الجلفة إنفو للأخبار - الحالة الثالثة بالولاية ...تسجيل إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا بمدينة الجلفة
الرئيسية | آخر الأخبار | الحالة الثالثة بالولاية ...تسجيل إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا بمدينة الجلفة
الحالة الثالثة بالولاية ...تسجيل إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا بمدينة الجلفة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

علمت "الجلفة إنفو" من مصدر موثوق بتسجيل حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا لامرأة (عجوز في السبعينات من عمرها) من مدينة الجلفة هي الآن تحت الحجر الصحي بمستشفى محاد عبد القادر بعاصمة الولاية.

وحسب ذات المصدر فقد تم الاشتباه في اثنين 02 من بناتها تخضعان حاليا للحجر الصحي في انتظار نتائج التحاليل من معهد باستور، ليرتفع عدد المصابين جراء تفشي هذا الوباء إلى 03 حالات مؤكدة بولاية الجلفة بعد حالتي عين وسارة (رجل، 57 سنة) والجلفة (فتاة، 15 سنة).

(لمزيد من التفاصيل الآنية والمُحيّنة حول كورونا: يرجى متابعة موقع الجزائر ضد كورونا)

وللبقاء مع آخر المستجدات و الأرقام بخصوص وباء كرورونا في الجزائر و العالم، يرجى تحميل التطبيق:

تطبيق الجزائر ضد كورونا

عدد القراءات : 18337 | عدد قراءات اليوم : 9

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(11 تعليقات سابقة)

عبدالقادر
(زائر)
11:12 30/03/2020
الله يجيب الخير و يحفظ مواطني. الجلفة و كامل السعب الجزائري من هذا الوباء، و لكن خاوتي لازم نقصوا من تصرفاتنا اليومية و الالتزام بالحجر المنزلي الا للضرورة، هناك تهاون كبير اسمحولي، ربي يحفظ ناس الجلفة و كامل الجزاير.
زائرة
(زائر)
11:30 30/03/2020
حتى وإن التزمنا بالحجر الكلي سيبقى المشكل في من اختلط بالمصابيين ولا يريدون أن يخضعوا للتحاليل
حميدات
(زائر)
12:12 30/03/2020
المصدر الموثوق هدا معرفنهاش شكون لاباستور صرح ولا خلية الازمة صرحت ولا مدير الصحة صرح .واقع مر في هدا الولاية بسبب الاشاعات لم يخرج لنا من يصحح هده الاخبار المنتشرة او يفندها
amine
(زائر)
13:17 30/03/2020
الله يجيب الخير
عمر بولنوار
(زائر)
18:45 30/03/2020
تمسكوا بالدعاء للذي يرفع الداء وأكثروا من الاستغفار
محمد
(زائر)
14:13 31/03/2020
اذكروا ورددوا هذين الدعاءين 3في الصباح و3في المساء: اللهم إني أعوذ بك من البرص والجنون والجذام ومن سيء الأسقام ---بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ---صدق رسول الله
جلفاوي
(زائر)
15:54 31/03/2020
بهذا الوتيرة التي تسير بها ولاية الجلفة محاربة انتشار فيروس كورونا ترقبوا الارتفاع في الانتشار لاقدر الله ، رؤساء بلديات أغلبيتهم فاشلين ومنبوذين من الشعب رؤساء دوائر يعرف اغلبيتهم توزيع السكنات ولم ينجحوا بها تجاوزات خطيرة وقعت بها خاصة بدائرة الجلفة ثم يختفون ولايبادرون ،واللجنة الولائية التي اقرها الرئيس حسب ماورد في الصفحة الرسمية لولاية الجلفة لها ثلاث رؤوس تراس الوالي بمعية رئيس المجلس الولائى والامين العام للولاية في حين أن رئاسة اللجنة للوالي وحده المعية؟؟ اذا كثرو الربان في السفينة تغرق ؟
تعقيب : التهامي سفيان
(زائر)
21:15 01/04/2020
الجلفة باناس حالة خاصة ،هذه اللجنة المشكلة لمحاربة كورونا في ولايتنا لن تعمل عملها كما ينبغي ،بل هي شكلية فقط ،فرئيس المجلس الشعبي الولائي معروف بضعف مستواه الثقافي وبمواقفه المتخاذلة،الوالي يبقى وحيدا في الميدان ،ولن يجد من يتابع معه الوضع الصحي في ظل انتشار كورونابالولاية ،وهذه جلفتنا المتخلفة دوما .
بن بلخير محمد الجلفة
(زائر)
22:54 31/03/2020
اللهم احفظنا وكل الشعب الجزائري لا ملجا الا اليك التزمو احبتي منازلكم حتى يفتح الله ويخرجنا من هذا البلاء سالمين امين امين
علي
(زائر)
7:40 11/04/2020
 أخرجه البخاري عن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من تعار من الليل، فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، الحمد لله، وسبحان الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، ثم قال: اللهم اغفر لي، أو دعا استجيب له، فإن توضأ وصلى، قبلت صلاته
 استجابة الدعاء تكون بإحدى ثلاث وردت في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال: ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث: إما أن يعجل له دعوته، وإما أن يدخرها في الآخرة، وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها، قالوا: إذاً نكثر، قال: الله أكثر. رواه أحمد وصححه الحاكم
بن بلخير عبد الحميد
(زائر)
11:09 19/04/2020
اللهم ابعد عنا الوباء و سائر بلاد المسلمين امين يارب العالمين

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(11 تعليقات سابقة)

بن بلخير عبد الحميد (زائر) 11:09 19/04/2020
اللهم ابعد عنا الوباء و سائر بلاد المسلمين امين يارب العالمين
علي (زائر) 7:40 11/04/2020
 أخرجه البخاري عن عبادة بن الصامت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من تعار من الليل، فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، الحمد لله، وسبحان الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، ثم قال: اللهم اغفر لي، أو دعا استجيب له، فإن توضأ وصلى، قبلت صلاته
 استجابة الدعاء تكون بإحدى ثلاث وردت في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال: ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث: إما أن يعجل له دعوته، وإما أن يدخرها في الآخرة، وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها، قالوا: إذاً نكثر، قال: الله أكثر. رواه أحمد وصححه الحاكم
بن بلخير محمد الجلفة (زائر) 22:54 31/03/2020
اللهم احفظنا وكل الشعب الجزائري لا ملجا الا اليك التزمو احبتي منازلكم حتى يفتح الله ويخرجنا من هذا البلاء سالمين امين امين
جلفاوي (زائر) 15:54 31/03/2020
بهذا الوتيرة التي تسير بها ولاية الجلفة محاربة انتشار فيروس كورونا ترقبوا الارتفاع في الانتشار لاقدر الله ، رؤساء بلديات أغلبيتهم فاشلين ومنبوذين من الشعب رؤساء دوائر يعرف اغلبيتهم توزيع السكنات ولم ينجحوا بها تجاوزات خطيرة وقعت بها خاصة بدائرة الجلفة ثم يختفون ولايبادرون ،واللجنة الولائية التي اقرها الرئيس حسب ماورد في الصفحة الرسمية لولاية الجلفة لها ثلاث رؤوس تراس الوالي بمعية رئيس المجلس الولائى والامين العام للولاية في حين أن رئاسة اللجنة للوالي وحده المعية؟؟ اذا كثرو الربان في السفينة تغرق ؟
تعقيب : التهامي سفيان
(زائر)
21:15 01/04/2020
الجلفة باناس حالة خاصة ،هذه اللجنة المشكلة لمحاربة كورونا في ولايتنا لن تعمل عملها كما ينبغي ،بل هي شكلية فقط ،فرئيس المجلس الشعبي الولائي معروف بضعف مستواه الثقافي وبمواقفه المتخاذلة،الوالي يبقى وحيدا في الميدان ،ولن يجد من يتابع معه الوضع الصحي في ظل انتشار كورونابالولاية ،وهذه جلفتنا المتخلفة دوما .
محمد (زائر) 14:13 31/03/2020
اذكروا ورددوا هذين الدعاءين 3في الصباح و3في المساء: اللهم إني أعوذ بك من البرص والجنون والجذام ومن سيء الأسقام ---بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ---صدق رسول الله
عمر بولنوار (زائر) 18:45 30/03/2020
تمسكوا بالدعاء للذي يرفع الداء وأكثروا من الاستغفار
amine (زائر) 13:17 30/03/2020
الله يجيب الخير
حميدات (زائر) 12:12 30/03/2020
المصدر الموثوق هدا معرفنهاش شكون لاباستور صرح ولا خلية الازمة صرحت ولا مدير الصحة صرح .واقع مر في هدا الولاية بسبب الاشاعات لم يخرج لنا من يصحح هده الاخبار المنتشرة او يفندها
زائرة (زائر) 11:30 30/03/2020
حتى وإن التزمنا بالحجر الكلي سيبقى المشكل في من اختلط بالمصابيين ولا يريدون أن يخضعوا للتحاليل
عبدالقادر (زائر) 11:12 30/03/2020
الله يجيب الخير و يحفظ مواطني. الجلفة و كامل السعب الجزائري من هذا الوباء، و لكن خاوتي لازم نقصوا من تصرفاتنا اليومية و الالتزام بالحجر المنزلي الا للضرورة، هناك تهاون كبير اسمحولي، ربي يحفظ ناس الجلفة و كامل الجزاير.
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         السعيد بلقاسم
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات