الجلفة إنفو للأخبار - جريمة بيئية بمحاذاة ورشة كوسيدار ... من رمى الخرسانة في غابة "الشبيكة الشرقية"؟
الرئيسية | بيئة و محيط | جريمة بيئية بمحاذاة ورشة كوسيدار ... من رمى الخرسانة في غابة "الشبيكة الشرقية"؟
هل محافظة الغابات غائبة عن مسرح الأحداث!!
جريمة بيئية بمحاذاة ورشة كوسيدار ... من رمى الخرسانة في غابة "الشبيكة الشرقية"؟
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

ندّد مناضلون بيئيون من مدينة الجلفة بالجريمة التي استهدفت أشجار غابة الشبيكة الشرقية بإقليم بلدية الجلفة (حوالي 05 كيلومترات شمال شرق). وحسب ما رصده المعنيون، في لقاء مع "الجلفة إنفو"، فإن شاحنة قامت برمي كميات من الخرسانة على أشجار فتية بغابة الشبيكة الشرقية التي تم انشاؤها منذ أربعين سنة ضمن مشروع السد الأخضر.

وأكّد نفس المتحدثين على أن الجريمة قد ارتُكبت بمحاذاة ورشة الشركة الوطنية كوسيدار التي تعكف على انجاز مشروع السكة الحديدية. وهي شركة تملك أسطولا من الشاحنات لاسيما تلك المخصصة لنقل الخرسانة.

ويطرح هذا الحادث تساؤلات لطالما أثارتها "الجلفة إنفو" في تحقيقات سابقة حول الدور الذي تقوم به مصالح الغابات في حماية "رئة" ولاية الجلفة. ويصبح الأمر ذا خصوصية بالنسبة لغابة الشبيكة حين نعلم أنه يوجد بها حديقة حيوانات وتسلية ملك لمحافظة الغابات!!

ورغم أن ولاية الجلفة تملك حوالي ربع مليون مساحة غابية منتشرة عبر إقليم الولاية الفسيح وهي آخر غطاء غابي باتجاه الجنوب يشكل سدّا في وجه زحف الرمال، الاّ أن هذه الغابات توجد في وضع كارثي بفعل الرعي الجائر وتقطيع الأشجار والحرائق والأمراض الطفيلية لا سيما دودة الصندل.

ويبقى مطلب السكان والباحثين وحماة البيئة أن يتم إنشاء حظيرتين وطنيتين على الأقل من أجل حماية الغطاء الغابي وتثمين أبحاث الجامعة ومعهد الأبحاث الغابية بالجلفة. وكذلك على غرار الحظائر الغابية الموجودة في ولايات تيسمسيلت والبليدة وتلمسان والطارف وتيزي وزو وبجاية وهي كلها ولايات أقل مساحة وسكانا وغطاء غابيا من ولاية الجلفة!! 

 

عدد القراءات : 5631 | عدد قراءات اليوم : 1

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(11 تعليقات سابقة)

عضو بيئوي
(زائر)
17:51 20/12/2017
اسوا ولاية في الوطن في التدهور البيئي هي ولاية الجلفة ومديرية البيئة بالجلفة اسوا ادارة في تسيير البيئة اهمال وتسيب
ودار البيئة الموجودة بالجلفة الجديدة تبدا مها الترافيكات في المخطط في الميزاية في تحريف الهيكل البيئة بالجلفة مريضة ،
وهما كتب الجمعيات البيئية ومهما راسلوا فسوء التسيير والتلاعب بالبيئة مهمش عارفين قيمة البيءة ،اموال يلعبوا بيها في النظافة في شركات النظافة في شؤكات الردم كوارث في المد ن في الغابات.
مناضل
(زائر)
20:03 20/12/2017
لمن تقرا زابورك يا داوود ؟ كل الحقائق مكشوفة للعام والخاص بما فيهم محافظة الغابات ومديرية البيئة وو..
ولكن العيب فينا جميعا لاننا ما زلنا لم نرتقي الى الوعي الثقافي والفكري الذي يؤهلنا للمحافظة على البيئة في حاسي بحبح عشرات الاشجار قطعت على مراى السلطات البلدية وكذا امام مقر الدائرة حيث يراها رئيس الدائرة من نافذته المطلة على موقع الاشغال التي اقيمت فوق انقاذ اشجار الصنوبر التي غرست منذ اكثر من اربعين سنة اضف الى ذلك لا يبعد فرع الغابات بحاسي بحبح عن الموقع سوى بضع امتار فقط كل هؤلاء لم يحركوا ساكنا عدا بعض الشباب المخلص الذين وقفوا يوما محتجين مع كتابات بعض الجمعيات البيئية ولكن ما باليد حيلة وانتهى السناريو باقامة المشروع
تعقيب : بومدين
(زائر)
0:09 21/12/2017
ياو الشئ الدهش .الرجال لكانو ادفعوا على الغابة راحوا . مابقت غير **** لتبيع وتشري .الجلفة الجديد كانت عبارة عن غابة كثيفة ولكن البزنسة اي اصحاب البطون حصدوها قلبت عليه الشكاره الله يجعل فكروشهم البطون اليابس .... قلوا امين
شعبان
(زائر)
5:00 22/12/2017
ياراجل البيئة الفكرية ومحيط ادارة الولاية ثاني بيئة تجتاج الى تنظيف ، والتقارير والمعللومات بالاك مهيش توصل للوالي ، وش راه صاير في المؤسسات والمديريات ، ول الانتخابات والكولسة لهتهم ويناه اللي ايجي ويناه اللي مالازمش ايجي ،
كتسمع الولايات المجاورة تزع ، النظافة العمل البيروقراطية مكانش ، الانتخابات غير ايموسوهم فيها او يخلطوهم فيها ،مايبغوش، والبيئة راها كما الصحة ،شكرا جلفة انفو
مناضل
(زائر)
13:32 22/12/2017
اللي يمشو مع الوالي هم الوالي المدير اللي ايحبوا ايزينوه ايزينوه لانو زين معاهم ، واللي ايحبو العكس ايرجعوه ماهوش مليح ، ولو راه خدام ، اذا اتحبو البيئة تمشي ريقلوها مع من يمشو مع الوالي ظله ، راها الدنيا معكوسة ؟
Zamroud Tadmor
(زائر)
14:58 22/12/2017
المظاهر السلبية كثيرة وبإمتياز في جلفتنا اما هذا الصورة لاتعبرعن الاوساخ مقارنة بالمدخل الغربي اين كان سوق السيارات والسوق القديم مابين شركة الهندسة الريفية وسوق ياجماعة الجلفة انفو روحو ضربو عليه طلة واعطونا تقرير وصور ومن يتحمل هذه المظاهر .موضوع لمجرد ملأ الموقع بالاخبار وفقط بقعة من الاسمنت رجعت موضوع لمحاسبة قطاع بلكامل. اريد ان اطرح سؤال السارق عندما يقوم بالسرقة ياهل ترى يقبض عليه في حين انا نقلكم لا لإنا نسبة كبيرة من السرقات تحل بعد التحقيق والتحري للذلك الناس التي تتهم القطاع بالتقصير لستم على دراية بالمتابعات . مادام انكم مهتمين بجلفتنا اطرحو الانشغالات الحقيقة التي تمس المواطن ليس من اجل انشغال شخص واحد ولحديث قياس. انا عندي رأي وفيه فائدة لمواطنين جلفتنا الا وهو الثكنة العسكرية الجيلالي بونعامة لماذالا يجتمع المسعولين المنتخبين وووووواعيان جلفتنا الكرام مع الوالي والمسؤولين المركزيين على مستوى الجزائر والاستعانة بالوزراءالسابقين والعسكريين المتقاعدين المهم اي واحد عندو كلمة يقولها من اجل اخراج هذه الثكنة المهجورة وهنا لا انتقص من الموؤسسة العسكرية العتيدة لا حشى. وهذا من اجل استغلال تلك المساحة الساشعة من عند مفترق الطرق المحكمة حتى حديقة الحرية مروراً بمديرية الري حتى مدرسة الذكور مركزيا سابقا حاليا اكمالية الامير خالد في موقف لكل سيارات الاجرة والحافلات ولكل خطوط الاحياء جلفتنا وبناءفضاءات خدماتية ومتنوعة وبناء موقف للسيارات السياحية وافراغ المدينة من الفوضى التي نعيش فيها يوميا وتصبح صح جلفتنا نظيفة وتسر الزائرين .ليس بقعة اسمنت باه تلڨاها يلزمك نص نهار واذا لڨيتها تنسى طريڨ الرجعة. سلام
ونوقي
(زائر)
4:23 23/12/2017
البيئة والتازفا والردم التقني والمقاولات انتاع النظافة ، يمكن ايكون عندهم اصحابهم في الولاية ، ايغطو عليهم ، ومهما تشتكي الناس ومهما كتبت الجرايد وعلى راسهم الجلفة انفو اللي راها اتجاهد في جهاد كبير ، يبقى سوء التسيير هو الذي يمشي الدراهم تصرف والامور تتدهور ، واللجوء الى التطوع ضحاياه العمال الزواوله ,
senalba
(زائر)
11:06 23/12/2017
salam . on ne peut pas contrôler tout le monde mais c'est la conjugaison des efforts et de la volonté de tous a changer et a dénoncer c'est le rôle des médias et des société civile en premier lieu puis les élus locaux puis le relais par les élus nationaux puis internationaux si dégâts très importants.
م مدني الجلفة
(زائر)
18:34 23/12/2017
ما اكثرها الجرائم في ولاية الجلفة
جرائم البيئة التي تتكلمون عنها جرائم قوية ، جرائم التربية والمسابقات في التوظيف جرائم لاتعد، جرائم الباكالوريا ولريزوات ،
جرائم الانتخابات الشكارره والدكتاتورية وعدم تطبيق القانون ، التزوير ، مهازل في انتخابات اعلى مجلس بالولاية الركلة والكلام اللي ميتقالش ، جرائم اختطاف الاطفال وجرائم الحوت الاورق ، بيئة ملوثة اداره ومنتخبين الاما رحم ربي حاشا النظاف ،النظاف ربي ينصرهم
جريمة في الطريق
(زائر)
15:03 24/12/2017
شجيرات رؤس العيون وقرية أولاد عبيد الله تستغيث يا أيها الوالي ؟

ما قمت به من مباردة فيما يخص غرس الأشجار يكاد يذهب هباء فهذه الأشجار مهددة اليوم بالموت والسقوط وذلك راجع لأنها تميل نحو السقوط بسبب عدم وضع أعمدة مدعمة لها لكي تنمو واقفة ومستقيمة .

أدركها أيها الوالي المحترم والمعروف بصرامتك وجديتك في العمل . وشكرا
جمال الجلفة
(زائر)
17:46 24/12/2017
اضيف اليك يامدني صاحب التعليق ما اكثر الجرائم ، هناك جريمة المساس بالديمقراطية والحرية التي ناضل من اجلها الكثير ، والتي حدثت في انتخابات 23نوفمبر 2017 ، بحيث انها مليئة بالتزير ، ولم نعكس الاصوات ما كان متداولا بين الشعب ، كما كانت الافلان والارندي ايبدلو في القوايم خارج القانون ، وعليه السيد مدير الجلفة انفو والصحفي بن سالم ، يجب النضال من اجل بيئة سياسية نظيفة ، لان البيئة السياسية بولاية الجلفة نعفنت كثيرا ، شكرا طاقم انفو

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(11 تعليقات سابقة)

جمال الجلفة (زائر) 17:46 24/12/2017
اضيف اليك يامدني صاحب التعليق ما اكثر الجرائم ، هناك جريمة المساس بالديمقراطية والحرية التي ناضل من اجلها الكثير ، والتي حدثت في انتخابات 23نوفمبر 2017 ، بحيث انها مليئة بالتزير ، ولم نعكس الاصوات ما كان متداولا بين الشعب ، كما كانت الافلان والارندي ايبدلو في القوايم خارج القانون ، وعليه السيد مدير الجلفة انفو والصحفي بن سالم ، يجب النضال من اجل بيئة سياسية نظيفة ، لان البيئة السياسية بولاية الجلفة نعفنت كثيرا ، شكرا طاقم انفو
جريمة في الطريق (زائر) 15:03 24/12/2017
شجيرات رؤس العيون وقرية أولاد عبيد الله تستغيث يا أيها الوالي ؟

ما قمت به من مباردة فيما يخص غرس الأشجار يكاد يذهب هباء فهذه الأشجار مهددة اليوم بالموت والسقوط وذلك راجع لأنها تميل نحو السقوط بسبب عدم وضع أعمدة مدعمة لها لكي تنمو واقفة ومستقيمة .

أدركها أيها الوالي المحترم والمعروف بصرامتك وجديتك في العمل . وشكرا
م مدني الجلفة (زائر) 18:34 23/12/2017
ما اكثرها الجرائم في ولاية الجلفة
جرائم البيئة التي تتكلمون عنها جرائم قوية ، جرائم التربية والمسابقات في التوظيف جرائم لاتعد، جرائم الباكالوريا ولريزوات ،
جرائم الانتخابات الشكارره والدكتاتورية وعدم تطبيق القانون ، التزوير ، مهازل في انتخابات اعلى مجلس بالولاية الركلة والكلام اللي ميتقالش ، جرائم اختطاف الاطفال وجرائم الحوت الاورق ، بيئة ملوثة اداره ومنتخبين الاما رحم ربي حاشا النظاف ،النظاف ربي ينصرهم
senalba (زائر) 11:06 23/12/2017
salam . on ne peut pas contrôler tout le monde mais c'est la conjugaison des efforts et de la volonté de tous a changer et a dénoncer c'est le rôle des médias et des société civile en premier lieu puis les élus locaux puis le relais par les élus nationaux puis internationaux si dégâts très importants.
ونوقي (زائر) 4:23 23/12/2017
البيئة والتازفا والردم التقني والمقاولات انتاع النظافة ، يمكن ايكون عندهم اصحابهم في الولاية ، ايغطو عليهم ، ومهما تشتكي الناس ومهما كتبت الجرايد وعلى راسهم الجلفة انفو اللي راها اتجاهد في جهاد كبير ، يبقى سوء التسيير هو الذي يمشي الدراهم تصرف والامور تتدهور ، واللجوء الى التطوع ضحاياه العمال الزواوله ,
Zamroud Tadmor (زائر) 14:58 22/12/2017
المظاهر السلبية كثيرة وبإمتياز في جلفتنا اما هذا الصورة لاتعبرعن الاوساخ مقارنة بالمدخل الغربي اين كان سوق السيارات والسوق القديم مابين شركة الهندسة الريفية وسوق ياجماعة الجلفة انفو روحو ضربو عليه طلة واعطونا تقرير وصور ومن يتحمل هذه المظاهر .موضوع لمجرد ملأ الموقع بالاخبار وفقط بقعة من الاسمنت رجعت موضوع لمحاسبة قطاع بلكامل. اريد ان اطرح سؤال السارق عندما يقوم بالسرقة ياهل ترى يقبض عليه في حين انا نقلكم لا لإنا نسبة كبيرة من السرقات تحل بعد التحقيق والتحري للذلك الناس التي تتهم القطاع بالتقصير لستم على دراية بالمتابعات . مادام انكم مهتمين بجلفتنا اطرحو الانشغالات الحقيقة التي تمس المواطن ليس من اجل انشغال شخص واحد ولحديث قياس. انا عندي رأي وفيه فائدة لمواطنين جلفتنا الا وهو الثكنة العسكرية الجيلالي بونعامة لماذالا يجتمع المسعولين المنتخبين وووووواعيان جلفتنا الكرام مع الوالي والمسؤولين المركزيين على مستوى الجزائر والاستعانة بالوزراءالسابقين والعسكريين المتقاعدين المهم اي واحد عندو كلمة يقولها من اجل اخراج هذه الثكنة المهجورة وهنا لا انتقص من الموؤسسة العسكرية العتيدة لا حشى. وهذا من اجل استغلال تلك المساحة الساشعة من عند مفترق الطرق المحكمة حتى حديقة الحرية مروراً بمديرية الري حتى مدرسة الذكور مركزيا سابقا حاليا اكمالية الامير خالد في موقف لكل سيارات الاجرة والحافلات ولكل خطوط الاحياء جلفتنا وبناءفضاءات خدماتية ومتنوعة وبناء موقف للسيارات السياحية وافراغ المدينة من الفوضى التي نعيش فيها يوميا وتصبح صح جلفتنا نظيفة وتسر الزائرين .ليس بقعة اسمنت باه تلڨاها يلزمك نص نهار واذا لڨيتها تنسى طريڨ الرجعة. سلام
مناضل (زائر) 13:32 22/12/2017
اللي يمشو مع الوالي هم الوالي المدير اللي ايحبوا ايزينوه ايزينوه لانو زين معاهم ، واللي ايحبو العكس ايرجعوه ماهوش مليح ، ولو راه خدام ، اذا اتحبو البيئة تمشي ريقلوها مع من يمشو مع الوالي ظله ، راها الدنيا معكوسة ؟
شعبان (زائر) 5:00 22/12/2017
ياراجل البيئة الفكرية ومحيط ادارة الولاية ثاني بيئة تجتاج الى تنظيف ، والتقارير والمعللومات بالاك مهيش توصل للوالي ، وش راه صاير في المؤسسات والمديريات ، ول الانتخابات والكولسة لهتهم ويناه اللي ايجي ويناه اللي مالازمش ايجي ،
كتسمع الولايات المجاورة تزع ، النظافة العمل البيروقراطية مكانش ، الانتخابات غير ايموسوهم فيها او يخلطوهم فيها ،مايبغوش، والبيئة راها كما الصحة ،شكرا جلفة انفو
مناضل (زائر) 20:03 20/12/2017
لمن تقرا زابورك يا داوود ؟ كل الحقائق مكشوفة للعام والخاص بما فيهم محافظة الغابات ومديرية البيئة وو..
ولكن العيب فينا جميعا لاننا ما زلنا لم نرتقي الى الوعي الثقافي والفكري الذي يؤهلنا للمحافظة على البيئة في حاسي بحبح عشرات الاشجار قطعت على مراى السلطات البلدية وكذا امام مقر الدائرة حيث يراها رئيس الدائرة من نافذته المطلة على موقع الاشغال التي اقيمت فوق انقاذ اشجار الصنوبر التي غرست منذ اكثر من اربعين سنة اضف الى ذلك لا يبعد فرع الغابات بحاسي بحبح عن الموقع سوى بضع امتار فقط كل هؤلاء لم يحركوا ساكنا عدا بعض الشباب المخلص الذين وقفوا يوما محتجين مع كتابات بعض الجمعيات البيئية ولكن ما باليد حيلة وانتهى السناريو باقامة المشروع
تعقيب : بومدين
(زائر)
0:09 21/12/2017
ياو الشئ الدهش .الرجال لكانو ادفعوا على الغابة راحوا . مابقت غير **** لتبيع وتشري .الجلفة الجديد كانت عبارة عن غابة كثيفة ولكن البزنسة اي اصحاب البطون حصدوها قلبت عليه الشكاره الله يجعل فكروشهم البطون اليابس .... قلوا امين
عضو بيئوي (زائر) 17:51 20/12/2017
اسوا ولاية في الوطن في التدهور البيئي هي ولاية الجلفة ومديرية البيئة بالجلفة اسوا ادارة في تسيير البيئة اهمال وتسيب
ودار البيئة الموجودة بالجلفة الجديدة تبدا مها الترافيكات في المخطط في الميزاية في تحريف الهيكل البيئة بالجلفة مريضة ،
وهما كتب الجمعيات البيئية ومهما راسلوا فسوء التسيير والتلاعب بالبيئة مهمش عارفين قيمة البيءة ،اموال يلعبوا بيها في النظافة في شركات النظافة في شؤكات الردم كوارث في المد ن في الغابات.
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات