الجلفة إنفو للأخبار - اغتيال الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي بدمشق
> الرئيسية | الأخبار | دولي | اغتيال الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي بدمشق

على إثر تفجير انتحاري داخل المسجد الذي يدرس به

اغتيال الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي بدمشق

الكاتب : محمد صالح
image

أعلن التلفزيون الرسمي السوري عن إغتيال العلامة محمد سعيد رمضان البوطي في تفجير إنتحاري كبير وقع في جامع الإيمان بمنطقة المزرعة في دمشق ، أثناء تقديمه لدرسا دينيا لطلاب العلم بالجامع .

وقد أشارت المصدر إلى مقتل 14 من المصلين ممن كانوا في حلقة الشيخ مع إصابة أكثر من 40 آخرين جراء هذا التفجير الإرهابي ، وأشارت المعلومات إلى إقدام إنتحاري على تفجير نفسه داخل الجامع حيث كان الشيخ البوطي يقدم درسه لطلاب العلم.

يذكر أن الشيخ العلامة البوطي من مواليد عام 1929 في جزيرة بوطان التابعة لتركيا وهو عالم متخصص في العلوم الشرعية حاصل على شهادة الدكتوراه في الشريعة ، ومن أهم المرجعيات الدينية على مستوى العالم الإسلامي نال جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم في عام 1425 هـجرية  ليكون "شخصية العالم الإسلامي". ويحاضر بشكل شبه يومي في مساجد دمشق وغيرها من المحافظات السورية ويحضر محاضراته آلاف من الشباب.

كما يشغل منصب خطيب الجامع الأموي الكبير بدمشق و عضو في المجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية في عمان ، اشترك في العديد من المؤتمرات والندوات العالمية ،  وقد انتخب رئيسا لاتحاد علماء بلاد الشام في شهر أفريل الماضي.

له أكثر من أربعين مؤلفا في علوم الشريعة والآداب والفلسفة والاجتماع ومشكلات الحضارة وغيرها.

الكلمات الدلالية :
لا توجد كلمات دلالية

عدد القراءات : 52833 | عدد قراءات اليوم : 65

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(17 تعليقات سابقة)

محمد
(زائر)
6:25 22/03/2013
رحمه الله كان من العلماء الصادقين الذسن أدركوا أهداف الصراع في سوريا وكانت خاتمته طيبة في المسجد وفي حلقة العلم وهذا من عمل الوهابية التي تستخدمها المخابرات الأمريكية التي تدعي ظلما أنها هي السلفية وغيرها منحرف الأمر الذي حاربه الشيخ وكشف خداعهم وقال اللامذهبية أخطر بدعة تهدد الشريعة الإسلامية ونحن نرى اليوم هذا التهديد يشتد يوما بعد يوم فهم يتدخلون في العالم الإسلامي كالسرطان الذي ينخر جسم الأمة بإيعاز من الأمريكان وإسرائيل ويفرضون وصاتهم عن الإسلام
الجزائر
(زائر)
9:16 22/03/2013
اللهم ارحمه برحمتك يا الله
ميمة قاسمي
(زائر)
9:48 22/03/2013
كم أحبه..
سمية
(زائر)
14:50 22/03/2013
اللهم ارحمه برحمتك يا ارحم الراحمين
كم احترمته واحببته لمواقفه الشجاعة
عبد اللطبف
(زائر)
19:07 22/03/2013
اذناب قطر والوهابيين فعلوها هذه المرة مع داعية مسلم مسالم ،ذنبه الوحيد انه لم يكن داعية بترودولار ولم يسكن القصور الاميرية القطرية فعلوها اذناب الشيطان مع سبق الاصرار واستهدفوه في المسجد كما فعلوها مع عمر وعلي رضي الله عنهما ، فعلوها واتعبروا انفسهم مجاهدون وارض فلسطين ارض الجهاد الحقيقية لا تبعد عنهم الا ببضع كيلومترات ، فعلوها من يدعون انهم انصار وهم في واقع الامر كفار تبا لهم .
شتوح ابراهيم
(زائر)
20:51 22/03/2013
انا الان اعلن علمانيتي التي لم اخفيها يوما انا الان اعلن حبي للشيعة الذين لم اكرههم يوما ...انا الان اسقط كل دمعاتي واهاتي وحسرتي ولهفاتي حبا فيك يا دمشق ...دمشق البوطي ...رضى الله عنك ويرضى...رضي الله عنك ياصاحب النفس الانساني ياورقة من تاريخ دمشق
ياحبرا من احبار المسلمين ...رحمك الله ياجزءا من الوطن ومن التاريخ ...يالغة نصعب ان يلوكها الاغبياء من الوهابية العمياءومن الجهل ومن الغباء ...رحمك الله ياسيدا في وطنه وسيدا فينا وسيدا في قلوبنا ...نم هانئا في جنتك التي خلقت من اجلك وهي اقل شانا منك ومن وجودك لكنها اكبر شانا من الاغبياء الحمقى والتي لاتاويهم فهم في الناروهم اقل منها شانا
رحمك الله ...وحفظ الله سوريا والاسد الاسد بشار وحفظالله حزب البعث العربي الاشتراكي
وحفظ الله الاشتراكية والعلمانية
المجد والخلود لك سيدي وعمسيدي وشيخي ...المجد والخلود لك سورية ...بشار رعاك الله
تعقيب : ملاحظ
(زائر)
13:00 23/03/2013
رحم الله الشيخ وأسكنه فسيح جناته.
ولكن لم أفهم لماذا كل هذا التهجم . أفكارك غريبة وبعيدة عن المنطق علماني شيعي كاره للسنة أنت حر ولكن أن تقول أن الجنة دون مستوى الشيخ وأهل السنة أقل شأنا من النار فهذا غير مقبول وكان على المراقبين أن لا يظهروا تعليقك لأن فيه طعنا في العقيدة وأقول لك تب إلى الله فرب كلمة في لحظة غضب تلقي بك في نار جهنم.
تعقيب : غيور على الوطن
(زائر)
21:21 22/03/2013
شوف ا سي براهيم.
رانا كامل نحبو الشيخ البوطي رحمه الله ، وكامل هزنا الخبر وحزننا على فراقه، وندعو الله أن يكتبه من الشهداء بجوار حبيبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.
أما أنك في لحظة زعاف تقول نحب الشيعة.
روح توب على واش راك تهدر.
الشيعة ما يحبوش أمك عائشة رضي الله عنها.
الشيعة راهم يسبو في صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم.
الشيعة هوما اللي قتلو سبط الرسول صلى الله عليه وسلم الحسين رضي الله عنه.
قالو ناس بكري.
((إذا كثرت لديان أحرز دينك)).
حافظ علىى أركان الإسلام الخمسة ، وادعي ربي ليك ولينا حسن الخاتمة في هذا الزمان (زمن الفتن).
ع جريدة الخبر
(زائر)
6:43 23/03/2013
البوطي عاش شريفا، ومات شهيدا، والمؤسف أن من قتله وحرّض على قتله هم من يزعمون أنهم بصدد تحرير العرب والمسلمين.
أحمد خلوفي
(زائر)
12:18 23/03/2013
الشيخ البوطي رحمه الله مات مقتولا في مسجده ..... وإنقسم الناس صنفين في طريقة ذلك بعضهم يتهم الجيش الحر بقتله وبعضهم الآخر يتهم جنود بشار ...

وقال البعض أن النار مصيره وقال آخرون أنه في الجنة سيتبوأ مقعدا حسنا ....هؤلاء الناس أصبحوا يتكلمون باسم الرب يدخلون الجنة من يشاؤون ويرمون في النار من يشاؤون وكأنهم نسوا أن الرحمة والعذاب من صفات الله عز وجل يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء .......يا ناس عليكم بخصائص أنفسكم وفقط .
karim
(زائر)
2:44 25/03/2013
السلام عليكم //من فضلكم أمسحو تعليق الشيعي// شتوح براهيم// هذا أحمق يحب أسياده الشيعة فليسقط أسدكم الجبار الحقير
شتوح ابراهيم
(زائر)
11:58 25/03/2013
غريب امر الاغبياء من امة سيد البشر صلوات الله عليه...قد نفهم حقد المستعمر واليهودي والطامعين.وقد نفهم حقد الوهابيين السعوديين الصاعد من حناجر البدو ...ولكن مايجب الوقوف عنده هو غباء عندنا نحن الجزائريون ...اقول بعضنا ....ولربما هنا نعترف ان الصديق الغبي هو اخطر واشد فتكا من الة العسكر اليهودية ...ولذلك فقد جندت اليهود الاف الاغبياء منا لهدم اوطاننا فعملت اولا على تحويل افغانستان الى ارض اشباح اغبياء ...ثم توالت الاحداث الماشية او السائرة وهذا عن طريق اخوانهم السعوديين ..واليوم الاتراك الحليف القديم للمستعمر وهم من باعونا يوما وباعو ارض العرب ...
شيء غريب ان لانفهم
تعقيب : غيور على الوطن
(زائر)
20:19 25/03/2013
وإذا أتتك مذمتي من ناقص ×××× فهي الشهادة لي بأني كامل
Wilky
(زائر)
9:23 26/03/2013
****
أستشهد و هو جالس يبلغ عن رسول الله العلم الشريف و علم السنة و الجماعة والكرسي الملطخ بدمائه الزكية الذي استشهد عليه العلامة البوطي -رحمه الله - شاهد عليه .

هنيئا له الشهادة هنيئا لدمائه الطاهرة التي اختلطت بأوراق المصحف الذي كان بين يديه...
شتوح ابراهيم
(زائر)
10:21 27/03/2013
جاء في خبر عاجل ذات يوم ان اليهود قالو عن العرب انهم لايقراون واذا قراو لايفهمون
قال لي هذا صاحبي الذي قرا الخبر في النهار ...شككت ثم تاكدت واضفت اننا لانقرا لانفهم واننا اغبياء والدليل
انني حين قلت انني علماني فهذه رؤيتي وحين قلت اني احب الشيعة فهذا شيء اخر فاين التناقض ...فبعض من الناس يقولون اننا من اهل السنة لكنهم يحبون اليهود حتى العشق بل انهم قالو انهم اقرب لنا من اهل الشيعة ...هذا رايهم واصلهم اما انا فاني علماني معناه لايحكمني شيخ وليس لي ولاء الى جماعة لكن ولائي للوطن ....وليس هناك تناقضا ابدا
ارجو ان تقراو التعاليق جيدا
تعقيب : سمية
(زائر)
21:51 28/03/2013
أحسنت والله صدقت
kamir bouchareb st
(زائر)
15:36 17/07/2020
نحن نعيش حرب عقائيدية ، لكن متغاظين الطرف لسبب وسبب ، وقيدنا ، وقيد أنفسنا أعظم .

أضف تعليقك كزائر

:أضف تعليقاتك

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات :
(17 تعليقات سابقة)

kamir bouchareb st (زائر) 15:36 17/07/2020
نحن نعيش حرب عقائيدية ، لكن متغاظين الطرف لسبب وسبب ، وقيدنا ، وقيد أنفسنا أعظم .
شتوح ابراهيم (زائر) 10:21 27/03/2013
جاء في خبر عاجل ذات يوم ان اليهود قالو عن العرب انهم لايقراون واذا قراو لايفهمون
قال لي هذا صاحبي الذي قرا الخبر في النهار ...شككت ثم تاكدت واضفت اننا لانقرا لانفهم واننا اغبياء والدليل
انني حين قلت انني علماني فهذه رؤيتي وحين قلت اني احب الشيعة فهذا شيء اخر فاين التناقض ...فبعض من الناس يقولون اننا من اهل السنة لكنهم يحبون اليهود حتى العشق بل انهم قالو انهم اقرب لنا من اهل الشيعة ...هذا رايهم واصلهم اما انا فاني علماني معناه لايحكمني شيخ وليس لي ولاء الى جماعة لكن ولائي للوطن ....وليس هناك تناقضا ابدا
ارجو ان تقراو التعاليق جيدا
تعقيب : سمية
(زائر)
21:51 28/03/2013
أحسنت والله صدقت
Wilky (زائر) 9:23 26/03/2013
****
أستشهد و هو جالس يبلغ عن رسول الله العلم الشريف و علم السنة و الجماعة والكرسي الملطخ بدمائه الزكية الذي استشهد عليه العلامة البوطي -رحمه الله - شاهد عليه .

هنيئا له الشهادة هنيئا لدمائه الطاهرة التي اختلطت بأوراق المصحف الذي كان بين يديه...
شتوح ابراهيم (زائر) 11:58 25/03/2013
غريب امر الاغبياء من امة سيد البشر صلوات الله عليه...قد نفهم حقد المستعمر واليهودي والطامعين.وقد نفهم حقد الوهابيين السعوديين الصاعد من حناجر البدو ...ولكن مايجب الوقوف عنده هو غباء عندنا نحن الجزائريون ...اقول بعضنا ....ولربما هنا نعترف ان الصديق الغبي هو اخطر واشد فتكا من الة العسكر اليهودية ...ولذلك فقد جندت اليهود الاف الاغبياء منا لهدم اوطاننا فعملت اولا على تحويل افغانستان الى ارض اشباح اغبياء ...ثم توالت الاحداث الماشية او السائرة وهذا عن طريق اخوانهم السعوديين ..واليوم الاتراك الحليف القديم للمستعمر وهم من باعونا يوما وباعو ارض العرب ...
شيء غريب ان لانفهم
تعقيب : غيور على الوطن
(زائر)
20:19 25/03/2013
وإذا أتتك مذمتي من ناقص ×××× فهي الشهادة لي بأني كامل
karim (زائر) 2:44 25/03/2013
السلام عليكم //من فضلكم أمسحو تعليق الشيعي// شتوح براهيم// هذا أحمق يحب أسياده الشيعة فليسقط أسدكم الجبار الحقير
أحمد خلوفي (زائر) 12:18 23/03/2013
الشيخ البوطي رحمه الله مات مقتولا في مسجده ..... وإنقسم الناس صنفين في طريقة ذلك بعضهم يتهم الجيش الحر بقتله وبعضهم الآخر يتهم جنود بشار ...

وقال البعض أن النار مصيره وقال آخرون أنه في الجنة سيتبوأ مقعدا حسنا ....هؤلاء الناس أصبحوا يتكلمون باسم الرب يدخلون الجنة من يشاؤون ويرمون في النار من يشاؤون وكأنهم نسوا أن الرحمة والعذاب من صفات الله عز وجل يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء .......يا ناس عليكم بخصائص أنفسكم وفقط .
ع جريدة الخبر (زائر) 6:43 23/03/2013
البوطي عاش شريفا، ومات شهيدا، والمؤسف أن من قتله وحرّض على قتله هم من يزعمون أنهم بصدد تحرير العرب والمسلمين.
شتوح ابراهيم (زائر) 20:51 22/03/2013
انا الان اعلن علمانيتي التي لم اخفيها يوما انا الان اعلن حبي للشيعة الذين لم اكرههم يوما ...انا الان اسقط كل دمعاتي واهاتي وحسرتي ولهفاتي حبا فيك يا دمشق ...دمشق البوطي ...رضى الله عنك ويرضى...رضي الله عنك ياصاحب النفس الانساني ياورقة من تاريخ دمشق
ياحبرا من احبار المسلمين ...رحمك الله ياجزءا من الوطن ومن التاريخ ...يالغة نصعب ان يلوكها الاغبياء من الوهابية العمياءومن الجهل ومن الغباء ...رحمك الله ياسيدا في وطنه وسيدا فينا وسيدا في قلوبنا ...نم هانئا في جنتك التي خلقت من اجلك وهي اقل شانا منك ومن وجودك لكنها اكبر شانا من الاغبياء الحمقى والتي لاتاويهم فهم في الناروهم اقل منها شانا
رحمك الله ...وحفظ الله سوريا والاسد الاسد بشار وحفظالله حزب البعث العربي الاشتراكي
وحفظ الله الاشتراكية والعلمانية
المجد والخلود لك سيدي وعمسيدي وشيخي ...المجد والخلود لك سورية ...بشار رعاك الله
تعقيب : ملاحظ
(زائر)
13:00 23/03/2013
رحم الله الشيخ وأسكنه فسيح جناته.
ولكن لم أفهم لماذا كل هذا التهجم . أفكارك غريبة وبعيدة عن المنطق علماني شيعي كاره للسنة أنت حر ولكن أن تقول أن الجنة دون مستوى الشيخ وأهل السنة أقل شأنا من النار فهذا غير مقبول وكان على المراقبين أن لا يظهروا تعليقك لأن فيه طعنا في العقيدة وأقول لك تب إلى الله فرب كلمة في لحظة غضب تلقي بك في نار جهنم.
تعقيب : غيور على الوطن
(زائر)
21:21 22/03/2013
شوف ا سي براهيم.
رانا كامل نحبو الشيخ البوطي رحمه الله ، وكامل هزنا الخبر وحزننا على فراقه، وندعو الله أن يكتبه من الشهداء بجوار حبيبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.
أما أنك في لحظة زعاف تقول نحب الشيعة.
روح توب على واش راك تهدر.
الشيعة ما يحبوش أمك عائشة رضي الله عنها.
الشيعة راهم يسبو في صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم.
الشيعة هوما اللي قتلو سبط الرسول صلى الله عليه وسلم الحسين رضي الله عنه.
قالو ناس بكري.
((إذا كثرت لديان أحرز دينك)).
حافظ علىى أركان الإسلام الخمسة ، وادعي ربي ليك ولينا حسن الخاتمة في هذا الزمان (زمن الفتن).
عبد اللطبف (زائر) 19:07 22/03/2013
اذناب قطر والوهابيين فعلوها هذه المرة مع داعية مسلم مسالم ،ذنبه الوحيد انه لم يكن داعية بترودولار ولم يسكن القصور الاميرية القطرية فعلوها اذناب الشيطان مع سبق الاصرار واستهدفوه في المسجد كما فعلوها مع عمر وعلي رضي الله عنهما ، فعلوها واتعبروا انفسهم مجاهدون وارض فلسطين ارض الجهاد الحقيقية لا تبعد عنهم الا ببضع كيلومترات ، فعلوها من يدعون انهم انصار وهم في واقع الامر كفار تبا لهم .
سمية (زائر) 14:50 22/03/2013
اللهم ارحمه برحمتك يا ارحم الراحمين
كم احترمته واحببته لمواقفه الشجاعة
ميمة قاسمي (زائر) 9:48 22/03/2013
كم أحبه..
الجزائر (زائر) 9:16 22/03/2013
اللهم ارحمه برحمتك يا الله
محمد (زائر) 6:25 22/03/2013
رحمه الله كان من العلماء الصادقين الذسن أدركوا أهداف الصراع في سوريا وكانت خاتمته طيبة في المسجد وفي حلقة العلم وهذا من عمل الوهابية التي تستخدمها المخابرات الأمريكية التي تدعي ظلما أنها هي السلفية وغيرها منحرف الأمر الذي حاربه الشيخ وكشف خداعهم وقال اللامذهبية أخطر بدعة تهدد الشريعة الإسلامية ونحن نرى اليوم هذا التهديد يشتد يوما بعد يوم فهم يتدخلون في العالم الإسلامي كالسرطان الذي ينخر جسم الأمة بإيعاز من الأمريكان وإسرائيل ويفرضون وصاتهم عن الإسلام
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13