الجلفة إنفو للأخبار - مستقبل التعليم العالي والبحث العلمي في الجزائر في ظل جائحة كورونا ... تحديات ومقترحات
الرئيسية | مساهمات | مستقبل التعليم العالي والبحث العلمي في الجزائر في ظل جائحة كورونا ... تحديات ومقترحات
مستقبل التعليم العالي والبحث العلمي في الجزائر في ظل جائحة كورونا ... تحديات ومقترحات
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

يبدو أن جائحة كورونا ألقت بظلالها على التعليم بصفة عامة، والتعليم الجامعي بصفة خاصة في الآونة الأخيرة، وأحدثت نوعا من الارتباك حول ضرورة جدوى الاعتماد على التعليم الالكتروني أم لا، بعد الاغلاق القسري للجامعات بسبب تداعيات هذا الوباء. حيث تُطرح أسئلة عديدة من قبل خبراء التعليم العالي في جميع الدول حول مستقبل التعليم العالي في ظل جائحة الكورونا.

 وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الجزائر، وقعت في مأزق كنظيراتها في بعض الدول، إلا أن بعض الدول تعاطت مع الجائحة، وتعاملت مع منتسبي قطاعها بالاتكاء على التعليم عن بعد، فما مصير التعليم العالي في الجزائر في ظل اغلاق جامعاتها، وما مدى استيعاب الجامعات الجزائرية آلية التعليم الالكتروني و التحاضر عن بعد؟.  

سنحاول من خلال هذه الأسطر القليلة، ذكر أهم التحديات التي تواجهها الجامعة الجزائرية، وأهم المقترحات للتعامل مع هذه الظروف الاستثنائية.

أولاً: تحديات الجائحة على الجامعة الجزائرية

لحد اللحظة لا نعرف متى ينجلي هذا الوباء، وأغلب الجامعات في العالم أغلقت أسوارها، فما هي الآثار المباشرة التي تركتها الجائحة على الجامعة الجزائرية.

- توقيف الدراسة في الجامعات بسبب الاغلاق، حيث عكفت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بعد استشارتها للهيئات التدريسية والعلمية والادارية لجامعات الوطن، على اعداد تواريخ لاحقة لاستئناف الدراسة مستقبلا.

- تفاوت استيعاب واستجابة الجامعات الجزائرية لمعايير التعليم الالكتروني، من خلال المنصات الافتراضية التي اطلقت في غالبية الجامعات، والانتقادات الموجهة لها من قبل بعض الاساتذة بحجة عدم تهيئ الأرضية التكنولوجية لولوج عالم التعليم الالكتروني، وعدم قبول الطلبة لهذا النوع الجديد من التعليم، خاصة في بعض التخصصات التي تحتاج إلى اعمال تطبيقية وميدانية.

- تحدي رقمنة الجامعة و استخدام أنظمة إدارة التعلم، من خلال التحاضر عن بعد، والوقوع في فخ الفعالية، وطرح السؤال حول فعالية التعليم الالكتروني بالنسبة للتعليم التقليدي، ومدى استيعاب بعض الاساتذة لهذا الاسلوب الجديد في التعليم، وما جدية استقبال الطلبة لهذا الاسلوب، بعيدا عن افتقار بعض الاساتذة للأنترنت، وافتقار جل الطلبة لأجهزة الكمبيوتر، فما بالك بالأنترنت.

- تحدى المحتوى العلمي، و انخفاض مستوى التحصيل العلمي، بسبب عدم تجاوب اغلب الطلبة لآليات التعليم الإلكتروني، ضف إلى ذلك الحالة النفسية للأساتذة والطلبة في هذا الوقت بالذات مما أربك هذه الآلية الاستثنائية، و أجّل عملية قبول الطلاب لهذا النوع من التعليم.

ثانياً: مقترحات للتعامل مع ظروف الجائحة

- التصدي لهذه الأزمة مسؤولية الجميع، من أساتذة وطلبة، لمواجهة الآثار التي تركتها على قطاع التعليم العالي والبحث العلمي، من خلال مواجهة سلبياتها، والتوجه نحو أنظمة التعليم الذكائي لمسايرة الجائحة، كل هذا يحتاج إلى رؤية استشرافية لإصلاح القطاع، وتضافر الجهود من كل الفاعلين المنتسبين إلى الجامعة، للمضي قدما نحو ترقية التعليم التقليدي، والتحضير جيدا لمرحلة عصرنة الجامعة الجزائرية و رقمنتها لمواجهة التحديات التكنولوجية والعلمية.

- ضرورة الإسراع في عقد ندوة وطنية جامعة تجمع كل الفاعلين لإعادة النظر حول مستقبل الجامعة الجزائرية، والفصل ما بين الجامعات الاصطفائية والجامعات العادية حتى يزول لبس التكوين، من خلال إعادة النظر حول مسألة الشهادة الجامعية، وإعادة النظر مرة أخرى في نظام الطور الثالث (LMD)  وتناقضاته، والتفكير جيدا في مآلاته مستقبلا مع المحيط الاقتصادي (طبعا هذا عن طريق التحاضر عن بعد).

- التعامل بحنكة في ظل هذه الظروف الاستثنائية، من خلال تسهيلات الإجراءات الإدارية لتسيير المرحلة الحالية ( تسهيل إجراءات مناقشة اطاريح الدكتوراه والتأهيل، تحضير رزنامة استكمال السداسي الثاني، مواصلة سيرورة عمل الأطقم الإدارية للكليات حفاظا على حقوق منتسبي القطاع.....إلخ).

- توفير الانترنت المجانية خاصة للطلبة المحتاجين، من خلال التنسيق بين الوزارات وبعض المتعاملين في مجال الاتصالات.

- تشجيع الأساتذة ومكافئتهم لتسجيل محاضرات مرئية في جميع التخصصات، وتوفير الظروف الموائمة لهم، أو استخدام تطبيقات محادثات الفيديو عبر الإنترنت مثل "زوم" و"غوغل".

- التعاقد مع المكتبات الالكترونية، وقواعد المعطيات العالمية، وبعض كبريات المجلات العلمية، للتعمق في مجال البحث، خاصة لطلبة الدراسات العليا.

في الأخير يبقى التحدي الأكبر، التغيير الوزاري الأخير، وهل يستطيع الوزير الجديد التعامل مع راهنية الحدث الوبائي، والالتزام بحل المشاكل التي تركها سابقوه، مع التركيز على مستقبل التعليم الالكتروني في الجزائر، وتحسين مراتب الجامعة الجزائرية في مصاف الترتيب العالمي.

(*) الدكتور شيبوط سليمان: أستاذ الاقتصاد بجامعة زيان عاشور بالجلفة.

عدد القراءات : 3300 | عدد قراءات اليوم : 15

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(9 تعليقات سابقة)

Touil Abderazak
(زائر)
15:41 30/06/2020
بارك الله فيك دكتور
salah bela
(زائر)
17:35 30/06/2020
يجب الاعتماد على ارضيات التعليم عن بعد و اثراء المحتوى
حتى يتسنى للطلبة الاستفادة اكثر
Zekraoui fadhila
(زائر)
9:13 01/07/2020
بارك الله فيك استاذ
متفائل
(زائر)
14:34 02/07/2020
التعليم الافتراضي هي ثقافة يجب ترسيخها في الجيل الصاعد مع العمل على توفير مايتطلبه هذا النوع من التعليم.شكرا لكم
جامعي مستقيل
(زائر)
10:20 04/07/2020
من يريد اصلاح التعليم العالي فعلا بنية صادقة، فعليه التفكير في مناهج واساليب جديدة، ترجع للمستوى التعليمي والشهادة قيمتهما. وهي التفكير في كيفية القضاء نهاءيا عن دكتوراه الكوبي كولي وتوزيع الشهادات والالقاب يمينا وشمالا بتقدير جيد جدا مقابل الرشوة والمساومات وشراء الذمم ، اما غير ذلك فلن تقوم للتعليم العالي قاءمة.
soundos
(زائر)
17:31 05/07/2020
التعليم الافتراضي هو من أهم سمات هذا العصر والذي يدعى عصر التكنولوجيا لذا يجب تعميمه حتى يتسنى للجامعة مواكبة الجامعات العالمية.
نوح amar ar
(زائر)
15:59 06/07/2020
تحية طيّبة وبعد/ استسمح السادة المشرفين والتمس تقبل دكتورنا الفاضل محفوظ المقام هذا الانطباع.
كثيرة هي الجامعات ذات الصيت العالمي التي تعتمد، إلى جانب التعليم التقليدي، على التعليم عن بعد أو التعليم الهجين، رغم أن التقليدي عندها يستوجب الحظور الذهني والجسدي، فكيف هي الحال في تعليم عندنا لايقتضي أيّ منهما لا الذهني ولا الجسدي؟! وهذا ما يدركه دكتورنا الفاضل .إذا، ماهي الدوافع التي حملته على طرق الموضوع؟ أجوبة قد نخلص إليها أو بعضها من خلال هذه القراءة.
التمهيد كان استقطابا لجمهور الاساتذة والطلبة وحشدهم في زاوية مهنية من خلال قول:...مستقبل التعليم العالي ... بعض الدول تعاطت مع الجائحة، وتعاملت مع منتسبي قطاعها بالاتكاء على التعليم عن بعد...؛ تخلله إيعاز بارتجاف موقف الوصاية بقول:
نوح amar ar
(زائر)
16:00 06/07/2020
تابع
بارتجاف موقف الوصاية بقول:...وقعت في مأزق كنظيراتها في بعض الدول...؛ وقابليتها للاحتواء في قول:...حيث عكفت وزارة التعليم العالي...بعد استشارتها للهيئات ... لجامعات الوطن، على اعداد... لاستئناف الدراسة مستقبلا.
وجاءت التحديات في سؤال متنكر واحد هو: مامصير الاساتذة والطلبة مع التعليم الذكي؟ تقمص ثلات صيغ تتضمن اجوبة تنذر بحلول وشيك لأزمة شخصية (لا تصيبنّ الفاشلين خاصة)، تحت تأثير رهاب ضحالة المحتوى العلمي وانخفاض مستوى التحصيل في قول: ...تحدى المحتوى العلمي، و انخفاض مستوى التحصيل العلمي..).
وتضمنت الاقتراحات تجييش الطلبة والاساتذة بتحميلهم مسؤولية التصدي لهذه الأزمة (ليست الجائحة)ومواجهة مصائرهم، في قول:...التصدي لهذه الأزمة مسؤولية الجميع، من أساتذة وطلبة، لمواجهة الآثار التي تركتها...، وتوجيههم إلى السهل الممتنع مسلحين بما اسماه التعليم الذكائ (وليس الذكي) لمسايرة الجائحة.
واستغلت الخاتمة للتربيت على كتف الوزير. شكرا
kamir bouchareb st
(زائر)
8:48 28/07/2020
التعلم عن بعد أصبح ضرورة لا بد منها ، لا مفر

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(9 تعليقات سابقة)

kamir bouchareb st (زائر) 8:48 28/07/2020
التعلم عن بعد أصبح ضرورة لا بد منها ، لا مفر
نوح amar ar (زائر) 16:00 06/07/2020
تابع
بارتجاف موقف الوصاية بقول:...وقعت في مأزق كنظيراتها في بعض الدول...؛ وقابليتها للاحتواء في قول:...حيث عكفت وزارة التعليم العالي...بعد استشارتها للهيئات ... لجامعات الوطن، على اعداد... لاستئناف الدراسة مستقبلا.
وجاءت التحديات في سؤال متنكر واحد هو: مامصير الاساتذة والطلبة مع التعليم الذكي؟ تقمص ثلات صيغ تتضمن اجوبة تنذر بحلول وشيك لأزمة شخصية (لا تصيبنّ الفاشلين خاصة)، تحت تأثير رهاب ضحالة المحتوى العلمي وانخفاض مستوى التحصيل في قول: ...تحدى المحتوى العلمي، و انخفاض مستوى التحصيل العلمي..).
وتضمنت الاقتراحات تجييش الطلبة والاساتذة بتحميلهم مسؤولية التصدي لهذه الأزمة (ليست الجائحة)ومواجهة مصائرهم، في قول:...التصدي لهذه الأزمة مسؤولية الجميع، من أساتذة وطلبة، لمواجهة الآثار التي تركتها...، وتوجيههم إلى السهل الممتنع مسلحين بما اسماه التعليم الذكائ (وليس الذكي) لمسايرة الجائحة.
واستغلت الخاتمة للتربيت على كتف الوزير. شكرا
نوح amar ar (زائر) 15:59 06/07/2020
تحية طيّبة وبعد/ استسمح السادة المشرفين والتمس تقبل دكتورنا الفاضل محفوظ المقام هذا الانطباع.
كثيرة هي الجامعات ذات الصيت العالمي التي تعتمد، إلى جانب التعليم التقليدي، على التعليم عن بعد أو التعليم الهجين، رغم أن التقليدي عندها يستوجب الحظور الذهني والجسدي، فكيف هي الحال في تعليم عندنا لايقتضي أيّ منهما لا الذهني ولا الجسدي؟! وهذا ما يدركه دكتورنا الفاضل .إذا، ماهي الدوافع التي حملته على طرق الموضوع؟ أجوبة قد نخلص إليها أو بعضها من خلال هذه القراءة.
التمهيد كان استقطابا لجمهور الاساتذة والطلبة وحشدهم في زاوية مهنية من خلال قول:...مستقبل التعليم العالي ... بعض الدول تعاطت مع الجائحة، وتعاملت مع منتسبي قطاعها بالاتكاء على التعليم عن بعد...؛ تخلله إيعاز بارتجاف موقف الوصاية بقول:
soundos (زائر) 17:31 05/07/2020
التعليم الافتراضي هو من أهم سمات هذا العصر والذي يدعى عصر التكنولوجيا لذا يجب تعميمه حتى يتسنى للجامعة مواكبة الجامعات العالمية.
جامعي مستقيل (زائر) 10:20 04/07/2020
من يريد اصلاح التعليم العالي فعلا بنية صادقة، فعليه التفكير في مناهج واساليب جديدة، ترجع للمستوى التعليمي والشهادة قيمتهما. وهي التفكير في كيفية القضاء نهاءيا عن دكتوراه الكوبي كولي وتوزيع الشهادات والالقاب يمينا وشمالا بتقدير جيد جدا مقابل الرشوة والمساومات وشراء الذمم ، اما غير ذلك فلن تقوم للتعليم العالي قاءمة.
متفائل (زائر) 14:34 02/07/2020
التعليم الافتراضي هي ثقافة يجب ترسيخها في الجيل الصاعد مع العمل على توفير مايتطلبه هذا النوع من التعليم.شكرا لكم
Zekraoui fadhila (زائر) 9:13 01/07/2020
بارك الله فيك استاذ
salah bela (زائر) 17:35 30/06/2020
يجب الاعتماد على ارضيات التعليم عن بعد و اثراء المحتوى
حتى يتسنى للطلبة الاستفادة اكثر
Touil Abderazak (زائر) 15:41 30/06/2020
بارك الله فيك دكتور
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9
أدوات المقال طباعة- تقييم
5.00
image
         شيبوط سليمان
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



عبد الرحمن
في 22:08 24/10/2020