الجلفة إنفو للأخبار - الجلفة تقرأ في خطوة حرة
الرئيسية | أخبار ثقافية | الجلفة تقرأ في خطوة حرة
الجلفة تقرأ في خطوة حرة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 في خطوة أولى، قام طلبة معهد الإنسانية والاجتماعية  نادي "خطوة حرة"، هذا الأسبوع ، بتنظيم تظاهرة تحسيسية  بالتعاون مع الجزائر تقرأ، حملت هذه التظاهرة "الجلفة تقرأ"، والبداية كانت بفتح صفحة خاصة بالفيسبوك، فيها دعوة مفتوحة  لكل قراء الولاية  من أجل التشجيع على العودة إلى أحضان الكتاب والمطالعة ، فكان التجاوب لافتا من قبل  جميع الفئات...

وقد خصص  نادي  خطوة حرة، يوما  لهذه التظاهرة، ودعوا إليها الكثير من الأساتذة والمحاضرين،  الإقبال كان كبيرا والتنظيم كان محكما  كما دعي لهذه التظاهرة المدون وصاحب دار نشر الصحفي  "قادة زاوي"  ويعد هذا الأخير أول المبادرين  للفكرة، حيث أكد خلال مداخلته أن المبادرة كانت فكرة بين اثنين هو وزميله  وتم الترويج لها إلى أن صارت وطنية، وتفاجأ بازدياد أعداد  محبي العودة إلى الكتاب من يوم إلى آخر.

ويأمل المنظمون أن مبادرتهم بعد نجاحها لن تبقى حبيسة المكان ولا الزمان  فهم يسعون للخروج بها خارج أسوار الجامعة وتعميمها عبر بلديات الولاية. يذكر أن التظاهرة حضرتها أيضا  وجوه إعلامية وتم فيها تكريم  بعض الأساتذة والطلبة.

عدد القراءات : 1954 | عدد قراءات اليوم : 1

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

ع.ب.مسعودي
(زائر)
8:20 28/02/2017
بارك الله فيكم على هذه المبادرة ، وهي خطوة هامة في نادي الخطوة الحرة.
ليس هناك ما أجمل من القراءة ، لا تتكاسلوا وواصلوا الخطوة تتبعها الخطوة، مع تمنياتي أن تعُمم على مستوى المكتبات والمؤسسات التعليمية بكل أطوارها .

كل عبارات التشجيع والتحفيز على المواصلة .
تحياتي

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

ع.ب.مسعودي (زائر) 8:20 28/02/2017
بارك الله فيكم على هذه المبادرة ، وهي خطوة هامة في نادي الخطوة الحرة.
ليس هناك ما أجمل من القراءة ، لا تتكاسلوا وواصلوا الخطوة تتبعها الخطوة، مع تمنياتي أن تعُمم على مستوى المكتبات والمؤسسات التعليمية بكل أطوارها .

كل عبارات التشجيع والتحفيز على المواصلة .
تحياتي
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1
أدوات المقال طباعة- تقييم
1.00
image
         علي بعيطيش
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات