الجلفة إنفو للأخبار - نهائي كبير في مسابقة ريادة الأعمال بين الشركات الطلابية لثانويات مسعد و المعهد المتخصص في التكوين المهني
الرئيسية | اقتصاد و تنمية | نهائي كبير في مسابقة ريادة الأعمال بين الشركات الطلابية لثانويات مسعد و المعهد المتخصص في التكوين المهني
تتويجا لبرنامج "شركتنا" لجمعية ريادة في طبعته الثانية
نهائي كبير في مسابقة ريادة الأعمال بين الشركات الطلابية لثانويات مسعد و المعهد المتخصص في التكوين المهني
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

اختتمت جمعية ريادة الولائية برنامجها الرائد الموسوم بـ"شركتنا" بحفل مميّز شارك فيه تلاميذ 6 ثانويات بمسعد، ومتربصي المعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني بمسعد الذي أقيمت فيه الإحتفالية بحضور مسؤولين و منتخبين محليين، حيث يعتبر هذا البرنامج الأول من نوعه بالمنطقة، و يهدف إلى تعليم وتكوين ريادة الأعمال من خلال تدريب الطلاب والمتربصين حول كيفية إنشاء وإدارة شركة أو مؤسسة ناجحة بمعايير دولية.

وقد تسابقت الشركات فيما بينها على 4 جوائز لتلاميذ الثانويات و 4 جوائز لمتربصي معهد التكوين، و أشرف على المسابقة في طبعتها الثانية، خبراء وأساتذة جامعيين من جامعة زيان عاشور بالجلفة إضافة إلى ممثل عن مؤسسة عمر بن عمر ، حيث اعتمد أعضاء لجنتي التحكيم على عدد من المعايير، أهمها خطة العمل، تقييم المنتوج و تقييم العروض التقديمية...

وعادت الجائزة الكبرى ممثلة في أفضل شركة طلابية لموسم 2017 - 2018 الى طلبة ثانوية الرائد حاشي عبد الرحمان عن منتوجهم المتمثل في مقاعد مصنوعة من قارورات بلاستيكية، أما الجائزة الكبرى الممثلة في أفضل شركة للطلبة المتربصين بمعهد التكوين فعادت لشركة "دي سبيس" عن منتوجها الأثاث المنزلي المصنوع من الخشب، فيما حاز طلبة متقن زيان عاشور جائزة اختيار الجمهور ، أما أفضل خطة تسويقية فعادت لشركة صفاء لطلاب ثانوية رزازقة الحركاتي ، وأفضل تسيير مالي لشركة قطرة بقطرة لطلاب ثانوية دمد .

وحسب تصريح السيد "بن عيسى عمر" رئيس جمعية ريادة لـ"الجلفة إنفو"، فإنه بعد النجاح الجلي الذي حققه برنامج "شركتنا" في الطبعتين الأولى والثانية، يتم التفكير حاليا في إمكانية تعميم البرنامج على مستوى بلديات أخرى من الولاية ليشمل الموسم المقبل ان توفرت الإمكانيات لذلك تلاميذ الثانوي و متربصي المعهد و طلبة الجامعة.

يذكر أن برنامج "شركتنا"، الذي يمتد طيلة خمسة أشهر، يعيش من خلاله مجموعة من الطلاب لا يتجاوز عددهم الـ20، دورة الحياة الكاملة للشركة، ابتداء من التفكير في مشكلة أو حاجة معينة موجودة في المجتمع مرورا بدراسة السوق و إصدار أسهم للبيع لمستثمرين في الشركة، ثم صنع نموذج أولي لمنتوجهم، ثم منتوج نهائي بعد دراسة السلبيات و الإيجابيات، ثم يقومون بتسويق المنتوج و بيعه، ليقوم أصحاب الشركة بعد ذلك بتحضير التقارير المالية و حساب الربح و الخسارة ثم تصفية الشركة كآخر خطوة لهم في البرنامج.

صور مسابقة شركتنا بين متربصي معهد التكوين

 

صور مسابقة شركتنا بين تلاميذ ثانويات مسعد

 

صور من الحفل النهائي

 

 

عدد القراءات : 5486 | عدد قراءات اليوم : 5

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(4 تعليقات سابقة)

سالم زائر
(زائر)
17:34 14/05/2018
خطوة جيدة في ميدان البحث و الصناعة
Amal
(زائر)
21:31 14/05/2018
جميل
M.B
(زائر)
11:30 15/05/2018
All My congratulations forl the all compagnies. Its a way to Start your real projects.
Special thanks to Reyada's association members.
visiteur 1465
(زائر)
16:40 19/05/2018
Vraiment c'est incroyable. 1464 visiteurs ont consultés l'article, et puisque nous, soit disant musulmans on aime que faire du mal. il y'a que 3 visiteurs qui ont appréciés cette initiative. Lahawla wa la kowat ila b Allah. omat al hassad taaraf ila les critiques

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(4 تعليقات سابقة)

visiteur 1465 (زائر) 16:40 19/05/2018
Vraiment c'est incroyable. 1464 visiteurs ont consultés l'article, et puisque nous, soit disant musulmans on aime que faire du mal. il y'a que 3 visiteurs qui ont appréciés cette initiative. Lahawla wa la kowat ila b Allah. omat al hassad taaraf ila les critiques
M.B (زائر) 11:30 15/05/2018
All My congratulations forl the all compagnies. Its a way to Start your real projects.
Special thanks to Reyada's association members.
Amal (زائر) 21:31 14/05/2018
جميل
سالم زائر (زائر) 17:34 14/05/2018
خطوة جيدة في ميدان البحث و الصناعة
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         بلال ذيب
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات