الجلفة إنفو للأخبار - الخارجية الألمانية تستدعي السفير الجزائري لبحث مشكلة تصدير السيارات
> الرئيسية | الأخبار | دولي | الخارجية الألمانية تستدعي السفير الجزائري لبحث مشكلة تصدير السيارات

الخارجية الألمانية تستدعي السفير الجزائري لبحث مشكلة تصدير السيارات

الكاتب : دويتشه فيله
image

أفاد تقرير إخباري بأن وزارة الخارجية الألمانية استدعت السفير الجزائري للبحث في مشكل تعليق الصادرات الألمانية من السيارات إلى الجزائر. وكانت الحكومة الجزائرية أقرت شروطا جديدة لاستيراد السيارات.
نقل الموقع الالكتروني الإخباري " كل شيء عن الجزائر" عن مصدر في السفارة الألمانية قوله إن وزارة الخارجية الألمانية استدعت السفير الجزائري في برلين وأن "اللقاء سيدور حول مناخ الأعمال في الجزائر والتعاون الثقافي، وأن الموضوع المرتبط بتعليق واردات الجزائر من السيارات الألمانية سيتم تناوله، انه مشكل مهم للغاية سيؤثر على العلاقات التجارية بالنظر إلى الوضعية القانونية غير الواضحة للمستثمرين المستقبليين".

وأضاف المصدر "حاليا هناك 1800 سيارة من علامة فولسفاغن لا تزال عالقة. هذا الموضوع سيتم بحثه مع السفير الجزائري". وهذه المرة الثانية التي تستدعي فيها الخارجية الألمانية السفير الجزائري، بعد الاستدعاء الأول الذي كان نهاية تموز/ يوليو الماضي. ويشك الألمان في تفضيل الجزائريين لمنافسيهم الفرنسيين، حيث ذكر مصدر دبلوماسي أن الألمان أبلغوا السفير الجزائري خلال اللقاء الأول أن تعليق الصادرات الفرنسية تم رفعه بعد زيارة لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي إلى الجزائر طالبين منه تبرير قرار تعليق تصدير السيارات الألمانية رغم أنها تستجيب للشروط الخارجية الجديدة في مجال السيارات. وأشار المصدر إلى أن الألمان يريدون قواعد واضحة تضمن منافسة نزيهة بين مختلف صانعي السيارات.

وكانت الحكومة الجزائرية علقت في 13 نيسان / ابريل الماضي استيراد السيارات التي لا تستجيب للشروط الجديدة التي أقرتها والتي دخلت حيز التنفيذ في 15 من ذات الشهر قبل أن يتم تعديلها في 17 أيار/مايو الماضي.

ح.ز / م.س (د.ب.أ)

عدد القراءات : 72795 | عدد قراءات اليوم : 70

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(7 تعليقات سابقة)

Faycal btl
(زائر)
21:41 02/09/2015
Je souhaite la bonne relation avec 2 pays et la vraie continuation
amar
(زائر)
0:02 03/09/2015
نعتذر لأصدقاءنا الألمان فلما كنا نستورد السيارات الألمانية كنا نمسح حتى ديون بعض الدول الافريقيةوبعض الجيران ونتصدق على البعض حتى اني ظننت أن للجزائر ثروة لا تنقضي لعشرات السنين حتى ولو جفت أبار البترول ولكن للأسف اصبحنا بين عشية وضحاها نتقشف ولا نستطيع حتى استيراد السيارات الهندية أو الصينية فعلى حساب حديث حكومتنا الموقرة نحن نقص ناقوس الفقر ان لم أقل فقر مدقع وطبعا هذا الفقر نستثني منه سكان سيدي يحي و نادي الصنوبر وبعض من سكان حيدرة وبن عكنون
بلقاسم
(زائر)
10:15 03/09/2015
نرجو من الألمان:(أولا) أن ينتظرُ 300 أو 400سنة حتى تنقرض سلالة الحركة وأولاد فرنسا التي تحكم البلاد التي ترهن مستقبل الجزائر لصالح المستعمر (5 جويلية 1962 الأكذوبة)
(ثانيا): استقلال أو منح منطقة القبايل الحكم الذاتي.(نتهناو منهم ومن ...)عندئذ نرحب بكم
خبر عاري عن الصحة
(زائر)
22:16 03/09/2015
أكد اليوم الخميس، وزير الصناعة والمناجم، السيد عبد السلام بوشوارب، أنه لا يوجد أي إشكال مع المتعاملين الإقتصاديين الألمان، كما أن مسألة إستدعاء السفير الجزائري ببرلين عارية عن الصحة. وأضاف الوزير أنه اتصل بالسفير الجزائري والذي نفى بدوره أنه تم إستدعائه من الخارجية الألمانية، وعلى هامش الحديث أكد بوشوارب أن الجزائر وضعت دفتر شروط لإستيراد السيارات وعلى الجميع إحترامه... المصدر جريدة النهار الجديد...
سلليم
(زائر)
14:48 04/09/2015
هذا طبعا راجع للنفوذ الفرنسي في الجزائر
حسان عبد القادر
(زائر)
17:29 04/09/2015
ألمانيا لن تدخل السوق الجزائري بقوة
ما دام لوبي فرنسي يتحكم فيها ويفرض كل ما هو فرنسي من اللغة إلى أدق التفاصيل منها القوانين الفرنسية التي تحكم الجزائر بالإضافة للمركزية التي يعاني منه الشعب بأكمله . إن لم ترحل فرنسا والطابور الخامس ولن ترحل فلن تقوم لهذه البلاد قائمة
حسان عبد القادر
(زائر)
17:36 04/09/2015
فرنسا متحكمة في الجزائر في كل شيء .
من اللغة إلى القوانين إلى أبسط الأشياء
ومن ذلك المركزية المقيتة التي يعاني منها الشعب
لن تقوم قائمة لهذا البلد ما دامت فرنسا والأخطر من ذلك طابورها الخامس متحكمون فيه .

أضف تعليقك كزائر

:أضف تعليقاتك

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

التعليقات :
(7 تعليقات سابقة)

حسان عبد القادر (زائر) 17:36 04/09/2015
فرنسا متحكمة في الجزائر في كل شيء .
من اللغة إلى القوانين إلى أبسط الأشياء
ومن ذلك المركزية المقيتة التي يعاني منها الشعب
لن تقوم قائمة لهذا البلد ما دامت فرنسا والأخطر من ذلك طابورها الخامس متحكمون فيه .
حسان عبد القادر (زائر) 17:29 04/09/2015
ألمانيا لن تدخل السوق الجزائري بقوة
ما دام لوبي فرنسي يتحكم فيها ويفرض كل ما هو فرنسي من اللغة إلى أدق التفاصيل منها القوانين الفرنسية التي تحكم الجزائر بالإضافة للمركزية التي يعاني منه الشعب بأكمله . إن لم ترحل فرنسا والطابور الخامس ولن ترحل فلن تقوم لهذه البلاد قائمة
سلليم (زائر) 14:48 04/09/2015
هذا طبعا راجع للنفوذ الفرنسي في الجزائر
خبر عاري عن الصحة (زائر) 22:16 03/09/2015
أكد اليوم الخميس، وزير الصناعة والمناجم، السيد عبد السلام بوشوارب، أنه لا يوجد أي إشكال مع المتعاملين الإقتصاديين الألمان، كما أن مسألة إستدعاء السفير الجزائري ببرلين عارية عن الصحة. وأضاف الوزير أنه اتصل بالسفير الجزائري والذي نفى بدوره أنه تم إستدعائه من الخارجية الألمانية، وعلى هامش الحديث أكد بوشوارب أن الجزائر وضعت دفتر شروط لإستيراد السيارات وعلى الجميع إحترامه... المصدر جريدة النهار الجديد...
بلقاسم (زائر) 10:15 03/09/2015
نرجو من الألمان:(أولا) أن ينتظرُ 300 أو 400سنة حتى تنقرض سلالة الحركة وأولاد فرنسا التي تحكم البلاد التي ترهن مستقبل الجزائر لصالح المستعمر (5 جويلية 1962 الأكذوبة)
(ثانيا): استقلال أو منح منطقة القبايل الحكم الذاتي.(نتهناو منهم ومن ...)عندئذ نرحب بكم
amar (زائر) 0:02 03/09/2015
نعتذر لأصدقاءنا الألمان فلما كنا نستورد السيارات الألمانية كنا نمسح حتى ديون بعض الدول الافريقيةوبعض الجيران ونتصدق على البعض حتى اني ظننت أن للجزائر ثروة لا تنقضي لعشرات السنين حتى ولو جفت أبار البترول ولكن للأسف اصبحنا بين عشية وضحاها نتقشف ولا نستطيع حتى استيراد السيارات الهندية أو الصينية فعلى حساب حديث حكومتنا الموقرة نحن نقص ناقوس الفقر ان لم أقل فقر مدقع وطبعا هذا الفقر نستثني منه سكان سيدي يحي و نادي الصنوبر وبعض من سكان حيدرة وبن عكنون
Faycal btl (زائر) 21:41 02/09/2015
Je souhaite la bonne relation avec 2 pays et la vraie continuation
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7