الجلفة إنفو للأخبار - الناموس يغزو مدينة حاسي بحبح في غياب أي تحرك للسطات المحلية لمكافحة الظاهرة
الرئيسية | بيئة و محيط | الناموس يغزو مدينة حاسي بحبح في غياب أي تحرك للسطات المحلية لمكافحة الظاهرة
فيما يناشد السكان والي الجلفة للتدخل العاجل
الناموس يغزو مدينة حاسي بحبح في غياب أي تحرك للسطات المحلية لمكافحة الظاهرة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
حاسي بحبح

"واد الناموس" ، "حاسي الناموس" و "الناموس دار فينا حالة"... هي العبارات التي يتداولها سكان مدينة حاسي بحبح منذ عدة أيام، بسبب الانتشار الكبير للناموس وهو المشكل الذي يقلق الساكنة خاصة وأننا مع بداية فصل الصيف في غياب أي تحرك جاد للسلطات المحلية من أجل محاربة الناموس الذي انتشر بكثرة عبر مختلف أحياء المدينة من حي بوعافية وجواف إلى قصر الفروج وحي القندوز والعطري مرورا بحي 250 مسكن ووسط المدينة إلى حي المناضلين وماجاورها... .

ويعزى سبب انتشار الناموس في الفترة الأخيرة لمصب المياه القذرة في المدخل الجنوبي لمدينة حاسي بحبح والذي يعد مصبا رئيسيا للمياه القذرة وهو ما ينتج عنه روائح كريهة خاصة بالنسبة لمستعملي الطريق الوطني رقم واحد وكذا سكان الجهة الجنوبية للمدينة ، بالإضافة لانتشار القمامة على أطراف المدينة كما هو الحال بجوار حي قصر الفروج وحي القندوز الشرقية وكذا حي الخضراء .

ويبدو أن الانتشار اللافت لهذه الحشرة الضارة أثر بشكل كبير على الصحة العمومية بالمدينة وما يترتب عليها من أثار لسعات الناموس والبعوض الذي لمسه كافة سكان المدينة خاصة بالنسبة للأطفال الصغار و ذوي الحساسية الذين باتوا يعانون بصورة كبيرة ...

وحذر مختصون من لسعات الناموس التي تسبب عددا من الأمراض فيما تم تحذير العائلات من تعرض أطفالها للسعات التي قد تؤثر عليهم ، في ظل وجود مخاوف حقيقية من كون الناموس يحمل أمراضا.

هذا وتبقى السلطات المحلية لبلدية حاسي بحبح خارج مجال التغطية في محاربة هاته الآفة التي تتزايد باستمرار ، حيث جندت مصالح البلدية حسب ماعلمته "الجلفة إنفو" آلة التبخير على مستوى حيي بوعافية وجواف فقط وسرعان ما توقفت العملية وهو مالم يستسغه ساكنة عدد كبير من الأحياء في ظل حديث عن تعطل آلة التبخير وهو المشكل الذي يرهن عملية رش الشوارع بالبخار والمواد القاتلة للحشرات ويزيد من اتساع رقعة انتشار الناموس والبعوض والحشرات بمختلف أنواعها.

 لتبقى السلطات المحلية لبلدية حاسي بحبح غائبة تماما عن معالجة هذه المعضلة التي تأثر بها جميع فئات المجتمع ، فيما يناشد السكان والي الجلفة التدخل العاجل لاحتواء هاته المشكلة و الشروع في عملية رش الشوارع و أمكان البؤر والبرك بالمواد القاتلة للحشرات والقضاء على الأماكن التي تكون سببا لتكاثر مثل هاته الحشرات الضارة.

الكلمات الدلالية :

عدد القراءات : 1975 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

مواطن بحبحي
(زائر)
14:26 29/06/2018
كي تتفر يجو يديروا معاه سالفي راهم موالفين ...........

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

مواطن بحبحي (زائر) 14:26 29/06/2018
كي تتفر يجو يديروا معاه سالفي راهم موالفين ...........
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
4.00
image
         محمد صالح
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات