الجلفة إنفو للأخبار - نهائي مميز في مسابقة ريادة الأعمال لبرنامج "شركتنا" لطلاب الثانويات والمعهد المتخصص في التكوين المهني ‎بمسعد
الرئيسية | اقتصاد و تنمية | نهائي مميز في مسابقة ريادة الأعمال لبرنامج "شركتنا" لطلاب الثانويات والمعهد المتخصص في التكوين المهني ‎بمسعد
للموسم الثالث على التوالي
نهائي مميز في مسابقة ريادة الأعمال لبرنامج "شركتنا" لطلاب الثانويات والمعهد المتخصص في التكوين المهني ‎بمسعد
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

في طبعتها لموسم 2018 - 2019 اختتمت جمعية ريادة الولائية برنامجها الرائد في ريادة الأعمال الموسوم بـ"شركتنا" بحفل كبير شارك فيه طلاب 7 ثانويات بمسعد و3 شركات لمتربصي المعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني العقيد محمد شعباني، الذي احتضن احتفالية هذه السنة، وهذا بحضور طلاب الشركات المشاركة وعدد من الأولياء والأساتذة فيما غابت عنه السلطات المحلية ...

ويعتبر هذا البرنامج الريادي الأول من نوعه بمسعد، والهدف منه حسب السيد "قن سعد" نائب رئيس الجمعية هو تعليم وتكوين طلبة الثانوية والمتربصين على ريادة الأعمال من خلال التدريب حول كيفية انشاء وادارة مؤسسة أو شركة دولية بمعايير احترافية ناجحة، أين تسابقت الشركات العشر على جوائز للشركات المتميزة في منتوجها ، واشرف على هذه المسابقة في طبعتها الثالثة خبراء وأساتذة جامعيين مشكلين للجنة تحكيم اعتمدت على عدة معايير أبرزها وأهمها خطة العمل وتقييم المنتوج والعروض التقديمية ..

وعادت الجائزة الكبرى "أفضل شركة طلابية" في موسمها الثالث إلى طلبة ثانوية الشهيد مصطفى بن بولعيد على منتوجهم المتمثل في صنع آلة تعمل بالطاقة الشمسية للطهي وتسخين الماء وكذلك صندوق لتجفيف فاكهة المشمش، فيما افتك تلاميذ متقن الشهيد زيان عاشور جائزة أحسن ابتكار ، وثانوية الشهيد رزازقة حركاتي على جائزة الجمهور، أما ثانوية الرائد حاشي عبد الرحمان فقد تحصلت على جائزة أحسن خطة تسويقية، في حين فازت شركة Leather IN لاستغلال و صناعة المنتوجات الجلدية بجائزة أفضل شركة طلابية لفئة معهد التكوين، وحازت شركة plus tiles على جائزة اختيار الجمهور حول تسيير واسترجاع النفايات، وفازت بجائزة أفضل خطة تسويقية شركة ONfile في اختصاص توثيق وأرشيف.

للعلم أن برنامج " شركتنا " يمتد طيلة خمسة اشهر ، يعيش من خلاله مجموعة من الطلاب يفوق عددهم 10 مشاركين، دورة الحياة الكاملة للشركة، ابتداء من التفكير في مشكلة أو حاجة في المجتمع مرورا بدراسة السوق واصدار أسهم للبيع لمستثمرين بالشركة ، ثم صنع نموذج أولي للمنتوج ، ثم الوصول الى المنتوج النهائي بعد وضعه تحت الدراسة لمعرفة السلبيات والإيجابيات ، ليسوق بعدها المنتوج ويباع عن طريق مباشر وغير مباشر باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي ليقوم في الأخير أصحاب الشركة بتحضير التقارير المالية وحساب الربح والخسارة ثم يتم تصفية الشركة كخطوة أخيرة لهم في البرنامج .

عدد القراءات : 2125 | عدد قراءات اليوم : 3

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

RAHMOUN MAHAMED
(زائر)
2:24 30/04/2019
لكم مني فائق الشكر والاحترام وتحية خالصة كما اطلب من الحكومة وباصرار ان تجعل او تفكر في تحويل الف الوسط كلمة بطال الى بطل او ابطال............
ب.مسعودي
(زائر)
9:56 30/04/2019
العلامة الكاملة لكل الشركات التي رفعت التحدي وتحلت بالإرادة والعزيمة، والتي لا تتوفر عند من يفوقهم سنا والذين يتوفرون على الامكانات المادية. شابات وشباب في سن المراهقة ورغم انشغالهم بالدراسة ، يتفنون في إنشاء شركات بمقاييس حديثة وبوسائل بسيطة مع مرافقة المؤطرين الذين سهروا معهم أكثر من 7 أشهر ، وفي الأخير النتائج مبهرة وكل تفنن وأبدع وابتكر ، ليضيف قيمة اضافية لحاجيات السوق ، كل هذا الابداع يخرج من مسعد وما أدراك ما مسعد التي أنجبت ومازالت، وأصبحت مثالا يقتدى به اقليميا ووطنيا ،حيث لا يوجد هذا النوع من النشاطات في ربوع الوطن. تحية إلى رئيس الجمعية في الدوحة، وتحية مضاعفة لكل فريق العمل والمؤطرين والمنظمين، وإلى وسائل الاعلام التي غطت الحدث.
Congratulations for all the companies and good luck in the future . all of you are winners. bravo
عثمان عباسي
(زائر)
12:18 02/05/2019
تعرفت على جمعية ريادة عن طريق أحد الأصدقاء منذ سنتين تقريبا ومنذ ذلك الحين وانا اتابع مشاريع الطلاب وشركاتهم وأفكارهم التي يشاركون بها كل سنة وكل مرة اكون منبهرا بمستوى المشاركة ونوعية الأفكار التي يتم طرحها كل مرة والشغف الذي يظهر به الطلاب للفوز بأحد الجوائز.
أنا من مدينة سطيف وأتمنى فعلا أن يكون لجمعية ريادة فرع في مدينتنا وتكون هناك مسابقات وطنية. سيكون أمرا رائعا.

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

عثمان عباسي (زائر) 12:18 02/05/2019
تعرفت على جمعية ريادة عن طريق أحد الأصدقاء منذ سنتين تقريبا ومنذ ذلك الحين وانا اتابع مشاريع الطلاب وشركاتهم وأفكارهم التي يشاركون بها كل سنة وكل مرة اكون منبهرا بمستوى المشاركة ونوعية الأفكار التي يتم طرحها كل مرة والشغف الذي يظهر به الطلاب للفوز بأحد الجوائز.
أنا من مدينة سطيف وأتمنى فعلا أن يكون لجمعية ريادة فرع في مدينتنا وتكون هناك مسابقات وطنية. سيكون أمرا رائعا.
ب.مسعودي (زائر) 9:56 30/04/2019
العلامة الكاملة لكل الشركات التي رفعت التحدي وتحلت بالإرادة والعزيمة، والتي لا تتوفر عند من يفوقهم سنا والذين يتوفرون على الامكانات المادية. شابات وشباب في سن المراهقة ورغم انشغالهم بالدراسة ، يتفنون في إنشاء شركات بمقاييس حديثة وبوسائل بسيطة مع مرافقة المؤطرين الذين سهروا معهم أكثر من 7 أشهر ، وفي الأخير النتائج مبهرة وكل تفنن وأبدع وابتكر ، ليضيف قيمة اضافية لحاجيات السوق ، كل هذا الابداع يخرج من مسعد وما أدراك ما مسعد التي أنجبت ومازالت، وأصبحت مثالا يقتدى به اقليميا ووطنيا ،حيث لا يوجد هذا النوع من النشاطات في ربوع الوطن. تحية إلى رئيس الجمعية في الدوحة، وتحية مضاعفة لكل فريق العمل والمؤطرين والمنظمين، وإلى وسائل الاعلام التي غطت الحدث.
Congratulations for all the companies and good luck in the future . all of you are winners. bravo
RAHMOUN MAHAMED (زائر) 2:24 30/04/2019
لكم مني فائق الشكر والاحترام وتحية خالصة كما اطلب من الحكومة وباصرار ان تجعل او تفكر في تحويل الف الوسط كلمة بطال الى بطل او ابطال............
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
4.33
image
         بلال ذيب
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات