الجلفة إنفو للأخبار - اطلاق اسم المجاهد العقيد "أحمد بن الشريف" على مقر القطاع العملياتي بالجلفة
الرئيسية | آخر الأخبار | اطلاق اسم المجاهد العقيد "أحمد بن الشريف" على مقر القطاع العملياتي بالجلفة
اطلاق اسم المجاهد العقيد "أحمد بن الشريف" على مقر القطاع العملياتي بالجلفة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 اطلق الأربعاء اسم المجاهد المتوفي العقيد "أحمد بن الشريف" على مقر القطاع العسكري بالجلفة، التابع للناحية العسكرية الأولى، وذلك في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ 58 لعيد النصر (19 مارس 1962).

وأشرف اللواء قائد الناحية العسكرية الأولى، علي سيدان، على مراسيم التسمية التي تمت بحضور أفراد من عائلة المجاهد المتوفي العقيد "أحمد بن الشريف".

وتأتي هذه المبادرة تنفيذا لتعليمات القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي القاضية بتسمية مختلف هياكل ووحدات المؤسسة باسماء الشهداء الأبرار والمجاهدين الأخيار.

وبعد أن أزيل الستار عن لافتة تسمية مقر القطاع العسكري، وفق المراسيم العسكرية المعمول بها، إستمع الحضور بالقاعة الشرفية لنبذة موسعة عن المجاهد المتوفي قدمت بعرض مصور من طرف المقدم لعلاونة عبد الوهاب، ممثل عن المديرية الجهوية للإيصال والإعلام والتوجيه بالناحية العسكرية الأولى.

و عرج ذات المتحدث على المسيرة التاريخية الحافلة بالبطولات للشخصية الثورية "أحمد بن شريف" التي لها مكانتها في سجل المجاهدين المخلصين، ممن تركوا بصمتهم في الدفاع والذود عن هذه التربة الطاهرة.

و يعد المجاهد المتوفي، من مواليد 23 ابريل 1927 حاسي بحبح (الجلفة)، وبعد دراسته وخبرته التي تلقاها بمدرسة تكوين الضباط العاملين " سان ميكسان" خوله وأهله ذلك للإلتحاق بجيش التحرير الوطني، بمنطقة "بن سحابة" بالبويرة ، وذلك بتاريخ 30 يوليو 1957 .

وكما عين الفقيد قائدا للولاية التاريخية الرابعة في عام 1960 ، وفي ليلة 23 أكتوبر ، تم القبض عليه في شمال شرق بني سليمان ( المدية ) في قطاع "أومال " وحكم عليه بالإعدام ، ثم حول بتاريخ 26 فبراير 1961 إلى باريس ، ليدخل السجن ويطلق سراحه في 19 مارس 1962 المصادف لعيد النصر ، وواصل الرجل مسيرته النضالية في الجزائر المستقلة ، حيث عين عضوا بمجلس الثورة فقائدا للدرك الوطني وقد وافته المنية في 21 يوليو 2018 .

ومن جانبه أثنى قائد القطاع العسكري بالولاية ، العقيد حسني جمال ، على حضور عائلة المجاهد المتوفي مشيرا إلى مقاسمتهم لحظة تاريخية مع مؤسسة الجيش التي إستحضرت، بإطلاق إسم هذا المجاهد المتوفي على القطاع العسكري بالولاية، خصال بطل مغوار تزامنت ذكرى إطلاق سراحه إبان الثورة بيوم النصر المشهود الذي نحتفل به.

وفي ختام حفل التسمية، أشرف اللواء قائد الناحية العسكرية الأولى علي سيدان، على تقديم تكريم رمزي لأفراد عائلة المجاهد المتوفي العقيد " أحمد بن الشريف" مثمنين بدورهم هذه الخطوة الهامة من طرف مؤسسة الجيش التي تستذكر نضالات رجل أحب وطنه بكل إخلاص.

صور وزارة الدفاع الوطني و إذاعة الجلفة

عدد القراءات : 2806 | عدد قراءات اليوم : 5

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(4 تعليقات سابقة)

مهموم
(زائر)
21:20 19/03/2020
هذا اضعف الايمان
elghouini
(زائر)
0:56 20/03/2020
tout l histoire de djelfa est relié avec la famille bencherif C EST UN FAIT HISTORIQUE ET LE COLONEL BENCHERIF CHEF DE LA WILAYA 4 EN 1960 EST LA FIERTE TOUS LES OULEDS NAILS UN GRAND HOMME MODESTE AU SERVICE DES NWAILS DEPUIS SON
AIEUL le kalife SI CHERIF BEN LAHRECH ET ABDSSELAM BEN ELGUENDOUZ
التهامي سفيان
(زائر)
4:47 20/03/2020
ونحن سكان مدينة الجلفة نقترح إعادة تسمية المسجد الكبير بمسجد ( خالد بن الوليد) سيف الله المسلول بدل احمد بن الشريف ،مادام اسم أحمد بن الشريف اطلق على القطاع العملياتي العسكري ،فالأجدر بنا أن نعيد خالد بن الوليد الى قواعده سالما .
===رد رئاسة تحرير الجلفة إنفو
رفعا لكل التباس للفاضل التهامي و لكل القرّاء
احمد بن الشريف بن لحرش بن القندوز هو الجد صاحب الأرض و مؤسس المسجد الذي جعله "حبوس" أي وقف لله تعالى سنة 1919 أي منذ قرن من الزمن، فكان المسجد يعرف باسم (مسجد بن الشريف) إلى غاية الاستقلال ...ثم عرفيا اصبح اسمه (جامع الجمعة)، ثم في فترة معينة باسم "خالد بن الوليد" ليعود بحكم قضائي وقرار وزاري باسم (ابن الشريف)...
أما الحفيد احمد بن الشريف بن المبروك هو المجاهد العقيد الذي اطلق اسمه على القطاع العسكري بالولاية بمناسبة عيد النصر...
ستحاول "الجلفة إنفو" في موضوع لاحق باذن الله تقصي الموضوع بتفاصيله مع مختلف الأطراف لتنوير الراي العام
شكرا
تعقيب : laalemi
(زائر)
11:16 22/03/2020
احسنت و بارك الله فيك التهامي سفيان

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(4 تعليقات سابقة)

التهامي سفيان (زائر) 4:47 20/03/2020
ونحن سكان مدينة الجلفة نقترح إعادة تسمية المسجد الكبير بمسجد ( خالد بن الوليد) سيف الله المسلول بدل احمد بن الشريف ،مادام اسم أحمد بن الشريف اطلق على القطاع العملياتي العسكري ،فالأجدر بنا أن نعيد خالد بن الوليد الى قواعده سالما .
===رد رئاسة تحرير الجلفة إنفو
رفعا لكل التباس للفاضل التهامي و لكل القرّاء
احمد بن الشريف بن لحرش بن القندوز هو الجد صاحب الأرض و مؤسس المسجد الذي جعله "حبوس" أي وقف لله تعالى سنة 1919 أي منذ قرن من الزمن، فكان المسجد يعرف باسم (مسجد بن الشريف) إلى غاية الاستقلال ...ثم عرفيا اصبح اسمه (جامع الجمعة)، ثم في فترة معينة باسم "خالد بن الوليد" ليعود بحكم قضائي وقرار وزاري باسم (ابن الشريف)...
أما الحفيد احمد بن الشريف بن المبروك هو المجاهد العقيد الذي اطلق اسمه على القطاع العسكري بالولاية بمناسبة عيد النصر...
ستحاول "الجلفة إنفو" في موضوع لاحق باذن الله تقصي الموضوع بتفاصيله مع مختلف الأطراف لتنوير الراي العام
شكرا
تعقيب : laalemi
(زائر)
11:16 22/03/2020
احسنت و بارك الله فيك التهامي سفيان
elghouini (زائر) 0:56 20/03/2020
tout l histoire de djelfa est relié avec la famille bencherif C EST UN FAIT HISTORIQUE ET LE COLONEL BENCHERIF CHEF DE LA WILAYA 4 EN 1960 EST LA FIERTE TOUS LES OULEDS NAILS UN GRAND HOMME MODESTE AU SERVICE DES NWAILS DEPUIS SON
AIEUL le kalife SI CHERIF BEN LAHRECH ET ABDSSELAM BEN ELGUENDOUZ
مهموم (زائر) 21:20 19/03/2020
هذا اضعف الايمان
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3
أدوات المقال طباعة- تقييم
1.00
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات