الجلفة إنفو للأخبار - وزيرة البيئة "فاطمة زرواطي" في زيارة عمل لولاية الجلفة ابتداء من اليوم الأحد
الرئيسية | آخر الأخبار | وزيرة البيئة "فاطمة زرواطي" في زيارة عمل لولاية الجلفة ابتداء من اليوم الأحد
وزيرة البيئة "فاطمة زرواطي" في زيارة عمل لولاية الجلفة ابتداء من اليوم الأحد
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

ستقوم وزيرة البيئة و الطاقات المتجددة فاطمة الزهراء زرواطي بزيارة عمل لولاية الجلفة ابتداء من مساء اليوم، حيث ستكون مدينة عين وسارة المحطة الأولى لها أين ستعاين الحظيرة الحضرية بالمدينة.

أما يوم غد الإثنين فستشرف الوزيرة زرواطي  بدار البيئة بالجلفة على إحياء اليوم العالمي للمناطق الرطبة الذي يصادف 2 فيفري من كل سنة، و الذي سيعرف عرض مشاريع قطاع البيئة و مداخلة بالمناسبة و كذا نشاطات و تكريمات متنوعة، ليتم بعد ذلك زيارة محطة مراقبة البيئة بعاصمة الولاية، ثم مقر مركز الردم التقني و الحظيرة الحضرية بالمدينة، بالإضافة إلى مركز فرز النفايات ، ثم التوجه لمدينة مسعد لزيارة مركز الردم التقني و منه لمعاينة مصب المياه المستعملة بمنطقة المرجة بدار الشيوخ.

 

عدد القراءات : 1977 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

مناضل
(زائر)
21:35 04/02/2018
احياء اليوم العالمي للمناطق الرطبة ؟
وهل بقي او سيبقى من مناطق رطبة بالجلفة وعشرات الشركات المصنفة تستنزف وتنهب وتدمر كل يوم هذه الاراضي الموجودة بعين معبد وحاسي بحبح والتي صنفتها الامم المتحدة بشهادة خبراء بيئة من الخارج على انها فريدة من نوعها ولا توجد الا في الجلفة مياه عذبة تستخرجها بمجرد حفرك بضع سنتيمترات لتاتي عليها الات المرامل وتقي عليها في رمشة عين اه يا جلفة لك الله زوروا يا مسؤولين هذه المناطق واكتشفوا مدى الدمار والتصحر وتقطيع للغطاء النباتي والقضاء على اصناف كثيرة من الزواحف والحشرات الجميلة والثديات وو ستندمون يوم لا ينفع الندم
ناشط جمعوي
غريب الجلفة
(زائر)
23:43 04/02/2018
لماذا لاتوجد مراكز الردم للنفايات في جميع البلديات ؟ لماذا الاموال الباهضة التي صرفت لبناء مقر الردم ان تفتح بها مراكز اخرى للحفاظ هلى صحة المواطن ، مفر الردم ماصرف عنه يخدم 36 بلدية ويخدم مراكز للفرز واعادة رسلكة النفايات ويوفر مئات ىمناصب العمل ن ولكن التبذير والفساد في ما لايفيد الابهة والبهرجة الزايدة عن الحدود بكثير ،
فزوروا ياجريدة الجلفة انفو وشوفوا بعينكم واطلعوا على حجم المصاريف راسك يحبس يامدير الجلفة ،
والواليى لاهاتو التربية والصحة على مايجري في الردم انظن .

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(2 تعليقات سابقة)

غريب الجلفة (زائر) 23:43 04/02/2018
لماذا لاتوجد مراكز الردم للنفايات في جميع البلديات ؟ لماذا الاموال الباهضة التي صرفت لبناء مقر الردم ان تفتح بها مراكز اخرى للحفاظ هلى صحة المواطن ، مفر الردم ماصرف عنه يخدم 36 بلدية ويخدم مراكز للفرز واعادة رسلكة النفايات ويوفر مئات ىمناصب العمل ن ولكن التبذير والفساد في ما لايفيد الابهة والبهرجة الزايدة عن الحدود بكثير ،
فزوروا ياجريدة الجلفة انفو وشوفوا بعينكم واطلعوا على حجم المصاريف راسك يحبس يامدير الجلفة ،
والواليى لاهاتو التربية والصحة على مايجري في الردم انظن .
مناضل (زائر) 21:35 04/02/2018
احياء اليوم العالمي للمناطق الرطبة ؟
وهل بقي او سيبقى من مناطق رطبة بالجلفة وعشرات الشركات المصنفة تستنزف وتنهب وتدمر كل يوم هذه الاراضي الموجودة بعين معبد وحاسي بحبح والتي صنفتها الامم المتحدة بشهادة خبراء بيئة من الخارج على انها فريدة من نوعها ولا توجد الا في الجلفة مياه عذبة تستخرجها بمجرد حفرك بضع سنتيمترات لتاتي عليها الات المرامل وتقي عليها في رمشة عين اه يا جلفة لك الله زوروا يا مسؤولين هذه المناطق واكتشفوا مدى الدمار والتصحر وتقطيع للغطاء النباتي والقضاء على اصناف كثيرة من الزواحف والحشرات الجميلة والثديات وو ستندمون يوم لا ينفع الندم
ناشط جمعوي
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         السعيد بلقاسم
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



محمد
في 19:19 21/05/2018