الجلفة إنفو للأخبار - عن دار المعرفـة للنشر و التوزيع: "رشيد زهاني" يؤسس لعالم جديد من " أنقاض أكسيوم "
الرئيسية | أخبار ثقافية | عن دار المعرفـة للنشر و التوزيع: "رشيد زهاني" يؤسس لعالم جديد من " أنقاض أكسيوم "
عن دار المعرفـة للنشر و التوزيع: "رشيد زهاني" يؤسس لعالم جديد من " أنقاض أكسيوم "
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
"رشيد زهاني" يؤسس لعالم جديد من " أنقاض أكسيوم "

صدر للكاتب والصحفي رشيد زهاني عن دار المعرفة للنشر والتوزيع وتزامنـاً مع التحضير لانطلاق الصالون الدولي للكتاب سيلا 2012  مجموعته الشعرية الأولى " أنقاض أكسيوم "

يسافر رشيد زهاني بمحتوى الكتاب في سماء مدينـة أكسيوم وتحت أنقاضها التي يعتبرها انطلاقة وأساسا للرقي بهذا الوطن رغم كلّ المأساة والانتظار! ، يرصد ويصف أحلام هذه الجمهورية التي اُنتظرت منذ خمسين عاماً كما يقول مروراً بكلّ ما تخلّلتها من أحداث بكلّ أشكالها حيث يلخّص صاحب " الأكسيوم " محتواه بأنّه : تأسيس لعالم جديد وسيط الخراب ، جلّ قصائد أنقاض أكسيوم تتميّز بالاقتصاد في اللغة بأسلوب الومضة الشعرية التي انتشرت في الفترة الأخيرة بشكل سريع جدا وملفت مراعاة لما يفرضه عصر السرعة خاصة وأن زهاني له تجربة في ذلك منذ ظهور مواقع التواصل الاجتماعي ما زاد في توسع علاقته مع هذا الشكل الشعري الذي يتميز بالاختصار والاهتمام بالفكرة بأسلوب جذاب حيث يقول : " تتجه مباشرة للهدف بلغة الرسائل غير المباشرة وتضمين المعاني و التلميح لتحميل أكثر من فكرة في نصّ قصير جدا"، كما يضيف زهاني : " التجربة التي خضتها ورغم صعوبتها إلا أنني حاولتُ أن ألامس فيها عقول القراء وخاصة بنشر بعضها على مواقع التواصل الاجتماعي أين كانت تجد مكانها بين رواد هذه المواقع وهو ما شجّعني على مواصلة الكتابة بهذا النمط الذي أصبح يفرضه عصرنـا " 

جاء كتاب " أنقاض أكسيوم " في حوالي 130 صفحـة بخمسة أبواب تنوعت بين الحبّ والوطن والعلاقات الإنسانية والمرأة كتبت مقدّمته الدكتورة ربيعة جلطي ، يقول رشيد في آخر الكتاب: الأكسيوم مدينة وأنقاضها أسس جديدة للرقي .. الأكسيوم هي بلد، عالم و مناخ يراد به تسليط الضوء على ما نعيشه داخلها ، الأكسيوم رحلة ثانية لقافلة لم تنطلق بعد، وجمهورية ننتظرها منذ خمسين عاما، أنقاض الأكسيوم تتهالك وتتآكل كشرنقة تستعد لمرحلة جديدة في نصوصها المبحرة بين التناقض الذي نعيش،والأمل الذي نحيا، تصبح هي لنمسي نحن . " 

و يضرب صاحب الكتاب موعدا مع القراء بمعرض الكتاب الدولي ابتداء من 20 من الشهر الجاري .

الكلمات الدلالية :
لا توجد كلمات دلالية

عدد القراءات : 2403 | عدد قراءات اليوم : 2

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

م.م
(زائر)
14:17 24/09/2012
ألف مبروك

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

م.م (زائر) 14:17 24/09/2012
ألف مبروك
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1
أدوات المقال طباعة- تقييم
5.00
image
         سعدي منير
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار

منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات