الجلفة إنفو للأخبار - البرلمانيون الجدد
الرئيسية | مساهمات | البرلمانيون الجدد
البرلمانيون الجدد
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

انتهت الانتخابات وتم نشر النتائج بكل الوسائل المكتوبة والمرئية وذلك بعد الوسائل (الإشاعية) التي غالبا ما تكون تمهيدا نفسيا لاستقبال صدمة النتائج الرسمية، وشكلت الجلفة الحدث كعادتها باعتبارها الصندوق السري للحزب (العتيد) بنتيجة لم يكن يتوقعها حتى أصحابها، كيف لا وفي الوقت الذي كان الجميع ينتظر نتيجة فسيفسائية كألوان الزربية الجلفاوية المتشبعة بالألوان التي تغطي تنوع أزيد من 60 قائمة انتخابية بأسمائها المتنوعة والتي بذل أصحابها جهدهم في حسن اختيارها، تخرج الجلفة بنتيجة تسبح بها ضد التيار تتمثل في اكتساح تاريخي لحزب جبهة التحرير لصناديق الاقتراع باستحواذ تام على مقاعد الثلاثة عشر التي تمثل حصّة الولاية في البرلمان.

لقد جاءت هذه النتيجة ضد كل معايير المنطق والواقع ولا تفسير لها سوى (نبوءات) بعجي في زيارته للجلفة عندما تفنن في تمجيد الرقم (السحري) لقائمة الأفلان وهو العدد (7) وما أدراك ما السبعة في ثقافتنا التي تستلهم خيالها من خلفية دينية حاضرة في لا شعورنا الجمعي، ولهذا نكتفي بهذا التفسير لهضم هذه النهاية المفتوحة لهذه الطبعة الجديدة للتشريعيات.

ومرة أخرى تتمكن الجلفة المتحزبة شعرت بذلك أم لم تشعر من رمي طوق النجاة لحزب عاقبه الحراك على غرار غيره من الأحزاب عندما منعه من الخروج في مسيراته المليونية متهمة إياه بالمشاركة بشكل أساسي في سياسة العصابة التي كانت وراء مأساة الجزائريين، وهذا يذكرنا بالتصحيحية والتقويمية التي ساهمت في معارك هذا الحزب الذي عبثت به الصراعات الداخلية بين الإخوة الأعداء.

لقد شكلت هذه الانتخابات في ولايتنا المنكوبة نكسة عميقة في مفهوم (التعددية) عندما أرجعتنا إلى ذكريات قديمة كان بطلها الحزب الواحد، وفوّتناعلى أنفسنا فرصة سانحة لتغيير الخارطة السياسية لولايتنا التي عبّر شبابها من خلال القوائم الحرة الكثيرة عن رغبتهم في الانخراط بشكل حماسي في صياغة سياسة تنموية واعدة من خلال خوض غمار التجربة البرلمانية. وبذلك يجد الحزب العتيد نفسه وجها لوجه مع نفسه متحديا لذاته يجر وراءه ثقلا تاريخيا يشوبه التناقض والتمزق، وتنبعث منه روائح المؤامرات و قصص الدسائس التي ترويها ضمائر تعيسة تلوّثت بالمال الفاسد وبقايا (الشكارات) التي كانت تنقل الرشاوى لبارونات المافيا السياسية.

إنها تركة ضخمة وحطام هائل من المغامرات السياسية التي لا تزال ملفاتها لم تطوى بعد في رفوف محكمة سيدي محمد، فهل يدرك البرلمانيون الجدد هول التركة التي يجب عليهم تفكيك خيوطها  ليعيدوا  لحزبهم العتيد من الجلفة سمعته وتاريخه وبطولاته؟؟؟

إنها تساؤلات مشروعة لا أعتقد بأن الطبعة الجديدة لنوابنا قد وجدوا الوقت لطرحها على أنفسهم وهم في غمرة الفرح بفوزهم غير المتوقع. وعليه يجب أن نتركهم يتمتعون بانتصارهم الساحق ولا نفسد عليهم فرحتهم بهذه التساؤلات المحرجة متمنين لهم عهدة برلمانية ناجحة ولا يسعنا في هذا التوقيت المبكر سوى الدعاء لهم بالتوفيق والسداد وذلك على أمل صبح جديد تبدد فيه هذه الكوكبة البرلمانية كل مخاوفنا وتصنع فرحتنا وتجسد أمالنا في رفع الغبن عن ولاية تقبع بكاملها تحت ما يسمى (مناطق الظل)  عندما يصبحون بفوزهم البرلماني قد انتقلوا إلى (مناطق النفوذ).

عدد القراءات : 7069 | عدد قراءات اليوم : 6

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(6 تعليقات سابقة)

النايلي بن بوكحيل
(زائر)
9:53 20/06/2021
الجلفة شكلت استثناء.. و كل من حضر الفرز لم يسمع صوتا للجبهة فكيف بلغت العتبة ؟ ومن العار أن يخسر المرتب اولا بازبد من 2500صوتا و ينجح من لم يصل إلى 1300صوتا...؛ المنطق يقول الجبهة لم تلحق العتبة والنتيجة من المفروض حسب ترتيب الأصوات وهو ماكان أفرز عن نتائج يتقبلها المواطن الجلفاوي النائم على هذا العبث الإنتخابي.
بلماضي
(زائر)
13:02 20/06/2021
المافياويون الجدد هههه اكلنا يوم اكل الثور الابيض
التهامي سفيان
(زائر)
20:56 23/06/2021
خسرت القوائم الحرة الإنتخابات لكثرتها المبالغ فيها ،حيث توزعت الأصوات بين القبائل والعروش وحتى بين أفراد العائلة الواحدة
السلام بحري
(زائر)
16:40 24/06/2021
انها الجزائر الجديدة بوجوه قديمة.
واذا كان على حزب جبهة التحرير الوطني
كانت البدية بي المال الفاسد و كل يعمل هذا...200 الف لصوت
ابناء و بنات النظام السابق هم اخذو الترتيب الا واحد فريد لا مال فاسد و غيرو لكن فرض روحو بسيف ..( د ) و ربي يوفقوا وحدو.
فكرة الاصوات ... الجيش ... و الرشوة ... و السلام بحري
شعبي
(زائر)
16:46 24/06/2021
الشيئ الغريب: كيف يصوت الجيش في انتخابات التشريعة
واش يعرف على المنتخبون ؟؟
هنا نعرف بلي الجيش صوت على جبهة التحرير الوطني كما فعلها في السابق مع الرند.
فكرة العتبة هي من اصل النظام السابق يا جزائر الجديدة بوجوه قديمة
نعيم
(زائر)
8:02 13/07/2021
حزب الافلان حزب المافيا حزب العهدات الخمسة حزب السراق حزب الشياتين حزب اصحاب المستوى الهزيل حزب دمر الجزائر باسم الثورة و ياتي من يقول الجزائر الجديدة هههههههه

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(6 تعليقات سابقة)

نعيم (زائر) 8:02 13/07/2021
حزب الافلان حزب المافيا حزب العهدات الخمسة حزب السراق حزب الشياتين حزب اصحاب المستوى الهزيل حزب دمر الجزائر باسم الثورة و ياتي من يقول الجزائر الجديدة هههههههه
شعبي (زائر) 16:46 24/06/2021
الشيئ الغريب: كيف يصوت الجيش في انتخابات التشريعة
واش يعرف على المنتخبون ؟؟
هنا نعرف بلي الجيش صوت على جبهة التحرير الوطني كما فعلها في السابق مع الرند.
فكرة العتبة هي من اصل النظام السابق يا جزائر الجديدة بوجوه قديمة
السلام بحري (زائر) 16:40 24/06/2021
انها الجزائر الجديدة بوجوه قديمة.
واذا كان على حزب جبهة التحرير الوطني
كانت البدية بي المال الفاسد و كل يعمل هذا...200 الف لصوت
ابناء و بنات النظام السابق هم اخذو الترتيب الا واحد فريد لا مال فاسد و غيرو لكن فرض روحو بسيف ..( د ) و ربي يوفقوا وحدو.
فكرة الاصوات ... الجيش ... و الرشوة ... و السلام بحري
التهامي سفيان (زائر) 20:56 23/06/2021
خسرت القوائم الحرة الإنتخابات لكثرتها المبالغ فيها ،حيث توزعت الأصوات بين القبائل والعروش وحتى بين أفراد العائلة الواحدة
بلماضي (زائر) 13:02 20/06/2021
المافياويون الجدد هههه اكلنا يوم اكل الثور الابيض
النايلي بن بوكحيل (زائر) 9:53 20/06/2021
الجلفة شكلت استثناء.. و كل من حضر الفرز لم يسمع صوتا للجبهة فكيف بلغت العتبة ؟ ومن العار أن يخسر المرتب اولا بازبد من 2500صوتا و ينجح من لم يصل إلى 1300صوتا...؛ المنطق يقول الجبهة لم تلحق العتبة والنتيجة من المفروض حسب ترتيب الأصوات وهو ماكان أفرز عن نتائج يتقبلها المواطن الجلفاوي النائم على هذا العبث الإنتخابي.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6
أدوات المقال طباعة- تقييم
1.00
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



احمد
في 10:38 19/07/2021