحة لكل النظام بل الحطام المتهاوي المتداعي على وعي الشعب الجزائري وتمسكه بمقوماته ، ونسأل الله أن يحفظكم ويبارك فيكم ويضع وقفتكم هذه في موازين حسناتكم وكل الشعب الجزائري الحر الأصيل آمين ؛ الحمد لله الذي هدانا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله ؛
ابن مجاهد جلفاوي حر (زائر) 0:13 11/08/2018
هذا مؤشر يجعل كل واحد منا واخص بالذكر شرفاء وأحرار الجلفة وأشبال أسود الجلفة الذين يريدون الخير لولايتنا الحبية وللوطننا العزيز يناشد جميع السلطات والمسؤولين بالولاية بالتحرك العاجل لمحاربة الفساد الكبير الذي استشرى في الولاية خاصة في قطاع التربية ومحاكمةالفاسدين والمفسدين و عزلهم وانتخاذ اجراءات قانونية صارمة ضدهم وضد من يساندهم من من لصوص معروفة في الجلفة بالفساد والرشوة والبزنسة والتزوير والريزوات.. تعمل داخل ادارة لكاديمي ومرتزقة وبلطجية منتشرة داخلها و منتخبين بالمجلس الولائي تابعين للقطاع لهم يد في هذا الفساد و تدافع عنهم بشراسة وتحمي فيهم وكل من له مصالحة في هذا الفساد.. فاالشعب الجلفاوي يعيش الأحتقان والضغط بسبب التهميش وهذاالفساد الكبير وصبره نفذ..فلا أحد منا يريد استغلاله لنشر البلبة والفوضى في ولايتنا التاريخية المجاهدة المعرفة بالكرم والتسامح والسلم.
تعقيب : ابن الشعب
(زائر)
18:22 12/08/2018
بعد تصدي جيش التحرير لعمليات شال الجهنمية التي استهد فت شمال الجزائر خاصة منطقة القبائل هب الشعب الجزائري كرجل واحد لمناصرة الثورة بعدة انتفاضات وعلى سبيل المثال مظاهرات ديسمبر1960
و في جويلية1962 نالت الجزائر إستقلالها بفضل تصويت الشعب با99 بالمائة نصرة لجبهة وجيش التحرير بدون أي مقابل إلا العيش في الكرامة و من حق شعب ولاية الجلفة رفع مطالب التنمية وعلى السلطات المعنية الإ ستجابة. الشعب يريد الحلول المدروسة ...نريد جزائر المواطنة لا جزائر الإبن ...نحن سائمنا من الأفكار البالية التي لم تسمن ولم تغني من جوع في زمن التكنولوجية ...ولله المستعان.
تعقيب : لحسن
(زائر)
9:55 11/08/2018
"إن الفتى من يقول ها أنا ذا ليس الفتى من يقول كان أبي"....
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10
أدوات المقال طباعة- تقييم
5.00
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات