الجلفة إنفو للأخبار - منطقة "وجه تفارة" ببلدية دلدول ... أكثر من 80 فلاح يناشدون السلطات التدخل من أجل توصيل الكهرباء الفلاحية !!
الرئيسية | فلاحة و زراعة | منطقة "وجه تفارة" ببلدية دلدول ... أكثر من 80 فلاح يناشدون السلطات التدخل من أجل توصيل الكهرباء الفلاحية !!
آلاف الأشجار المثمرة والمحاصيل مهددة بالموت
منطقة "وجه تفارة" ببلدية دلدول ... أكثر من 80 فلاح يناشدون السلطات التدخل من أجل توصيل الكهرباء الفلاحية !!
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

تتواصل معاناة فلاحي منطقة "وجه تفارة" ببلدية دلدول جرّاء انعدام الكهرباء الفلاحية وهو الواقع الذي يتجرّع مرارته بصفة يومية أكثر من 80 فلاح التقت بعضهم "الجلفة إنفو".

وحسب تصريحاتهم، فإن غياب الكهرباء الفلاحية قد صعّب من خدمة الأرض وسقيها واستقرارهم بها رغم المطالب الحثيثة التي ما فتئوا يوجهونها منذ سنوات الى مختلف السلطات سواء في الدائرة أو مديرية المصالح الفلاحية. وهو الواقع الذي يهدد آلاف الأشجار المثمرة من مشمش ورمان ضف الى ذلك أنواع الخضروات كالجزر والبطاطا وغيرها.

ودعا محدثونا السلطات الى التكف العاجل بمطالبهم واعطائهم الأولوية بالنظر الى أن أراضيهم فلاحية بامتياز ووجود تجارب ناجحة في الزراعة تحتاج الى مرافقة من مديرية المصالح الفلاحية ومصالح الدائرة والبلدية لا سيما وأن الواقع الحالي قد جعل بعض الفلاحين يتخلون مؤقتا عن ممارسة الفلاحة الى حين ربط منطقتهم بشبكة الكهرباء الفلاحية. 

 

عدد القراءات : 2506 | عدد قراءات اليوم : 5

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .

التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

HOCINE
(زائر)
21:44 14/12/2016
روح نطلع وزارة الفلاحة ياو نمررلهم معيشتهم ما هو واصلنا والو في دلدول - وجه تفاررة - هكتارات من الاراضي صالحة للفلاحة غير مدعمة بالكهرباء 15 سنة نستناوا ماو صل حتى شى واعدتونا مشاكل ساهلة كاين 200 شخص يغلقوا المقر الفلاحي بالعاصمة نبدو من الان المشاكل ثم المشاكل
تعقيب
(زائر)
13:49 18/12/2016
السلام عليكم
أولا أشكر صحفي الجلفة إنفو على هذه الالتفاتة و المبادرة الطيبة لنقل معاناة فلاحي هذه المنطقة المسماة مقطع الدهان (وجه تفارة) التابعة لبلدية دلدول التي تم اعتبارها ضمن المناطق الفلاحية بامتياز. ولكوني أحد فلاحي هاته المنطقة أدعو كل السطات و على رأسها مديرية المصالح الفلاحية و مديرية سونلغاز الى التكفل العاجل و الفوري لتسريع الاجراءات الادارية و التقنية لتجسيد مشروع ربط هذه المنطقة بالكهرباء و انهاء معاناتنا التي طالت لأكثر من 15 سنة.
بن بلخير محمد
(زائر)
17:43 22/12/2016
زدت ظلما واحتقارا زدت بؤسا وانكسارا
انه ريف جميل انه وجه تفاره
اهملوك همشوك صنعوا فقرا وعارا
حرموا الفلاح حقا به تزداد الحضاره
كهرباء وطريق تجعل الليل نهارا
تجعل الارض جنانا وبها تزهو افتخارا
انها تحوي كنوزا وبها تغدو مناره
وفروا للريف دوما لا تزيدوه دمارا
ان زرعت الارض تعطيك يمينا ويسارا
يا رجال الحكم كونوا عمروا في الريف دارا
حققوا المشروع فيها ارجعوا دفئ الحراره
تحياتي لاهل الريف

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote
اختر لست برنامج روبوت لكي تستطيع اضافة التعليق

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(3 تعليقات سابقة)

بن بلخير محمد (زائر) 17:43 22/12/2016
زدت ظلما واحتقارا زدت بؤسا وانكسارا
انه ريف جميل انه وجه تفاره
اهملوك همشوك صنعوا فقرا وعارا
حرموا الفلاح حقا به تزداد الحضاره
كهرباء وطريق تجعل الليل نهارا
تجعل الارض جنانا وبها تزهو افتخارا
انها تحوي كنوزا وبها تغدو مناره
وفروا للريف دوما لا تزيدوه دمارا
ان زرعت الارض تعطيك يمينا ويسارا
يا رجال الحكم كونوا عمروا في الريف دارا
حققوا المشروع فيها ارجعوا دفئ الحراره
تحياتي لاهل الريف
تعقيب (زائر) 13:49 18/12/2016
السلام عليكم
أولا أشكر صحفي الجلفة إنفو على هذه الالتفاتة و المبادرة الطيبة لنقل معاناة فلاحي هذه المنطقة المسماة مقطع الدهان (وجه تفارة) التابعة لبلدية دلدول التي تم اعتبارها ضمن المناطق الفلاحية بامتياز. ولكوني أحد فلاحي هاته المنطقة أدعو كل السطات و على رأسها مديرية المصالح الفلاحية و مديرية سونلغاز الى التكفل العاجل و الفوري لتسريع الاجراءات الادارية و التقنية لتجسيد مشروع ربط هذه المنطقة بالكهرباء و انهاء معاناتنا التي طالت لأكثر من 15 سنة.
HOCINE (زائر) 21:44 14/12/2016
روح نطلع وزارة الفلاحة ياو نمررلهم معيشتهم ما هو واصلنا والو في دلدول - وجه تفاررة - هكتارات من الاراضي صالحة للفلاحة غير مدعمة بالكهرباء 15 سنة نستناوا ماو صل حتى شى واعدتونا مشاكل ساهلة كاين 200 شخص يغلقوا المقر الفلاحي بالعاصمة نبدو من الان المشاكل ثم المشاكل
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3
أدوات المقال طباعة- تقييم
1.00
image
         بلال ذيب
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة
آخر الأخبار
كاريكاتير كاريكاتير
منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

آخر التعليقات