الجلفة إنفو للأخبار - في حصيلة سنوية لمصالح الشرطة بالولاية/ ارتفاع عدد قضايا المخدرات والأقراص المهلوسة و تراجع محسوس في حوادث المرور في الوسط الحضري
الرئيسية | الأخبار | أخبار الجلفة | في حصيلة سنوية لمصالح الشرطة بالولاية/ ارتفاع عدد قضايا المخدرات والأقراص المهلوسة و تراجع محسوس في حوادث المرور في الوسط الحضري
التعويل على الحسّ الأمني للمواطن من خلال التبليغ لمنع وقوع الجرائم
في حصيلة سنوية لمصالح الشرطة بالولاية/ ارتفاع عدد قضايا المخدرات والأقراص المهلوسة و تراجع محسوس في حوادث المرور في الوسط الحضري
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 أكد رئيس الأمن الولائي عميد أول للشرطة  "عبابسة عبد الله"  أن مصالحه اتخذت تدابير و اجراءات أمنية مكثفة من خلال توجيهات و تعليمات القيادة العليا للأمن الوطني  لضمان السكينة العامة و أمن و ممتلكات المواطنين، بالإضافة إلى أنه سيتم تبني خطط أنجع لمحاربة السرقات و مختلف الاعتداءات، مضيفا على هامش الندوة الصحفية التي نظمتها مصالحه بمقر أمن الولاية بغرض عرض حصيلة سنتي 2016 و 2017، أنه لدى أعوان الأمن إرادة و عزيمة قويتين تستلزم تعاون و تجاوب المواطن مع جهاز الأمن من خلال مد يد المساعدة باعتبار المواطن شريكا أساسيا و فعالا في المعادلة الأمنية.

استتاب الأمن مسؤولية مشتركة

وحسب المتدخلين في الندوة الصحفية، التي أشرف عليها نائب رئيس أمن الولاية عميد شرطة "مروش عمر"، فإن مسؤولية استتباب الأمن مشتركة و موزعة على جميع الفاعلين في المجتمع مثل الجمعيات والحركة الجمعوية، و كذا مختلف مؤسسات التنشئة الاجتماعية  على غرار الأسرة و المدرسة، و أنه يُعوّل كثيرا، مثلما أضاف نائب رئيس الأمن الولائي، على الحسّ الأمني للمواطن من خلال التبليغ عبر الاتصال بالأرقام الخضراء، و التي أسفرت في كثير من الأحيان عن توقيف عدد من المتورطين في حالة تلبس مما منع وقوع العديد من الجرائم و الاعتداءات على المواطنين.

ارتفاع في عدد الأقراص المهلوسة و المشروبات الكحولية المحجوزة 

من جانبه، كشف رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية عميد شرطة "بولنوار أحمد" أن السنوات القليلة الماضية عرفت ارتفاعا في عدد قضايا المخدرات التي تم معالجتها من طرف مصالحه، حيث كان أكبر عدد من القضايا خلال ستة (06) سنوات (2012-2017) من نصيب سنة 2016 متبوعة بسنتي 2015 و 2017 بعدد قضايا فاق الـ177 قضية سنويا، فيما عرفت عملية حجز الأقراص المهلوسة ارتفاعا ملحوظا بالولاية بعدما كان العدد سنة 2012 في حدود 300 قرص محجوز، ليتضاعف بأكثر من عشر مرات في غضون أربع سنوات و يبلغ 3679 قرص محجوز سنة 2016. بالإضافة إلى ارتفاع كبير لكمية المشروبات الكحولية المحجوزة من 19308 وحدة من مختلف الأنواع والأحجام سنة 2016 إلى  48545 وحدة سنة 2017، أي بزيادة قدرت بـ 250 بالمائة.

وفي مجال مكافحة الإجرام في الوسط الحضري فقد تم برمجة 351 عملية مداهمة سنة 2017 (+58 عملية عن سنة 2016)، تم من خلالها مراقبة وتفتيش قرابة 15 ألف مركبة من مختلف الأصناف (+ 6852 عن سنة 2016) و إنجاز ملفات قضائية ضد 192 شخص في قضايا مختلفة سنة 2017 (في مقابل 349 شخص سنة 2016) ، كما تم في ذات الإطار إسترجاع 37 سيارة محل سرقة خلال سنتي 2016 و 2017.

تراجع محسوس في حوادث المرور وعدد الوفيات

 من جانب آخر شهدت حوادث المرور داخل الوسط الحضري تراجعا محسوسا، حيث كانت سنة 2017 الأقل تسجيلا لعدد الحوادث الجسمانية من بين السنوات السبع الماضية (2011-2017) بعدد لم يتجاوز 255 حادث، إضافة إلى تسجيلها لأقل عدد من الوفيات (10 وفيات) بالرغم من ارتفاع الحظيرة الولائية للسيارات تزامنا و النمو المطّرد لسكان الولاية، وقد أرجع رئيس المصلحة الولائية للأمن العمومي محافظ الشرطة "حمادوش سعيد"، سبب تراجع الحوادث إلى عمليات التوعية و التحسيس التي ما فتئت مصالح الأمن تقوم بها تجاه المواطنين على مستوى حواجز المراقبة المرورية ومفترقات الطرق الرئيسية و كذا تقديم دروس نظرية و تطبيقية مختلفة، إضافة إلى معالجة بعض النقاط السوداء (05 نقاط تم معالجتها من بين 12 نقطة سوداء) مصنفة كنقاط مسببة لحوادث المرور بالتنسيق مع الشركاء الفاعلين.

أما المخالفات و الجنح المرورية فقد أشار ذات المتحدث إلى تسجيل انخفاض في سنة 2017 مقارنة بالسنة التي قبلها، أين تم تسجيل 3508 مخالفة (ناقص 500 مخالفة عن 2016) و 430 جنحة سنة 2017 (ناقص 600 جنحة عن 2016).

 وفيما يخص تطهير الأسواق والأماكن العمومية بمدينة الجلفة من الطاولات والباعة العشوائيين، فقد أنجز أعوان الأمن بمعية الشركاء 122 ملف قضائي أحيل على العدالة سنة 2017، في حين تم ارسال 322 قضية في نفس السنة إلى السلطات المحلية بخصوص انجاز بناءات بدون رخصة، و تقديم 164 ملف في ذات السياق إلى القضاء.

ارتفاع ملحوظ في عدد البلاغات عبر الأرقام الخضراء : 1548  و 17  و 104

وعن سياسة التبليغ عبر الأرقام الخضراء، أكد الملازم الأول سواهلية الشيخ، رئيس المصلحة الولائية  للوسائل التقنية أن عدد الإتصالات التي يتم استقبالها في ارتفاع ملحوظ من سنة لأخرى، مما يبرز تجاوب المواطنين و انخراطهم في الإستراتيجية الجديدة التي تبنتها مصالح الأمن من خلال آلاف البلاغات التي تستقبلها مراكز النداء للشرطة ، أين تم احباط الكثير من العمليات الإجرامية عقب اتصالات وردت عن طريق الرقم الأخضر (1548) و خط النجدة (17)  و الرقم الأخضر (104) المستحدث أواخر سنة 2016 و المخصص للتبليغ عن حالات اختفاء واختطاف الأطفال.

و بلغة الأرقام فقد ارتفعت البلاغات من 5100 اتصال عبر الرقم الأخضر (1548) سنة  2016 إلى 7749 سنة 2017، و نفس الأمر بالنسبة لخط النجدة (17) حيث تم تسجيل 2512 اتصال سنة 2017 أي بزيادة قدرت نسبتها بـ87 بالمائة عن سنة 2016. في حين استقبلت قاعة العمليات بأمن الولاية كمية معتبرة من المكالمات عبر الرقم الأخضر (104) الخاص باختفاء واختطاف الأطفال وصل عددها في السنة الأولى من إطلاقه إلى 6904 مكالمة عبر إقليم الولاية. 

 

عدد القراءات : 2462 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(10 تعليقات سابقة)

مواطن
(زائر)
17:13 01/03/2018
تحية للسيد رئيس الامن الولائ لولاية الجلفة السيد عبابسة عبد الله ومن خلاله الى كافة ااطارات واعوان الامن عبر ولاية الجلفة ومن خلال الارقام المعروضة من طرف الجلفة انفو نقدر المجهودات المبذولة من طرف مصالح الامن ونتاسف عن الاعداد الكبيرة من القضايا في كل من المخدرات والاقراص المهلوسة وهي ام الخبائث ، ولعل مثال سائق الحافلة الحادث بين الدويس وعين الشهداء مؤخرا عددكبير ممن لقو حتفهم في هذا الحادث على ما اعتقد 13 متوفى رحمهم الله ،ولذا نشد على ايديكم ونتمن عملكم في محاربة الظواهر المضرة بالمجتمع والدولة ، مع مزيد من امحاربة بقية الضواهر من سوء التسيير والتبذير وتبديد المال العام في بعض المديريات والمؤسسات الاقتصادية وهو امر في غاية الاهمية ،نسجل انخفاض في سنة 2017 وهو امرجيد نتمن ان يستمر انخفاض القضايا المشينة كما نلاحظ نخفاض في حوادث المرور ا، امانة ثقيلة عليكم نسال الله ان يوفقكم قال تعالى اطعمهم من جوع وامنهم من خوف وهو الشطر الثاني من الاية ، بارك الله فيكم وعززو الامن والانصاف ،عملكم شاق ونبيل ومهم ,
Belaissa Sail
(زائر)
23:29 01/03/2018
ياناس وش من الحس الامني للمواطن راكم تحكو عليه المواطن ولا خايف علا روحو اذا بلغ علا كاش واحد وللاسف المصالح الامنية علبالهم بالمجرمين وبالاشخاص الي راهم يبيعو في المخذرات والاقراص المهلوسة
عمر الجلفة
(زائر)
6:58 02/03/2018
السيد رئيس الامن الولائ نشكروكم ولكن لازم اتكثروالمراقبة في الاحياء ، بالزي المدني على بيع المخدرات والكحول ، اولازم المواطن ايشارك في مساعذة الامن الوطني ، الخوف مذهب ، اولازم الجامعة والتربية والدرك الوطني قاع يتحركوا بقوة راها المخدرات ارهاب خطير ، اولازم القوانين نتاع محاكمة البائعين اتعودصارمة وشديدة وقاسية ، والتضييق عليهم ايخليهم ايحبسو هذا الرهج هذا السم القاتل المضر بالمجتمع والدولة.
بومدين
(زائر)
22:34 02/03/2018
الامر خطير اذا ابقينا نمشي على هذه الوتيره .وهذه ملاحضتي وهي عامة في جميع الاحياء .يعجب سنين واهل العماره بابو اي قناني يتحصرون ويسفرون من هذه المجموعة التىتأتي يوميا على الساعة الخامسة لتبيع هذا الرهج .امام اطفال براى .اليوم مشاجره كبيرة بين مجموعتين تبيع في هذا الرهج امام عمارة البابور .ونشكر جميع من شركا في هذه الدوره من بعيد وقريب
جمال م الجلفة
(زائر)
10:42 03/03/2018
يارجال الامن كاين حوايج مضرة اخرى ، يجب محاربتها وهي الريزوات في الامتحانات ولقد قمتم مرة في العام ماقبل الماضي بتفكيك ريزو للترافيك والغش في الباك اللي يجتهد يحرق دموايجيب 12 او 13 والفاشل والمبوشي والمتلاعب ايجيب 16او 17 ويسجل في الطب اويسجل ضابط على حساب الاخرين المجتهدين لان الريزو الشبكة ،اورانا انشوفو بعض الممراكز خارجين للترفاه في هذا الموسم ،المسابقات حى الغياب ينجحو ، واحد في قارة اسيا نجح في مسابقة لمديرية التربية كان في العمرة ، مؤخرا ايقولو النجاح مسعر ولكيب ماتخاف من حتى واحد شبكة،
المؤسسات الاقتصادية التي لاتخضع للمراقبة دايرين رايهم ، ويلعبون في التسيير كانها ملكية خاصة ،
هذه ملاحضات لكم ياسيادة رئيس الامن الوئي سي عبد الله عبابسة من افات نزيدوها للافات التي ذكرتموها في ندوتكم الصحفية هي ايضا متعبه المواطنين وخصوصا الشباب ، شكرا لكم الجلفة انفو
م د الجلفة
(زائر)
18:08 03/03/2018
دور الامن دور فعال والفضل لله ثم لمصالح الامن بولاية الجلفة والا لاستفحلت السرقة والتعدي في ضل تواجد الاحياء القصديرية على حواف المدينة خاصة الاحياء التي وصلت بناءاتها الفوضوية الى غابة سن اللباء ومافي بعضها .....؟
التلاعب الحاصل في الخدمات الجامعية بالجلفة وسوء التسيير ، تبديد المال العام وسوء التسييير في مركز الردم التقني وبناء مقر ابهة وزيرة البيئة نفسها لامت عليه واستغربت التبذير ، الرنبوا بحي برنادة ما ذا اكل من ميزانية لان المراقبة مكانش او كومبليس ، مسابقة العمال المهنيين ومافيها ؟هذا قليل من كثير ياسيادة مسؤول الامن الوطني بالجلفة ،
التسرب المدرسي وهذا السن الصعب الذي يصبح في الشارع ، التوظيف والمسابقات ولات ايضا بالشكاره المتخرجين والمتخرجات النظاف يبقاو ايعانو سنوات وسنوات ، هذه جملة من الاختلالات وجب التصدي لها وربي يوفقكم على الحق ويحميكم وينصركم باذنه ، ولصحفي الجلفة نقول جزاكم الله خيرا .
مواطن حائر
(زائر)
9:29 04/03/2018
نحيي ونشد على كل يد رجل أمن نزيه ومخلص لله وللوطن .
ملاحظة لم أجد لها جواب : هل يعقل وجود محاور دورانية وأضواء المرور والشرطي وفي نفس الوقت ؟؟؟ لا يوجد هذا في دول العالم .
- لماذا لا يقوم شرطي المرور بتنظيم وإلزام المارة على احترام اشارة المرور حيث نجد أنه رغم وجود الضوء الأخضر لسائقي السيارات يقوم المارة بعرقلة المرور و لا أحد ينظمهم ؟ إلى متى هذه الفوضى .
منذ عقود من الزمن لم يتغير مخطط مرور المدينة رغم الزيادة الكبيرة في السيارات والسكان . ألا يجب تحيين المخطط ؟؟؟
الشوارع الرئيسية لا توجد بها أماكن للتوقف الاضطراري واشارات التوقف غير محترمة بالمرة الا أمام الولاية أو مصالح الأمن أو البريد المركزي وعندما تتعطل سيارة أو يريد أحد أن يبدل عجلة لا يجد أن يركن سيارته ؟؟؟
أما عن الباعة الفوضويين وغير الشرعيين في وسط المدينة فلا تتعجب ؟؟؟
تعقيب : يبرير ابراهيم الخليل
(زائر)
9:52 22/03/2018
السلام عليكم
باركك الله فيما قلت,قلت حقا والله,
أعلم من الصعب ان تغير فكر المارة اي الذين يمشون بإحترام اشارة المرور كما السيارات لكن عندي فكرة لعلهم يستحون من صغارهم واولادهم هنا يدخل دور الكشافة (براعم صغار)لو يسمح الامن في نشر الكشافة على مستوى مفترق الطرقات لتنظيم السير للمارة و تعليمهم معنى اشارة الرجل الاحمر تدل على الوقوف ولو كانت الطريق فارغة . ليتعلم الاولاد الصغار والكبار , حج وحاجة. وشكرا
الاخصر ج الجلفة
(زائر)
22:42 04/03/2018
ان شاء الله السيد مدير الامن الولائى لولاية الجلفة ،ان ياحذ بعين الاعتبار انشعالات المواطنين ، المواطنين اللي راهم معترفين بنشاط الامن الوطني بالجلفة ، ويتمناو اقتراحاتهم تمشي ، حسب مافهمت من التعاليق ، وشكرا سي بلقاسم
مواطن
(زائر)
10:16 05/03/2018
الشعب ايحوس على الامن وبارك الله في جهدكم ، ولكن اللي ايخلي الامن يستمر هو العدل والانصاف والحق ، وتشجيع اصحاب الايدي النظيفة والوطنيين المخلصين ، ومحاربة الايدي الوسخة والمبذرين والرشوايين واللي يلعبو باموال الدولة واموال الشعب ، الفساد لما يكثر والتلاعب في التسيير لما يكثر بلا محاسبة الشعب يكره الشباب يكره ايعود ايشوف في المناكر في التوظيف في الخدمة في في في ......
فاتكلوا على الله يامصلح امن ولاية الجلفة في بذل جهد اكثر والله معكم ثم الشعب يؤيدكم تربحون في الدنيا والاخرة .

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(10 تعليقات سابقة)

مواطن (زائر) 10:16 05/03/2018
الشعب ايحوس على الامن وبارك الله في جهدكم ، ولكن اللي ايخلي الامن يستمر هو العدل والانصاف والحق ، وتشجيع اصحاب الايدي النظيفة والوطنيين المخلصين ، ومحاربة الايدي الوسخة والمبذرين والرشوايين واللي يلعبو باموال الدولة واموال الشعب ، الفساد لما يكثر والتلاعب في التسيير لما يكثر بلا محاسبة الشعب يكره الشباب يكره ايعود ايشوف في المناكر في التوظيف في الخدمة في في في ......
فاتكلوا على الله يامصلح امن ولاية الجلفة في بذل جهد اكثر والله معكم ثم الشعب يؤيدكم تربحون في الدنيا والاخرة .
الاخصر ج الجلفة (زائر) 22:42 04/03/2018
ان شاء الله السيد مدير الامن الولائى لولاية الجلفة ،ان ياحذ بعين الاعتبار انشعالات المواطنين ، المواطنين اللي راهم معترفين بنشاط الامن الوطني بالجلفة ، ويتمناو اقتراحاتهم تمشي ، حسب مافهمت من التعاليق ، وشكرا سي بلقاسم
مواطن حائر (زائر) 9:29 04/03/2018
نحيي ونشد على كل يد رجل أمن نزيه ومخلص لله وللوطن .
ملاحظة لم أجد لها جواب : هل يعقل وجود محاور دورانية وأضواء المرور والشرطي وفي نفس الوقت ؟؟؟ لا يوجد هذا في دول العالم .
- لماذا لا يقوم شرطي المرور بتنظيم وإلزام المارة على احترام اشارة المرور حيث نجد أنه رغم وجود الضوء الأخضر لسائقي السيارات يقوم المارة بعرقلة المرور و لا أحد ينظمهم ؟ إلى متى هذه الفوضى .
منذ عقود من الزمن لم يتغير مخطط مرور المدينة رغم الزيادة الكبيرة في السيارات والسكان . ألا يجب تحيين المخطط ؟؟؟
الشوارع الرئيسية لا توجد بها أماكن للتوقف الاضطراري واشارات التوقف غير محترمة بالمرة الا أمام الولاية أو مصالح الأمن أو البريد المركزي وعندما تتعطل سيارة أو يريد أحد أن يبدل عجلة لا يجد أن يركن سيارته ؟؟؟
أما عن الباعة الفوضويين وغير الشرعيين في وسط المدينة فلا تتعجب ؟؟؟
تعقيب : يبرير ابراهيم الخليل
(زائر)
9:52 22/03/2018
السلام عليكم
باركك الله فيما قلت,قلت حقا والله,
أعلم من الصعب ان تغير فكر المارة اي الذين يمشون بإحترام اشارة المرور كما السيارات لكن عندي فكرة لعلهم يستحون من صغارهم واولادهم هنا يدخل دور الكشافة (براعم صغار)لو يسمح الامن في نشر الكشافة على مستوى مفترق الطرقات لتنظيم السير للمارة و تعليمهم معنى اشارة الرجل الاحمر تدل على الوقوف ولو كانت الطريق فارغة . ليتعلم الاولاد الصغار والكبار , حج وحاجة. وشكرا
م د الجلفة (زائر) 18:08 03/03/2018
دور الامن دور فعال والفضل لله ثم لمصالح الامن بولاية الجلفة والا لاستفحلت السرقة والتعدي في ضل تواجد الاحياء القصديرية على حواف المدينة خاصة الاحياء التي وصلت بناءاتها الفوضوية الى غابة سن اللباء ومافي بعضها .....؟
التلاعب الحاصل في الخدمات الجامعية بالجلفة وسوء التسيير ، تبديد المال العام وسوء التسييير في مركز الردم التقني وبناء مقر ابهة وزيرة البيئة نفسها لامت عليه واستغربت التبذير ، الرنبوا بحي برنادة ما ذا اكل من ميزانية لان المراقبة مكانش او كومبليس ، مسابقة العمال المهنيين ومافيها ؟هذا قليل من كثير ياسيادة مسؤول الامن الوطني بالجلفة ،
التسرب المدرسي وهذا السن الصعب الذي يصبح في الشارع ، التوظيف والمسابقات ولات ايضا بالشكاره المتخرجين والمتخرجات النظاف يبقاو ايعانو سنوات وسنوات ، هذه جملة من الاختلالات وجب التصدي لها وربي يوفقكم على الحق ويحميكم وينصركم باذنه ، ولصحفي الجلفة نقول جزاكم الله خيرا .
جمال م الجلفة (زائر) 10:42 03/03/2018
يارجال الامن كاين حوايج مضرة اخرى ، يجب محاربتها وهي الريزوات في الامتحانات ولقد قمتم مرة في العام ماقبل الماضي بتفكيك ريزو للترافيك والغش في الباك اللي يجتهد يحرق دموايجيب 12 او 13 والفاشل والمبوشي والمتلاعب ايجيب 16او 17 ويسجل في الطب اويسجل ضابط على حساب الاخرين المجتهدين لان الريزو الشبكة ،اورانا انشوفو بعض الممراكز خارجين للترفاه في هذا الموسم ،المسابقات حى الغياب ينجحو ، واحد في قارة اسيا نجح في مسابقة لمديرية التربية كان في العمرة ، مؤخرا ايقولو النجاح مسعر ولكيب ماتخاف من حتى واحد شبكة،
المؤسسات الاقتصادية التي لاتخضع للمراقبة دايرين رايهم ، ويلعبون في التسيير كانها ملكية خاصة ،
هذه ملاحضات لكم ياسيادة رئيس الامن الوئي سي عبد الله عبابسة من افات نزيدوها للافات التي ذكرتموها في ندوتكم الصحفية هي ايضا متعبه المواطنين وخصوصا الشباب ، شكرا لكم الجلفة انفو
بومدين (زائر) 22:34 02/03/2018
الامر خطير اذا ابقينا نمشي على هذه الوتيره .وهذه ملاحضتي وهي عامة في جميع الاحياء .يعجب سنين واهل العماره بابو اي قناني يتحصرون ويسفرون من هذه المجموعة التىتأتي يوميا على الساعة الخامسة لتبيع هذا الرهج .امام اطفال براى .اليوم مشاجره كبيرة بين مجموعتين تبيع في هذا الرهج امام عمارة البابور .ونشكر جميع من شركا في هذه الدوره من بعيد وقريب
عمر الجلفة (زائر) 6:58 02/03/2018
السيد رئيس الامن الولائ نشكروكم ولكن لازم اتكثروالمراقبة في الاحياء ، بالزي المدني على بيع المخدرات والكحول ، اولازم المواطن ايشارك في مساعذة الامن الوطني ، الخوف مذهب ، اولازم الجامعة والتربية والدرك الوطني قاع يتحركوا بقوة راها المخدرات ارهاب خطير ، اولازم القوانين نتاع محاكمة البائعين اتعودصارمة وشديدة وقاسية ، والتضييق عليهم ايخليهم ايحبسو هذا الرهج هذا السم القاتل المضر بالمجتمع والدولة.
Belaissa Sail (زائر) 23:29 01/03/2018
ياناس وش من الحس الامني للمواطن راكم تحكو عليه المواطن ولا خايف علا روحو اذا بلغ علا كاش واحد وللاسف المصالح الامنية علبالهم بالمجرمين وبالاشخاص الي راهم يبيعو في المخذرات والاقراص المهلوسة
مواطن (زائر) 17:13 01/03/2018
تحية للسيد رئيس الامن الولائ لولاية الجلفة السيد عبابسة عبد الله ومن خلاله الى كافة ااطارات واعوان الامن عبر ولاية الجلفة ومن خلال الارقام المعروضة من طرف الجلفة انفو نقدر المجهودات المبذولة من طرف مصالح الامن ونتاسف عن الاعداد الكبيرة من القضايا في كل من المخدرات والاقراص المهلوسة وهي ام الخبائث ، ولعل مثال سائق الحافلة الحادث بين الدويس وعين الشهداء مؤخرا عددكبير ممن لقو حتفهم في هذا الحادث على ما اعتقد 13 متوفى رحمهم الله ،ولذا نشد على ايديكم ونتمن عملكم في محاربة الظواهر المضرة بالمجتمع والدولة ، مع مزيد من امحاربة بقية الضواهر من سوء التسيير والتبذير وتبديد المال العام في بعض المديريات والمؤسسات الاقتصادية وهو امر في غاية الاهمية ،نسجل انخفاض في سنة 2017 وهو امرجيد نتمن ان يستمر انخفاض القضايا المشينة كما نلاحظ نخفاض في حوادث المرور ا، امانة ثقيلة عليكم نسال الله ان يوفقكم قال تعالى اطعمهم من جوع وامنهم من خوف وهو الشطر الثاني من الاية ، بارك الله فيكم وعززو الامن والانصاف ،عملكم شاق ونبيل ومهم ,
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9
أدوات المقال طباعة- تقييم
5.00
image
         السعيد بلقاسم
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات