الجلفة إنفو للأخبار - فقدانه للبصر لم يُثنِه على تحقيق ما عزم عليه...هذه قصة نجاح " بلخير " في شهادة بكالوريا 2020
الرئيسية | تربية و تكوين | فقدانه للبصر لم يُثنِه على تحقيق ما عزم عليه...هذه قصة نجاح " بلخير " في شهادة بكالوريا 2020
بلخير … مثال للإرادة القوية و التّحدي و الاستمرار
فقدانه للبصر لم يُثنِه على تحقيق ما عزم عليه...هذه قصة نجاح " بلخير " في شهادة بكالوريا 2020
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

"بن غربي بلخير " من مواليد 5 جويلية 1976 م بفيض البطمة، من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، متزوج و أب لطفلين، يعمل بمقر بلدية فيض البطمة، تحصّل على شهادة البكالوريا لهذه السنة، تحدّى فقدانه للبصر و حقّق مالم يستطع تحقيقه الأصحّاء، بعد مدة طويلة من الاجتهاد و المثابرة، "الجلفة إنفو" زارت " بلخير " في بيته و كانت لنا معه هذه الدردشة .

يقول " بلخير " أنه غادر المدرسة مُرغما سنة 1988م، و لازال يتذكّر جيّدا آخر درس تلقاه في رحلته الدراسية الإلزامية التي لم تدم طويلا ( درس الاحتلال الفرنسي لمدينة وهران )، و تبدأ معها رحلة طويلة من المعاناة و العلاج داخل و خارج الوطن، إلا أن إرادته كانت أكبر من ذلك، فعقد العزم مجددا و رفع التحدي وخاض غمار الدراسة من جديد و كان ذلك سنة 2010 م، أين سجّل عن طريق المراسلة  في السنة الأولى متوسط، ليتمكّن من الوصول للمرحلة النهائية سنة 2017 م .

بعد 4 سنوات من الوصول للمرحلة النهائية تكلّلت جهوده بالتحصّل على شهادة البكالوريا دورة سبتمبر 2020 في شعبة الآداب و العلوم الإنسانية بمعدل 10.31.

و يضيف بأن ظروف الحجر الصحي ساعدته كثيرا في اغتنام الوقت و تكريسه للمراجعة رفقة اخوته الذين ساعدوه - كما يقول - في تنزيل الدروس و دورات البكالوريا السابقة من الإنترنت، كما أن اعتماده على تقنية تسجيل الدروس و إعادة الاستماع لها عدة مرّات ساعدته كثيرا في المراجعة، إضافة إلى الاستماع للبرامج الإذاعية الخاصة بامتحانات البكالوريا،  كما كان على اتّصال وتواصل دائمين مع الأساتذة للاستفسار و أخذ النصيحة و التوجيهات . 

و يَوجّه " بلخير " رسالة لكل مترشح لشهادة البكالوريا بأن لا يفقد الأمل، و أن أبواب النجاح تعتمد على إرادة و عزيمة  كل فرد مهما كانت الصعوبات، و بإمكان أي فرد تحقيق النجاح .  

 يقدم " بلخير " من هذا المنبر تشكراته لكل من ساعده في تحقيق هذا الإنجاز من أهله و أحبابه و أساتذته .

عدد القراءات : 1665 | عدد قراءات اليوم : 115

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: | عرض:

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         محمد بلعباس
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



عبد الرحمن
في 22:08 24/10/2020