الجلفة إنفو للأخبار - في تقرير للجنة التربية بالمجلس الشعبي الولائي: تضارب في الأرقام ، عجز في التأطير و تسخيرات بالجملة تعكس سوء تسيير قطاع مثقل بالمشاكل
الرئيسية | تربية و تكوين | في تقرير للجنة التربية بالمجلس الشعبي الولائي: تضارب في الأرقام ، عجز في التأطير و تسخيرات بالجملة تعكس سوء تسيير قطاع مثقل بالمشاكل
في تقرير للجنة التربية بالمجلس الشعبي الولائي: تضارب في الأرقام ، عجز في التأطير و تسخيرات بالجملة تعكس سوء تسيير قطاع مثقل بالمشاكل
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

كشف تقرير لجنة التربية والتعليم العالي بالمجلس الشعبي الولائي حول قطاع التربية بولاية الجلفة الذي عُرض في الدورة الأخيرة للمجلس الأسبوع الفارط، عن تضارب في الأرقام المقدمة من قبل مصالح مديرية التربية، وهي التناقضات التي تفضح سوء التسيير وتبيّن عدم جدية مشرفي القطاع في التحكم وضبط وتسيير قطاع حساس بحجم التربية.

وكشف التقرير عن تقديم مدير التربية لإحصائية تعداد المتمدرسين الجدد في التعليم المتوسط في قسم السنة الأولى متوسط والبالغ عددهم 23074 ليناقض نفسه بتقديم عدد إجمالي للمترشحين لنهاية التعليم الابتدائي والبالغ عددهم 22774 وهو ما ينتج عنه فارق 300 تلميذ إذا ما سلمنا جدلا أن مترشحي التعليم الابتدائي قد نجحوا جميعا بنسبة 100 بالمئة، فأي ضابط لهاته الأرقام المقدمة بل أين الخلل؟ ليتجاوز الأمر إلى عدم ضبط تعداد المؤسسات التربوية فتارة يتحدث عن 140 متوسطة و 543 ابتدائية وتارة أخرى يتحدث عن 141 متوسطة و 544 ابتدائية ، فأي الأرقام صحيحة يا ترى يقول التقرير؟ هذا دون الحديث عن أرقام متناقضة تخص وحدات الكشف والمتابعة و كذا تعداد المناصب في المتوسط و الأساتذة الخاضعين للتكوين و كذا الملفات المؤشرة...

وكشف ذات التقرير عن خلل كبير في الخرائط المدرسية وتوزيع الأفواج من خلال فتح لمناصب لا تتوافق مع الحجم الساعي المخصص لبعض الأساتذة تارة بالزيادة وأخرى بالنقصان مما نتج عنه عدم تكافؤ للفرص بين مؤسسة وأخرى بل وأستاذ وآخر...

 مصالح تسير بالتكليف... و عجز كبير في التأطير الإداري ...

في ذات السياق حمل التقرير حالة من الاستغراب في بقاء مصالح مديرية التربية تعاني الشغور في المناصب العليا لفترات طويلة وهو ما يؤثر سلبا على السير الحسن للمديرية، فسياسة التكليف المنتهجة منذ مدة باتت من الأسباب الرئيسية في سوء التسيير و غياب التقييم وعدم المحاسبة، ونبه التقرير إلى أن الهيكل التنظيمي لمديرية التربية لا يستجيب لتطورات الولاية إذ كيف يعقل أن تسير المديرية بـ5 مصالح فقط في حين ولايات أخرى تسير بـ7 مصالح رغم أن عدد منتسبي القطاع بها قليل مقارنة بتعداد مديرية الجلفة الكبير، هذا و تسجل المديرية 22 منصب سامي لا يوجد من بينها إلا 4 مناصب مثبت أصحابها والباقي بالتكليف، في ظل وجود تعداد معتبر من المتصرفين و المتصرفين الرئيسيين المحسوبين ضمن تعداد البطالة المقنعة ...؟ ضف إلى ذلك كثرة التسخيرات والوضع تحت التصرف المفرط داخل هيكل مديرية التربية...

 من جانب آخر، سجل التقرير سوء تقدير للمناصب المالية المطلوبة في مختلف الرتب وهو ما أشارت إليه وزارة التربية سابقا وهي مشكلات تتكرر باستمرار مع كل دخول مدرسي لأسباب تتعلق بالتعبير الدقيق عن الاحتياجات المحلية وهو ما حرم الولاية من مناصب إدارية، ناهيك عن مستشاري التربية و المشرفين أين سُجل شغور وعجز كبير في هذا المنصب، أما في صنف المقتصدين فقد تم تسجيل عجز بأكثر من 40 مقتصدا في ظل سوء التسيير وثقل الإجراءات في عملية تحرير المناصب المالية...

 كما تطرق أعضاء لجنة التربية بـ"الأبيوي" للعجز الكبير والفادح في عمال النظافة والحراسة والمطاعم بالمدارس الابتدائية مما شكل عائقا كبيرا في تسييرها، وهي التي تتبع في تسييرها للبلديات الأمر الذي خلق سوء تقدير في توزيع للعمال بهاته المؤسسات في غياب مقياس موضوعي واضح في عملية توزيع العمال خاصة بالنسبة للمدارس التي بها مطاعم..

 سكنات "محتلة" من قبل غرباء عن القطاع ...والمديرية تتفرج؟

 أما الحديث عن السكن الإلزامي فهو الآخر ملف شائك في ظل شغلها من قبل بعض المتقاعدين واحتلال البعض منها من قبل غرباء وبتواطؤ من بعض المسؤولين حسب حديث الكثير ممن يعلمون جيدا خبايا هذا الملف "المغيب" عن المعالجة الحقيقية، حيث يبلغ تعداد السكنات الوظيفية  1326 موزعة على الطور الابتدائي 302 و المتوسط 596 و الثانوي 428  ، فيما سجلت الاحتياجات بـ 118 في الابتدائي و 48 في المتوسط و 17 في الثانوي بمجموع 183 سكنا.

 هياكل جديدة منتظرة ...لا تلبي عجز القطاع والاكتظاظ الكبير

يذكر أن التقرير سجل استفادة القطاع بولاية الجلفة من هياكل تربوية جديدة لاتزال الأشغال بها جارية وينتظر استلامها مع الدخول المدرسي القادم، وهي 03 ثانويات و 08 متوسطات و 15 نصف داخلية (12 متوسط و 03 ثانوي) إلى جانب 15 مجمعا مدرسيا في الطور الابتدائيـ إضافة إلى 4 مطاعم و 87 قسم ضمن برنامج أقسام التوسعة عبر بلديات ولاية الجلفة. 

 أما في إطار برنامج 2018 فقد استفادت الولاية من 04 ثانويات بكل من حد الصحاري و حاسي بحبح ودار الشيوخ وعين وسارة و 4 أنصاف داخلية بالبيرين و الجلفة ومسعد وتعظميت و 3 مطاعم. حيث تبقى هاته الهياكل بعيدة عن تلبية حاجيات القطاع الذي يشهد باستمرار حالة من الاكتظاظ باعتبار أن الطور الإبتدائي يسير بنظام الدوامين في أغلب المؤسسات بالولاية ضف إلى ذلك حالة الإكتظاظ بالثانويات كماهو الحال في ثانويات حاسي بحبح وفيض البطمة حيث نجد المعدل المتوسط للتلاميذ يتراوح ما بين 49 و 58 تلميذا في القسم و الوضع نفسه ولو بصورة أقل في الطور المتوسط بمعدل 40 و 43 تلميذا في القسم.

 هذا وكانت دورة المجلس الشعبي الولائي هاته التي عالجت قطاع التربية بالولاية قد حملت جملة من التوصيات ، أكدت من خلالها اللجنة على ضرورة المتابعة والتنسيق بين مختلف القطاعات بغية إيجاد حلول ملموسة لتغيير الواقع المريض لهذا القطاع الذي يشهد تعفنا حقيقيا منذ سنوات.

عدد القراءات : 2442 | عدد قراءات اليوم : 23

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(5 تعليقات سابقة)

بومدين
(زائر)
23:51 09/04/2018
مدام الدينصورات الصغيرة موجودة في المجالس الولائية والبلدية وتحمي انفسها بسم الاحزاب وهي تنتمي لهذا القطاع .اعرف ياخي بان التغير لم يكن ولن يكن مدامت هذه العناصر موجودة في هذا القطاع اي اللعاب احميده والرشام احميدة .
pkhùl
(زائر)
6:20 10/04/2018
النقائص التي اشار اليها التقرير بل التعفن الحاصل بمديرية التربية ، بدءا من التكليف بمصالح ومكاتب المديرية باش يبقاو تحت السيسبانس وفوضى عارمة في التغيير في المصالح بسبب التكليف المؤقت 7 تغييرات في الموظفين و7 في الرواتب و5 في البرمجة والمكاتب الفاسدة متغيروش والامين العام رايح جاي
التسيب في الامتحانات والمسابقات مرمدتهم الوزارة عن مراكز الباكالوريا بسبب شكوي رئيس مركز تصحيح الباك بواد سوف رؤساء المراكزالكثير منهم بزناسة
السكنات المشغولة من الغرباء مغيبين عليهم في الجلفة في بحبح ؟؟
ووالي ولاية الجلفة كان صريح ومسؤول وقال قطاع التربية بالجلفة منكوب ،
لكن مالفائدة اذا ماتطلبوا لجنة تحقيق يامجلس الجلفة ، وياسيادة الوالي نظف المديرية من بعض العناصرالمفسدة, شكرا جلفة انفو
محمد من عين الابل
(زائر)
13:49 10/04/2018
السلام عليكم انا حبيت نوجه رسالة من خلال الجلفة انفو للمسؤولين تاوعنا ، عندنا في عين الابل ثانوية واحدة منذ 25 سنة لم يتم يناء ثانوية جديدة ربع قرن ومزال وحاليا التلاميذ في الثانوي يقارب 1000 تلميذ وكل عام يزعكو 250 تلميذ
فعلا جريمة في حق التعليم والشباب والتنمية في عين الابل
Nouredine
(زائر)
22:37 10/04/2018
أنا من ضمن المظلومين الذين لهم الحق في السكن الإلزامي الذي يشغله الغير الذين لا تربطهم علاقة وظيفية بالمؤسسسة و لكن لكونهم يعملون بمديرية التربية و منذ عامين و أنا أنتظر تدخل مدير التربية رغم المراسلات المتكررة ولكن لا حياة لمن تنادي . أدعو جريدتنا الغراء للوقوف على حالتي و من خلال الدكتور خالدي بلقاسم أؤكد و أوجه الدعوة .متوسطة طعبة خيرة
م جلفاوي
(زائر)
0:33 11/04/2018
والي الجلفة اقترح مرصد للتربية يعالج مشاكل القطاع بمشاركة كافة الاطراف من منتخبين واداريين وشخصيات وجمعيات حاجة مليحة ،باش كل واحد ايساهم ويكون ايتابع بصح لازم يتحقق في الميدان او يتحرك في الميدان .

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(5 تعليقات سابقة)

م جلفاوي (زائر) 0:33 11/04/2018
والي الجلفة اقترح مرصد للتربية يعالج مشاكل القطاع بمشاركة كافة الاطراف من منتخبين واداريين وشخصيات وجمعيات حاجة مليحة ،باش كل واحد ايساهم ويكون ايتابع بصح لازم يتحقق في الميدان او يتحرك في الميدان .
Nouredine (زائر) 22:37 10/04/2018
أنا من ضمن المظلومين الذين لهم الحق في السكن الإلزامي الذي يشغله الغير الذين لا تربطهم علاقة وظيفية بالمؤسسسة و لكن لكونهم يعملون بمديرية التربية و منذ عامين و أنا أنتظر تدخل مدير التربية رغم المراسلات المتكررة ولكن لا حياة لمن تنادي . أدعو جريدتنا الغراء للوقوف على حالتي و من خلال الدكتور خالدي بلقاسم أؤكد و أوجه الدعوة .متوسطة طعبة خيرة
محمد من عين الابل (زائر) 13:49 10/04/2018
السلام عليكم انا حبيت نوجه رسالة من خلال الجلفة انفو للمسؤولين تاوعنا ، عندنا في عين الابل ثانوية واحدة منذ 25 سنة لم يتم يناء ثانوية جديدة ربع قرن ومزال وحاليا التلاميذ في الثانوي يقارب 1000 تلميذ وكل عام يزعكو 250 تلميذ
فعلا جريمة في حق التعليم والشباب والتنمية في عين الابل
pkhùl (زائر) 6:20 10/04/2018
النقائص التي اشار اليها التقرير بل التعفن الحاصل بمديرية التربية ، بدءا من التكليف بمصالح ومكاتب المديرية باش يبقاو تحت السيسبانس وفوضى عارمة في التغيير في المصالح بسبب التكليف المؤقت 7 تغييرات في الموظفين و7 في الرواتب و5 في البرمجة والمكاتب الفاسدة متغيروش والامين العام رايح جاي
التسيب في الامتحانات والمسابقات مرمدتهم الوزارة عن مراكز الباكالوريا بسبب شكوي رئيس مركز تصحيح الباك بواد سوف رؤساء المراكزالكثير منهم بزناسة
السكنات المشغولة من الغرباء مغيبين عليهم في الجلفة في بحبح ؟؟
ووالي ولاية الجلفة كان صريح ومسؤول وقال قطاع التربية بالجلفة منكوب ،
لكن مالفائدة اذا ماتطلبوا لجنة تحقيق يامجلس الجلفة ، وياسيادة الوالي نظف المديرية من بعض العناصرالمفسدة, شكرا جلفة انفو
بومدين (زائر) 23:51 09/04/2018
مدام الدينصورات الصغيرة موجودة في المجالس الولائية والبلدية وتحمي انفسها بسم الاحزاب وهي تنتمي لهذا القطاع .اعرف ياخي بان التغير لم يكن ولن يكن مدامت هذه العناصر موجودة في هذا القطاع اي اللعاب احميده والرشام احميدة .
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5
أدوات المقال طباعة- تقييم
4.00
image
         محمد صالح
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات