تلخيص رائع في المناعة - منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب

العودة   منتديات الجلفة لكل الجزائريين و العرب > منتديات التعليم الثانوي > منتدى تحضير بكالوريا 2015 > منتدى تحضير بكالوريا 2015 الشعب العلمية، الرياضية و التقنية > قسم العلوم التجريبية

http://www.up.djelfa.info/uploads/141389081779231.gif

 

في حال وجود أي مواضيع أو ردود مُخالفة من قبل الأعضاء، يُرجى الإبلاغ عنها فورًا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة سيئة ( تقرير عن مشاركة سيئة )، و الموجودة أسفل كل مشاركة .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-05-15, 22:16   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
°•°• همس الخواطر •°•°
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية °•°• همس الخواطر •°•°
 

 

 
إحصائية العضو









°•°• همس الخواطر •°•° غير متواجد حالياً


افتراضي تلخيص رائع في المناعة

3AS دور البروتين في الدفاع عن الذات
يصادف الجسم الغريب عند محاولة اختراقه للعضوية أو دخوله لها خطوط دفاعية تعمل على إقصائه
قبل الوصول إلى الوسط الداخلي، حيث في كل مرة يتدخل نوع معين من الخلايا التي تواجه الجسم الدخيل
لتقضي عليه، وهذا النوع من الاستجابة يدعى "الاستجابة المناعية اللانوعية"، وقد سميت بهذا لأنها موجهة
ضد جميع مولدات الضد (الأجسام الغريبة عن الجسم) ولكونها فورية وتنفذ بطريقة تلقائية بواسطة
البلعميات. ومن أمثلة هذه الاستجابة اللانوعية: وخز إصبع بشوكة ملوثة.
وتتمثل الخطوط الدفاعية الأولى للجسم فيما يلي:
الدفاع الأول: الموانع الطبيعية:
الجلد – العين (الدموع) – الأنف (المخاط) – الفم (اللعاب) – الحمض المعدي – السوائل المهبلية -
البكتيريا غير الممرضة في الأمعاء...الخ.
الدفاع الثاني: التفاعل الالتهابي:
يؤدي حدوث جرح على مستوى الجلد إلى استجابة دفاعية تعرف بالاستجابة الالتهابية، وهي استجابة
محلية تتميز بظهور الالتهاب الذي يتميز بالأعراض التالية:
الاحمرار: الناتج عن تمدد موضعي للشعيرات الدموية تحت تأثير مواد كيميائية تحرر من طرف
العضوية على مستوى الجرح.
الانتفاخ: الناتج عن انتقال البلازما ومتعددة النواة (كريات الدم البيضاء) من خلال أغشية الشعيرات
الدموية بعد تمددها.
الارتفاع المحلي لدرجة الحرارة: الناتج عن تباطؤ حركة الدم في المكان، ونشاط مختلف الخلايا المتدخلة
في مقاومة الجراثيم الغازية.
الألم: الناتج عن تنبيه النهايات العصبية للجلد بواسطة التكسونات الجرثومية (السم).
ومن المظاهر الثانوية للتفاعل الالتهابي: التقيح، انتفاخ العقد اللمفاوية، حمى عامة.
الدفاع الثالث: تدخل البلعميات:
يتبع التفاعل الالتهابي بتدخل متعددة النوى، المتنقلة في الدم والبلغم، نتيجة انجذابها إلى الجرح عن
طريق مواد كيميائية تفرزها البكتيريا، حيث تتدخل متعددة النوى وتقوم بعملية البلعمة فيتشكل القيح، ثم تأتي
.( البالعات الكبيرة لكي تقوم بتنظيف المكان. (أنظر الوثيقة 2 ص 75
البلعمة: وهي عملية ابتلاع مولد الضد (الجسم الغريب) من طرف البلعميات، وتمثل المرحلة الأساسية
في الاستجابة اللانوعية، وتتم عبر المراحل التالية:
مرحلة التثبيت: يتم فيها ارتباط مولد الضد بالمستقبلات الغشائية للخلية البلعمية.
دور البروتين في الدفاع عن الذات
مرحلة الابتلاع: ترسل الخلية البلعمية أرجلا كاذبة تحيط بمولد الضد وتلتحم ليصبح محبوسا داخل فجوة
بلعمية.
مرحلة الهضم: تفرغ الليزوزومات، الموجودة داخل الخلية البلعمية، محتواها الأنزيمي داخل الفجوة
البلعمية لهضم مولد الضد.
مرحلة الطرح: أو إخراج الحطام، تطرح فيها بقايا مولد الضد خارج الخلية البلعمية.
الاستجابة المناعية النوعية: .II
تؤدي الاستجابة المناعية اللانوعية عن طريق البلعمة غالبا إلى انحلال مولد الضد، لكن يمكن أن يكون
هناك عجز أنزيمي أو بكتيريا مقاومة فيحدث ما يلي:
بقاء الخلية البكتيرية سليمة مدة من الزمن.
تكاثر مولد الضد بطريقة سريعة مما يؤدي إلى تدمير الخلايا البلعمية وانتشار الإصابة.
وهنا عندما لا تجدي المناعة الطبيعية (اللانوعية) نفعا، تتنشط المناعة المتكيفة (النوعية) وذلك بتوفير
عوامل نوعية قادرة على إقصاء الجسم الغريب والقضاء عليه.
ولكي تتمكن العضوية من الدفاع عن الجسم، وجب عليها التفرقة بين ما هو تابع لهذا الجسم (الذات)،
وبين ما هو غريب عنه (اللاذات). فكيف يتم ذلك؟ وما هي الذات؟ وما هي اللاذات؟
التمييز بين الذات واللاذات:
يمثل كل فرد وحدة بيولوجية مستقلة بذاتها إذ تستطيع عضويته التمييز بين مكونات الذات واللاذات.
1. الذات:
هي مجموعة من الجزيئات المحددة وراثيا، والتي توجد على أغشية الخلايا وتمثل الهوية البيولوجية
الخاصة بالفرد. وتتمثل هذه الجزيئات في:
.CMH نظام التوافق النسيجي الرئيسي
.Rh ونظام الريزوس ABO نظام الزمر الدموية
أ. بنية الغشاء الهيولي:
تتواجد العناصر المعرفة للذات على الغشاء الهيولي، وهي التي تتعرف على اللاذات.
كل خلية من خلايا العضوية يوجد على سطح غشائها الخارجي رداء خلوي يتركب من بروتينات سكرية
(غليكوبروتين)، بروتينات، دسم (فوسفوليبيد)، دسم سكرية (غليكوليبيد) وكوليستيرول.
يمكن إظهار هذا الرداء الخلوي عن طريق التفاعلات المناعية الكيميائية.
يظهر الغشاء السيتوبلازمي للخلية مكونا من ورقتين عاتمتين ،OsO بعد التثبيت برابع أكسيد الأوسميوم 4
.°A وبينهما وريقة نيرة سمكها 35 ،°A سمك كل منها 20
التركيب الكيميائي للغشاء الهيولي يبين أنه يتكون من طبقة فوسفوليبيدية مضاعفة تتخللها جزيئات
بروتينية غير مستقرة في مواقعها، لذا يطلق عليها اسم "الفسيفساء المائعة"، وسكريات: إذا ارتبطت هذه
السكريات بالبروتين شكلت غليكوبروتين، وإذا ارتبطت بالدسم شكلت سكريات دهنية (غليكوليبيد).
من كل ما سبق يمكن أن نستنتج أن الذات من طبيعة غليكوبوتينية.
.( (أنظر الوثيقة 2 ص 76 والوثيقة 4 ص 77
:CMH ب.نظام معقد التوافق النسيجي الرئيسي
عند جميع الثدييات، تحمل كل الخلايا ذات الأنوية على سطح أغشيتها بروتينات سكرية خاصة تعرف
ب"مولدات الضد للذات"، تتحكم في تركيبها مورثات متواجدة على الصبغي رقم 6 عند الإنسان.
Human Leucocyte مولدات الضد اللمفاوية البشرية ) HLA عند الإنسان بنظام CMH يعرف نظام
لأنها اكتشفت عند الإنسان لأول مرة على غشاء الكريات البيضاء. (Antigen
المسؤولة عن تحديد CMH هو مجموع المورثات التي تشرف على تركيب بروتينات CMH مركب
الذات، والتي تظهر على مستوى السطح الخارجي لأغشية خلايا العضوية ابتداء من الأسبوع السادس
الجنيني وتبقى مدى الحياة.
إلى قسمين كما يلي: (أنظر الوثيقة 8 ص 79 CMH تصنف جزيئات
CMH بروتينات 2 CMH بروتينات 1
توجد على سطح غشاء جميع الخلايا ذات الأنوية. توجد على سطح بعض الخلايا المناعية كاللمفاويات
والبلعميات.
سكرية تتحد مع α تتكون من سلسلتين: سلسلة ببتيدية
لا سكرية ميكروغلوبلين. β سلسلة ببتيدية 2
سكرية وسلسلة α تتكون من سلسلتين: سلسلة ببتيدية
سكرية. β ببتيدية
.(DP – DQ – DR) D عند الإنسان. تتحكم في تركيبها المورثة C و B, A يتحكم في تركيبها المورثات
تلعب دورا في عرض محدد مولد الضد لتتعرف عليه
.LT الخلايا 8
تلعب دورا في عرض محدد مولد الضد لتتعرف عليه
.LT الخلايا 4
محمولة على الصبغي رقم 6 وتمتاز بالخصائص التالية: D, C, B, A مورثات
- هي مورثات مرتبطة أي محمولة على نفس الصبغي.
- الأليلات متساوية السيادة فيما بينها.
- الأليلات متعددة أي أن لكل مورثة عدة أليلات.
- تبدي مجموعة لامتناهية من التركيبات نتيجة العبور، لذا فهي تختلف من فرد إلى آخر ماعدا التوأمين
الحقيقيين.
:CMH العلاقة بين الطعم و 􀂾
المعطي والمستقبل. CMH هناك تقبل للطعم إذا كان هناك توافق بين
رفض الطعم واعتباره غير ذاتي له علاقة بطبيعة البروتينات البنيوية لخلايا الطعم.
في الاستجابة المناعية: CMH دور بروتينات 􀂾
في جميع الخلايا تجزيء أنزيمات خاصة عينة من البروتينات الموجودة في الهيولى إلى ببتيدات.
ويهاجر المركب المتشكل إلى سطح الخلية، وهكذا تعرض الخلايا ،CMH يرتبط كل ببتيد بجزيئة
باستمرار محتواها الببتيدي، مما يمكن العضوية من إجراء حراسة مناعية.
إذا كانت الببتيدات المعروضة منحدرة من بروتينات عادية للخلية فلا يحدث ارتباط بين الخلية والخلايا
المناعية، وبالتالي غياب الاستجابة المناعية.
إذا كانت الببتيدات المعروضة منحدرة من بروتينات غير عادية للخلية (بروتين شاذ لخلية سرطانية أو
بروتين فيروسي) فإنه يحدث ارتباط بين الخلية والخلايا المناعية وبالتالي حدوث استجابة مناعية.
:CMH ب.نظام معقد التوافق النسيجي الرئيسي
عند جميع الثدييات، تحمل كل الخلايا ذات الأنوية على سطح أغشيتها بروتينات سكرية خاصة تعرف
ب"مولدات الضد للذات"، تتحكم في تركيبها مورثات متواجدة على الصبغي رقم 6 عند الإنسان.
Human Leucocyte مولدات الضد اللمفاوية البشرية ) HLA عند الإنسان بنظام CMH يعرف نظام
لأنها اكتشفت عند الإنسان لأول مرة على غشاء الكريات البيضاء. (Antigen
المسؤولة عن تحديد CMH هو مجموع المورثات التي تشرف على تركيب بروتينات CMH مركب
الذات، والتي تظهر على مستوى السطح الخارجي لأغشية خلايا العضوية ابتداء من الأسبوع السادس
الجنيني وتبقى مدى الحياة.
إلى قسمين كما يلي: (أنظر الوثيقة 8 ص 79 CMH تصنف جزيئات
CMH بروتينات 2 CMH بروتينات 1
توجد على سطح غشاء جميع الخلايا ذات الأنوية. توجد على سطح بعض الخلايا المناعية كاللمفاويات
والبلعميات.
سكرية تتحد مع α تتكون من سلسلتين: سلسلة ببتيدية
لا سكرية ميكروغلوبلين. β سلسلة ببتيدية 2
سكرية وسلسلة α تتكون من سلسلتين: سلسلة ببتيدية
سكرية. β ببتيدية
.(DP – DQ – DR) D عند الإنسان. تتحكم في تركيبها المورثة C و B, A يتحكم في تركيبها المورثات
تلعب دورا في عرض محدد مولد الضد لتتعرف عليه
.LT الخلايا 8
تلعب دورا في عرض محدد مولد الضد لتتعرف عليه
.LT الخلايا 4
محمولة على الصبغي رقم 6 وتمتاز بالخصائص التالية: D, C, B, A مورثات
- هي مورثات مرتبطة أي محمولة على نفس الصبغي.
- الأليلات متساوية السيادة فيما بينها.
- الأليلات متعددة أي أن لكل مورثة عدة أليلات.
- تبدي مجموعة لامتناهية من التركيبات نتيجة العبور، لذا فهي تختلف من فرد إلى آخر ماعدا التوأمين
الحقيقيين.
:CMH العلاقة بين الطعم و 􀂾
المعطي والمستقبل. CMH هناك تقبل للطعم إذا كان هناك توافق بين
رفض الطعم واعتباره غير ذاتي له علاقة بطبيعة البروتينات البنيوية لخلايا الطعم.
في الاستجابة المناعية: CMH دور بروتينات 􀂾
في جميع الخلايا تجزيء أنزيمات خاصة عينة من البروتينات الموجودة في الهيولى إلى ببتيدات.
ويهاجر المركب المتشكل إلى سطح الخلية، وهكذا تعرض الخلايا ،CMH يرتبط كل ببتيد بجزيئة
باستمرار محتواها الببتيدي، مما يمكن العضوية من إجراء حراسة مناعية.
إذا كانت الببتيدات المعروضة منحدرة من بروتينات عادية للخلية فلا يحدث ارتباط بين الخلية والخلايا
المناعية، وبالتالي غياب الاستجابة المناعية.
إذا كانت الببتيدات المعروضة منحدرة من بروتينات غير عادية للخلية (بروتين شاذ لخلية سرطانية أو
بروتين فيروسي) فإنه يحدث ارتباط بين الخلية والخلايا المناعية وبالتالي حدوث استجابة مناعية.
مولد الضد والراصة عند نفس الشخص ليست من نفس النوع، لذا لا يحدث تراص بينهما في الحالة
الطبيعية.
عند نقل الدم، نراعي عدم تلاقي نفس مولد الضد الغشائي للمعطي مع الراصة الموافقة له والمتواجدة في
بلازما المستقبل.
:ABO تحديد الزمر الدموية 􀂾
يمكن تحديد زمرة دم أي إنسان باستخدام ظاهرة الارتصاص التي تحدث عند تلاقي مولد الضد بالراصة
الخاصة به، ونقوم بهذه التجربة إما على سطح شريحة زجاجية، أو بداخل أنبوب اختبار، إلا أن إجراء
التجربة على الشريحة الزجاجية هو الأكثر شيوعا.
.A فإن زمرة الدم هي Anti A إذا حدث ارتصاص مع الراصة
.B فإن زمرة الدم هي Anti B إذا حدث ارتصاص مع الراصة
.AB فإن زمرة الدم هي Anti B و Anti A إذا حدث ارتصاص مع الراصتين
.O إذا لم يحدث ارتصاص فإن زمرة الدم هي
:Rh د. نظام الريزوس
هو بروتين يقع على غشاء بعض الكريات الحمراء، وتشرف على تركيبه مورثة Rh عامل الريزوس
محمولة على الصبغي رقم 1 عند الإنسان.
غشاء كريات الدم الحمراء يحمل عامل الريزوس. :Rh+
غشاء كريات الدم الحمراء لا يحمل عامل الريزوس. :Rh-
في الحالة الطبيعية لا توجد أجسام مضادة ضد الريزوس في المصل، لكن الجهاز المناعي للشخص الذي
.Rh+ يستطيع إنتاج أجسام مضادة ضد الريزوس في حالة حقنه بدم متبرع زمرته Rh- زمرته
عدم توافق الريزوس بين الأم والجنين: 􀂾
Rh- صفة سائدة بينما صفة Rh+ صفة الريزوس تخضع في انتقالها الوراثي إلى حالة السيادة التامة: ف
فهي صفة متنحية.
ولذلك فهي تستطيع العبور أثناء الحمل من IgG تنتمي إلى فئة Anti-Rh الأجسام المضادة من نوع
خلال المشيمة إلى دم الجنين، فترتبط بخلاياه الحمراء، وقد تسبب له أضرارا بالغة. قد يحصل ذلك إذا
.Rh+ وفصيلة الجنين Rh- كانت فصيلة الأم
كما قد يحدث أنه أثناء الولادة قد تنتقل خلايا دم حمراء من الجنين إلى الأم مما يسبب ردا مناعيا عندها
هذه الأجسام المضادة سيكون لها تأثير على الجنين في .Anti-Rh يتمثل في تكوين أجسام مضادة من نوع
الحمل المقبل، لذلك يجب منع تكوّن هذه الأجسام المضادة عن طريق حقن الأم مباشرة بعد الولادة بالأجسام
ذاتها، وذلك لأن هذه الأجسام المضادة ترتبط بكريات الدم الحمراء التي قد تكون انتقلت Anti-Rh المضادة
من الجنين إلى الأم وتؤدي إلى انحلالها ومنع تأثيرها على جهاز المناعة التابع للأم.
نقل الدم وحالات التوافق: 􀂾
المعطي
O- O+ B- B+ A- A+ AB- AB+
المستقبل
AB+ × × × × × × × ×
AB- × × × ×
A+ × × × ×
A- × ×
B+ × × × ×
B- × ×
O+ × ×
O- ×
التي توجد في دم الإنسان ابتداء من الشهور الأولى لحياته، Anti B و Anti A بخلاف الأجسام المضادة
لا توجد في بلازما الدم منذ الطفولة، وإنما تتكون فقط في حالة Anti-Rh فإن الأجسام المضادة من نوع
إلى الجسم. Rh دخول مولدات الضد
2. اللاذات:
هي كل جزيئة غريبة عن العضوية ولها القدرة على تحريض الاستجابة المناعية اللانوعية أو النوعية،
أو هي أعضاء أو أنسجة أجنبية على الجسم، أو هي خلايا الجسم الشاذة كالخلايا السرطانية.
الأجسام الغريبة التي تحرض الاستجابة المناعية تعرف ب "مولدات الضد".
طرق التعرف على محددات الضد: 􀂾
يولد تجاوز الحاجز الدفاعي الأول المتمثل في المناعة اللانوعية، استجابتين مناعيتين نوعيتين:
استجابة مناعية نوعية ذات وساطة خلطية تستخدم في دفاعها عن العضوية أجساما مضادة نوعية
أو الخلايا البلازمية. B تنتجها الخلايا اللمفاوية
استجابة مناعية نوعية ذات وساطة خلوية ممثلة في خلايا لمفاوية قادرة على تدمير الخلايا المصابة
وهذه الخلايا اللمفاوية هي الخلايا السمية.
أ. الاستجابة المناعية النوعية الخلطية:
وتسمى بذلك لكونها تستخدم الأجسام المضادة التي تنتشر في سوائل الجسم
(الدم – السائل بين خلوي – الإفرازات الخارجية).
الأجسام المضادة: 􀂾
نتيجة دخول الأجسام الغريبة إلى الجسم، تنتج العضوية جزيئات متخصصة بالدفاع عن الذات تدعى
"الأجسام المضادة".
الأجسام المضادة هي بروتينات ذات جزيئات كروية تعرف بالغلوبيلينات، والمتمثلة في غالب الأحيان
.(Ig) غلوبلين، وتعرف بصفة عامة بالغلوبيلينات المناعية γ في
يتكون الجسم المضاد من أربعة سلاسل ببتيدية، سلسلتان خفيفتان وسلسلتان ثقيلتان. تتصل السلاسل
الثقيلة بالسلاسل الخفيفة عن طريق جسور ثنائية الكبريت. كما تتصل السلاسل الثقيلة فيما بينها بواسطة
جسور ثنائية الكبريت. تحتوي كل سلسلة من سلاسل الجسم المضاد على منطقة متغيرة (موقع تثبيت
.( محدد مولد الضد) ومنطقة ثابتة يمكنها التثبت على البالعات. (الوثيقة 6 ص 86 والتمثيل ص 112
.IgG (75%), IgM ( يوجد أنواع مختلفة من الأجسام المضادة أهمها: (% 10
خلال استجابة مناعية أولية لنوع معين من مولدات الضد نلاحظ تأخرا في إنتاج الأجسام المضادة،
وإنتاجها بكميات قليلة كما أنها تختفي من الجسم بعد مدة قليلة. أما خلال استجابة مناعية ثانية لنفس
كما أن ،IgG مولد الضد فإننا نلاحظ إنتاجا سريعا للأجسام المضادة، وارتفاعا كبيرا في كمية ال
المدة التي تبقى فيها الأجسام المضادة في سوائل الجسم تكون أطول بكثير.
من الأم، ويبدأ في إنتاج الأجسام IgG يكتسب الجنين خلال المرحلة الجنينية الأجسام المضادة من نوع
بعد الولادة تنخفض الأجسام المضادة المكتسبة من الأم لتنعدم خلال 5 أشهر، .IgM المضادة من نوع
ويركب الرضيع أجساما مضادة خاصة به وبكميات غير متساوية.
مصدر الأجسام المضادة: 􀂾
هذه .B تنتج الأجسام المضادة نتيجة الاستجابة المناعية النوعية الخلطية التي تتحقق بتدخل اللمفاوية
الأخيرة تتشكل وتنضج على مستوى النخاع العظمي (عضو مركزي) ثم تنتقل عبر الدم واللمف إلى
الأعضاء المحيطية (الطحال، العقد اللمفاوية،...الخ) التي تعتبر مقر الاستجابة.
على سطح غشائها عدة آلاف من الغلوبيلينات المناعية. حيث يوجد في B تحتوي جميع الخلايا اللمفاوية
الدم واللمف والأعضاء اللمفاوية المحيطية عدة نسائل من الخلايا اللمفاوية، كل واحدة منها تحمل على
سطح غشائها مستقبلات لمولد ضد واحد أو لعدد محدود جدا منها. تنوع هذه الخلايا ناتج عن تنوع
المنطقة المتغيرة للغلوبين المناعي المتواجد على سطح غشائها.
وتتحول إلى خلايا بلازمية. هذه الأخيرة تتميز عن الأولى بشبكة هيولية B تتطور الخلايا اللمفاوية
كثيفة، وبغشاء هيولي متعرج، إضافة إلى عدد كبير من الميتوكوندريات، وجهاز غولجي متطور.
لتدريب على مستوى النخاع العظمي، بحيث تتعلم التعرف على الذات، B تخضع الخلايا اللمفاوية
وتمييزها عما هو غير ذاتي بواسطة مستقبلاتها الغشائية، حيث يتم الحفاظ على الخلايا اللمفاوية الحاملة
لمستقبلات لا ترتبط بببتيدات الذاتي، وحذف الخلايا اللمفاوية الحاملة لمستقبلات ترتبط بببتيدات الذاتي.
ذات كفاءة مناعية قادرة على تحمل الذات، ومحاربة ما هو غير ذاتي. B وبذلك تصبح اللمفاويات
على مولد الضد بواسطة التكامل البنيوي بين B خلال الاستجابة المناعية تتعرف الخلية اللمفاوية
المنطقة المتغيرة للغلوبين المناعي المتواجد على سطحها ومحدد مولد الضد. إنه الانتخاب اللمي.
المعقد المناعي: 􀂾
يرتبط الجسم المضاد بمحدد مولد الضد بواسطة المنطقة المتغيرة ارتباطا نوعيا مشكلا معقد مستضد-
جسم مضاد يدعى "المعقد المناعي". يتمثل دور المعقد المناعي فيما يلي:
التثبت على المواد السامة لمنعها من التثبت على خلايا العضوية.
التثبت على البكتيريا لإبطال مفعولها.
التثبت على الفيروسات لمنعها من إصابة خلايا العضوية.
للجسم المضاد مما يسهل لها Fc تسهيل البلعمة حيث أن البلعميات تملك مستقبلات غشائية للمنطقة
الالتصاق بالمعقد المناعي ومن ثمّ القيام بعملية البلعمة.
تنشيط المتمم لتركيب معقد الهجوم الغشائي: حيث أن جزيئات المتمم هي بروتينات سكرية توجد في
الدم وتنشط بطريقة متسلسلة نتيجة تشكل المعقد المناعي، وفي الأخير يتشكل معقد الهجوم الغشائي
الذي يحدث انحلال للخلية المستهدفة. C5b-C6-C7-C8-(C9)n
كيفية التخلص من المعقد المناعي: 􀂾
يتثبت المعقد المناعي بالمستقبلات الغشائية النوعية للبلعميات الكبيرة نتيجة التكامل البنيوي بين هذه
المستقبلات وموقع تثبيت خاص يوجد على القسم الثابت للجسم المضاد، فيتم عندها تخريب المعقد
.( المناعي نتيجة عملية البلعمة. (الوثيقة 9 ص 90
الوثيقة 11 ص ) .K من طرق التخلص من المعقد المناعي استعمال بروتينات المتمم أو الخلايا القاتلة
.(91
مراحل الاستجابة المناعية النوعية الخلطية: 􀂾
وتتم خلال سلسلة من المراحل ،B تتحقق الاستجابة المناعية النوعية الخلطية عن طريق الخلايا اللمفاوية
نلخصها فيما يلي:
مرحلة الانتقاء النسيلي لللمفاويات: 􀂙
النوعية لمولد الضد: (LT4) T و 4 (LB) B • الانتخاب اللمي: يتم خلاله انتقاء اللمفاويات
قادرة على التعرف المباشر على مولد الضد بواسطة مستقبلاتها الغشائية. LB - الخلايا
المتكاملة بنيويا مع محدد مولد الضد. LB - انتخاب
على محدد مولد الضد الذي تمّ عرضه بعد عملية البلعمة على سطح الخلية البلعمية LT - تتعرف 4
.CMH بواسطة 2
تمتلك مستقبلات غشائية متكاملة بنيويا مع محدد مولد الضد. LT - انتخاب لمة من 4
• التنشيط:
لتنشيط الانقسامات الخلوية. (IL1) - بعد التعرف تنتج الخلية البلعمية الأنترلوكين 1
.LB والأنترلوكين لتنشيط انقسام الخلايا (MAF) العامل المنشط للبلعميات LT - تفرز الخلايا 4
مرحلة التضخيم: 􀂙
• التكاثر: الخلايا اللمفاوية المنشطة تتكاثر مشكلة لمة كبيرة من الخلايا اللمفاوية النوعية لمولد الضد.
• التمايز:
مساعدة حيث LTh ذاكرة، والبعض الآخر يتمايز إلى خلايا LT4m بعضها يتمايز إلى LT - الخلايا 4
.( أنها تفرز الأنترلوكينات لتنشيط الاستجابة المناعية. (الوثيقة 9 ص 96
ذاكرة، والبعض الآخر يتمايز إلى خلايا بلازمية تفرز أجسام LBm بعضها يتمايز إلى LB - الخلايا
مضادة نوعية لمولد الضد لكن فترة حياتها قصيرة.
مرحلة التنفيذ: 􀂙
- تتثبت الأجسام المضادة، المفرزة من طرف الخلايا البلازمية، على محددات مولد الضد بواسطة
منطقتها المتغيرة مشكلة معقد مناعي.
.K - يبطل المعقد المناعي مفعول البكتيريا، ويسهل البلعمة، وينشط المتمم والخلايا القاتلة
تنشيط المتمم لتركيب معقد الهجوم الغشائي: حيث أن جزيئات المتمم هي بروتينات سكرية توجد في
الدم وتنشط بطريقة متسلسلة نتيجة تشكل المعقد المناعي، وفي الأخير يتشكل معقد الهجوم الغشائي
الذي يحدث انحلال للخلية المستهدفة. C5b-C6-C7-C8-(C9)n
كيفية التخلص من المعقد المناعي: 􀂾
يتثبت المعقد المناعي بالمستقبلات الغشائية النوعية للبلعميات الكبيرة نتيجة التكامل البنيوي بين هذه
المستقبلات وموقع تثبيت خاص يوجد على القسم الثابت للجسم المضاد، فيتم عندها تخريب المعقد
.( المناعي نتيجة عملية البلعمة. (الوثيقة 9 ص 90
الوثيقة 11 ص ) .K من طرق التخلص من المعقد المناعي استعمال بروتينات المتمم أو الخلايا القاتلة
.(91
مراحل الاستجابة المناعية النوعية الخلطية: 􀂾
وتتم خلال سلسلة من المراحل ،B تتحقق الاستجابة المناعية النوعية الخلطية عن طريق الخلايا اللمفاوية
نلخصها فيما يلي:
مرحلة الانتقاء النسيلي لللمفاويات: 􀂙
النوعية لمولد الضد: (LT4) T و 4 (LB) B • الانتخاب اللمي: يتم خلاله انتقاء اللمفاويات
قادرة على التعرف المباشر على مولد الضد بواسطة مستقبلاتها الغشائية. LB - الخلايا
المتكاملة بنيويا مع محدد مولد الضد. LB - انتخاب
على محدد مولد الضد الذي تمّ عرضه بعد عملية البلعمة على سطح الخلية البلعمية LT - تتعرف 4
.CMH بواسطة 2
تمتلك مستقبلات غشائية متكاملة بنيويا مع محدد مولد الضد. LT - انتخاب لمة من 4
• التنشيط:
لتنشيط الانقسامات الخلوية. (IL1) - بعد التعرف تنتج الخلية البلعمية الأنترلوكين 1
.LB والأنترلوكين لتنشيط انقسام الخلايا (MAF) العامل المنشط للبلعميات LT - تفرز الخلايا 4
مرحلة التضخيم: 􀂙
• التكاثر: الخلايا اللمفاوية المنشطة تتكاثر مشكلة لمة كبيرة من الخلايا اللمفاوية النوعية لمولد الضد.
• التمايز:
مساعدة حيث LTh ذاكرة، والبعض الآخر يتمايز إلى خلايا LT4m بعضها يتمايز إلى LT - الخلايا 4
.( أنها تفرز الأنترلوكينات لتنشيط الاستجابة المناعية. (الوثيقة 9 ص 96
ذاكرة، والبعض الآخر يتمايز إلى خلايا بلازمية تفرز أجسام LBm بعضها يتمايز إلى LB - الخلايا
مضادة نوعية لمولد الضد لكن فترة حياتها قصيرة.
مرحلة التنفيذ: 􀂙
- تتثبت الأجسام المضادة، المفرزة من طرف الخلايا البلازمية، على محددات مولد الضد بواسطة
منطقتها المتغيرة مشكلة معقد مناعي.
.K - يبطل المعقد المناعي مفعول البكتيريا، ويسهل البلعمة، وينشط المتمم والخلايا القاتلة
مساعدة LTh ذاكرة، والبعض الآخر يتمايز إلى خلايا LT4m بعضها يتمايز إلى LT - الخلايا 4
تفرز الأنترلوكينات لتنشيط الاستجابة المناعية.
سامة. LTc ذاكرة، والبعض الآخر يتمايز إلى خلايا LT8m بعضها يتمايز إلى LT - الخلايا 8
مرحلة التنفيذ: 􀂙
مما يؤدي إلى نفاذية CMH بالخلية المستهدفة بعد التعرف المزدوج بواسطة LTc - تتلامس الخلية
شوارد الكالسيوم التي تحفز تحرير البرفورين في الفراغ البينخلوي.
- يتغير شكل جزيئات البرفورين وتندمج في غشاء الخلية المستهدفة مشكلة قنوات يتدفق عبرها الماء
مما يؤدي إلى انحلال الخلية المستهدفة وبالتالي القضاء عليها. ،LTc والأملاح من الخلية السامة
:LT والخلايا LB ج. التعاون بين الخلايا
بينما الاستجابة المناعية النوعية ،LB الاستجابة المناعية النوعية الخلطية تتحقق أساسا بواسطة الخلايا
إلا أن كل استجابة منها تستلزم تدخل الخلايا البلعمية ،LTc الخلوية فتتحقق أساسا بواسطة الخلايا
المساعدة. LTh والخلايا
وهذا التعاون لا يتطلب التماس المباشر ،LT و LB إن إنتاج الأجسام المضادة يتطلب التعاون بين
المحسسة مسبقا، LT بينهما، وأنه يتم عن طريق مواد منحلة تنتقل في الدم واللمف، تفرزها الخلايا
وتعرف هذه المواد باسم "الأنترلوكينات" (اللمفوكينات).
لإنتاج LB تلعب دورا أساسيا في تحريض الخلايا اللمفاوية الأخرى ومنها مثلا الخلايا LTh الخلايا
الأجسام المضادة.
التي تتعاون LT و LB تعمل الخلايا البلعمية الكبيرة على تقديم محدد مولد الضد إلى الخلايا اللمفاوية
.( من أجل تركيب وإنتاج الأجسام المضادة. (الوثيقة 10 ص 106
مرض فقدان المناعة المكتسبة: .III
في بعض الأحيان تعرف الاستجابة المناعية بعض الاضطرابات، ويعتبر داء فقدان المناعة المكتسبة
.VIH أهم هذه الاضطرابات، والمسبب لهذا المرض هو فيروس (Sida-Aids)
:VIH 1. الخلايا المستهدفة من طرف فيروس
CD التي تحمل على سطحها الخارجي بروتين 4 LTh الخلايا اللمفاوية المساعدة VIH يهاجم فيروس
ويسيطر عليها. كما يهاجم البلعميات الكبيرة وبلعميات الأنسجة، وهي خلايا أساسية في التعرف على
اللاذات، وتقديمه إلى الخلايا اللمفاوية، إلى جانب تنشيط الاستجابات المناعية.
:VIH 2. مكونات جزيئة
طبقة فوسفوليبيدية مضاعفة.
.(gp41, gp غليكوبروتين ( 120
.(p24, p جزيئات بروتينية داخلية ( 25
.ARN جزيئات
.( إنزيم المسخ العكسي. (الوثيقة 5 ص 108
:VIH 3. طرق انتقال الفيروس
الدم: أثناء نقله في العلاج من شخص إلى آخر، أو الحقن المتبادل بين مدمني المخدرات، أو نقل دم
دون إجراء فحوصات على صلاحيته.
الاتصالات الجنسية بين شخص سليم وآخر مصاب.
الانتقال عبر المشيمة من الأم المصابة إلى الجنين.
الرضاعة الطبيعية من الأم المصابة إلى الرضيع.
:LT داخل الخلية 4 VIH 4. تطور فيروس
.LT لغشاء الخلية 4 CD على مستقبلات 4 gp بواسطة جزيئة 120 VIH يتثبت فيروس
التي تمكن غشاء الفيروس من CXR و 4 gp يدخل الفيروس إلى الخلية المستهدفة بواسطة جزيئة 41
الاندماج مع الغشاء الهيولي للخلية.
الفيروسي وإنزيم الاستنساخ العكسي في هيولى الخلية. ARN يحرر الفيروس ال
فيروسي بواسطة إنزيم الاستنساخ الفيروسي ثم يخرّب ال ADN الفيروسي إلى ARN يتحول ال
الفيروسي. ARN
الفيروسي إلى نواة الخلية المستهدفة ADN تتدخل إنزيمات خاصة (إنزيم الإنتيغراز) وتسمح بدخول ال
الفيروسي. ADN فيروسي من ال ARN الخلية، ثم يتم نسخ ADN حيث يندمج مع
الفيروسي إلى الهيولى حيث تتم عملية الترجمة على مستوى الشبكة الهيولية المحببة، ARN ينتقل ال
وتتشكل بروتينات فيروسية، والتي تنتقل بدورها إلى جهاز غولجي حيث يتم تعديلها إلى متعدد بروتين.
تهاجر البروتينات الفيروسية باتجاه الغشاء الهيولي لتندمج معه ثم تحرر الفيروس الجديد بالتبرعم.
مصابة تركب حوالي 103 فيروس، وبالتالي خلال 24 ساعة يتم تركيب حوالي 109 إلى LT كل خلية 4
.( 1013 فيروس عند الشخص المصاب. (الوثيقة 6 ص 108
5. مراحل تطور المرض عند الشخص المصاب:
داخل الجسم ليصل إلى قيمة VIH مرحلة الإصابة الأولية: مباشرة بعد الإصابة يرتفع عدد فيروسات
وتزداد كمية ،LT قصوى بعد أسابيع. وفي نفس الوقت يستجيب الجهاز المناعي حيث تتكاثر الخلايا 4
التي تكاثرت وتمايزت إلى خلايا بلازمية منتجة للأجسام LB الأجسام المضادة نتيجة تنشيط الخلايا
المضادة. استجابة الجهاز المناعي تحد من تكاثر الفيروس حيث يصبح عدده قليلا جدا.
نتيجة إصابتها من طرف LT مرحلة الترقب (الإصابة بدون أعراض): تنخفض فيها كمية الخلايا 4
الفيروس، في حين يتكاثر هو وترتفع كميته في جسم المريض.
LT مرحلة العجز المناعي (السيدا): تأتي بعد سنوات من الإصابة، حيث يؤدي النقص الكبير لخلايا 4
.( إلى انخفاض شديد للرد المناعي. (الوثيقة 7 ص 109







 

رد مع اقتباس
مساحة إعلانية
قديم 2010-05-15, 22:35   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الصفحة البيضاء
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية الصفحة البيضاء
 

 

 
إحصائية العضو









الصفحة البيضاء غير متواجد حالياً


افتراضي

تلخيص رائع تاع الصح

شكرا لك

بالتوفيق في البكالوريا







رد مع اقتباس
قديم 2010-05-16, 14:20   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
Hammoumou
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية Hammoumou
 

 

 
إحصائية العضو









Hammoumou غير متواجد حالياً


افتراضي

مشكور
وماهو تعريف اللاذات من فضلك؟؟







رد مع اقتباس
قديم 2010-05-17, 00:22   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
الصفحة البيضاء
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية الصفحة البيضاء
 

 

 
إحصائية العضو









الصفحة البيضاء غير متواجد حالياً


افتراضي

اللادات هي مجموع الجزيئات الغريبة عن العضوية القادرة على اتارة استجابة مناعية







رد مع اقتباس
قديم 2010-05-17, 14:51   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
aicha11
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية aicha11
 

 

 
إحصائية العضو









aicha11 غير متواجد حالياً


افتراضي

مشكور وبارك الله فيك تلخيص انتاع صح ممتاز بصح طويل شوي موفق في البكالوريا







رد مع اقتباس
قديم 2010-05-17, 15:50   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
°•°• همس الخواطر •°•°
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية °•°• همس الخواطر •°•°
 

 

 
إحصائية العضو









°•°• همس الخواطر •°•° غير متواجد حالياً


افتراضي

اللاذات هي كل جزيئة غريبة عن العضوية و لها القدرة على تحريض الإستجابة المناعية الانوعية أو النوعية مثل
الجراثيم:*البكتيريات,الفطريات و الحيوانات الأولية
الأعضاء و الأنسجة الأجنبية عن الجسم
خلايا الجسم الشاذة:الخلايا المسنة أو السرطانية







رد مع اقتباس
قديم 2010-05-21, 16:35   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
HYS
عضو مشارك
 
إحصائية العضو









HYS غير متواجد حالياً


افتراضي

شكرا لك أخي







رد مع اقتباس
قديم 2010-05-22, 14:02   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
نظام الفوضى
عضو فضي
 
الصورة الرمزية نظام الفوضى
 

 

 
المرتبة الاولى مبدع في خيمة الجلفة 
إحصائية العضو









نظام الفوضى غير متواجد حالياً


افتراضي

باااااااااااااااااااااااااااارك الله فيك


ومن عندي تستحق هذا



















رد مع اقتباس
قديم 2010-05-22, 17:10   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
°•°• همس الخواطر •°•°
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية °•°• همس الخواطر •°•°
 

 

 
إحصائية العضو









°•°• همس الخواطر •°•° غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hys مشاهدة المشاركة
شكرا لك أخي
معذرة أخي لكنني فتاة






رد مع اقتباس
قديم 2010-05-28, 20:35   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
منال20
عضو جديد
 
إحصائية العضو









منال20 غير متواجد حالياً


افتراضي

شكرا على هدا الملخص الهام و المفيد







رد مع اقتباس
قديم 2010-06-02, 00:40   رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
ayoub 48
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية ayoub 48
 

 

 
إحصائية العضو









ayoub 48 غير متواجد حالياً


افتراضي

RabI YAHAFDAK MANOULA BESSAH HADA MACHI TALKHISS HADA CHARH W TA3AMOK LOL







رد مع اقتباس
قديم 2010-06-03, 18:48   رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
شخشوخة حارة
عضو مشارك
 
إحصائية العضو









شخشوخة حارة غير متواجد حالياً


افتراضي

شكرا لكي اختي ربي يعوضهالك نهار الباك







رد مع اقتباس
قديم 2010-06-03, 21:20   رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
HADDAD
عضو مميّز
 
الصورة الرمزية HADDAD
 

 

 
إحصائية العضو









HADDAD غير متواجد حالياً


افتراضي

شكرا لك
جزاك الله خيرا







رد مع اقتباس
قديم 2012-01-27, 21:52   رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
ben-ouss-dou
عضو مشارك
 
إحصائية العضو









ben-ouss-dou غير متواجد حالياً


افتراضي

بارك الله فيك







رد مع اقتباس
قديم 2012-01-30, 17:40   رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
sara1994
عضو جديد
 
إحصائية العضو









sara1994 غير متواجد حالياً


افتراضي

ما علاباليش كيفاه نششكرك
ربي يكوووووون معاك نهار الباك







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المناعة, تلخيص, رائع

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 06:08

المشاركات المنشورة تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط، ولا تُعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى
المنتدى غير مسؤول عن أي إتفاق تجاري بين الأعضاء... فعلى الجميع تحمّل المسؤولية


2006-2013 © www.djelfa.info جميع الحقوق محفوظة - الجلفة إنفو (خ. ب. س)