الجلفة إنفو للأخبار - عار اهمال السلطات لمدينة البيرين ... المستشفى ما يزال مغلقا وأشجاره يبُست والطرقات مازالت تقتل والمدينة تغرق في المياه القذرة!!
الرئيسية | صحة و سكان | عار اهمال السلطات لمدينة البيرين ... المستشفى ما يزال مغلقا وأشجاره يبُست والطرقات مازالت تقتل والمدينة تغرق في المياه القذرة!!
وسط تساؤلات عن مدى متابعة الوالي للوعد الذي قطعه بدوي منذ 06 أشهر
عار اهمال السلطات لمدينة البيرين ... المستشفى ما يزال مغلقا وأشجاره يبُست والطرقات مازالت تقتل والمدينة تغرق في المياه القذرة!!
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
مستشفى البيرين مهمل

لم يكن أكثر المتشائمين يتوقع أن يصل حال مستشفى 74 سرير بمدينة البيرين الى حد جريمة اهمال الأشجار ومساحاته الخضراء ... هذا الوضع هو النتيجة الحتمية بعد أن تعرّض المستشفى للسرقة ووصلت الى محيطه المياه القذرة التي أزكمت أحياء المدينة بينما ما تزال عاصمة المويعدات ترسل مرضاها وضحايا الحوادث الى عين وسارة وحاسي بحبح وغيرهما ... وأخيرا وليس آخرا فشل كل السلطات الولائية في تنفيذ تعهدات وزير الداخلية يوم أن زار البيرين  في 18 فيفري الفارط!!

أربعة أيام قبيل اندلاع الحراك الذي عصف ببوتفليقة ووزرائه وزجّ برموزه في السجن بسبب قضايا فساد، حل وفد وزاري يقوده وزير الداخلية الأسبق، ورئيس الحكومة الحالي نور الدين بدوي، حيث كانت مدينة البيرين هي المحطة الثانية للزيارة ويومها، 18 فيفري 2019، صرّح وزير الدولة بدوي بشأن مستشفى البيرين قائلا "علينا الاسراع في تجهيز هذا المستشفى خاصة وأنه قد تم رفع التجميد عنه ... سنعمل على التشغيل التدريجي لهذا الانجاز الهام ابتداء من شهر آفريل القادم" ... ومن الشهود على الزيارة كان رئيس دائرة البيرين ومدير الصحة ومفتش مركزي من وزارة الصحة ووالي الولاية "توفيق الضيف" فهل قاموا بمتابعة تنفيذ هذه التعهدات بعد مرور 06 أشهر؟

المستشفى مطلب حيوي بالبيرين ولكنه مُجمّد محليا فقط!!

مستشفى البيرين لا يتعلق بحالة بذخ أو مشروع زائد عن الحاجة بل هو يمثل مطلبا حيويا لهذه الدائرة التي يشقها الطريق الوطني رقم 89. وقد مرت منذ أسبوع الذكرى السادسة لحادث المرور الذي أودى بأرواح 06 من أبناء البيرين وجرح 07 آخرين ويومها طالب السكان بتفعيل قاعات العمليات الجراحية المغلقة. أما بالنسبة للعامل الديمغرافي فبلدية البيرين تحصي أزيد من 40 ألف نسمة لوحدها. كما أن المستشفى ينتظره سكان دائرتي البيرين وحد السحاري لتقليص المسافة نحو عين وسارة وفي نفس الوقت تخفيف الضغط عن مستشفاها الذي تتبعه 12 بلدية ... هذا الوضع يبعث على التساؤل عن عدم افتتاح مستشفى البيرين!!

في الحقيقة فإن الحكومة قد أفرجت عن المرسوم التنفيذي رقم 19 – 141 المؤرخ في 29 آفريل 2019 (الجريدة الرسمية رقم 29) والذي أنشأ المؤسسة العمومية الاستشفائية بالبيرين. مما يعني أن مرسوم الإنشاء هو شهادة ميلاد المستشفى الذي يمكنه الشروع في التوظيف وخصوصا استقطاب الأطباء الأخصائيين في دورتي التوزيع كل سنة ... غير أن المستشفى ليس مغلوقا فحسب بل صار محل اهمال واضح ...

المستشفى تزيّن من أجل عيون الوزراء البوتفليقيين ثم تم اهماله ...

من يريد أن يعرف حجم الاهمال الذي وصلت اليه السلطات الولائية في قطاع الصحة بولاية الجلفة بدءا بالوالي ووصولا الى مديرية الصحة فعليه أن ينظر الى مستشفى البيرين ... فهذا المستشفى الذي انطلقت أشغاله بتاريخ 07 جانفي 2010 ووصلت نسبة انجازه الى 35% في ديسمبر 2011 قد تمت بشأنه عملية توظيف في نهاية سنة 2018 وزاره الوفد الوزاري وتعهد بدوي بافتتاحه تدريجيا في ابتداء من آفريل 2019 وتم تجهيزه بموجب ... ورغم كل ذلك فالمستشفى مغلق وهذا في حد ذاته فضيحة اذا احتسبناها على الأقل منذ تاريخ 05 ماي أي 04 أشهر منذ تاريخ صدور مرسوم الانشاء ... ضف الى ذلك تساؤلات السكان عن عدم تنفيذ وعد وزير الصحة بتحويل مصلحة الاستعجالات الى مصلحة للولادات حتى لا تضطر الحوامل الى السفر الى حاسي بحبح وعين وسارة وحتى عاصمة الولاية!!

ورغم أن المستشفى قد خُصص له 16 منصب لعمال مهنيين و05 مناصب للسائقين و08 مناصب إدارية وتقنية الا أنه لم يتم الى اليوم ارسالهم الى المؤسسة العمومية الاستشفائية بالبيرين كما ورد في اعلان مسابقة التوظيف من طرف المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بعين وسارة!!

وقد انعكس هذا الوضع على وضعية الصيانة والبستنة بالمستشفى حيث بدأ البلاط بالانكسار بينما وقعت مأساة كبرى تمثلت في موت كل المساحات الخضراء وحتى النخلات وبعض الأشجار ... وهذه جريمة لا تقل عن جريمة اهمال مرضى البيرين بالنظر الى أن المستشفى كمشروع ضخم لا توجد به سوى حنفية ماء كتلك التي يتم ايصالها الى المنازل الفردية!!

المياه القذرة ... مصدر آخر للأمراض

المتجول في محيط المستشفى يلاحظ أنه قد وصلته المياه القذرة والتي هي الأخرى معضلة كبرى لمدينة البيرين. حيث أن المياه القذرة تتدفق من قنوات الصرف الصحي من وسط المدينة الى المخرج الجنوبي طريق عين وسارة ومنه يحاذي المستشفى مرورا بحي سكنات 250 مرورا بالوادي ... وهذا المشكل قد تسبب في انتشار الحشرات والروائح الكريهة وهو قائم منذ سنوات في انتظار تحرك فعلي من طرف مصالح ديوان التطهير من أجل مشروع تمديد القناة الرئيسية للصرف الصحي.

ويبقى أمل سكان المدينة التسريع بتجسيد مشروع محطة تصفية مياه الصرف المنزلي التي أعلن عنها وزير الموارد المائية في فيفري الفارط. حيث تم اختيار الأرضية ويبقى فقط أن تكون طاقة المحطة كافية لتصفية مياه الصرف المنزلي ومياه الصرف الاستشفائي أو تزويد المستشفى بحوض تصفية ... وهذا لكي لا تتكرر بالبيرين تلك المآسي والأخطاء التي وقع بعاصمة الولاية حين تم منحها مشروع محطة الصرف الصحي بقدرة 150 ألف نسمة بينما عدد السكان أكثر من نصف مليون!!

البيرين كبيرة بسكانها وموقعها ولكن هناك من يريد تقزيمها ...

هذا ما يؤمن به سكان البيرين فهُم لم يتركوا أي منبر اعلامي أو لقاء أو زيارة لمسؤول ما لتبليغه انشغالاتهم. فالمدينة هي بمثابة قلب المنطقة الشمالية الشرقية لولاية الجلفة وهي على مسافة لا تتجاوز 40 كم عن كبريات المدن مثل عين وسارة وعين بوسيف وبوغزول (ولاية المدية) وبلدية بوطي السايح (ولاية المسيلة). بينما تقع بمحاذاتها بلديات حد السحاري وبنهار وبويرة الأحداب وعين افقه. كما أنه يمر بها خط وطني للسكة الحديدية وبها محطة ورغم ذلك لم يتم اعلان أي عمليات توظيف أو تكوين استباقي لهذا المشروع!!

ومع كل هذه المعطيات والظرف الحالي الذي تعيشه الجزائر سيصبح من العبث اهمال هذه المدينة ولا عذر لأي مسؤول لم يسع الى حلحلة الوضع ... فالعار فعلا أن يتعطل مشروع لمدة 10 سنوات وعندما يتم اصدار مرسوم إنشائه وتوفير الموارد البشرية له لا يتم فتحه رغم مرور 04 اشهر عن ذلك المرسوم ... فهل الأمر يتعلق فعلا بصراع على صفقات التجهيز كما يُشاع!!

مسابقة التوظيف في نوفمبر 2018

 

البستنة وأشجار المستشفى في حالة اهمال

المياه القذرة وصلت الى المستشفى والصيانة غائبة والبلاط بدأ بالتدهور

المياه القذرة تغزو المدينة

 

عدد القراءات : 1727 | عدد قراءات اليوم : 4

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(4 تعليقات سابقة)

م م البيرين
(زائر)
6:06 21/08/2019
وصف دقيق لاهمال مستشفى البرين ومعاناة مواطني دائرة البيرين بولابة الجلفة ،من طرفكم الاخ مسعود بن سالم
تقرير يعكس بحق مدى معاناة سكان المنطقة من ضعف التكفل الصحي ،ومن خلف الوعود لالتزامات المسؤولي الوطنيين والمحليين ، ومثلماحملت الوالي ومدير الصحة بعدم المتابعة ، فنحمل اكثر ممثلي الشعب للصفة وللدور المنوط بهم اخلاقيا وقانونيا ، فنواب البرلمان ولجنة الصحة بالمجلس الولائ الشعبى لماذا الغت ملف الصحة ؟ واذا كان كما راه يشاع رئيس المحلس هو السبب باش ايكمل الدورة ف نصف النهار ،علاش تسكتو يالعضاي ؟؟جريمة يسجلها التاريخ في حقكم وش راكم قاعدين اديرو حاكمن قصر بلافائدة للمجتمع كاين شرفاء ولكن ضعفاء امسحو العار على المجلس
جلفاوي
(زائر)
12:59 21/08/2019
بعض المنتخبين في البلديات والمجلس الولائ وبعض الاداريين في الدوائر لم يعتبرو لامن الحراك الوطني الشعبي السلمي الحضاري ، ولامن توجبهات قيادة اركان الجيش الوطني الشعبيى ، ولامن المحاكم ومحاربة الفساد والمفسدين ، والتمادي في التعسف والنفوذ ، حتى وصل الموس للعظم بل عقب العظم ، فالبارح مسعداغلقو المواطنون البلدية ومنعو شيخ البلدية من االدخول ، بالامس القريب اغلقو دائرة الجلفة بسبب التلاعب في قوائم سكن حي الزريعه ومؤخرا لعب كبير في قائمة السكن الاجتماعي لااقدمية لاظروف دايرينها في لحساب على ماييظهرطاق على من طاق ، وشهد شاهد من اهلها اعضاء اللجنة احتجو لان اللعب كبير ، هذا القائمة لانها الاخيرة في بلدية الجلفةوقع فيها ماوقع الوالي جمع اللجنة بعد فوات الاوان ،هذا ىالمرة اللجنة ماهمش متفاهمين راهم تحت الضغط كفاه ايقنعو المواطنين ، والي الجلفة هل راهم يخدموا بمقاييس ؟هذا واقع مر يضاف الى واقع البيرين شكرا جلفة انفو
نائل الجلفة
(زائر)
22:36 21/08/2019
اسوا تسيير فيى دواليب الكثير من القطاعات بولاية الجلفة في هذه الفترة
قطاع الصحة ومهازل في التكفل بالشروع في المستشفيات المبرمجة في الجلفة وساره حدالصحاري البيرين
قطاع التربية نتائج هزيلة في الباك ولامن يهمه الامر ؟
قطاع السكن ومجازر في دراسة السكن الاجتماعي ببلدية الجلفة وطفا سطح الترافيك من خلال تنديد اللجنة واحتجاجها ، والمعلومات المتسربة ان لامقاييس ولاهم يحزنون كاين ليزانتيرفنسيون معناها المعريفةو البلطجة ؟الزووالة اللي متكلين على اقدميتهم واحوالهم ميلقاوش ارواحهم ، المفروض والي الجلفة هذا اللجنة ايحلها وتتعاود الدراسة ، كفى من الفساد
طبقوا تعليمات القايد صالح قائد اركان الجيش الوطني الشعبي طبقو تعليمات وزير العدل زغماتي بلقاسم ستكون اسوا قايمة بالجلفة
cmt0819
(زائر)
14:46 24/08/2019
أتمنى أن توجد آذان صاغية.بالتوفيق

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(4 تعليقات سابقة)

cmt0819 (زائر) 14:46 24/08/2019
أتمنى أن توجد آذان صاغية.بالتوفيق
نائل الجلفة (زائر) 22:36 21/08/2019
اسوا تسيير فيى دواليب الكثير من القطاعات بولاية الجلفة في هذه الفترة
قطاع الصحة ومهازل في التكفل بالشروع في المستشفيات المبرمجة في الجلفة وساره حدالصحاري البيرين
قطاع التربية نتائج هزيلة في الباك ولامن يهمه الامر ؟
قطاع السكن ومجازر في دراسة السكن الاجتماعي ببلدية الجلفة وطفا سطح الترافيك من خلال تنديد اللجنة واحتجاجها ، والمعلومات المتسربة ان لامقاييس ولاهم يحزنون كاين ليزانتيرفنسيون معناها المعريفةو البلطجة ؟الزووالة اللي متكلين على اقدميتهم واحوالهم ميلقاوش ارواحهم ، المفروض والي الجلفة هذا اللجنة ايحلها وتتعاود الدراسة ، كفى من الفساد
طبقوا تعليمات القايد صالح قائد اركان الجيش الوطني الشعبي طبقو تعليمات وزير العدل زغماتي بلقاسم ستكون اسوا قايمة بالجلفة
جلفاوي (زائر) 12:59 21/08/2019
بعض المنتخبين في البلديات والمجلس الولائ وبعض الاداريين في الدوائر لم يعتبرو لامن الحراك الوطني الشعبي السلمي الحضاري ، ولامن توجبهات قيادة اركان الجيش الوطني الشعبيى ، ولامن المحاكم ومحاربة الفساد والمفسدين ، والتمادي في التعسف والنفوذ ، حتى وصل الموس للعظم بل عقب العظم ، فالبارح مسعداغلقو المواطنون البلدية ومنعو شيخ البلدية من االدخول ، بالامس القريب اغلقو دائرة الجلفة بسبب التلاعب في قوائم سكن حي الزريعه ومؤخرا لعب كبير في قائمة السكن الاجتماعي لااقدمية لاظروف دايرينها في لحساب على ماييظهرطاق على من طاق ، وشهد شاهد من اهلها اعضاء اللجنة احتجو لان اللعب كبير ، هذا القائمة لانها الاخيرة في بلدية الجلفةوقع فيها ماوقع الوالي جمع اللجنة بعد فوات الاوان ،هذا ىالمرة اللجنة ماهمش متفاهمين راهم تحت الضغط كفاه ايقنعو المواطنين ، والي الجلفة هل راهم يخدموا بمقاييس ؟هذا واقع مر يضاف الى واقع البيرين شكرا جلفة انفو
م م البيرين (زائر) 6:06 21/08/2019
وصف دقيق لاهمال مستشفى البرين ومعاناة مواطني دائرة البيرين بولابة الجلفة ،من طرفكم الاخ مسعود بن سالم
تقرير يعكس بحق مدى معاناة سكان المنطقة من ضعف التكفل الصحي ،ومن خلف الوعود لالتزامات المسؤولي الوطنيين والمحليين ، ومثلماحملت الوالي ومدير الصحة بعدم المتابعة ، فنحمل اكثر ممثلي الشعب للصفة وللدور المنوط بهم اخلاقيا وقانونيا ، فنواب البرلمان ولجنة الصحة بالمجلس الولائ الشعبى لماذا الغت ملف الصحة ؟ واذا كان كما راه يشاع رئيس المحلس هو السبب باش ايكمل الدورة ف نصف النهار ،علاش تسكتو يالعضاي ؟؟جريمة يسجلها التاريخ في حقكم وش راكم قاعدين اديرو حاكمن قصر بلافائدة للمجتمع كاين شرفاء ولكن ضعفاء امسحو العار على المجلس
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4
أدوات المقال طباعة- تقييم
5.00
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات