الجلفة إنفو للأخبار - أمسية في الشعر الشعبي ... ومسابقة ثقافية تكشف عن مواهب أدبية وفنية بين تلاميذ حاسي بحبح
الرئيسية | أخبار ثقافية | أمسية في الشعر الشعبي ... ومسابقة ثقافية تكشف عن مواهب أدبية وفنية بين تلاميذ حاسي بحبح
حاسي بحبح تؤكد مرة أخرى أنها مشتلة الابداع
أمسية في الشعر الشعبي ... ومسابقة ثقافية تكشف عن مواهب أدبية وفنية بين تلاميذ حاسي بحبح
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 متوهّج هو الفن، بأشكاله وألوانه، بمدينة حاسي بحبح الولّادة، إذ كان وما زال على قيد اللّمعان. ها هي ذي المسابقة الإبداعية الأخيرة التي أقيمت بمكتبة "نورة بن يعقوب" بإشراف مكتب النشاطات تثبت، مرة أخرى، تفوّق هذا الفن، وبكفاءة، في هذه البقعة الصغيرة المهملة من هذا الوطن الكبير. المسابقة، سالفة الذكر، عنيت بالقصّة القصيرة أولا، وبالرسم والأنشودة ثانيا، حيث شملت الأطوار الثلاثة: الابتدائية، والمتوسطّة والثانوية، من تأطير وتحكيم مجموعة من الشباب المبدع، والفكرة من إعداد وتفعيل وتنشيط صاحبها الأستاذ مختار مغربي، هذا الشاب الذي عمل ويعمل بدأب منذ سنوات خلت، على تحريك الفعل الثقافي بالمدينة، إذ أشرف على الكثير من النشاطات الثقافيّة في بيته وفي المكتبة وفي الفضاءات المتاحة. يفعل ذلك من نفقته، فمن وقته وجهده منح الكثير في سبيل خدمة الكلمة الحيّة والحرّة. إنه أحد أهم الناشطين، ثقافيا وأدبيا، في مدينة حاسي بحبح.

هذه المسابقة الإبداعية التي شملت الأجناس الثلاثة عرفت تنافسا حميما جميلا وطيّبا بين الطلبة. الأعمال المشاركة كانت مشرّفة للغاية وتشي بموهبة حقيقية للكثير من المشاركين، وذلك بالرغم من قلّتها، إذ لم يتح للكثيرين الالتحاق بالمسابقة، والأمر راجع إلى ضيق فترة الإعلان وعدم تمكين الكثير من التلاميذ في المؤسسات التربية للأطوار الثلاثة من المشاركة. غير أن هذه المسابقة، بالمجمل، كانت ناجحة ولقيت صدى كبيرا بين التلاميذ وأوليائهم الذين شاركوا أبناءهم الفرحة والبهجة، حيث قدّم الأولياء بأنفسهم الجوائز إلى أبنائهم المتوّجين، في جوّ حميم وبهيج، جمع طاقم المكتبة بلجنة التحكيم وبالمتوجين وأوليائهم وبالضيوف من مختلف المشارب، إذ من بينهم بعض كتاب القصة القصيرة في بلدتنا، وكان حضورهم محفزا ومشجعا للكتاب المشاركين الذين على الطريق، على أمل أن تستمرّ دائما مثل هذه المسابقات، وهذا بالضبط ما قالته إحدى المتسابقات بعد أن تفاعلت بحماسة مع حفل التتويج وألقت كلمتها متمنية لو أن مثل هذه المسابقات الإبداعية تستمر دائما، كما تحسّرت، في السياق، على أنها نادرة الحدوث.

كما احتضنت المكتبة، مساء أمس الخميس، أمسية في الشعر الشعبي من تنشيط الشاعر الشعبي محمد بهناس وحضور ثلة من شعراء ولاية الجلفة. فكانت القصيدة الشعبية مع أجيال من الصادحين بها خصوصا من جيل الشباب مما يفتح الباب على التفاؤل بمستقبل الشعر الملحون.

طاقم المكتبة بكامل عماله من السيّد الحاجب إلى المدير الأستاذ "عامر خذير" لم يبخل بما يملك من فضاء ومن يد عاملة ومن المشاركة يدا بيد في إنجاح هذه النشاطات، إذ إن مكتبة "نورة بن يعقوب" عرفت بمدينة حاسي بحبح بنشاطاتها الدؤوبة في كل المجالات. إنها متنفّس المدينة الكبير، حيث قلّة الفضاءات الترفيهية وربما انعدامها في هذه البلدة الكبيرة بمبدعيها، جعل من المكتبة منارة ووجهة لأكثر محبّي الثقافة والفكر والأدب والشعر والفن عموما.

صور من المسابقة الإبداعية

صور من أمسية الشعر الشعبي

عدد القراءات : 2322 | عدد قراءات اليوم : 3

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

احمد
(زائر)
18:54 06/01/2018
ما شاء الله ربي يوفقكم

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

احمد (زائر) 18:54 06/01/2018
ما شاء الله ربي يوفقكم
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         أقلام
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات