الجلفة إنفو للأخبار - سلال يشرف على تدشين نظام ازدواجية توزيع المياه الصالحة للشرب لمدينة الجلفة
الرئيسية | آخر الأخبار | سلال يشرف على تدشين نظام ازدواجية توزيع المياه الصالحة للشرب لمدينة الجلفة
سلال يشرف على تدشين نظام ازدواجية توزيع المياه الصالحة للشرب لمدينة الجلفة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

أشرف يومه الاثنين الوزير الأول عبد المالك  سلال ضمن زيارة العمل التي يقوم بها لولاية الجلفة بتدشين نظام  ازدواجية توزيع المياه الصالحة للشرب لعاصمة الولاية انطلاقا من محطة "واد الصدر" الكائنة ببلدية عين الإبل.

وبالمحطة الجديدة التي وضعت حيز الخدمة لمضاعفة التموين استمع الوزير الأول  لشرح مفصل حول عمل هذا المشروع و أثره في تقوية نظام تزويد مدينة الجلفة  بالماء الشروب و تأمين هذا المورد الهام للسكان مع تحديث تسيير الشبكة و الرفع  من قدرات التخزين مواكبة للتوسعات السكانية الجديدة بالنسيج العمراني لعاصمة  الولاية. وعلاوة على أهميته الاستراتيجية في جر المياه لفائدة السكان كما ونوعا يساهم  هذا المشروع الذي انطلق في تجسيده في يونيو 2013 و أوكل إنجازه لسبع مؤسسات في  توفير زهاء 150 منصب عمل.

ويشار إلى أن احتياجات سكان مدينة الجلفة البالغ عددهم حوالي 433.722 نسمة  نحو 65.058 متر مكعب من المياه في حين سيساهم عند دخوله الجزئي للخدمة في  توفير 46.310 متر مكعب من الماء الشروب و ذلك انطلاقا من 9 آبارا تم إنجازها  بالمحطة.

عدد القراءات : 2245 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

citizen
(زائر)
1:57 11/04/2017
الاجدر بهم متابعة و ايقاف التسربات و الاسراف سواءا من اعمال الحفر او تبذير المواطنين
سعيد
(زائر)
1:17 12/04/2017
لا ندري ان كانت احياء الشانزيليزي بباريس تعاني من ازمۃ مياه لان هناك من عنده امل في الضفر بشقۃ او ان لديه شقۃ نسيت المهم ان الياس من الحصول علی شقۃ فخمۃ بالشانزيليزي افضل لان بلادنا خير منهم بكثير وحبنا لارضنا وشعرا قصاءدنا التي كانت ومازالت اقوی من الصواريخ مثل شعر مفدي زكريا ويجب ان نستعيذ دوما بالاخلاص والفلق والناس من شر كل حاسد
tayeb
(زائر)
12:28 13/04/2017
l'article n'est specifier le durée de la distribution des quota de chaque quartier actuellement le bureau nous avons l'eau tout les quatre jours si la duree dans le temps reste la meme je pense c'est une depense gaspillage et qui reste le citoyen toujours surveille son robinet jours et nuit comme c'est le cas des années passées. le citoyens qui a entendu dans les discours durant le lancement de ce projet depuis de cela 05 ans rassure le citoyens djelfaoui que l'eau va venir de ain el bel et le citoyen sera servi 24x24 sans interuption selon Sellal lui meme et les anciens ministres des eaux.tout en attendant cette eau de CHICHI A VICHY.

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

tayeb (زائر) 12:28 13/04/2017
l'article n'est specifier le durée de la distribution des quota de chaque quartier actuellement le bureau nous avons l'eau tout les quatre jours si la duree dans le temps reste la meme je pense c'est une depense gaspillage et qui reste le citoyen toujours surveille son robinet jours et nuit comme c'est le cas des années passées. le citoyens qui a entendu dans les discours durant le lancement de ce projet depuis de cela 05 ans rassure le citoyens djelfaoui que l'eau va venir de ain el bel et le citoyen sera servi 24x24 sans interuption selon Sellal lui meme et les anciens ministres des eaux.tout en attendant cette eau de CHICHI A VICHY.
سعيد (زائر) 1:17 12/04/2017
لا ندري ان كانت احياء الشانزيليزي بباريس تعاني من ازمۃ مياه لان هناك من عنده امل في الضفر بشقۃ او ان لديه شقۃ نسيت المهم ان الياس من الحصول علی شقۃ فخمۃ بالشانزيليزي افضل لان بلادنا خير منهم بكثير وحبنا لارضنا وشعرا قصاءدنا التي كانت ومازالت اقوی من الصواريخ مثل شعر مفدي زكريا ويجب ان نستعيذ دوما بالاخلاص والفلق والناس من شر كل حاسد
citizen (زائر) 1:57 11/04/2017
الاجدر بهم متابعة و ايقاف التسربات و الاسراف سواءا من اعمال الحفر او تبذير المواطنين
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات