الجلفة إنفو للأخبار - العريــان …
الرئيسية | المجلة الثقافية | العريــان …
العريــان …
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

وهو يتكئ إلى ظهر كرسيّه مسترخيا ، فكّرفي أن يستريح قليلا بعد اعتكاف طويل بين الكتب و المجلات ، و( النت) ، خلفه الكتب مرّتبة بانتظام على الرّف، و جهاز الحاسوب على الجنب ،، و في الركن انزوت المنفضة تفيض بأعقاب السجائر و رائحة الدخان المكرّر..، وعلى الأرض رمى سترته. 

 أمامه على المكتب ، عناوين مبعثرة و مكدّسة، كتبُ مفتّحة عليها أثر التجعيد و التقليب ، بعضها فوق بعض ، رؤوس الورق دائما مثنية ، و كأنها علامة امتياز ، الحواشي مكتوب عليها بالرصاص ، قصاصات ورق و صور متناثرة .

من بين العناوين التي غمّت السطح.. الفصل الثالث من رواية المنتحر …) ، (الباب التسعين من رواية القتيل )،(الباب الأول والأخير من قصة العاشق المجنون ) ، ( اللحظة الفارقة على سكة الحديد) ، (ابن الـ …..) ،(24 ساعة في ملهى لاهين ) ،(غابة الوحوش) ، (كيف خانت ..) .، (تحت القمر )، (فوق الشمس..)، عناوين فرعية كثيرة ، و أغلب الكتب مترجم ، و الكثير منها مدسوس لا يظهر .

من حين لآخر تلتهمه صورة ، أو تقذفه فكرة .. هو موقن بذلك ،ولكنه دائما يصرخ في غرفته الدّاكنة : أنه التهم ألف كتاب و ألّف ألفا ، و لكنّه حين يتعرى على الورق ، يرسم لوحات مشوّهة عن تلك التي مرّت به ، و يوّقع تحتها باسمه ، و غالبا ما يتحرى مكانا فوقها لا تحتها ، أنه يحسب دائما ألاّ معنى لهذه اللوحة دون توقيعه.

يطلق رجليه على الأرض ، و يستوي واقفا ، دلف نحو الباب ، وإذ هو وسط الشارع فكّر في أن يتظاهر من أجل الحرية .

الكلمات الدلالية :
لا توجد كلمات دلالية

عدد القراءات : 5678 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

med.kad
(زائر)
6:46 17/12/2013
هي رائعة من روائع الروائي مسعود غراب..دقة الوصف تساير حراك ذاك التائه الدي تبعثرت أوراقه بين واقع يراه وحقائق ارتسمت له من خلال قلمه ...افتقدناك كثييرا الاخ مسعود في ساحة التميز ..تميز القلم الدي يشدنا دائما للحرية
مسعود غراب
(زائر)
5:38 14/05/2019
شكرا لك صديقي على كلماتك الطيبة ، سلم ذوقك الراقي med.kad/

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

مسعود غراب (زائر) 5:38 14/05/2019
شكرا لك صديقي على كلماتك الطيبة ، سلم ذوقك الراقي med.kad/
med.kad (زائر) 6:46 17/12/2013
هي رائعة من روائع الروائي مسعود غراب..دقة الوصف تساير حراك ذاك التائه الدي تبعثرت أوراقه بين واقع يراه وحقائق ارتسمت له من خلال قلمه ...افتقدناك كثييرا الاخ مسعود في ساحة التميز ..تميز القلم الدي يشدنا دائما للحرية
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات