الجلفة إنفو للأخبار - تعيين مدير جديد على رأس مؤسسة تسيير المنطقة الصناعية بالجلفة، و "علي ابراهيمي" المدير السابق يُحال على التقاعد
الرئيسية | اقتصاد و تنمية | تعيين مدير جديد على رأس مؤسسة تسيير المنطقة الصناعية بالجلفة، و "علي ابراهيمي" المدير السابق يُحال على التقاعد
في انتظار استرجاع الجيوب العقارية المستحوذ عليها منذ عقود
تعيين مدير جديد على رأس مؤسسة تسيير المنطقة الصناعية بالجلفة، و "علي ابراهيمي" المدير السابق يُحال على التقاعد
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

علمت "الجلفة إنفو" من مصادر موثوقة أنه تم تعيين السيد "توفيق ونوقي" الأمين العام الحالي لكلية العلوم و التكنولوجيا بجامعة الجلفة مديرا جديدا على رأس مؤسسة تسيير المنطقة الصناعية بعاصمة الولاية خلفا للسيد "علي براهيمي" الذي سيتم إحالته على التقاعد نهاية السنة الجارية.

و سيكون على عاتق المدير الجديد تسيير منطقة صناعية بمساحة إجمالية تقدر بـ 240 هكتار، بالإضافة إلى منطقة نشاطات على مساحة 114 هكتار، تم تهيئتهما للإستثمار الصناعي بتعبيد الطرقات و مد شبكات الصرف الصحي، الماء الشروب و الكهرباء، مع تواجد مؤسسات وظيفية بتعداد بلغ 78 مؤسسة ما بين عمومية و خاصة تُشغل حوالي 1081 عامل (حسب آخر مونوغرافيا للولاية). 

يذكر أن القطاع الصناعي بالجلفة لا يزال ضعيف التمثيل على مستوى الولاية بل و في المرحلة الجنينية بالرغم من توفر العقارات المهيأة للاستثمار، في حين نجد أن هناك المئات من المشاريع الاستثمارية التي تم اعتمادها منذ أكثر من 10 سنوات لم تتجسد لحد الساعة، بل تم تحويل عدد من العقارات إلى مساكن و حظائر، حيث لم يحترم أصحابها  بنود دفاتر الشروط، في انتظار ما ستسفر عليه قرارات المسؤول الأول على الولاية "حمنة قنفاف" في فسخ العقود و استرجاع الجيوب العقارية المستحوذ عليها منذ عقود..

 

عدد القراءات : 5139 | عدد قراءات اليوم : 8

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(22 تعليقات سابقة)

المصفى
(زائر)
23:41 26/12/2017
علي براهيمي بحنكته وتجربته وسياسته وكفاءته في التسيير لم يستطع استرجاع الالاراضي التي بيعت بالدينار الرمزي وهذا الاخير**** كيف سيسير منطقة صناعية بحجم منطقتنا
تعقيب أوافق لا أوافق
-172
تعقيب : أحمد
(زائر)
17:16 29/12/2017
ولماذا لم تكن له شجاعة الاستقالة طيلة كل هذه السنيين بدلا الرضى بالوضعية المزرية..........
تعقيب : بن يحي
(زائر)
9:48 27/12/2017
انا اعتقد لو كانت هناك حنكة وسياسة وكفاءة في التسيير ما وزعت الاراضي في عهده بالدينار الرمزي لاناس لا علاقة لهم بالصناعة او النشاطات الصناعية ....فتنطبق مقولة ...كحلها وعماها
التهامي سفيان
(زائر)
7:17 27/12/2017
ياجماعة الخير
المنطقة الصناعية أو(المتلفة الصناعية) بالجلفة هي عبارة عن منطقة للتخزيين ،لاصناعة ولاهم يحزنون
عزيز
(زائر)
10:33 27/12/2017
الاستثمتار في الصناعةهو ثقافة وهي غائبة عند اهل الجلفة.
اهل الجلفة يحبو الاستثمار في البزارات فقط
سليـــــــــــــم
(زائر)
16:54 27/12/2017
عَمَّر كرسي المديرية منذ نشأة المنطقة الصناعية لما يقارب 30 سنة ويتركها جرداء من أي انتاج يستحق الذكر وما سِرّ استمرار بقائه طوال كل هذه السّنين؟ لنفرض أنها ملكيته الخاصّة, هل يكون لها نفس المصير؟وهل من حسيب؟ وأين كانت الرقابة؟ والله جل جلاله يقول في كتابه الكريم " وقفوهم إنهم مسئوولون" وتبقى زمرة المناصرين من محيطه المقرب,أصحاب المصالح المستفيدين من 600 متر مربع والفيلات الضخمة المشيدة على أرض المنطقة والذين وصلتهم أبواق الدعاية المغرضة أنّ " ابراهمي علي" واجه الوالي- بكل شجاعة- هم الذين يمجدونه في كل الفرص وينسون استقالته في الأشهر الأولى من تنصيبه على رأس البلدية في العهدة الماضية ضاربا عرض الحائط كل آمال ساكنة الجلفة أنّه الرجل المناسب بقراره المخجل بينما بقي متمسكا بالمنطقة الصناعية برهن للكل أنه يريد تشريفات المسؤولية عوض تكليفاتها.
سليـــــــــــــم
(زائر)
16:55 27/12/2017
ولا نقول بأننا نلنا المنى بهذا التغيير حتى يبرهن الوافد الجديد على رأس الإدارة في أسرع وقت بالنهوض بتنمية صناعية تنافسية تُخرج مدينتنا من هذا الركود الذي أصابها لمدة ثلاثة عقود من الزمن.ولكي ينجح في مهمته النبيلة عليه أن يتكل على الله عز وجل ثمّ يتحلى بالنزاهة ويبتعد في اختيار الرجال عن التعصّب القبلي و تكون الكفاءة هي المعيار.
مواطن
(زائر)
17:04 27/12/2017
الجميع يعتقد أن السيد علي براهيمي مسؤول على توزيع الأراضي بالمنطقة الصناعية و مسؤول على استرجاعها و الحقيقة أن الولاية و على رأسها السيد والي الولاية هو المسؤول على توزيع الأراضي و و فسخ العقود.
المدير مسؤول على توفير الكهرباء الماء مياه الصرف الإنارة التزفيت النظافة.....
المدير الجديد بدون إرادة الولاية والسيد والي الولاية لن يغير شيئا.
salim
(زائر)
19:02 27/12/2017
لن يتغير شيء
samir
(زائر)
22:43 27/12/2017
tt simplement reglement de compte de lwali contre brahimi c le seul qui peut dire non devant les hauts responsable ah ya djelfa
تعقيب : Amar
(زائر)
8:57 29/12/2017
Oui c'est vrai, mais un non au développement de Djelfa, malgré ses potentialités et sa position de carrefour
تعقيب : Tewfik
(زائر)
16:39 28/12/2017
Durant toutes ces années, il n'a rien fait pour rendre Djelfa ville industrielle et la zone industrielle d''Ain Oussera plus récente dans la même wilaya est de loin plus productive que Djelfa .Le wali n'a fait qu'appliquer les lois de la république pour quelqu'un de retraitable voila bien longtemps sans qu'il soit tenu de rendre des comptes et si ce que vous dites est vrai pourquoi il n'y a aucune unité de production alors que ses connaissances à Alger s'il les avait utilisées à bon escient aurait fait sans nul doute de Djelfa un pole industriel .Beaucoup de ceux qui se sont manifestés sur ce site ne sont que les bénéficiaires de ces largesses au détriment de l’intérêt général .
بومدين
(زائر)
23:41 27/12/2017
كطارة الطيور بقات الهامة الدور .حتى نحن من كانت الخيرات مخدمناش المنطقة واليوم نوريدوا ان نعملوا ..يافاقوا ههههها مصنع الاسمنت امامنا والبحر ورائنا مامحله من الاعراب سيد الوالى ؟
karim
(زائر)
23:38 29/12/2017
حتى الموقع ضد بعض التعليقات التى هي فى صالح المير السابق براهيمي علي حفظه الله و سدد خطاه ..أخطأ أو أصاب يبقى من أفضل رؤساء البلدية ...انشرو التعليق ومن يصوت ضد اتركو القراء ليس اصحاب الجريدة ...الحديث قياس ...
تعقيب : سعد
(زائر)
17:37 31/12/2017
لا مجال للمقارنة فهو مدير بدون منازع وعضو ورئيس في المجلس الشعبي البلدي بداية من الثمانينات.وعمر الإ نسان يعد بالإنجازات وليس بعدد السنين ولا مجال للعاطفةلأن الأمر ليس بالهين ويتعلق بتسيير مؤسسة لو نجح في إدارتها أصبحت الجلفة قطبا صناعيا وانتعش اقتصاد مدينتنا.والعيب أيضا في صمت السلطات المحلية المنتخبة التي لم تتدخل في الوقت المناسب لأنقاذ الوضع وصمت الوسائل الإعلامية وبهذا ضيعت الجلفة فرصة لم تعوض في التنمية ورغم ذلك لم يستسلم الجلفاوي بنشاطه في المجال التجاري جعل من بلدته مركزا تجاريا يقتدى به وتربية المواشي جعلت سوق الجلفة قبلة للموالين ومدينة عين الإبل الأولى انتاجا في الجزائر. وتنمية الجلفة تبقى فوق كل اعتبار.
تعقيب : جعفر عيسى
(زائر)
7:21 30/12/2017
ما أجمل قول الحقيقة,براهيمي علي كما يقولون قديما فيه الخير للبلاد و العباد و انسان قديم في المنصب لا يعرف في حياته الانتقامات الدنيئة.حتى و ان غادر هذا المنصب يبقى بالنسبة لنا رمزنا, احسن من المدير و احسن من رئيس بلدية و أحسن من رئيسهم.
متابع
(زائر)
14:25 31/12/2017
من بين الذين يتحملون المسؤولية التاريخية في كارثة المنطقة الصناعية مديرية التعمير وبلدية الجلفة ومكتب الدراسات ايرباتيا
ومديرية الصناعة فلو كانت رقابة عند مراحل البناء وعند تحويل الأراضي عن الوجهة التي خصصت لها... لما كانت هناك حظائر وفيلات بالمسابح ولا بناءات بطوابق عليا . كلهم كانوا متقاعسون وبدون ضمير وخوف من الله حتى وصلت الأمور حد التعفن .. ومن صعب إزالة السكنات واسترجاع الأراضي ..... لك الله يا جلفة
وهذا الوافد الجديد لن يحرك شيئا بل سيزرع الفوضى *****
التهامي سفيان
(زائر)
6:35 01/01/2018
الجلفة ميؤوس من تطورها ياجماعة ،لا براهيمي ولاغيره يسير الجلفة ،شعبها عبارة عن ( هيشر) تحكمه التقاليد البدوية والعشائرية
تعقيب : غيور على الجلفة
(زائر)
22:22 03/01/2018
ياأخي لاتحمل نفسك أوزارا لن تطيق تحملها يوم القيامة، الجلفة ولاية مليونية أنجبت رجالا على مر التاريخ منهم أئمة وثوار و أطباء ومهندسين وكتاب واطارات بالجيش و حتى بالوزارت وتجار كبار و آخرون نجحوا أيما نجاح بالخارج فاحترم الناس وقل خيرا تجز به فما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
تعقيب : أم عائشة
(زائر)
9:27 03/01/2018
قبل أن تتكلم على الجلفة يجب عليك أن تشلل فمك........
تعقيب : Bernard
(زائر)
9:11 03/01/2018
Au lieu d'une analyse sérieuse, c'est à un langage ordurier reflet sans nul doute de la personne qui l'emploie , "touhami sofiane", oubliant que par cette insolense , il s'est consacré GRAND HAICHER de l'année 2018
مواطن الجلفة
(زائر)
11:53 02/01/2018
ياسفيان التهامي أخطات لما عممت وجعلت شعب الجلفة كله هيشر ، في الجلفة وفي غيرها وفي كل الاحوال هناك الاستثنائ ، فيه رجال يكرهون الظلم ويمقتون الحقرة ويرفضون الفساد وستنكرون التشيات والانبطاح ,السعفة ، وفيه كما قلت في بعض من الهيشر لاتحكمه التقاليد لان تقاليد اهل الجلفة الانفة والخبزة في الاصل ، ولكن مع الاسف البعض اوالكثير من المسؤولين من المنتخبين ومن الادارة مشاركين في التعفن ، ويضر الجلفة المنتخب الشيات الدي يبيع لبلادعلى جال صواتلحوالخاصة الضيقة .

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(22 تعليقات سابقة)

مواطن الجلفة (زائر) 11:53 02/01/2018
ياسفيان التهامي أخطات لما عممت وجعلت شعب الجلفة كله هيشر ، في الجلفة وفي غيرها وفي كل الاحوال هناك الاستثنائ ، فيه رجال يكرهون الظلم ويمقتون الحقرة ويرفضون الفساد وستنكرون التشيات والانبطاح ,السعفة ، وفيه كما قلت في بعض من الهيشر لاتحكمه التقاليد لان تقاليد اهل الجلفة الانفة والخبزة في الاصل ، ولكن مع الاسف البعض اوالكثير من المسؤولين من المنتخبين ومن الادارة مشاركين في التعفن ، ويضر الجلفة المنتخب الشيات الدي يبيع لبلادعلى جال صواتلحوالخاصة الضيقة .
التهامي سفيان (زائر) 6:35 01/01/2018
الجلفة ميؤوس من تطورها ياجماعة ،لا براهيمي ولاغيره يسير الجلفة ،شعبها عبارة عن ( هيشر) تحكمه التقاليد البدوية والعشائرية
تعقيب : غيور على الجلفة
(زائر)
22:22 03/01/2018
ياأخي لاتحمل نفسك أوزارا لن تطيق تحملها يوم القيامة، الجلفة ولاية مليونية أنجبت رجالا على مر التاريخ منهم أئمة وثوار و أطباء ومهندسين وكتاب واطارات بالجيش و حتى بالوزارت وتجار كبار و آخرون نجحوا أيما نجاح بالخارج فاحترم الناس وقل خيرا تجز به فما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
تعقيب : أم عائشة
(زائر)
9:27 03/01/2018
قبل أن تتكلم على الجلفة يجب عليك أن تشلل فمك........
تعقيب : Bernard
(زائر)
9:11 03/01/2018
Au lieu d'une analyse sérieuse, c'est à un langage ordurier reflet sans nul doute de la personne qui l'emploie , "touhami sofiane", oubliant que par cette insolense , il s'est consacré GRAND HAICHER de l'année 2018
متابع (زائر) 14:25 31/12/2017
من بين الذين يتحملون المسؤولية التاريخية في كارثة المنطقة الصناعية مديرية التعمير وبلدية الجلفة ومكتب الدراسات ايرباتيا
ومديرية الصناعة فلو كانت رقابة عند مراحل البناء وعند تحويل الأراضي عن الوجهة التي خصصت لها... لما كانت هناك حظائر وفيلات بالمسابح ولا بناءات بطوابق عليا . كلهم كانوا متقاعسون وبدون ضمير وخوف من الله حتى وصلت الأمور حد التعفن .. ومن صعب إزالة السكنات واسترجاع الأراضي ..... لك الله يا جلفة
وهذا الوافد الجديد لن يحرك شيئا بل سيزرع الفوضى *****
karim (زائر) 23:38 29/12/2017
حتى الموقع ضد بعض التعليقات التى هي فى صالح المير السابق براهيمي علي حفظه الله و سدد خطاه ..أخطأ أو أصاب يبقى من أفضل رؤساء البلدية ...انشرو التعليق ومن يصوت ضد اتركو القراء ليس اصحاب الجريدة ...الحديث قياس ...
تعقيب : سعد
(زائر)
17:37 31/12/2017
لا مجال للمقارنة فهو مدير بدون منازع وعضو ورئيس في المجلس الشعبي البلدي بداية من الثمانينات.وعمر الإ نسان يعد بالإنجازات وليس بعدد السنين ولا مجال للعاطفةلأن الأمر ليس بالهين ويتعلق بتسيير مؤسسة لو نجح في إدارتها أصبحت الجلفة قطبا صناعيا وانتعش اقتصاد مدينتنا.والعيب أيضا في صمت السلطات المحلية المنتخبة التي لم تتدخل في الوقت المناسب لأنقاذ الوضع وصمت الوسائل الإعلامية وبهذا ضيعت الجلفة فرصة لم تعوض في التنمية ورغم ذلك لم يستسلم الجلفاوي بنشاطه في المجال التجاري جعل من بلدته مركزا تجاريا يقتدى به وتربية المواشي جعلت سوق الجلفة قبلة للموالين ومدينة عين الإبل الأولى انتاجا في الجزائر. وتنمية الجلفة تبقى فوق كل اعتبار.
تعقيب : جعفر عيسى
(زائر)
7:21 30/12/2017
ما أجمل قول الحقيقة,براهيمي علي كما يقولون قديما فيه الخير للبلاد و العباد و انسان قديم في المنصب لا يعرف في حياته الانتقامات الدنيئة.حتى و ان غادر هذا المنصب يبقى بالنسبة لنا رمزنا, احسن من المدير و احسن من رئيس بلدية و أحسن من رئيسهم.
بومدين (زائر) 23:41 27/12/2017
كطارة الطيور بقات الهامة الدور .حتى نحن من كانت الخيرات مخدمناش المنطقة واليوم نوريدوا ان نعملوا ..يافاقوا ههههها مصنع الاسمنت امامنا والبحر ورائنا مامحله من الاعراب سيد الوالى ؟
samir (زائر) 22:43 27/12/2017
tt simplement reglement de compte de lwali contre brahimi c le seul qui peut dire non devant les hauts responsable ah ya djelfa
تعقيب : Amar
(زائر)
8:57 29/12/2017
Oui c'est vrai, mais un non au développement de Djelfa, malgré ses potentialités et sa position de carrefour
تعقيب : Tewfik
(زائر)
16:39 28/12/2017
Durant toutes ces années, il n'a rien fait pour rendre Djelfa ville industrielle et la zone industrielle d''Ain Oussera plus récente dans la même wilaya est de loin plus productive que Djelfa .Le wali n'a fait qu'appliquer les lois de la république pour quelqu'un de retraitable voila bien longtemps sans qu'il soit tenu de rendre des comptes et si ce que vous dites est vrai pourquoi il n'y a aucune unité de production alors que ses connaissances à Alger s'il les avait utilisées à bon escient aurait fait sans nul doute de Djelfa un pole industriel .Beaucoup de ceux qui se sont manifestés sur ce site ne sont que les bénéficiaires de ces largesses au détriment de l’intérêt général .
salim (زائر) 19:02 27/12/2017
لن يتغير شيء
مواطن (زائر) 17:04 27/12/2017
الجميع يعتقد أن السيد علي براهيمي مسؤول على توزيع الأراضي بالمنطقة الصناعية و مسؤول على استرجاعها و الحقيقة أن الولاية و على رأسها السيد والي الولاية هو المسؤول على توزيع الأراضي و و فسخ العقود.
المدير مسؤول على توفير الكهرباء الماء مياه الصرف الإنارة التزفيت النظافة.....
المدير الجديد بدون إرادة الولاية والسيد والي الولاية لن يغير شيئا.
سليـــــــــــــم (زائر) 16:55 27/12/2017
ولا نقول بأننا نلنا المنى بهذا التغيير حتى يبرهن الوافد الجديد على رأس الإدارة في أسرع وقت بالنهوض بتنمية صناعية تنافسية تُخرج مدينتنا من هذا الركود الذي أصابها لمدة ثلاثة عقود من الزمن.ولكي ينجح في مهمته النبيلة عليه أن يتكل على الله عز وجل ثمّ يتحلى بالنزاهة ويبتعد في اختيار الرجال عن التعصّب القبلي و تكون الكفاءة هي المعيار.
سليـــــــــــــم (زائر) 16:54 27/12/2017
عَمَّر كرسي المديرية منذ نشأة المنطقة الصناعية لما يقارب 30 سنة ويتركها جرداء من أي انتاج يستحق الذكر وما سِرّ استمرار بقائه طوال كل هذه السّنين؟ لنفرض أنها ملكيته الخاصّة, هل يكون لها نفس المصير؟وهل من حسيب؟ وأين كانت الرقابة؟ والله جل جلاله يقول في كتابه الكريم " وقفوهم إنهم مسئوولون" وتبقى زمرة المناصرين من محيطه المقرب,أصحاب المصالح المستفيدين من 600 متر مربع والفيلات الضخمة المشيدة على أرض المنطقة والذين وصلتهم أبواق الدعاية المغرضة أنّ " ابراهمي علي" واجه الوالي- بكل شجاعة- هم الذين يمجدونه في كل الفرص وينسون استقالته في الأشهر الأولى من تنصيبه على رأس البلدية في العهدة الماضية ضاربا عرض الحائط كل آمال ساكنة الجلفة أنّه الرجل المناسب بقراره المخجل بينما بقي متمسكا بالمنطقة الصناعية برهن للكل أنه يريد تشريفات المسؤولية عوض تكليفاتها.
عزيز (زائر) 10:33 27/12/2017
الاستثمتار في الصناعةهو ثقافة وهي غائبة عند اهل الجلفة.
اهل الجلفة يحبو الاستثمار في البزارات فقط
التهامي سفيان (زائر) 7:17 27/12/2017
ياجماعة الخير
المنطقة الصناعية أو(المتلفة الصناعية) بالجلفة هي عبارة عن منطقة للتخزيين ،لاصناعة ولاهم يحزنون
المصفى (زائر) 23:41 26/12/2017
علي براهيمي بحنكته وتجربته وسياسته وكفاءته في التسيير لم يستطع استرجاع الالاراضي التي بيعت بالدينار الرمزي وهذا الاخير**** كيف سيسير منطقة صناعية بحجم منطقتنا
تعقيب أوافق لا أوافق
-172
تعقيب : أحمد
(زائر)
17:16 29/12/2017
ولماذا لم تكن له شجاعة الاستقالة طيلة كل هذه السنيين بدلا الرضى بالوضعية المزرية..........
تعقيب : بن يحي
(زائر)
9:48 27/12/2017
انا اعتقد لو كانت هناك حنكة وسياسة وكفاءة في التسيير ما وزعت الاراضي في عهده بالدينار الرمزي لاناس لا علاقة لهم بالصناعة او النشاطات الصناعية ....فتنطبق مقولة ...كحلها وعماها
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13
أدوات المقال طباعة- تقييم
2.00
image
         السعيد بلقاسم
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات