الجلفة إنفو للأخبار - الطاقم التربوي لثانوية "شونان محمد" بحاسي بحبح في إضراب عن العمل ويتهمون المدير بالتسلط واللامسؤولية في تسيير المؤسسة
الرئيسية | تربية و تكوين | الطاقم التربوي لثانوية "شونان محمد" بحاسي بحبح في إضراب عن العمل ويتهمون المدير بالتسلط واللامسؤولية في تسيير المؤسسة
إهانته لأحد الأساتذة فجر الوضع
الطاقم التربوي لثانوية "شونان محمد" بحاسي بحبح في إضراب عن العمل ويتهمون المدير بالتسلط واللامسؤولية في تسيير المؤسسة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نظم صبيحة اليوم الثلاثاء أساتذة ثانوية المجاهد "شونان محمد" بحاسي بحبح وقفة احتجاجية ضد مدير الثانوية، حيث توقفوا عن العمل وراسلوا مدير التربية ووالي ولاية الجلفة من أجل التدخل وإيجاد حل جذري للوضع المتأزم الذي تشهده الثانوية بسبب ما أسموه سياسة التسلط واللامسؤولية في معاملة المدير مع العديد من موظفيه في العديد من المرات، آخرها قضية التلميذ الذي تغيب لمدة تزيد عن الشهر والنصف وتم استدعاء وليّه من قبل أحد الأساتذة لكنه لم يحضر، فاستفسر الأستاذ لدى مدير الثانوية عن الحالة، لكن جواب المدير كان غير لائق و تفوّه  بعبارات فيها إهانة للأستاذ ولقطاع التربية بصفة عامة حسب أحد الأساتذة الذي تحدث لـ"الجلفة إنفو" وسلّمها رسالة شكوى حملت "العبارة" الخادشة التي تلفظ بها المدير و كذا العديد من المشاكل العالقة.

ولخصت الشكوى جملة المشاكل التي تتخبط فيها الثانوية وطاقمها التربوي في الهجرة الجماعية للمساعدين التربويين وبعض العمال بسبب الإهانات و سوء المعاملة من طرف المدير، وكذا استدعاء الأمن في العديد من المرات من قبل المدير في قضايا داخل المؤسسة كان بالإمكان حلها بطرق تربوية بعيدا عن هاته السياسة التخويفية، إلى جانب عدم اطلاع الموظفين على نقاط منحة الأداء التربوي وعدم تسليم إشعارات الحسم للمتغيبين، وكذا عدم فتح المكتبة والمطعم رغم توفر الغلاف المالي، مع تسجيل نقص فادح في صيانة المؤسسة من تدفئة وإنارة و كذا نوافذ مكسرة و نقص في الأقلام والأوراق المخصصة للطباعة مما أعاق سير الواجبات المنزلية والفروض.

 هذا و أكدا الطاقم التربوي على أنه ماض في تصعيد حركته الاحتجاجية من خلال الإضراب عن العمل و عدم إجراء امتحانات الفصل الأول التي تنطلق الأحد المقبل حسب رزنامة وزارة التربية إذا لم تتدخل السلطات المعنية للنظر في القضايا العالقة.

عدد القراءات : 1420 | عدد قراءات اليوم : 15

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: | عرض:

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         محمد صالح
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات