الجلفة إنفو للأخبار - فلاحو منطقة "النقيقزات" بمسعد يطالبون بإيصال الكهرباء الفلاحية لبساتينهم
الرئيسية | فلاحة و زراعة | فلاحو منطقة "النقيقزات" بمسعد يطالبون بإيصال الكهرباء الفلاحية لبساتينهم
فلاحو منطقة "النقيقزات" بمسعد يطالبون بإيصال الكهرباء الفلاحية لبساتينهم
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

ناشد قرابة الـ30 فلاحا بمنطقة "النقيقزات 1" بمسعد والي ولاية الجلفة لإنقاذ بساتينهم من الزوال، وهذا بسبب انعدام الكهرباء الفلاحية التي تجلب من أماكن مجاورة لسقي أراضيهم وما تحتويه من أشجار متنوعة على غرار المشمش والرمان والزيتون والاجاص والخوخ والتين.

الفلاحون المعنيون صرحوا لـ"الجلفة إنفو" أنهم منذ سنة 2003 وهم يتقدمون بطلباتهم دون جدوى، حيث أكدوا أن عدة لجان مختصة زارت بساتينهم و منحتهم وعودا بايصال الكهرباء اليها دون أن تتحقق هاته الوعود على أرض الواقع، مع العلم أن أقرب عمود كهربائي لا يبعد عنهم سوى بـ 100 متر .

كما طالب أصحاب الأرض بإيصال الغاز الطبيعي لأن معظمهم يقيمون بالمنطقة، إضافة إلى ضرورة تخصيص حصة من السكن الريفي المشروع لهم كفلاحين بالإضافة إلى تهيئة المسلك الريفي الذي يعاني من الاهتراء.

وأضاف المشتكون بأنهم سئموا من هذا الوضع المزري الذي أثقل كواهلهم، وهذه اللامبالاة في توزيع الكهرباء الفلاحية من طرف لجنة الفلاحة بالبلدية، حيث يطالبون المسؤول الأول على الولاية التدخل من أجل إنقاذ البساتين ولكي لا تضيع مجهوداتهم طوال السنين الأخيرة هباء منثورا...

 

 

عدد القراءات : 763 | عدد قراءات اليوم : 3

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

ابراهيم
(زائر)
23:56 13/12/2018
اناس بسطاء في بقعة نائية يحبون خدمة الارض ويطالبون السلطات بدورها في ايصال الكهرباء ولا حياة لمن تنادي ... ومن بعد يجي يقلك تدعيم الانتاج الوطني الفلاحي والشعارات الرنانة التي لاتسمن ولا تغني من جوع؟؟؟

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(1 تعليقات سابقة)

ابراهيم (زائر) 23:56 13/12/2018
اناس بسطاء في بقعة نائية يحبون خدمة الارض ويطالبون السلطات بدورها في ايصال الكهرباء ولا حياة لمن تنادي ... ومن بعد يجي يقلك تدعيم الانتاج الوطني الفلاحي والشعارات الرنانة التي لاتسمن ولا تغني من جوع؟؟؟
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1
مكان الحدث على الخريطة مكان الحدث على الخريطة
أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         بلال ذيب
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات



علي الجلفة
في 15:47 23/01/2019