الجلفة إنفو للأخبار - الجلفة تحتضن أولى اللقاءات الجهوية حول النشاطات الرعوية...و توصيات هامة مرفوعة إلى وزير الفلاحة والتنمية الريفية
الرئيسية | فلاحة و زراعة | الجلفة تحتضن أولى اللقاءات الجهوية حول النشاطات الرعوية...و توصيات هامة مرفوعة إلى وزير الفلاحة والتنمية الريفية
في ظل الجفاف الذي تعاني منه الجزائر
الجلفة تحتضن أولى اللقاءات الجهوية حول النشاطات الرعوية...و توصيات هامة مرفوعة إلى وزير الفلاحة والتنمية الريفية
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

احتصنت ولاية الجلفة صبيحة أمس السبت فعاليات اللقاء الجهوي حول النشاطات الرعوية المنظم من قبل المحافظة السامية لتطوير السهوب بالتنسيق مع مديرية المصالح الفلاحية وتحت الرعاية السامية لوزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري و بمشاركة ولايات : الجلفة، المسيلة، الأغواط، تيسمسيلت، غرداية، البيض.

وقد أكد المتدخلون على غرار المحافظ السامي لتطوير السهوب و المدير الولائي للمصالح الفلاحية على ضرورة الإهتمام بالموال باعتباره أحد المكونات الأساسية للنظام البيئي وحلقة أساسية في سلسلة التنمية في المناطق السهبية، وأن مثل هذه اللقاءات لأجل الإحتكاك بالموّال اكثر والنظر في مايعانيه من مشاكل ومساعدته بكل الوسائل والطرق في حدود قوانين النشاط الرعوي.

أما رئيس الفدرالية الوطنية لمربي المواشي "جيلالي عزاوي" فقد عبّر عن أسفه للجفاف الذي تعاني منه جميع مناطق الوطن وإعترف بمشروعية مطالب الموال و مايعانيه من صعوبات التربية والتنقلات التي تثقل كاهله كالبحث عن مناطق الكلء الذي يتطلب توفير النقل والعبور عبر مناطق حتى وإن كانت تابعة للدولة فهي مستغلة من طرف مغتصبي الأراضي بطرق غير شرعية أو ما يُعرف بـ"القدال"، وقد أكد "عزاوي" للموالين انه سيرفع توصيات هذه اللقاءات رفقة المحافظ السامي للسهوب للسيد الوزير شخصيا الذي يولي -حسبه- أهمية كبيرة للموّال...

وعلى هامش اللقاء، تم تنظيم ثلاث ورشات لأجل التقرب أكثر من الموال والسماح له بتقديم الإقتراحات وطرح مايعانيه من مشاكل حيث توزعت على ورشة فحص النصوص القانونية والتشريعية الخاصة بإدارة المراعي في المناطق السهبية، و كذا ورشة النشاط وفق التنظيم العام بالإضافة إلى ورشة الحالة الراهنة في المناطق السهبية، حيث أجمع الموالون على فكرة تحديد سقف ثمن القمح والشعير والحد من تحديد الأراضي الرعوية وإستغلالها بطريقة "القدال" ومحاربتها من طرف الدولة، متهمين بشدة البيطريين المستغلين لأدوية المواشي، وكذا غلاء الأعلاف و المطالبة بإلغاء الرسوم على القيمة المضافة والجمركة من اجل تخفيض ثمن الأعلاف لتثبيتها عند قيمة 1900 دج للقنطار كحد أقصى.

وقد تم في الأخير رفع توصيات هامة لوزير الفلاحة والتنمية الريفية تمثلت في ضرورة حماية المراعي والمناطق السهبية وتثمينها لحماية الغطاء النباتي بإصدار تشريع قانوني يحدد واجبات وإلتزامات مستعملي المراعي وتنظيمها، و مكافحة الظهور الفوضوي للبنايات غير الشرعية عبر المراعي والتي تعتبر فرصة لأصحابها لمنع عملية الرعي حول محيط تلك البنايات، و كذا عدم الإفراط والمبالغة في إنشاء المحيطات الزراعية على حساب المراعي الخصبة مع منع العابثين الذين يصنعون العراقيل عن طريق حد الأراضي تحت حجة العرش بوضع الحواجز التي تتسبب حتى في قطع الطرقات التي تسهل عملية إنتقال العشابة، إضافة إلى إنشاء نظام طوارئ على المستوى المركزي وحتى على مستوى الولايات السهبية يستجيب للحالات الطارئة كالجفاف والأمراض المتفشية لدى المواشي، و المطالبة بالاهتمام بحفر الآبار والجبوبات والحواجز المائية، و الدعوة إلى إنشاء مراكز جهوية بالمناطق السهبية لتخزين الأدوية الخاصة بالمواشي من أجل الحد من ظاهرة إرتفاع أسعار الأدوية وإحتكارها من قبل البيطريين، إضافة إلى ضرورة إعتماد نظام جديد برفع كمية الشعير للماشية وتخفيض قيمته لدى الموال الحقيقي الذي يثبت أحقيته في الإستفادة من عملية التوزيع السنوي أو الشهري وإيجاد صيغة عملية لضبط قائمة الموالين الحقيقيين من المزيفين لأن اعدادهم في تزايد مستمر.

 

عدد القراءات : 17853 | عدد قراءات اليوم : 6

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(8 تعليقات سابقة)

التهامي سفيان
(زائر)
8:16 21/12/2015
من فضلكم أين هي النشاطات الرعوية التي تتكلمون عنها ياجماعة ؟؟؟،الموالون الكبار يشترون الشعير من عند الدولة ليعيدوا بيعه من جديد وبأسعار مرتفعة ،المحافظة (السامة) للسهوب أنشئت منذ أكثر من ثلاثة عقود من أجل تنمية الأراضي الرعوية وتطويرها لكن مسؤؤليها تحولوا الى بزناسين في المشاريع الوهمية والفاشلة ،لم تقم هذه المحافظة السامة بأي مشروع ذا فائدة نافعة لعقود من الزمن، وكل ما في هذه المحافظة أن مسؤوليها أثروا ثراء فاحشا وترفهواورحلواوأخذوا التقاعد ، وكم من فضائح وسرقات بآلاف الملايير نهبت ، ياجماعة المحاظة السامة لتسميم السهوب أنتم تضحكون على موالي الجلفة وتستخفون بهم ، فالدولة دولتكم فانهبوا ماشئتم فلا رقيب ولاحسيب ، إستثمروا محافظتكم للحفاظ على مصالحكم الشخصية واتركوا الموالين الصغار يعيشون في الشقاء.
السلام عليكم
لست من المرتادين على النت كثيرا.
إلا اني عند دخولي وتصفحي للموقع جلب انتباهي الموضوع وازعجني الرد كثيرا وأعترض عليه بشدة بكوني عملت بالمحافظة السامية لتطوير السهوب لمدة طويلة
ان كان لديك ما يثبت اتهامك فلتقدمه، لأن توزيع الاتهام جزافا غير مقبول.
أشكر المحافظة السامية لتطوير السهوب بعد شكري لله.
لأنني أخذت خبرة عالية جدا في الميدان والملتقيات ولله الحمد والشكر.
وفي الأخير لك أن تعمل خرجات ميدانية وتسأل الناس في أعماق السهوب ل24 ولاية وفي الفيافي عن المشاريع الموجودة من وراءهاإلا وكانت الاجابة انها المحافظة السامية لتطوير السهوب، بل لك أن تسأل الموالين الصغار (كما تصفهم في ردك) من أين تشرب ماشيتهم الماء
إلا وأشار إليك بأصبعه أن لا تبعد نقطة ماء أنجزتها المحافظة عن نقطة أخرى إلا بضع كيلومترات صغيرة بعد أن كان هاجس الموال البسيط جلب الماءوعبر الصهاريج فقط.

أتمنى للمحافظ السامي الحالي أمجكوح مصطفى التوفيق في مسار النجاحات
فهو ابن للمحافظة وابن عائلة محترمة.
بوركت أياديكم أيها الفرسان وواصلو درب النجاح.
تعقيب : جلفاوي حر
(زائر)
19:38 21/12/2015
عندك الحق اتعجب في وضع محافض الجهوي للوسط الغربي السيد ق.ن الغريب له مستوى شهادة تطبيقية .عندي صديق يعمل مقاول اعطاه تقرير بلغة فرنسية لم يستطع قراتها
تعقيب : عمر
(زائر)
13:02 16/01/2016
اللغة الرسمية للجزائر هي اللغة العربية يا................
أوافق لا أوافق
2
التهامي سفيان
(زائر)
9:11 22/12/2015
ياحضرة المهندس المتفيقه:هل حولت محافظتكم (السامة) صحراء( مسعد) وفيافيها إلى كاليفورنيا ونيفادا بمشاريعكم الفاشلة التي كان هدفكم منهاالبزنسة وإسناد إنجازها إلى مقاولين تفاهمتم معهم بالتراضي ووفق النسبة المتعارف عليها في عقد الصفقات وهي :10%أو بالشراكة كما هو جار به العمل في مختلف القطاعات ،هل استطاعت محافظتكم السامة تثبيت الرمال وإنقاذ الأراضي من التصحر الذي بات يهدد جزءا كبيرا من الأراضي الجزائرية؟؟؟،هل نجحتم في زرع أعلاف الحيوانات مثل :الخرطال والقطف مثل ما فعلت سوريا الدولة الفقيرة التي نجحت نجاحا باهرا في تثبيت الرمال ، وتوفير علف الحيوانات ؟إن أهلنا في قطارة مازالوا يشربون مع الحيوانات من آبار تقليدية بواسطة تخزينهم لمياه الأمطار، إن المحافظة (السامة) وضعت من أجل تبذير المال العام ،وما اختفاء مبلغ 4000 مليار في عهد مديركم السابق (ق) إلا دليل على فشل محافظتكم التي أنشئت منذ حوالي 34سنة ولم تنتج إلا الفشل وتبديد المال العام.
السلام عليكم
من فضلك حاول الرد في إطار محترم.
وجب علي تصحيح ما جئت به،وأرجو أن تتقبل ردي بصدر رحب.
انت تقول لماذا لم تتحول صحراء مسعد إلى كاليفورنيا.
أجيبك ببساطة أن الأمر يتعلق بنوايا الحكومة.
فالدولة إذا أرادت انجاز ناطحات سحاب أو مطار دولي في ولايةالجلفة فلن يمنعها جرة قلم.
والدولة إن أرادت زرع الأعلاف في كافة أراضي السهوب فلن يمنعها جرة قلم.
إذا عليك أولا الإطلاع على البرامج الممنوحة من طرف الوزارة للمحافظة.
ثم بالنسبة لـ 4000 مليار التي اختفت (في نظرك) فأؤكد لك أن العدالة قامت بالتدقيق والتحقيق في الإدارة والميادين ولم تجد ولا مشروع وهمي.
بالنسبة لشرب المياه مع الحيوانات فحتى أنا شربت من مياه الأمطار التي تجمعت في الأجباب وهي أحلى بكثير من المياه المعدنية.
أرجو تقديم اقتراحات،أما ان كان لك مشكل مع شخص بالمحافظة فلما جلد المحافظة وعمالها بما لا يليق؟
عن أبي هريرة - رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "قرصت نملة نبيا من الانبياء،فأمر بقرية النمل فأُحرقت،فأوحى الله إليه أن قرصتك نملة أحرقت أمة من الأمم تُسبح".البخاري
أعذرني فقد لاأتمكن من دخول الموقع مجددا.
سلام
بنعلية الجلفة
(زائر)
13:37 27/12/2015
اريد ان اؤكد عن ما قيل في حق محافظة السهوب نعم فعلا نهبوا اموال طائلة وزعيمهم قاسيمي تحصل على اموال فاحشة وقصور واملاك فما كان ينبغي ان يذهب الى الاجباب والغراسات الرعوية والسواقي ذهب الى جيوب عمال ومسؤولي المحافظة فيا معالي الوزير الاول حاسبهم وقدمهم الى العدالة .
بن بلخير محمد ابو طلال
(زائر)
22:58 30/12/2015
حرفة الرعي حرفة الانبياء جعلوها مقرونة بالشقاء ايها الراعي كم تكون سعيدا حين ياتي القطيع كل مساء وحواليك ماعز وكباش وخراف بارضنا الخضراء قلت ان السماء سقفي وبيتي لبن الشاة قوتي وغذائي انا في خيمتي عزيز مهاب مثل صقر يتيه في الاجواء عد الى الارض ايها الراعي وامضي في حياة نقية بالهواء وبها تربة وفيها سهول ومراعي وفيها عذب الماء ايها الراعي ته شموخا وعزا وافتخارا في الجنة الفيحاء مع تحيات شخص تمنى ان يكون راعيا وساكنا في الريف ابيات مهداة الىعشاق الريف مبخوت وعبدالباقي من عاشق الريف والعي بن بلخير محمد تحية اكبار الى سي بلقاسم

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(8 تعليقات سابقة)

بن بلخير محمد ابو طلال (زائر) 22:58 30/12/2015
حرفة الرعي حرفة الانبياء جعلوها مقرونة بالشقاء ايها الراعي كم تكون سعيدا حين ياتي القطيع كل مساء وحواليك ماعز وكباش وخراف بارضنا الخضراء قلت ان السماء سقفي وبيتي لبن الشاة قوتي وغذائي انا في خيمتي عزيز مهاب مثل صقر يتيه في الاجواء عد الى الارض ايها الراعي وامضي في حياة نقية بالهواء وبها تربة وفيها سهول ومراعي وفيها عذب الماء ايها الراعي ته شموخا وعزا وافتخارا في الجنة الفيحاء مع تحيات شخص تمنى ان يكون راعيا وساكنا في الريف ابيات مهداة الىعشاق الريف مبخوت وعبدالباقي من عاشق الريف والعي بن بلخير محمد تحية اكبار الى سي بلقاسم
بنعلية الجلفة (زائر) 13:37 27/12/2015
اريد ان اؤكد عن ما قيل في حق محافظة السهوب نعم فعلا نهبوا اموال طائلة وزعيمهم قاسيمي تحصل على اموال فاحشة وقصور واملاك فما كان ينبغي ان يذهب الى الاجباب والغراسات الرعوية والسواقي ذهب الى جيوب عمال ومسؤولي المحافظة فيا معالي الوزير الاول حاسبهم وقدمهم الى العدالة .
التهامي سفيان (زائر) 9:11 22/12/2015
ياحضرة المهندس المتفيقه:هل حولت محافظتكم (السامة) صحراء( مسعد) وفيافيها إلى كاليفورنيا ونيفادا بمشاريعكم الفاشلة التي كان هدفكم منهاالبزنسة وإسناد إنجازها إلى مقاولين تفاهمتم معهم بالتراضي ووفق النسبة المتعارف عليها في عقد الصفقات وهي :10%أو بالشراكة كما هو جار به العمل في مختلف القطاعات ،هل استطاعت محافظتكم السامة تثبيت الرمال وإنقاذ الأراضي من التصحر الذي بات يهدد جزءا كبيرا من الأراضي الجزائرية؟؟؟،هل نجحتم في زرع أعلاف الحيوانات مثل :الخرطال والقطف مثل ما فعلت سوريا الدولة الفقيرة التي نجحت نجاحا باهرا في تثبيت الرمال ، وتوفير علف الحيوانات ؟إن أهلنا في قطارة مازالوا يشربون مع الحيوانات من آبار تقليدية بواسطة تخزينهم لمياه الأمطار، إن المحافظة (السامة) وضعت من أجل تبذير المال العام ،وما اختفاء مبلغ 4000 مليار في عهد مديركم السابق (ق) إلا دليل على فشل محافظتكم التي أنشئت منذ حوالي 34سنة ولم تنتج إلا الفشل وتبديد المال العام.
السلام عليكم
من فضلك حاول الرد في إطار محترم.
وجب علي تصحيح ما جئت به،وأرجو أن تتقبل ردي بصدر رحب.
انت تقول لماذا لم تتحول صحراء مسعد إلى كاليفورنيا.
أجيبك ببساطة أن الأمر يتعلق بنوايا الحكومة.
فالدولة إذا أرادت انجاز ناطحات سحاب أو مطار دولي في ولايةالجلفة فلن يمنعها جرة قلم.
والدولة إن أرادت زرع الأعلاف في كافة أراضي السهوب فلن يمنعها جرة قلم.
إذا عليك أولا الإطلاع على البرامج الممنوحة من طرف الوزارة للمحافظة.
ثم بالنسبة لـ 4000 مليار التي اختفت (في نظرك) فأؤكد لك أن العدالة قامت بالتدقيق والتحقيق في الإدارة والميادين ولم تجد ولا مشروع وهمي.
بالنسبة لشرب المياه مع الحيوانات فحتى أنا شربت من مياه الأمطار التي تجمعت في الأجباب وهي أحلى بكثير من المياه المعدنية.
أرجو تقديم اقتراحات،أما ان كان لك مشكل مع شخص بالمحافظة فلما جلد المحافظة وعمالها بما لا يليق؟
عن أبي هريرة - رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "قرصت نملة نبيا من الانبياء،فأمر بقرية النمل فأُحرقت،فأوحى الله إليه أن قرصتك نملة أحرقت أمة من الأمم تُسبح".البخاري
أعذرني فقد لاأتمكن من دخول الموقع مجددا.
سلام
التهامي سفيان (زائر) 8:16 21/12/2015
من فضلكم أين هي النشاطات الرعوية التي تتكلمون عنها ياجماعة ؟؟؟،الموالون الكبار يشترون الشعير من عند الدولة ليعيدوا بيعه من جديد وبأسعار مرتفعة ،المحافظة (السامة) للسهوب أنشئت منذ أكثر من ثلاثة عقود من أجل تنمية الأراضي الرعوية وتطويرها لكن مسؤؤليها تحولوا الى بزناسين في المشاريع الوهمية والفاشلة ،لم تقم هذه المحافظة السامة بأي مشروع ذا فائدة نافعة لعقود من الزمن، وكل ما في هذه المحافظة أن مسؤوليها أثروا ثراء فاحشا وترفهواورحلواوأخذوا التقاعد ، وكم من فضائح وسرقات بآلاف الملايير نهبت ، ياجماعة المحاظة السامة لتسميم السهوب أنتم تضحكون على موالي الجلفة وتستخفون بهم ، فالدولة دولتكم فانهبوا ماشئتم فلا رقيب ولاحسيب ، إستثمروا محافظتكم للحفاظ على مصالحكم الشخصية واتركوا الموالين الصغار يعيشون في الشقاء.
السلام عليكم
لست من المرتادين على النت كثيرا.
إلا اني عند دخولي وتصفحي للموقع جلب انتباهي الموضوع وازعجني الرد كثيرا وأعترض عليه بشدة بكوني عملت بالمحافظة السامية لتطوير السهوب لمدة طويلة
ان كان لديك ما يثبت اتهامك فلتقدمه، لأن توزيع الاتهام جزافا غير مقبول.
أشكر المحافظة السامية لتطوير السهوب بعد شكري لله.
لأنني أخذت خبرة عالية جدا في الميدان والملتقيات ولله الحمد والشكر.
وفي الأخير لك أن تعمل خرجات ميدانية وتسأل الناس في أعماق السهوب ل24 ولاية وفي الفيافي عن المشاريع الموجودة من وراءهاإلا وكانت الاجابة انها المحافظة السامية لتطوير السهوب، بل لك أن تسأل الموالين الصغار (كما تصفهم في ردك) من أين تشرب ماشيتهم الماء
إلا وأشار إليك بأصبعه أن لا تبعد نقطة ماء أنجزتها المحافظة عن نقطة أخرى إلا بضع كيلومترات صغيرة بعد أن كان هاجس الموال البسيط جلب الماءوعبر الصهاريج فقط.

أتمنى للمحافظ السامي الحالي أمجكوح مصطفى التوفيق في مسار النجاحات
فهو ابن للمحافظة وابن عائلة محترمة.
بوركت أياديكم أيها الفرسان وواصلو درب النجاح.
تعقيب : جلفاوي حر
(زائر)
19:38 21/12/2015
عندك الحق اتعجب في وضع محافض الجهوي للوسط الغربي السيد ق.ن الغريب له مستوى شهادة تطبيقية .عندي صديق يعمل مقاول اعطاه تقرير بلغة فرنسية لم يستطع قراتها
تعقيب : عمر
(زائر)
13:02 16/01/2016
اللغة الرسمية للجزائر هي اللغة العربية يا................
أوافق لا أوافق
2
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         سعد بن ملوكة
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



علي الجلفة
في 15:47 23/01/2019